لم يكتف الصهاينه المجرمين بإغتصاب ارضنا في فلسطين وترويع اهلها وقتل شبابها وتهجير سكانها وترميل نسائها وتيتيم اطفالها وحسب بل وصل حد الإجرام الي ابعد من ذلك
وصل الي حد لايتصوره عقل بشري
فهم حقا كما قال عنهم الرسول الكريم ابناء القردة والخنارير
لقد وصل اجرامهم الي حد سرقة أعضاء شهدائنا
نعم انهم يسرقون الأعضاء البشرية للشهداء
هل رأيتم ارهابا اكبر من ذلك الإرهاب الصهيوني؟؟!
انهم يقومون بقتل الأبرياء ثم اخذهم الي مشرحه معينة وسرقة اعضائهم ثم دفنهم في سرية تامه في ظلمات الليل
اكتشفت هذه الجريمة الشنعاء عن طريق صحفي سويدي قام بزيارة اقارب الشهداء في فلسطين
فإلي متي ستظل هذه الجرائم؟؟!
وإلي متي سنظل صامتون؟
فهل رأيتم ياإخواني ارهابا افظع من هذا؟؟!
وانا لله وانا اليه راجعون