الســــلام عليـــكم و رحمــــة الله و تعالـــى

في الرابع و العشرين من اكتوبر سنة خمسة و اربعين و تسعمائة و الف تأسست ما يسمى بمنظمة الامم المتحدة على ان تكون راعي السلام في العالم و ها نحن اليوم في تسعة و الفين نحتفل بالذكرى ارابعة و الستين لانبعاث هذه المنظمة الدولية و مع هذا الاحتفال يتبادر لكل مواطن عربي مسلم او اي مواطن من العالم الثالث عديد الاسلئة يبقى من ابرزها ماذا حققت هذه المنظمة لامم العالم الثالث و ان كانت حققت اشياء هل هي بنفس ما قدمت من خدمات لامم العالم المتقدم

و كمواطن بسيط لا افهم الكثير في هياكل منظمة الامم المتحدة اتسائل و الاسئلة تتوالد من بعضها

ماذا حققت لي كمواطن عربي مسلم هذه المنظمة

تتهافت عليها كل اقطارنا العربية الاسلامية و كأنها المنقذ دون اي جدوى

-لا وجود لاي دولة عربية في مجلس الامن الدولي

- لا وجود لاي دولة مسلمة في مجلس الامن الدولي

- لا وجود لاي بلد افريقي في مجلس الامن الدولي

- سيطرة صهيونية مطلقة على كل ارجاء المنظمة

اسئلة حائرة عدت بينكم على امل الاجابة التي تشفي من تسائل ارقني ليلا و همني نهارا


سلام