دورات هندسية

 

 

معلومات عن تعويض الاستطاعة الردية

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29
  1. [1]
    الصورة الرمزية essam60
    essam60
    essam60 غير متواجد حالياً

    عضو فعال جداً

    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 196
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    معلومات عن تعويض الاستطاعة الردية

    الزملاء الأعزاء:
    لأهمية الموضوع جداً أدرج لكم هذا البحث
    تعويض الاستطاعة الردية وفق المواصفة IEC 60364
    طبيعة الطاقة المفاعلة(الردية):
    تمدنا أنظمة التيار المتناوب بنوعين من الطاقة
    q قدرة فعالة تقاس بالكيلو وات ساعي والذي يتم تحويلها إلى عمل ميكانيكي أو حراري أو ضوئي ....الخ
    q قدرة غير فعالة (ردية) والتي تأخذ بدورها شكلين:
    o قدرة ردية (عاطلة ) تتطلبها الدارات التحريضية ( المحولات ، المحركات ....الخ
    o قدرة ردية (متفاعلة) والتي تتطلبها الدارات السعوية ( الكابلات السعوية ، القدرات السعوية ...الخ).
    تقوم جميع الآلات التحريضية الكهربائية والمولدات التحريضية (المولدات الكهرومغناطيسية ) وجميع الأجهزة التي تعمل على التيار المتناوب بتحويل الطاقة الكهربائية المتولدة من مولدات الطاقة إلى عمل ميكانيكي وحراري (طاقة ميكانيكية وحرارية )وهذه القدرة تقاس بعدادات (كيلو وات ساعي "ك و س") ويشار إليها بالطاقة الفعالة أو الطاقة النشطة ، ولكي يتم القيام بهذا التحويل لا بد من تولد مجال مغناطيسي في الآلات المحركات ،وهذه المجالات تكون مصحوبة بصورة أخرى من صور الطاقة تستمدها من أنظمة الطاقة وتعرف باسم الطاقة الردية أوالطاقة غير الفاعلة .
    سبب ذلك هو أن المحطة التحريضية تستوعب الطاقة دورياً من النظام (عند انهيار أو تلاشي المجال المغناطيسي وهكذا مرتين في كل دورة تردد الطاقة)
    وتأثير المولد الدوار هو القيام بمهمة التبطئة خلال جزء من الدورة ثم زيادة السرعة خلال الجزء الأخر من الدورة.
    أما ازدواجية التدوير النابضة فتنطبق تماماً على المنوبات (المولدات) الأحادية الطور أما في المنوبات ثلاثية الطور يتم إلغاء التأثير تبادلياً في الأطوار الثلاثة ، وذلك لأن القدرة العاطلة (الردية) التي يتم في واحد أو اثنين من الأطوار تكون مماثلة تماماً للطاقة العائدة في الطورين أوالطور الآخر من النظام المتوازن، وهكذا تكون النتيجة النهائية هي (صفر) وهو متوسط الحمل على المولد بمعنى أن الطاقة الردية (المفاعلة)هي طاقة عاطلة.
    وهناك ظاهرة مشابهة تماماً تحدث مع عناصر مكثف التوازي في أنظمة الطاقة مثل الكابلات السعوية أو طبقات الموسعات (مكثفات تحسين معامل الاستطاعة) ...الخ وفي هذه الحالة يتم تخزين الطاقة على هيئة طاقة كهربائية ساكنة
    ودورة الشحن والتفريغ في وحدة المواسعات تعمل على مولدات النظام بنفس الطريقة تماماً مثلما سبق وصفه آنفاً في المحطة التحريضية ، إلا أن تدفق التيار من وإلى وحدة المواسعات يكون على درجة مخالفة تماماً للمحطة التحريضية وهذه الصورة تعتبر الأساس التي تعتمد عليها خطط التطوير. ويجب الملاحظة أن التيار العاطل (الطاقة الردية) للحمل الكهربائي لا تقوم بسحب تيار من النظام ولكنها تضيع وتبدد الطاقة أثناء نقلها وتوزيعها وذلك عن طريق تسخين النواقل.وفي أنظمة القدرة العملية تعد مركبات القدرة المفاعلة(الردية) لأحمال التيار تعد ثابتة وغير متغيرة بينما تكون باستمرار طاقة عاطلة(ردية).والإتلاف بين التيار التحريضي الذي يمر من خلال المفاعلة التحريضية (ملف) يولد أسوء حالات ممكنة من انقطاع الجهد ، ولهذه الأسباب يعني:
    § فقدان القدرة أثناء نقلها.
    § هبوط الجهد.
    تقوم سلطات إمداد الطاقة بتقليل القدرة الردية بأقصى وسيلة ممكنة ، والتيار الردي له تأثير عكسي على مستويات الجهد ويسبب ارتفاع الجهد في أنظمة الطاقة.
    القدرة المصاحبة للتيار الفعال (الفعلي) (كيلو وات) يرمز لها دائماً بالحرف (P).
    القدرة المفاعلة (الردية) (كيلو فولت أمبير ردي) يرمز لها دائماً بالحرف (Q).
    القدرة الردية التحريضية تكون كمية ايجابية +Q
    القدرة الردية السعوية تكون كمية سلبية –Q
    وإليكم بهذا المرفق الجزء الأول:

  2. [2]
    hasan karmoshe
    hasan karmoshe غير متواجد حالياً
    عضو
    الصورة الرمزية hasan karmoshe


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 26
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    إن الاستطاعة الرد فعلية من المواضيع المهمة جدا في مجال الطاقة وتوليدها
    الشكر الجزيل للزميل
    شكرا....

    0 Not allowed!


    {{{{{{HASAN}}}}}}}

  3. [3]
    essam60
    essam60 غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية essam60


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 196
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    Thumbs up

    الأعزاء الكرام
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نتابع في الموضوع والله الموفق


    الاختيار بين مجموعة المكثفات الثابتة أو المنظمة تلقائياً:
    القواعد العامة:
    عندما تكون Qc (KVAr )للمكثفات أقل من 15% من الاستطاعة الاسمية لمحولة التغذية،فإن القيمة الثابتة للتعويض تكون مناسبة.
    وفي حالة الزيادة عن 15% فإنه يوصى بتركيب مجموعة مكثفات منظمة تلقائياً.
    إن موقع المكثفات ذات الجهد المنخفض في تركيب ما يمثل طريقة التعويض والذي قد يكون شاملاً (موقع واحد للتركيبات بكاملها). جزئياً (قسم وقسم) . محلياً (عند كل جهاز بمفرده) أو كلاً من الموقعين الأخيرين .
    وفي الأساس ،إن التطبيق المثالي للتعويض يكون عند نقطة الاستهلاك وعند المستوى المطلوب عند أي لحظة.
    ومن الناحية العملية ، إن العوامل الفنية والاقتصادية هي التي تتحكم في عملية الاختيار.
    4 – أين يتم تركيب مكثفات التصحيح ؟
    تعويض شامل
    توصل مجموعة مكثف (مرحلة) ببارات توصيل لوحة التوزيع الرئيسية منخفضة الجهد الخاصة بالتركيب وتظل هذه المجموعة في الخدمة أثناء فترة الحمل العادي.
    تتمثل مزايا التعويض الشامل في ما يلي:
    ü يقلل غرامات تعرفة زيادة استهلاك Q الاستطاعة الردية KVAr
    ü يقلل الطلب على S الاستطاعة الظاهرية KVA والتي تعتمد عليها غالباً حسابات الرسوم المقررة.
    ü يخفف عن محولة التغذية حتى تكون قادرة على تحمل المزيد من الأحمال إذا لزم الأمر.
    يوفر هذا النوع من الأجهزة تحكماً تلقائياً للتعويض مع الاحتفاظ ضمن حدود ضيقة بمستوى مختار من عامل الاستطاعة . ويتم وضع مثل هذه الأجهزة عند نقاط داخل التركيبات حيث تكون اختلافات الاستطاعة الفعلية و/أو الاستطاعة الردية مرتفعة نسبياً .وعلى سبيل المثال عند
    بارات لوحة التوزيع العامة.
    عند أطراف كابلات تغذي أحمالاً كبيرة.
    أسس وأسباب استخدام التعويض الأوتوماتيكي:
    تقسم مجموعة المكثفات إلى عدد من الأجزاء يتم التحكم في كل منها بواسطة كونتكتورات حيث أن وصل كونتاكتور ما يضع الجزء الخاص به في تشغيل متواز مع الأجزاء أي بواسطة وصل/فصل تماسات التحكم.
    ويشير عنصر التحكم control relay monitors إلى عامل استطاعة الدارة التي يتم التحكم فيها كما أنه منظم بشكل يسمح بوصل وفتح الكونتاكتورات المناسبة للمحافظة على عامل استطاعة ثابت بصورة معقولة (ضمن التفاوت الذي يسمح به حجم كل خطوة من خطوات التعويض) يجب وضع محولة الشدة على أحد أطوار كابل الدخل الذي يغذي الدارة (الدارات) التي يتم التحكم فيها،(الشكل هـ 13) ،وعند محاولة التوفيق بين التعويض والحمل يجب تجنب احتمال وجود جهود زائدة في أوقات الحمل المنخفض وبالتالي فإن ذلك يمنع حالة الجهود الزائدة كما يمنع إحداث تلف للأجهزة والمعدات.
    الجهود الزائدة الناجمة عن التعويض الردي تعتمد جزئياً على قيمة ممانعة المصدر.
    التعويض بمكثف ذو قيمة محددة:
    يستخدم هذا الترتيب واحداً أو أكثر من المكثفات حتى تشكل مستوى ثابتاً من التعويض ، ويمكن أن يتم التحكم بالطرق التالية:
    • يدوياً: بواسطة قاطع أومفتاح لقطع الحمل.
    • شبه أوتوماتيكي: بواسطة تماسات contactor.
    • بالتوصيل المباشر بجهاز ما ويتم تشغيله مع هذا الجهاز.
    توضع هذه المكثفات :
    ü عند أطراف الأجهزة التحريضية inductive devices (المحركات والمحولات).
    ü عند قضبان التوصيل bus bars supplying التي تغذي العديد من المحركات الصغيرة والأجهزة التحريضية والتي قد تكون عملية التعويض لها بشكل فردي مكلفة جداً.وفي الحالات التي يكون فيها مستوى الحمل ثابتاً بصورة معقولة.
    واليكم في هذا الملف الجزء الثاني
    وسنتابع ......

    0 Not allowed!


    الملفات المرفقة
    لا تنسووووووووووووووونا من دعائكم

  4. [4]
    محمد الزوكاني
    محمد الزوكاني غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: May 2008
    المشاركات: 32
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جزاك الله كل خير اخي الكريم

    0 Not allowed!



  5. [5]
    moh7275
    moh7275 غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 72
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااا

    0 Not allowed!



  6. [6]
    essam60
    essam60 غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية essam60


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 196
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    الزملاء الأعزاء
    هل من استفسارات حول هذين الجزئين ؟؟؟

    0 Not allowed!


    لا تنسووووووووووووووونا من دعائكم

  7. [7]
    essam60
    essam60 غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية essam60


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 196
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    Thumbs up

    الزملاء الأعزاء :
    السلام عليكم
    ولنتابع في الموضوع

    الأثر الواقع على ضوابط الحماية:
    بعد تطبيق التعويض على محرك ما فإن التيار المار إلى كل من المكثف والمحرك سوف يكون اقل من ذي قبل مع افتراض وجود نفس شروط الحمل للمحرك. ويعزى ذلك إلى أن جزءاً هاماً من مركبة التيار الردي للمحرك يتم تزويده من المكثف الشكل هـ 25.
    وعندما يتم وضع أجهزة الحماية ضد ارتفاع التيار أعلى وصلة المكثف والمحرك (وهذه هي دائماً حالة المكثفات الموصلة من الأطراف) فإنه يجب تقليل ضبط ريليه التيار الزائد إلى النسبة:
    قبل التعويض Cosφ / بعد التعويض Cosφ
    وبالنسبة للمحركات المعوضة طبقاً لقيم KVAr الموضحة في الجدول هـ 28 (أعلى قيم موصى بها لتجنب الاستثارة الذاتية لمحركات تحريضية معيارية .
    إن النسبة المذكورة أعلاه سوف تكون ذات قيمة مشابهة لتلك المشار إليها لسرعة المحرك المناظرة في الجدول هـ 26.
    السرعة ( دورة / دقيقة )
    معامل التقليل
    750
    0,88
    1000
    0,90
    1500
    0,91
    3000
    0,93
    جدول هـ 26 معامل التخفيض للحماية ضد التيار الزائد بعد التعويض


    جدول هـ 28 القيمة العظمى لـ KVAr لتصحيح عامل الاستطاعة الممكن تطبيقها على أطراف توصيل المحرك دون التعرض لمخاطر الاستثارة الذاتية
    كيفية تفادي الاستثارة الذاتيةself-excitation لمحرك تحريضي (حثي) induction motor:
    عندما يقود محرك ما حملاً ذا قصور ذاتي فإن مرتفع ،فإن المحرك سيستمر في الدوران (ما لم يفرمل عن عمد) بعد إطفاء تغذية المحرك.
    يقصد بالقصور الذاتي المغناطيسي لدارة المحرك أنه سوف يتم توليد قوة دافعة كهربائية emf في الفائض للعضو الساكن stator windings لفترة قصيرة بعد الإطفاء وسوف تقل بالطبع إلى الصفر بعد دورة واحدة أو دورتين في حالة المحرك غير المعوض.
    وعلى أية حال فإن مكثفات التعويض تشكل حملاً عديم القدرة الفعالة ثلاثي الطور لمثل هذه القوة الدافعة الكهربائية والتي تسبب تدفق التيارات السعوية عبر ملفات العضو الساكن، إن تيارات العضو الساكن هذه سوف تسفر عن وجود مجال مغناطيسي دائر في العضو الدوار والذي يعمل بالضبط بطول نفس المحور ونفس الاتجاه الخاص بالمجال المغناطيسي المتلاشي.
    ويزداد تدفق العضو الدوار تبعاً لذلك حيث تزداد أيضاً جهود أطراف توصيل المحرك إلى مستويات عالية خطيرة أحياناً.
    وتعرف هذه الظاهرة بالاستثارة الذاتية التلقائية(غير المتحكم بها).
    ملاحظات:
    خصائص المحرك المنقاد بواسطة قصور ذاتي للحمل لا تتشابه بصورة كبيرة مع خصائص المحرك اللاحملية.
    عندما يعمل المحرك كمولد generator فإن التيارات المارة تكون غير فعالة بصورة كبيرة لدرجة أن أثر الفرملة على المحرك يكون سببه فقط الحمل الذي يمثله مروحة تبريد المحرك.
    إن لكل من التيار المأخوذ من مصدر التغذية (غالباً 90%متأخر) في الظروف العادية بواسطة المحرك غير المحمل والتيار (90% رئيسي ) الموصل إلى المكثفات بواسطة المحرك الذي يعمل كمولد نفس علاقة الطور بجهد طرف التوصيل،ولهذا السبب يمكن إضافة خصائص كلا التيارين على الرسم البياني.
    ولتفادي الاستثارة الذاتية كما هو موضح أعلاه فإن الاستطاعة الردية الاسمية لمجموعة المكثف يجب تحديده بالقيمة القصوى الآتية:
    وفي هذا المرفق الجزء الثالث وارجو من الله المنفعة:

    0 Not allowed!


    الملفات المرفقة
    لا تنسووووووووووووووونا من دعائكم

  8. [8]
    إبن جبير
    إبن جبير غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية إبن جبير


    تاريخ التسجيل: Apr 2009
    المشاركات: 1,202
    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0
    حفظك الله أخي الكريم وبارك فيك ، مشكور

    0 Not allowed!


    ]كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَـٰمَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الحْيۈةُ الْدُّنْيَا إِلاّ مَتٰـٰعُ الغُرُورِ[.(185)-آل عمران

  9. [9]
    essam60
    essam60 غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية essam60


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 196
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    Thumbs up

    الزملاء الأعزاء :
    السلام عليكم

    في هذا المرفق بعض الأمثلة والتوضيحات ارجو الاستفادة والله الموفق

    0 Not allowed!


    الملفات المرفقة
    لا تنسووووووووووووووونا من دعائكم

  10. [10]
    wehbe
    wehbe غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Nov 2009
    المشاركات: 3
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Thumbs up

    مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور اخي الكريم
    وزادك الله علما نافعا

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML