مبدأيا وقبل أن نبدأفي هذا الخبر:
نذكركم بقول الله تعالى :
{
ظَهَرَ الْفَسَادُفِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم بَعْضَالَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ }الروم41فأكثروا التوبةوالإستغفار لعل الله أن يرفع عننا الوباء والبلاء



التعريف بالمرض :
هو عدوى فيروسية وصلت لأعلى درجات الوباء فيخلال فترة قصيرة بناء على تقارير منظمة الصحة العالمية .


خطورة هذا المرض:
*
تكمن بأن هذا الفيروس جديد، فلم يوجد لهمصل واقي مجرب مؤكد النتائج للآن وكل ما وجد بالأسواق عناصر تجريبية واحتماليةفشلها تعادل احتمالية نجاحها ..




*
يجمع بين كل من أنفلونزاالخنازير، أنفلونزا الطيور والأنفلونزا البشرية الموسمية.



*
الخطورةالأخرى الأهم وهو أن الخنزير يشكل من حيث تركيباته الجينية ( بيئة محفزة) لظهورأنواع جديدة من فيروسات الأنفلونزا، وذلك حين ينتقل إليه أكثر من عدوى بشكل متزامن،بحيث يحتوي الجهاز التنفسي لدى الخنازير على مستقبلات فيروسات أنفلونزا الخنازيروالطيور والأنفلونزا البشرية أيضا، وتركيبة فيروس "ايه/ايتش1ان1" الحالي غير مألوفةبحسب أقوال العلماء، فهو مزيجا فريدا من الجينات التي لم تكن معروفة من قبل لا فيالحيوانات ولا في البشر.




أعراض المرض :
وتبدو أعراض إنفلونزا الخنزير في البشر مماثلة لأعراض الأنفلونزاالموسمية من :
**
ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة
** سعال وألم في العضلات
** وإجهاد شديد
** الإسهال والقيء أكثر من الإنفلونزاالعادية.



كيف تحمي نفسك من المرض؟
هذهالنقطة أهم النقاط التي يجب ان نتناولها وذلك لتوقيت دخول الدراسة خلال أيام ولموسمالحج وغيره من الأمور التي توجب الإختلاط
وحل أن نبقي على أبناءنا بعيدا عنالدراسة ليس حلاً على الإطلاق
فهل سنبقى بعيدا عن المواصلات العامة والزياراتوصلات الأرحام ونزول الاسواق لشراء طلبات المنزل والخروج لطلب الرزق وقضاء المصالحالحكومية والوقوف فى طوابير الخبز و و و .......؟!!
هكذا يكون الأفضل لنا أننقفل علينا بابنا لا نخرج ولا يدخل لنا أحد حتى يقضي الله أمرا كان مفعولا ..


وهذا طبعا ليس الحل


لكن الحل هوالتوكل على الله


والأخذبالأسباب:


لو تعلمنا وطبقنا تعاليم ديننا ما كان هذا حالنا :


أولاً :العناق ليس واجبا في واجباتالسلام في الإسلام ولو اكتفينا فقط بالسلام قولا و باليد لحللنا جزءا كبيرا منالمشكلة



ثانيا :لو كل واحد منناتجنب البصق في الطرقات أو العطس في وجه الناس لكان حالنا اختلف أيضا فأمرنا دينناالحنيف ب(( لا ضرر ولا ضرار ))



ثالثا ً: وهذا والله العظيم حق أقوله لله لو ارتدت كل أخت نقابها واتبعت سنة نبيناوأمهات المؤمنين رضى الله عنهم لكان حالنا تغير كثيراً
سبحان الله ارتديهبإرادتك قبل أن ترتديه قهرا




نعود لموضوعنا


الإحتياطات الممكن عملها للوقاية :


* غسل الأيديبالماء والصابون عدة مرات في اليوم


*
تجنب التعامل مع الحيوانات وإناضطررنا فغسيل الأيدي جيداً



* تجنب الاقتراب من الشخص المصاببالمرض.
*
ضرورة تغطية الأنف والفم بمناديل ورق عند السعال.
*
أهمية استخدامكمامات على الأنف والفم لمنع انتشار الفيروس من وإلى الشخص.
*
تجنب لمس العين أوالأنف في حالة تلوث اليدين منعا لانتشار الجراثيم (( وتذكر أن العملات النقدية منأكبر مصادر نقل العدوى )) .
*
إذا كنت تعانى أنت أو أحد أفراد أسرتك من أعراضتشبه أعراض الأنفلونزا أبلغ الطبيب المعالج وخصوصا لو أنك تخالط حيوانات أليفة ،فقد تكون مريضة بالأنفلونزا.
*
يجب تشخيص الإصابة سريعاً بأخذ عينة من الأنف أوالحلق لتحديد ما إذا كنت مصاباً بفيروس أنفلونزا الخنازير.


ما يتوجب على كل أب وأم لأولاده في المدارس :



1- اشرح لأولادك الموضوع بأقرب صورة على حسب سنهم .


2-
قم بشراء أغطية الفموالأنف وعوده على ارتدائها فى المنزل وبالوقت سيتعود عليها فلن تقلق أنه سيخلعها فىالمدرسة

3- قم بالتأكيد على أبناءك ألا يخلعوا هذه الماسكات في الأماكنالمزدحمة أبدا كالفصل والطابور والمدرجات والصالات الرياضية وهكذا





نصيحة ::ووفر لديه واحد احتياطيمعه في الحقيبة تحسبا لأن يقطع الأول أو يمزق أو يتسخ


3- علم الأولادغسيل اليد بالماء والصابون .. دوماااااا
قبل الأكل وحك العين وبعد البصق وغيرهفهذا أكثر احتياط آمن لهم لأن الفايروس لا يحتمل الوسط القلوي أبدا والذي يوفرهالماء والصابون فقط




نصيحة ::
قمبشراء صابونة (( عادية ولا يشترط أن تكون طبية أو مضادة للبكتريا )) لإبنك تكون فيجيبه


4- علمه أنه قبل الأكل فى الفصل وقبل أى شيء يغسل يديه جيداً ولايمسك أي شيء أبداً قبل أن يأكل أو يمسك الطعام بيده لا يقوم بمسك الدرج وغلق بابالفصل وتنسيق حقيبته وإخراج أموال نقدية لشراء الأكل
ثم الأكل
فهنا سيحتاجلغسيل يديه مرة أخرى قبل أن يأكل




نصيحة ::
*جنبه أكل الأشياء التي تعتمد على يديه كالشيبسي والمعجناتوهكذا
*وفر له الأكل الذي يمكن ألا يلمسه بيده كالبسكويت والساندوتش المنزليالمغلف بحيث يأكله مغلفا ولا يمسكه بيده
*وعلمه ذلك في المنزل مرة وإثنان وثلاثةقبل الدراسة



5- إن كان في يوم إبنك شعر بالحرارة أو التعب فلا تجبرهللذهاب للمدرسة فقد يكون هناك عدوى لديه ولا تكن سببا فى إيذاءالمسلمين


6- علم ابنك أن يقوم بالبصق أو مسح العين بمناديل ورقية نظيفةوتوفيرها له




نصيحة ::
توفيرا لك قمبشراء كميات كبيرة بأسعار الجملة فأنت في حاجة للكميات


7-
احضر فوطةنظيفة لإبنك (( تغسل كل يوم ))
((
ياليتها من المناديل التي تحتوي على المطهرات )) ليقوم بمسح الدرج الذي يجلس عليه والذي سيضع يديه وكتبه وأدواته عليها ...



8-
دور الأم في البيت أن تجعل أماكن الكتب والملابس التي يخرجبها الأبناء للمدارس والكليات ليس هو نفس المكان الذي يأكلون عنده ووجهيهم نحو غسيلالأيدي قبل الأكل في البيت أيضا


9- قم بتقويم ابنك والذي لديه عادات قضمالأظافر ووضع طرف القلم في الفم ووضع الأصابع في الفم فقد يقوم بهذا حتى فيالمدرسة






نصائح منزلية مجمعة قد تفيد :
1- مواد عشبية تقلل من الفيروسات فى الجسم :




الينسون - أوراق الكافور - الزعتر
والأول والأخير يمكنزيادة استخدامهم فهم أكثر توفرا ولو على سبيل كوب ينسون للطفل يوميا قبل نزولالمدرسة ::




اقتباس:هذا وقد أكدأطباء صينيون أن إحتساء
كوب من منقوع اليانسون الدافيء
( وليسالمغلي)
عقب الاستيقاظ صباحاُ
يعد أفضل وقاية من الاصابة البشرية من مرضانفلونزا الخنازير
الذي تفشى في بقاع شتى من العالم
وذكرت مجلة ( ميديكالريسيرشيز) الصينية
المعنية بالشؤون الطبية
أن إحتساء اليانسون الدافيء يفوقفي فاعليته تناول عقار
(تامفيلو) الذي طورته شركة "روش" السويسرية
ويستخدمحاليا على نطاق
عالمي واسع
للوقاية من انفلونزا الخنازير
ذلك أن أحدالمكونات الاساسية
المستخدمة في إنتاج ذلك العقار هو
حمض الشيمكيك
الذييستخرج من قرن ثمرة اليانسون
ويترك عدة اسابيع ليتخمر
2-
تقليل تناول هذهالمواد فهي تحول الدم لوسط حمضي غير مقاوم للفيروسات وهي :





الوجبات السريعة والشيكولاتة والسكرياتوالمياهالغازية






3- القيام بتهوية المنزل (( إدخال الشمس له )) دوما وخصوصا من لديه طيور يربيها أو حيوانات أليفة
فأعلم رحمك الله أن لديكبمنزلك ما هو مؤذي جدا لك ولأبناءك وأسرتك والله المستعان
هذا وما كان من توفيقفبفضل الله وما كان من سهو أو نسيان فمن الشيطان
والدال على الخير كفاعله


معلومة ::
انطلقت في الأسواق ماسكات بشكل جميل
ملونة وعليهارسومات وألعاب لجذب الاطفال لإرتدائها
ويمكن للأمهات صناعتها فى المنزل
أوتلوين أوراق وتدبيسها في الماسكات للأطفال وتكون كلعبة مسلية لهم ويرتدونها باقتناعبإذن الله


وفي النهاية أرجع وأقول


((
قل لن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا))


أتمنى لكم ولابنائكم السلامة من كل مكروه


فيحفظ الله ورعايته

منقول