دورات هندسية

 

 

قصة الأبرص والأعمى والأقرع

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    ام وائل الأثرية
    ام وائل الأثرية غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 3,155
    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 0

    قصة الأبرص والأعمى والأقرع

    أخرج البخاري رحمه الله:عن أبي هريرة رضي الله عنه حدثه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:إن ثلاثة في بني إسرائيل أبرص وأقرع وأعمى بدا لله عز وجل أن يبتليهم

    فبعث إليهم ملكا فأتى الأبرص فقال:أي شيء أحب إليك قال :لون حسن وجلد حسن قد قذرني الناس
    قال: فمسحه فذهب عنه فأعطي لونا حسنا وجلدا حسنا فقال : أي المال أحب إليك قال : الإبل أو قال: البقر هو شك في ذلك إن الأبرص والأقرع قال أحدهما:الإبل وقال الأخر:البقر
    فأعطي ناقة عشراء فقال:يبارك لك فيها وأتى الأقرع فقال:أي شيء أحب إليك قال :شعر حسن ويذهب عني هذا قد قذرني الناس قال:فمسحه فذهب وأعطي شعرا حسنا

    قال:فأي المال أحب إليك قال:البقر قال: فأعطاه بقرة حاملا وقال :يبارك لك فيها وأتى الأعمى فقال:أي شيء أحب إليك قال: يرد الله إلي بصري فأبصربه الناس

    قال:فمسحه فرد الله إليه بصره قال:فأي المال أحب إليك قال:الغنم فأعطاه شاة والدا فأنتج هذان وولد هذا فكان لهاذ واد من إبل ولهذا واد من بقر ولهذا واد من غنم ثم إنه أتى الأبرص في صورته وهيئته فقال:رجل مسكين تقطعن بي الجبال في سفري فلا بلاغ اليوم الا بالله ثم بك أسألك بالذي أعطاك اللون الحسن والجلد الحسن والمال بعيرا أتبلغ عليه في سفري
    فقال :إن الحقوق كثيرة فقال:له كأني أعرفك ألم تكن أبرص يقذرك الناس فقيرا فأعطاك الله فقال: لقد ورثت لكابر كابر فقال: ان كنت كاذبا فصيرك الله إلا ماكنت وأتى الأقرع في صورته وهيئته
    فقال:له مثل ما قال : لهذا فرد عليه مثل ما رد عليه هذافقال:إن كنت كاذبا صيرك الله إلى ماكنت وأتى الأعمى في صورته
    فقال: رجل مسين وابن سبيل وتقطعت بي الحبال في سفري فلا بلا غ اليوم الا بالله ثم بك أسألك بالذي رد عليك بصرك شاة أتبلغ بها في سفري
    فقال: قد كنت أعمى فرد الله بصري وفقيرا فقد أغناني فخذ ما شئت فوالله لا أجهدك اليوم بشيء أخذته لله
    فقال:أمسك مالك فإ نما ابتليتم فقد رضي الله عنك وسخط على صاحبيك.

    وفي الحديث :أن الناس معادن كمعادن الذهب والفضة وأن أكرمهم عند الله عز وجل أتقاهم؛وأن الإنسان لايخرجه عن معدنه لا الغنى ولا الفقر ولا المنصب ولا فقده ولا الجاه ولا السلطان .بل الكريم كريم في كل حال وفي كل وقت .أما اللئيم فإن معدنه يخونه أحوج ما يكون إليه.ولذلك فما أ ن تأتيه نعمة من نعم الله عز وجل إلا نسي أصله وطغا وتكبر وزعم لنفسه ما ليس هوأهلا له ، وظن النعمة من عنده ومن كسبه وكده ،وهذا هو كفران النعم ألآ تنسب إلى الله عز وجل بالمزيد ، ومن كفر فهو متوعد بالزوال في الدنيا والعذاب يوم القيامة نسأل الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة
    .


  2. [2]
    اوميمة
    اوميمة غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Oct 2009
    المشاركات: 6
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    تسلمي ام وائل على الموضوع ونشكر الله على نعم ونساله العفو والعافية لى وللمسلمين اجمعين

    0 Not allowed!



  3. [3]
    صلاح الفهد
    صلاح الفهد غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية صلاح الفهد


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,662
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الحمد لله على نعمته
    بارك الله فيك أختي الكريمة

    0 Not allowed!


    لا إله إلا الله محمد رسول الله

    [
    URL="http://www.arab-eng.org/vb"][/URL
    ]

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML