دورات هندسية

 

 

دمشق القديمة تراث مستهدف

النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. [1]
    نمر الشام
    نمر الشام غير متواجد حالياً

    عضو

    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 31
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    دمشق القديمة تراث مستهدف

    تاريخ حافل
    دمشق هي عاصمة الجمهورية العربية السورية وهي أقدم عاصمة مأهولة في العالم، وقد كانت احتلت مكانة مرموقة في مجال العلم والثقافة والسياسة والفنون خلال الألف الثالثة ق. م، وأصبحت عاصمة الدولة العربية الإسلامية عام 661 أيام الأمويين. و يعرف أنه في نهاية الألف الثاني (ق. م.) أسس الزعيم الآرامي ريزون مملكته في دمشق. يبلغ عدد سكان دمشق وريفها حوالي 4.5 مليون نسمة حسب إحصائية عام 2004 م. تقع المدينة بالقرب من سلسلة جبال لبنان الشرقية في جنوب غرب البلاد. القسم الأكبر من دمشق، بما فيه المدينة القديمة، يقع على الضفة الجنوبية لنهر بردى، بينما تنتشر الأحياء الحديثة على الضفة الشمالية وغرب دمشق. مدينة دمشق هي بنفس الوقت محافظة دمشق.


    دمشق ليلاً


    الاسم والنشأة
    يعود نشوء دمشق إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد، كما دلت الحفريات بالقرب من منها في موقع تل الرماد وقد اختلفت الروايات التاريخية في تحديد معنى تسميتها، والأرجح أنها كلمة ذات أصول آشورية قديمة تعني الأرض الزاهرة أو العامرة، ومن اسمائها أيظاً جلق والشام وشامة الدنيا وكنانة الله والفيحاء كما تدعى دمشق الفيحاء.

    تاريخ دمشق
    دمشق هي أقدم عاصمة في العالم، ويقول البعض أنها أقدم مدينة مأهولة في العالم أيضاً. ورد ذكرها في مخطوطات مصرية تعود إلى القرن الخامس عشر قبل الميلاد. حيث ورد اسم دمشق في ألواح تحوتمس الثالث فرعون مصر بلفظ (تيماسك).. كما ورد في ألواح تل العمارنة (تيماشكي).. وفي النصوص الآشورية ورد الاسم (دا ماش قا).. وفي النصوص الآرامية ورد الاسم (دارميسك).. ولعل الكلمة تعني الأرض المسقية أو أرض الحجر الكلسي.. وفي العصور الإسلامية أطلق عليها اسم "الفيحاء" و"جلق"... و"الشام" من قبيل تسمية الفرع باسم الأصل.

    التاريخ القديم وصدر الإسلام
    كانت دمشق موطنا للآراميين في أواخر الألف الثاني قبل الميلاد، تعاقب على حكمها الآشوريون والكلدانيون والفرس، وسقطت بأيدي الاسكندر الأكبر عام 333 ق.م. وبعد وفاته، أصبحت دمشق جزءاً من المملكة السلوقية. احتلها الإمبراطور الروماني بومبيي الأكبر عام 64 ق.م. دخلت المسيحية إلى دمشق في القرن الأول للميلاد، وأصبحت فيما بعد مركزاً مسيحياً مهماً. وقد ارتبط تاريخ دمشق بالعالم اليوناني لفترة تقدر بحوالى عشرة قرون، عرفت المدينة خلالها ازدهار الحضارة الهلنستية، حيث تمازجت عناصر الثقافة اليونانية مع حضارة الشرق وثقافته.
    دخلت الجيوش العربية الإسلامية دمشق في القرن السابع، وتحولت المدينة في العصر الأموي من مركز ولاية إلى عاصمة امبراطورية تمتد إلى حدود الصين شرقاً وإلى مياه الأطلسي والأندلس غرباً. ارتفعت قصور الخلفاء في العاصمة الأموية وامتدت فيها مساحة العمران، وكان من أهم مبانيها في ذاك العهد جامع بني أمية الكبير الذي بني في عهد الخليفة الوليد بن عبد الملك، وهو الصرح الذي يبقى واحداً من أجمل المباني العربية الإسلامية في العالم. على مثال المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، يتألف الجامع الأموي من قاعة كبيرة للصلاة وصحن خارجي فسيح. وتتكون قاعة الصلاة الداخلية من ثلاثة أروقة متوازية تفصل بينها أقواس متناسقة مرفوعة على أعمدة أثرية من الرخام تعود إلى العصور التي سبقت العصر الأموي. ولهذا المسجد ثلاث مآذن تعود إلى ثلاث حقب مختلفة، الأولى تتوسط الجدار الشمالي وتعرف بمئذنة العروس، الثانية في الناحية الشرقية وتعرف بمئذنة عيسى، أما الثالثة فهي في الناحية الغربية وتعرف بمئذنة قايتباي، السلطان المملوكي.

    القرون الوسطى
    في النصف الثاني من القرن الثامن، اتخذ العباسيون من مدينة بغداد في العراق عاصمة لهم، ودخلت جيوشهم دمشق لتقضي فيها على خصومهم من رجال بني أمية. في زمن تضعضع السلطة العباسية، ارتبطت دمشق بالدولة الطولونية قبل أن تخضع للفاطميين، وقد تعرضت في تلك الحقبة لغزوات القرامطة الذين احتلوها مرات عدة، مما أحدث فيها الكثير من الخراب والدمار، ففقدت الكثير من بريقها، وقلّ عدد سكانها، وانتشر فيها الفقر والعوز. بعد الفاطميين، بسط السلاجقة سلطتهم على دمشق التي حكمها بعض الأتابكة في شكل شبه مستقل. قاوم معين الدين أثر الفرنجة وصد الحصار الذي فرضته قواتهم في داريا، وجاء من بعده نور الدين محمود زنكي، فوحّد المشرق ومد نفوذه إلى مصر بفضل قائده أسد الدين شيركوه وابن أخيه صلاح الدين الأيوبي. وبموت الخليفة الفاطمي العاضد سنة 1171، انتهى الحكم الفاطمي وغدت مصر والشام دولة واحدة، فاستعادت دمشق بريقها واحتلت مركز الصدارة في الميدان السياسي والعسكري في المشرق العربي. بعد وفاة صلاح الدين فيها عام 1193، تصدعت الدولة الأيوبية، وسقطت دمشق في أيدي المغول.
    أهم معالم تلك الفترة البيمارستان النوري، وهو اليوم متحف العلوم والطب العربي حيث تعرض أجمل نماذج الخطوط التي استعملت للمرة الأولى أثناء حكم نور الدين. كذلك حمام نور الدين في البزورية، وهو أقدم حمامات دمشق، ولا يزال يعمل إلى اليوم. أيضاً تبرز مدرسة نور الدين حيث يرقد الحاكم الكبير في تربته وسط صالة مربعة تقتصر زينتها على الآية القرآنية: «وَسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زُمراً حتى إذا جاءوها وفُتحت أبوابها وقال لهم خزنتها سلم عليكم طبتم فادخلوها خالدين» (الزمر 73). أيضا من معالم دمشق قلعتها ذات الأبواب الأربعة، التي اتخذها الكثير من الحكام مسكناً لهم، ومنهم نور الدين الزنكي وصلاح الدين الأيوبي والملك الظاهر بيبرس.


    جدار قلعة دمشق وتمثال صلاح الدين

    العصر المملوكي والعثماني

    كانت ولاية دمشق من أكبر ولايات السلطنة المملوكية وأهمها حيث عُرفت باسم "نيابة الشام"، وقد امتدت حدودها إلى الفرات والرستن شرقاً وشمالاً، وإلى البحر المتوسط غرباً، وإلى غزة والكرك جنوباً. في عهد السلطان الظاهر بيبرس والسلطان قلاوون، شهدت المدينة حركة عمرانية كبيرة، وشيد فيها عدد كبير من المساجد والمدارس. وقد انتهت تلك الحقبة مع دخول قوات تيمورلنك وما حملته من دمار. إلا أن هذه الكارثة لم تمنع دمشق من النهوض من كبوتها في أقل من ربع قرن، فعادت حركة العمران إليها وازدهر فيها النشاط الصناعي من جديد، في زمن احتدم الصراع بين الفئات المتصارعة حول الحكم في العهد المملوكي الأخير.
    إثر الهزيمة التي مني بها المماليك في معركة مرج دابق عام 1516، تحولت سورية إلى جزء من أمبراطورية العثمانيين الشاسعة وغدت "ضاحية" من أكبر ضواحيها وأهمها. أولى الحكّام العثمانيون دمشق أهمية كبرى، فقد حافظت المدينة على مركزها التجاري في الشرق، كما أنها كانت محطة تتوقف فيها قوافل الألوف من الحجّاج الذين كانوا ينطلقون منها إلى الديار المقدّسة. وقد حرص الولاة على ضمان الأمن في المدينة، وشيّدوا فيها صروحاً جديدة، كما أنهم اهتموا بترميم الجوامع والحمّامات والأسواق القديمة. من أشهر المعالم التي تعود إلى تلك الحقبة التاريخية الطويلة، التكية والجامع اللذان يحملان اسم السلطان سليم الأول، والتكية المعروفة بالسليمانية، وهي من تصميم المعماري سنان الذي ارتبط اسمه بتشييد صروح إسطنبول الشهيرة. وينتهي العهد الحضاري العثماني مع تعاظم "أهوال التغريب". تتراجع دمشق وتفقد ريادتها، فيما تزدهر حلب التي تستقطب السفراء الغربيين لتغدو المدينة الثالثة في الإمبراطورية العثمانية بعد اسطنبول والقاهرة. وقد شهدت حركة البناء في المدينة آخر تجلياتها الشرقية في القرن الثامن عشر عبر ما يُعرف بالبيوت الدمشقية، وأشهرها بيت خالد العظم، وبيت أحمد السباعي، وبيت النابلسي، وبيت القوتلي، وبيت دحدح، وبيت المعلم. وقد سحرت هذه البيوت الراقية الرحالة الذين تدفّقوا على المشرق، ومنهم الأسباني باديا الذي زار شبّهها بالقصور.




    المسجد الأموي بدمشق
    الانتداب الفرنسي
    خلال الحرب العالمية الأولى (1914-1918) استعملت الحليفتان تركيا وألمانيا دمشق كقاعدة لتحركاتهما العسكرية. في عام 1918 حررت قوات الثورة العربية دمشق. وأعلنت في آذار/مارس 1920 عاصمة للحكومة العربية المستقلة برئاسة الملك فيصل الأول. إلا أنها سقطت بأيدي القوات الفرنسية في تموز (يوليو) من نفس العام لتبدأ حقبة الانتداب الفرنسي على المدينة. بين عامي 1925-1927 طرد الفرنسيون عدة مرات من المدينة من قبل الثوار السوريون خلال الثورة العربية الكبرى التي انطلقت من جبل العرب. قصف الفرنسيون المدينة بالطائرات وألحقوا أضراراً كبيرة بالمدينة القديمة. وبعد هزيمة فرنسا عام 1940 في مطلع الحرب العالمية الثانية، أصبحت سورية تحت سيطرة حكومة فيشي الفرنسية الموالية للألمان. إلا أن قوات فرنسا الحرة والقوات البريطانية عادت إلى احتلالها عام 1941. عام 1946 استقلت سورية بشكل كامل عن فرنسا وشهدت المدينة ازدهاراً وتوسعاً عمرانياً كبيراً منذ ذلك الحين.


    قصر العظم بدمشق
    أحياء المدينة ومعالمها
    تضم دمشق العديد من الأحياء. أهم أحياء دمشق هي: دمشق القديمة وتضم العديد من الأحياء القديمة التي تتواجد داخل أسوار المدينة القديمة. ومن أحياء دمشق الأخرى: حي الميدان، الشاغور، الصالحية، الجسر الأبيض، المزرعة، المهاجرين، الروضة، المالكي، ركن الدين، المزة.
    تتميز شوارع أو حارات دمشق القديمة بأنها ضيقة ذات بيوت متقاربة، وقد ذكر أحدها في العهد الجديد (الكتاب المقدس) تحت اسم "الشارع المستقيم"، حيث عاش القديس بولس الدمشقي. يتميز البيت الدمشقي (أو البيت العربي كما يدعى في سورية) بغرف موزعة في طابقين تحيط بفسحة مكشوفة مزينة بالنباتات ونوافير المياه.
    في دمشق مئات المساجد، وعشرات الكنائس وبعض الحسينيات. من أهم مساجد دمشق، وربما أشهر معالمها، المسجد الأموي الكبير. من مساجد دمشق الشهيرة الأخرى التكية السليمانية، التي بناها السلطان العثماني سليم الأول عام 1516، ومسجد السنانية. كما وتعتبر دمشق من أهم مراكز الثقافة العربية والإسلامية في العالم العربي. ومن المنشآت الثقافية في دمشق المتحف الوطني وجامعة دمشق 1923 ومكتبة الأسد الوطنية 1982.

    منقول

  2. [2]
    ابو جندل الشمري
    ابو جندل الشمري غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابو جندل الشمري


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 4,977
    Thumbs Up
    Received: 83
    Given: 38
    بارك الله فيك اخي نمر الشام
    بارك الله في شامنا

    0 Not allowed!



    صفحة سوريا الأسلام عى الفيس بوك


    غرباءُ ولغيرِ اللهِ لا نحني الجِبـــاه
    غُرباءُ وارتَضَيناها شِعاراً للحيــاة
    إن تَسَل عنّا فإنّا لا نُبالي بالطُّغــاة
    نحنُ جُندُ اللهِ دَوماً دربُنا دربُ الأُباة




    ]







  3. [3]
    غريب الطباع
    غريب الطباع غير متواجد حالياً
    تم إيقافه لمخالفة القوانين


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 284
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الشيء اللي بيقهرني لما بزور دمشق وبيحز بنفسي هيك كلام أنها كانت أنتبه على كلمة كانت فقط بنقهر على هيك بلد وشعب كيف كان من ارقى الشعوب في المنطقة وكيف صارت الأن بسبب الفساد وعدم الأهتمام .....

    لاحظ شوارع دمشق ترى الأوساخ بكل مكان بالطريق والحفريات والمطبات حدث ولاحرج والجسور اللي عم تستغرق يمكن عشرات السنين حتى تجهز وياريت تجهز بشكلها الصحيح .........ولا الفساد اللي بتلاقيه بدوائر الدولة وكل القطاعات بدون أستثناء لأن للاسف ما بتقدر تعمل شيء بسوريا دون أن تدفع رشوة للموظف .

    كلماتك حلوة عن دمشق للاطلاع فقط

    0 Not allowed!



  4. [4]
    نمر الشام
    نمر الشام غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 31
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غريب الطباع مشاهدة المشاركة
    الشيء اللي بيقهرني لما بزور دمشق وبيحز بنفسي هيك كلام أنها كانت أنتبه على كلمة كانت فقط بنقهر على هيك بلد وشعب كيف كان من ارقى الشعوب في المنطقة وكيف صارت الأن بسبب الفساد وعدم الأهتمام .....

    لاحظ شوارع دمشق ترى الأوساخ بكل مكان بالطريق والحفريات والمطبات حدث ولاحرج والجسور اللي عم تستغرق يمكن عشرات السنين حتى تجهز وياريت تجهز بشكلها الصحيح .........ولا الفساد اللي بتلاقيه بدوائر الدولة وكل القطاعات بدون أستثناء لأن للاسف ما بتقدر تعمل شيء بسوريا دون أن تدفع رشوة للموظف .

    كلماتك حلوة عن دمشق للاطلاع فقط

    باراك الله فيك اخي الكريم
    صدفت فيما قلت فعلا و هذه حقيقة مرة
    اسأل الله ان يفرج عن اهل الشام ما هم فيه

    0 Not allowed!



  5. [5]
    ام وائل الأثرية
    ام وائل الأثرية غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 3,155

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 0
    تلك ارض طيبة مباركة..
    **************
    قال العلامة الألباني - رحمه الله -

    في مقدمة كتابه "تخريج أحاديث فضائل الشام ودمشق" :

    " فهذه أحاديثٌ في فضائل الشام ودمشق

    استخرجتها من كتاب الحافظ أبي الحسن الربعي "ت: 444", المسمى بـ "فضائل الشام ودمشق" ...

    وقد رأينا أن نجرد هذه الأحاديث من أصلها في رسالةٍ مع تخريجها المشار إليه, محذوفة الأسانيد

    تسهيلًا للاطلاع عليها وتعميمًا للاستفادة منها

    حتى يعلم الناس أن في فضل الشام أحاديث كثيرة صحيحة، خلافًا لظنِّ بعض الكُتَّاب

    وحتى يعرف المستوطنون فيه فضل ما أنعم الله به عليهم

    فيقوموا بشكره بالعمل الصالح, وإخلاص العبادة لوجهه -سبحانه وتعالى

    وإلّا

    فإن الأمر كما قال سلمان الفارسي لأبي الدرداء -رضي الله عنهما

    "
    إن الأرض المُقدسة لا تقدس أحدًا، وإنما يُقدس الإنسان عمله "

    رواه مالك في "الموطأ" "2/ 235"




    الحديث الأول:

    "يا طوبَى للشام، يا طوبَى للشام، يا طوبَى للشام

    قالوا: يا رسول الله! وبِمَ ذلك؟

    قال: تلك ملائكة الله باسطو أجنحتها على الشام"

    حديث صحيح





    الحديث الثاني:

    "ستنجدون أجنادًا، جُنْدًا بالشام، وجُنْدًا بالعراق، وجندًا باليَمَن"

    قال عبد الله: فقمت، قلت: خِرْ لي يا رسول الله!

    فقال: "وعليكم بالشام، فمن أبى فليلحق بيمنه، وليستق من غُدُرِه

    فإن الله -عز وجل- قد تكفَّل لي بالشام وأهله"

    قال ربيعة: فسمعت أبا إدريس يحدث بهذا الحديث، يقول:

    ومن تكفَّل الله به فلا ضيعة عليه

    حديث صحيح جدًّا


    الحديث الثالث:

    "إني رأيت عمودَ الكتاب انْتُزِعَ من تحت وسادتي، فنظرتُ فإذا هو نورٌ ساطعٌ عُمِدَ به إلى الشام

    ألا إنّ الإيمان -إذا وقعت الفتن- بالشام"

    حديث صحيح






    الحديث الرابع:

    "الشام أرض المحشر والمنشر"

    حديث صحيح



    الحديث الخامس:

    "إذا فسدَ أهلُ الشامِ فلا خيرَ فيكم

    لا تزالُ طائفةٌ من أُمتي منصورين، لا يضرُّهم من خَذَلَهم حتى تقومَ الساعةُ"

    حديث صحيح




    الحديث السادس:

    "لن تَبْرَحَ هذه الأمةُ منصورين أينما توجهوا، لا يضرُّهم من خَذَلَهم من الناس حتى يأتي أمر الله

    [ أكثرهم أهلُ الشام]"

    قال – رحمه الله - :

    صحيح دون قوله :

    "وأكثرهم أهل الشام"؛ فإن هذه الزيادة منكرة عندي...

    لكن في حديث معاوية عندهما عن معاذ بن جبل أنه قال: "وهم بالشام"

    ويشهد له ما رواه مُسلم وغيره من حديث سعد بن أبي وقاص مرفوعًا:

    "لا يزال أهلُ الغربِ ظاهرين على الحقِّ حتى تقوم الساعةُ"

    على اعتبار أن أهل الغرب هم أهل الشام

    كما قال الإمام أحمد، وأيَّدَه شيخ الإسلام ابن تيمية في "فضل الشام وأهله"




    الحديث الثامن:

    "اللهم بارك لنا في مدينتنا، وبارك لنا في مُدِّنَا وصاعِنَا

    اللهم بارك لنا في حَرَمِنَا، وبارك لنا في شَامِنَا"

    فقال رجل: وفي العراق؟ فسكت, ثم أعاد, قال الرجل: وفي عراقنا, فسكت

    ثم قال: "اللهم بارك لنا في مدينتا، وبارك لنا في مُدِّنَا وصاعِنَا، اللهم بارك لنا في شامِنَا

    اللهم اجعل مع البركة بركةً

    والذي نفسي بيده, ما من المدينة شِعْبٌ ولا نَقْبٌ, إلا وعليه ملكان يحرسانها تقدموا عليها..."

    حديث صحيح





    الحديث التاسع:

    عن عبد الله بن حوالة أنه قال: يا رسول الله! اكتب لي بلدًا أكون فيه، فلو أعلم أنك تبقى لم أختر على قربك

    قال:

    "عليك بالشام "ثلاثًا"

    فلما رأي النبي -صلى الله عليه وسلم- كراهيته للشام فقال:

    "هل تدرون ما يقول الله -عز وجل؟ يقول:

    يا شامُ يا شامُ! يدي عليم يا شامُ, أنت صفوتي من بلادي، أُدخِلُ فيكِ خيرتي من عبادي

    أنت سيفُ نقمتي، وسوطُ عذابي، أنت الأندرُ، وإليك المحشرُ

    ورأيت ليلة أسرى بي عمودًا أبيض كأنه لؤلؤٌ تحملُه الملائكةُ

    قلتُ: ما تحملون؟ قالوا: نحملُ عمودَ الإسلامِ، أُمرنا أن نضعَه بالشامِ

    وبينا أنا نائم رأيت كتابًا اخْتُلِسَ من تحت وسادتي، فظننت أن الله تخلَّى من أهل الأرض

    فأتبعت بصري، فإذا هو نور ساطع بين يدي، حتى وُضِعَ بالشام

    فمن أبى أن يلحق بالشام، فليلحق بيمنه، وليستق من غُدُرِهِ، فإن الله قد تكفَّل لي بالشام وأهله"

    قال - رحمه الله - :

    حديث صحيح دون قوله:

    "يا شام يا شام! يدي عليك يا شام! " وقوله "أنت سيف نقمتي، وسوط عذابي، أنت الأندر"

    فإن هذا القدر مما لم أقف عليه في غير هذا الحديث...


    الحديث العاشر:

    "إني رأيتُ الملائكة في المنامِ أخذوا عمود الكتاب، فعمدوا به إلى الشام

    فإذا وقعت الفتنُ فإن الإيمان بالشام"

    حديث صحيح



    الحديث الخامس عشر:

    "فُسطاطُ المسلمين يوم الملحمةِ بـ"الغوطة"، إلى جانب مدينةٍ يُقال لها: "دمشق" من خيرِ مدائنِ الشامِ"

    وفي رواية ثانية ...

    "يومُ الملحمةِ الكبرى؛ فُسطاطُ المسلمين بأرضٍ يقالُ لها:"الغوطة"، فيها مدينةٌ يقالُ لها "دمشق"

    خير منازِل المسلمين يومئذٍ"

    حديث صحيح




    وقد ثبت في الصحيح:

    "أن النبي -صلى الله عليه وسلم- لما أتى بيت المقدس ليلة الإسراء صلّى فيه ركعتين"

    ولم يصل بمكان غيره، ولا زاره"



    الحديث الثاني والعشرون:

    "ينزل عيسى ابن مريم -عليهما السلامُ- عند المنارةِ البيضاء شرقي دمشق"

    حديث صحيح



    الحديث الثامن والعشرون:

    "إذا وقعت الملاحِمُ بعث الله من دمشقَ بعثًا من الموالي, أكرمَ العرب فرسًا، وأجودهم سلاحًا

    يؤيدُ الله بهم الدين"

    حديث حسن




    الحديث الثلاثون:

    عن عوف بن مالك -رضي الله عنه- قال:

    "أتيتُ رسول الله -صلى الله عليه وسلم, وهو في بناءٍ له، فسلَّمتُ عليه

    فقال: عوف؟ قلت: نعم يا رسول الله! قال: ادخل

    فقلت: كلِّي أم بعضي، قال: بل كلك, قال: فقال لي: اعدد عوف! ستًّا بين يدي الساعة

    أولهن: موتي, قال: فاستبكيت حتى جعلَ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يسكتني قال: قل: إحدى

    والثانية: فتح بيت المقدس، قل: اثنين

    والثالثة: فتنة تكون في أمتي، وعظَّمَّها

    والرابعة: موتان يقعُ في أمتي يأخذهم كقُعاص الغنم

    والخامسة: يفيضُ المالُ فيكم فيضًا، حتى إن الرجل ليعطى المائة دينار فيظلُّ يسخَطُها، قل:خمسًا

    والسادسة: هدنةٌ تكون بينكم وبين بني الأصفر، يسيرون إليكم على ثمانين راية، تحت كل راية اثنا عشر ألفًا

    فسطاطُ المسلمين يومئذٍ في أرض يقال لها:

    "الغوطة"، فيها مدينة، ويقال لها: "دمشق"

    حديث صحيح "
    انتهى ملخصا


    اللهم بارك لنا في شامنا
    اللهم بارك لنا في يماننا
    اللهم امين


    0 Not allowed!


    .

  6. [6]
    نمر الشام
    نمر الشام غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 31
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام وائل الأثرية مشاهدة المشاركة
    تلك ارض طيبة مباركة..
    **************
    قال العلامة الألباني - رحمه الله -

    في مقدمة كتابه "تخريج أحاديث فضائل الشام ودمشق" :

    " فهذه أحاديثٌ في فضائل الشام ودمشق

    استخرجتها من كتاب الحافظ أبي الحسن الربعي "ت: 444", المسمى بـ "فضائل الشام ودمشق" ...

    وقد رأينا أن نجرد هذه الأحاديث من أصلها في رسالةٍ مع تخريجها المشار إليه, محذوفة الأسانيد

    تسهيلًا للاطلاع عليها وتعميمًا للاستفادة منها

    حتى يعلم الناس أن في فضل الشام أحاديث كثيرة صحيحة، خلافًا لظنِّ بعض الكُتَّاب

    وحتى يعرف المستوطنون فيه فضل ما أنعم الله به عليهم

    فيقوموا بشكره بالعمل الصالح, وإخلاص العبادة لوجهه -سبحانه وتعالى

    وإلّا

    فإن الأمر كما قال سلمان الفارسي لأبي الدرداء -رضي الله عنهما

    "
    إن الأرض المُقدسة لا تقدس أحدًا، وإنما يُقدس الإنسان عمله "

    رواه مالك في "الموطأ" "2/ 235"




    الحديث الأول:

    "يا طوبَى للشام، يا طوبَى للشام، يا طوبَى للشام

    قالوا: يا رسول الله! وبِمَ ذلك؟

    قال: تلك ملائكة الله باسطو أجنحتها على الشام"

    حديث صحيح





    الحديث الثاني:

    "ستنجدون أجنادًا، جُنْدًا بالشام، وجُنْدًا بالعراق، وجندًا باليَمَن"

    قال عبد الله: فقمت، قلت: خِرْ لي يا رسول الله!

    فقال: "وعليكم بالشام، فمن أبى فليلحق بيمنه، وليستق من غُدُرِه

    فإن الله -عز وجل- قد تكفَّل لي بالشام وأهله"

    قال ربيعة: فسمعت أبا إدريس يحدث بهذا الحديث، يقول:

    ومن تكفَّل الله به فلا ضيعة عليه

    حديث صحيح جدًّا


    الحديث الثالث:

    "إني رأيت عمودَ الكتاب انْتُزِعَ من تحت وسادتي، فنظرتُ فإذا هو نورٌ ساطعٌ عُمِدَ به إلى الشام

    ألا إنّ الإيمان -إذا وقعت الفتن- بالشام"

    حديث صحيح






    الحديث الرابع:

    "الشام أرض المحشر والمنشر"

    حديث صحيح



    الحديث الخامس:

    "إذا فسدَ أهلُ الشامِ فلا خيرَ فيكم

    لا تزالُ طائفةٌ من أُمتي منصورين، لا يضرُّهم من خَذَلَهم حتى تقومَ الساعةُ"

    حديث صحيح




    الحديث السادس:

    "لن تَبْرَحَ هذه الأمةُ منصورين أينما توجهوا، لا يضرُّهم من خَذَلَهم من الناس حتى يأتي أمر الله

    [ أكثرهم أهلُ الشام]"

    قال – رحمه الله - :

    صحيح دون قوله :

    "وأكثرهم أهل الشام"؛ فإن هذه الزيادة منكرة عندي...

    لكن في حديث معاوية عندهما عن معاذ بن جبل أنه قال: "وهم بالشام"

    ويشهد له ما رواه مُسلم وغيره من حديث سعد بن أبي وقاص مرفوعًا:

    "لا يزال أهلُ الغربِ ظاهرين على الحقِّ حتى تقوم الساعةُ"

    على اعتبار أن أهل الغرب هم أهل الشام

    كما قال الإمام أحمد، وأيَّدَه شيخ الإسلام ابن تيمية في "فضل الشام وأهله"




    الحديث الثامن:

    "اللهم بارك لنا في مدينتنا، وبارك لنا في مُدِّنَا وصاعِنَا

    اللهم بارك لنا في حَرَمِنَا، وبارك لنا في شَامِنَا"

    فقال رجل: وفي العراق؟ فسكت, ثم أعاد, قال الرجل: وفي عراقنا, فسكت

    ثم قال: "اللهم بارك لنا في مدينتا، وبارك لنا في مُدِّنَا وصاعِنَا، اللهم بارك لنا في شامِنَا

    اللهم اجعل مع البركة بركةً

    والذي نفسي بيده, ما من المدينة شِعْبٌ ولا نَقْبٌ, إلا وعليه ملكان يحرسانها تقدموا عليها..."

    حديث صحيح





    الحديث التاسع:

    عن عبد الله بن حوالة أنه قال: يا رسول الله! اكتب لي بلدًا أكون فيه، فلو أعلم أنك تبقى لم أختر على قربك

    قال:

    "عليك بالشام "ثلاثًا"

    فلما رأي النبي -صلى الله عليه وسلم- كراهيته للشام فقال:

    "هل تدرون ما يقول الله -عز وجل؟ يقول:

    يا شامُ يا شامُ! يدي عليم يا شامُ, أنت صفوتي من بلادي، أُدخِلُ فيكِ خيرتي من عبادي

    أنت سيفُ نقمتي، وسوطُ عذابي، أنت الأندرُ، وإليك المحشرُ

    ورأيت ليلة أسرى بي عمودًا أبيض كأنه لؤلؤٌ تحملُه الملائكةُ

    قلتُ: ما تحملون؟ قالوا: نحملُ عمودَ الإسلامِ، أُمرنا أن نضعَه بالشامِ

    وبينا أنا نائم رأيت كتابًا اخْتُلِسَ من تحت وسادتي، فظننت أن الله تخلَّى من أهل الأرض

    فأتبعت بصري، فإذا هو نور ساطع بين يدي، حتى وُضِعَ بالشام

    فمن أبى أن يلحق بالشام، فليلحق بيمنه، وليستق من غُدُرِهِ، فإن الله قد تكفَّل لي بالشام وأهله"

    قال - رحمه الله - :

    حديث صحيح دون قوله:

    "يا شام يا شام! يدي عليك يا شام! " وقوله "أنت سيف نقمتي، وسوط عذابي، أنت الأندر"

    فإن هذا القدر مما لم أقف عليه في غير هذا الحديث...


    الحديث العاشر:

    "إني رأيتُ الملائكة في المنامِ أخذوا عمود الكتاب، فعمدوا به إلى الشام

    فإذا وقعت الفتنُ فإن الإيمان بالشام"

    حديث صحيح



    الحديث الخامس عشر:

    "فُسطاطُ المسلمين يوم الملحمةِ بـ"الغوطة"، إلى جانب مدينةٍ يُقال لها: "دمشق" من خيرِ مدائنِ الشامِ"

    وفي رواية ثانية ...

    "يومُ الملحمةِ الكبرى؛ فُسطاطُ المسلمين بأرضٍ يقالُ لها:"الغوطة"، فيها مدينةٌ يقالُ لها "دمشق"

    خير منازِل المسلمين يومئذٍ"

    حديث صحيح




    وقد ثبت في الصحيح:

    "أن النبي -صلى الله عليه وسلم- لما أتى بيت المقدس ليلة الإسراء صلّى فيه ركعتين"

    ولم يصل بمكان غيره، ولا زاره"



    الحديث الثاني والعشرون:

    "ينزل عيسى ابن مريم -عليهما السلامُ- عند المنارةِ البيضاء شرقي دمشق"

    حديث صحيح



    الحديث الثامن والعشرون:

    "إذا وقعت الملاحِمُ بعث الله من دمشقَ بعثًا من الموالي, أكرمَ العرب فرسًا، وأجودهم سلاحًا

    يؤيدُ الله بهم الدين"

    حديث حسن




    الحديث الثلاثون:

    عن عوف بن مالك -رضي الله عنه- قال:

    "أتيتُ رسول الله -صلى الله عليه وسلم, وهو في بناءٍ له، فسلَّمتُ عليه

    فقال: عوف؟ قلت: نعم يا رسول الله! قال: ادخل

    فقلت: كلِّي أم بعضي، قال: بل كلك, قال: فقال لي: اعدد عوف! ستًّا بين يدي الساعة

    أولهن: موتي, قال: فاستبكيت حتى جعلَ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يسكتني قال: قل: إحدى

    والثانية: فتح بيت المقدس، قل: اثنين

    والثالثة: فتنة تكون في أمتي، وعظَّمَّها

    والرابعة: موتان يقعُ في أمتي يأخذهم كقُعاص الغنم

    والخامسة: يفيضُ المالُ فيكم فيضًا، حتى إن الرجل ليعطى المائة دينار فيظلُّ يسخَطُها، قل:خمسًا

    والسادسة: هدنةٌ تكون بينكم وبين بني الأصفر، يسيرون إليكم على ثمانين راية، تحت كل راية اثنا عشر ألفًا

    فسطاطُ المسلمين يومئذٍ في أرض يقال لها:

    "الغوطة"، فيها مدينة، ويقال لها: "دمشق"

    حديث صحيح "
    انتهى ملخصا


    اللهم بارك لنا في شامنا
    اللهم بارك لنا في يماننا
    اللهم امين



    اضافة رائعة شكرا لك

    0 Not allowed!



  7. [7]
    م عامر
    م عامر غير متواجد حالياً
    مشرف الملتقى العام
    الصورة الرمزية م عامر


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 6,550
    Thumbs Up
    Received: 184
    Given: 186
    بارك الله في شامنا ...
    حياك الله وشكراً لهذا الموضوع الطيب
    غريب الطباع ... أنت حقاً ... غريب الطباع

    0 Not allowed!


    -----
    الحمد لله الذي أكرمنا بنعمة الإسلام
    {إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} (56) سورة الأحزاب
    أللهم ارزقنا نعمة الرضى واجمعنا مع الحبيب المصطفى في جنات العلى
    -----
    موقع الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم


  8. [8]
    ابوالبراء البغدادي
    ابوالبراء البغدادي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابوالبراء البغدادي


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 1,357
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    بارك الله في الشام واهل الشام وحفظها من كل سوء

    0 Not allowed!



  9. [9]
    Alinajeeb
    Alinajeeb غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية Alinajeeb


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 1,051
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    جميل معلومات قيمة


    كل عام والجميع بألف خير

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML