بسم الله الرحمن الرحيم

"وَسَارِعُوا إِلَي مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ الَّذِينَيُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ "

  • قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ [إبراهيم:31].




الايات القرأنية بيتهيئلى وضحت فكرتنا

الصدقة

احنا فين من الصدقة

امتى اخر مرة تصدقت فيها

ولو حتى بربع جنيه

لاقيت من فترة كبيرة للاسف

يبقى احنا محتاجين الحملة دى لاننا مش بنتكلم ع حاجة وخلاص
احنا بنتكلم ع عمل

أولاً:
أنها تطفىء غضب الله سبحانه وتعالى كما في قوله : { إن صدقة السر تطفىء غضب الرب تبارك وتعالى }


ثانياً:
أنها تمحو الخطيئة، وتذهب نارها كما في قوله : { والصدقة تطفىء الخطيئة كما تطفىء الماء النار } [صحيح الترغيب].

ثالثاً:
أنها وقاية من النار كما في قوله : { فاتقوا النار، ولو بشق تمرة }.

رابعا:
أن العبد إنما يصل حقيقة البر بالصدقة كما جاء في قوله تعالى: لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ [آل عمران:92].

خامسا:
أن المنفق يدعو له الملك كل يوم بخلاف الممسك وفي ذلك يقول : { ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقاً خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكاً تلفاً } [في الصحيحين].

سادسا
:
أن صاحب الصدقة يبارك لة في ماله كما أخبر النبي عن ذلك بقوله: { ما نقصت صدقة من مال } [في صحيح مسلم].

سابعا:
أنه لا يبقى لصاحب المال من ماله إلا ما تصدق بة كما في قوله تعالى: وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ [البقرة:272]. ولما سأل النبي عائشة رضي الله عنها عن الشاة التي ذبحوها ما بقى منها: قالت: ما بقى منها إلا كتفها. قال: { بقي كلها غير كتفها } [في صحيح مسلم].

ثامنا:
أن الله يضاعف للمتصدق أجره كما في قوله عز وجل: إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ [الحديد:18]. وقوله سبحانه: مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً وَاللّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ [البقرة:245].

تاسعا:
أن صاحبها يدعى من باب خاص من أبواب الجنة
يقال له باب الصدقة كما في حديث أبي هريرة أن رسول الله قال: { من أنفق زوجين في سبيل الله، نودي في الجنة يا عبد الله، هذا خير: فمن كان من أهل الصلاة دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريان } قال أبو بكر: يا رسول الله، ما على من دُعي من تلك الأبواب من ضرورة فهل يُدعى أحد من تلك الأبواب كلها: قال: { نعم وأرجو أن تكون منهم } [في الصحيحين].

عاشرا:
أنَّ الصدقة
دليلٌ على صدق العبد وإيمانه كما في قوله : { والصدقة برهان } [رواه مسلم].


عن عبد الله بن عباس رضى الله عنه قال:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم جوادا وكان اجود ما يكون فى رمضان حين يأتيه جبريل ويدارسه القرأن.... فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم اجود من الريح المرسلة


وكان القران يملأ النفس غنى فتصبح الناس اكثر جودا

اجود من الريح المرسلة

والريح المرسلة لها ثلاث صفات

السرعة الشديدة والتتابع وتشمل الجميع لا تختص احد

وكأن النبى صلى الله عليه وسلم كان : سريع التصدق... ودائم التصدق فلا يقف... ويعم الناس كلها بالصدقة

حديث رائع

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
( ايما مسلم كسا مسلم على عرى الا كساه الله تعالى من حلل الجنة، وايما مسلم اطعم مسلم على جوع الا اطعمه الله تعالى من ثمار الجنة ، وايما مسلم سقى مسلما على ظمأ الا سقاه الله تعالى من الرحيق المختوم)

كن كعثمان

لما علم عثمان بن عفان رضى الله عنه هذه الارباح الهائلة فقرر ان يشترى الجنة .

·مرة يوم جيش العسرة بعشرة الاف دينار
· ومرة يوم اشترى بئر ررومة وجعله صدقة للمسلمين.
· ومرة حين وهب قافلة من عشرات الابل لاهل المدينة
·ومرة ومرة ومرة ..... فهل اشتريت الجنة بشىء



طيب دى فكرة الصدقة بشكل عام

حملتنا صدقة كل يوم

* الفكرة

حدد مبلغ يومى ولو حتى جنيه وحط ف نيتك انك هتشيل كل يوم جنيه لحد أخر الشهر

صدقة لكل يوم
هتجمع فى اخر الشهر ( رمضان ) 30 جنيه مبلغ مش كبير بس اتكتبت بنيتك عند ربنا انك تصدقت كل يوم
ومش ف رمضان بس تكملها بعد رمضان ان شاء الله

عن عائشة قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أحب الأعمال إلى الله تعالى أدومها وإن قل قال وكانت عائشة إذا عملت العمل لزمته) رواه مسلم.


وف اخر الشهر حط المبلغ فى اى عمل خيرى زى ما انت تحب انشر الموضوع بين صحابك بين اهلك
والدال على الخير كفاعله
وخليك انت بين اهلك اللى بتشجعهم ع كدا وجمع صدقاتهم بنفس الفكرة وحط المبلغ كله ف اى خير

ودى بشرى ليك من حبيبنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
.
..
............


( سبعة يظلهم الله فى ظله يوم لا ظل الا ظله منهم رجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما انفقت يمينه)