دورات هندسية

 

 

كيف تكتب Cv سيرتك الذاتية بصورة جيدة ؟ نماذج جاهزة للعمل

صفحة 1 من 5 12 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 45
  1. [1]
    الصورة الرمزية مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير غير متواجد حالياً

    مشرف متميز

      وسام مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,807
    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0
  2. [2]
    eng.mai.o
    eng.mai.o غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية eng.mai.o


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    متابعة معاك ان شاء الله يا بشمهندس وليد

    0 Not allowed!



  3. [3]
    مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية مهندس وليد سمير


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,807

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0

    تنقسم السيرة الذاتية إلى عدد من النقاط الهامة التى ينبغى أن يراعيها المتقدم لشغل الوظيفة :

    ملحوظة هامة : قد تختلف بعض هذه العناصر من شخص الي شخص


    العنصر الأول :
    المعلومات الشخصية Personal Information

    و يضم العناصر التالية :


    1-Name:
    2- Date of birth:
    3-Place of birth:
    4-Marital Status :
    5-Nationality :
    6-Address:
    7-City and State:
    8-Phone number:
    E-mail address:9-

    1- الاسم :
    2 - تاريخ الميلاد :
    3- محل الميلاد :
    4- الحالة الإجتماعية : وهى إما متزوج married أو أعزب Single
    5- الجنسية :
    6- العنوان :
    7- المدينة و المحافظة :
    8- رقم التليفون : و ينبغى إضافة رقم المحمول إذا كان لديك Cellular Phone
    9- البريد الإلكترونى:



    العنصر الثانى :
    التعليم أو المؤهلات Education or Qualification



    و تضم مؤهلات الشخص التى حصل عليها و ينبغى أن تكتب فى صورة تنازلية بمعنى ترتب الشهادات التى حصل عليها حديثا أولا ثم الأقدم فالأقدم


    العنصر الثالث :
    الخبرة المتصلة الوظيفة التى يتقدم الفد لشغلها Relevant Experience



    و تعمل هذا العنصر على خيراتك المتصلة بمجال العمل و يجب أن تكتبها فى صورة تنازلية أيضا بحيث الأحدث فالأقدم بعد ذلك


    العنصر الرابع :
    الهوايات Hobbies

    وفيه تعرض هوايات التى تحبها


    العنصر الخامس :
    الهدف Objective


    و فيه تدون هدفك من العمل فى هذه الشركة و لماذا تقدمت لشغل الوظيفة و ما هى طموحاتك فى العمل فى هذا المنصب ، و ما إلى ذلك و سوف يكون لنا إن شاء الله موضوع مطول عن المقابلات الشخصية و لكن فى حلقة أخرى .


    العنصر السادس:
    المهارت Skills


    و يعرض هذا الموضوع مهاراتك الشخصية التى تتمتع بها كفرد مثل القدة على العمل تحت الضغط القدرة على تحمل الأعباء الإضافية و غيرها من هذه المهارات . و من جتنب آخر تعرض مهاراتك فى التعامل مع الأشخاص إذا كانت هذه الوظيفة تتعلق بمجال البيع و لشراء و كذلك مهارات التعامل مع الكمبيوتر و الدورات التى حصلت عليها .


    العنصر السابع:
    الجوائز و المكافآت HONORS AND AWARDS



    و هذا العنصر اختيارى فى السيرة الذاتية حيث أنك كنت قد حصلت على أى جوائز أو مكافأت فى مجال عملك السابق أو فى مجال دراستك .


    العنصر الثامن:

    و هو العمل التطوعى Volunteer Work


    و هو أيضا اختيارى حيث إن كانت لك نشاطات فى جمعيات أهلية أو خيرية يمكنك أن تطرحها هنا تحت هذا البند .



    العنصر التاسع و الأخير :

    المرجع reference

    و هنا تكتب فيه جملة واحدة فقط Available upon request بمعنى متاح عند الطلب


    يكتمل الموضوع توجد فى الوصلات التالية 9 نماذج مختلف للسيرة الذاتية مكتوبة فى وورد جاهزة و معدة مسبقا ما يبقى لديك سوى أن تكتب معلوماتك التى تريد بها و مبروك عليك السيرة الذاتية الخاصة بك فى أبهى حلة .

    http://rapidshare.com/files/69291399...1601_.rar.html

    0 Not allowed!


    الحمد لله خلصت الجيش

  4. [4]
    ثائر اسماعيل
    ثائر اسماعيل غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية ثائر اسماعيل


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 2,235
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكور يا بشمهندس وليد على هذه المعلومات القيمة
    وحقيقة ان السيرة الذاتية لها اهمية كبيرة لايجاد فرصة عمل جيدة لك
    والاهتمام بها يجب ان يكون كبيرا
    وهنا ي الامارات تدفع الكثير لكي تقوم المكاتب بكتابة السيرة لك
    شكرا على الموضوع

    0 Not allowed!


    عراقي انا





  5. [5]
    م.عز
    م.عز غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م.عز


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 424
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 152
    جهد لابأس به ..
    يستفيد منه حديثي التخرج أمثالي
    ولك مني كل الشكر

    0 Not allowed!


    م.عــز

  6. [6]
    ابو جندل الشمري
    ابو جندل الشمري غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابو جندل الشمري


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 4,977
    Thumbs Up
    Received: 83
    Given: 38
    شكرا اخي الكريم
    بارك الله فيك

    0 Not allowed!



    صفحة سوريا الأسلام عى الفيس بوك


    غرباءُ ولغيرِ اللهِ لا نحني الجِبـــاه
    غُرباءُ وارتَضَيناها شِعاراً للحيــاة
    إن تَسَل عنّا فإنّا لا نُبالي بالطُّغــاة
    نحنُ جُندُ اللهِ دَوماً دربُنا دربُ الأُباة




    ]







  7. [7]
    eng.mai.o
    eng.mai.o غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية eng.mai.o


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    انا عندى كمان موقع به شوية نماذج جاهزة
    www.cvtips.com/CV_example.html
    يا ريت يفيدك ان شاء الله

    0 Not allowed!



  8. [8]
    مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية مهندس وليد سمير


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,807

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0
    ما الذي يُفترض أن يحدث في المقابلة؟


    المقابلة الشخصية Interview هي وسيلة تستخدمها المؤسسات التي ترغب في توظيف شخص ما لاختيار المرشح المناسب. هذه الوسيلة تُمَكِن المؤسسة من التعرف عليك وطرح أسئلة عليك للتأكد من قدراتك والتعرف على ما يؤثر في قرار توظيفك. المفترض أن الشخص أو الأشخاص الذين يقومون بمقابلة المرشح يكونون على دراية كاملة بما تحتاجه الوظيفة ويكونون كذلك قد قرؤوا سيرتك الذاتية بدقة وربما يكونون قد اطلعوا على نتائج بعض الاختبارات السابقة للمقابلة. المفترض أن هؤلاء المُمتحنين -إن صح التعبير- لديهم حيادية كاملة بين المرشحين وأنهم يستخدمون المقابلة الشخصية لغرض اختيار أفضل المرشحين. ينبغي أن يُعامل المرشح باحترام وألا يسيء إليه الممتحنون وألا يطرحوا عليه أسئلة شخصية لا علاقة لها بالعمل.

    ما الذي يحدث فعلا في المقابلات الشخصية؟

    قد لا يحدث ما هو مفترض أن يحدث في بعض المقابلات الشخصية. فقد تذهب إلى المقابلة الشخصية وتُفاجأ أن الممتحن لم يقرأ سيرتك الذاتية أو قرأها منذ زمن ولم يعد قراءتها قبل المقابلة الشخصية. قد يحدث أن يَطرح الممتحنون أسئلة سخيفة لا علاقة لها من قريب أو بعيد بالعمل. قد تجد بعض الردود السخيفة من الممتحنين. هذا قد يكون مرجعه إلى عدم دراية الممتحنين بطريقة إدارة المقابلات الشخصية أو إلى أسلوب المؤسسة المُتعالي في التعامل مع المتقدمين للوظائف أو أخلاقيات الممتحن التي تسمح له باستغلال مركزه للتعامل بصورة سيئة مع المتقدمين للوظائف. فبعض الممتحنين يستغل المقابلات الشخصية لكي يشعر بأنه صاحب سلطة وهذا أمرٌ بالغ السوء خاصة عند التعامل مع الأشخاص الذين لا يجدون عملا أو يبحثون عن أي فرصة لتحسين دخلهم. يُفترض بالممتحن ألا يزيد من مِحنة هذا الشخص. نعم له أن يقبله في الوظيفة أو يرفضه بناء على المقاييس المرتبطة بالعمل ولكن ليس له أن يستخف به أو بمهاراته أو أن يستهتر بوقته. بعض الممتحنين يعتبر أنه من المفيد استثارة المرشح لمعرفة قدرته على التعامل مع المواقف الصعبة.

    ماذا عليَّ ان أفعل كمرشح للوظيفة؟

    عليك أن تتوقع أن تُقابل بعض المُمتحنين ذوي الكفاءة وبعض المُمتحنين الذي ليسوا أهلا لإدارة المقابلات الشخصية. عليك أن تتعامل مع هذه المواقف بذكاء وبما لا يجعلك تخسر فرص العمل. فلا تنفعل أو ترد بشكل سيء ولكن حاول أن ترد بردود مهذبة وذكية. بالطبع هناك حدٌ لما يمكن أن تتقبله.


    مكان المقابلة؟


    مكان المقابلة عادة يكون هو نفس مقر المؤسسة أو قاعة في فندق أو في مكتب توظيف. على المرشحين – خاصة الإناث- التأكد من أن مكان المقابلة هو مكان عام وآمن

    كيف نستعد للمقابلة الشخصية؟


    أولاً: قبل المقابلة

    أداؤك في المقابلة الشخصية يتأثر كثيرا باستعدادك لها. لاحظ أن كل مقابلة شخصية تحتاج استعداد خاص بها. للاستعداد للمقابلة الشخصية عليك بتحليل قدراتك ومؤهلاتك ومتطلبات الوظيفة وبيانات الشركة أو المؤسسة صاحبة الوظيفة

    1- تحليل شخصي


    ما هي نقاط القوة والضعف لدي

    ما هي نقاط الضعف الواضحة في السيرة الذاتية

    ما هي نقاط القوة التي أريد الإشارة إليها

    2- تحليل الوظيفة

    [COLOR="Navy"]ما هي متطلبات هذه الوظيفة؟

    ما هي الخبرات التي يحتاجها الشخص ليشغل هذه الوظيفة؟

    [COLOR="navy"]
    ما هي ثقافة هذه الشركة أو المؤسسة؟

    ما هي طبيعة نشاط هذه الشركة وما هو حجمها؟

    ما هي أهمية هذه الوظيفة في هذه الشركة؟

    ما مستقبل هذه الشركة، ما مدى نجاحها؟

    هل هذه الشركة لها نظام محدد في تقدير المرتبات؟

    ما هي المرتبات والبدلات التي تمنحها هذه الشركة؟


    - ربط تحليل الوظيفة بالتحليل الشخصي بتحليل الشركة

    ما هي الأشياء التي أستطيع ان أقدمها في هذه الوظيفة؟

    ما الذي يُميِّزُني عن غيري بالنسبة لهذه الوظيفة في هذه الشركة؟

    ما هي خبراتي السابقة المُقاربة لهذه الوظيفة والمقاربة لطبيعة نشاط الشركة؟

    ما هي الامثلة الواقعية من خبراتي التي يكون من المفيد ذكرها في هذه المقابلة؟

    ما هي المعلومات التي قد يكون من المفيد أن أظهر أني أعرفها عن الشركةظ



    ما هي الأسئلة المتوقعة؟

    التحليلات السابقة تساعدك على توقع قائمة من الأسئلة. إعداد هذه القائمة وإعداد الإجابة عليها يجعلك مرتاحا وهادئا في المقابلة الشخصية ويجعلك قادرا على ذكر الأشياء التي تحب ذكرها. هذه القائمة تشمل أسئلة عامة والتي قد تسأل فيها في أي مقابلة شخصية وأسئلة خاصة بهذه المقابلة

    الأسئلة العامة

    عرفنا بنفسك!

    ماذا تعرف عن شركتنا؟

    لماذا تريد ان تلتحق بهذه الوظيفة؟

    لماذا تريد ترك وظيفتك الحالية؟

    ما الذي ستضيفه لشركتنا؟

    ما الذي حققته من إنجازات في وظيقتك السابقة؟

    ما الذي حدث لك من إخفاقات في العمل؟

    ما الذي حدث لك من إخفاقات في حياتك العملية؟

    أين تريد ان تكون في خلال عشر سنوات من الآن؟

    أسئلة خاصة بكل وظيفة وهي الأسئلة الفنية المرتبطة بالوظيفة: ماذا تعرف عن كذا؟ هل لك خبرة في كذا؟ لماذا يحدث كذا؟ بماذا تفسر كذا؟…..هذه الأسئلة تختلف حسب الوظيفة وثقافة المؤسسة. لكي تتوقع أكبر قدر من الأسئلة الفنية اقرأ متطلبات الوظيفة وحاول توقع الأسئلة المرتبطة بكل نقطة.

    قد يكون من الجيد أن تقوم بكتابة إجاباتك على بعض الأسئلة وخاصة إن كانت لغة المقابلة الشخصية هي الإنجليزية فهذا يساعدك على التحدث بشكل أفضل. وقد تكتفي بكتابة النقاط الأساسية التي تريد الإشارة إليها عند الإجابة على أيٍ من تلك الأسئلة. بالطبع أنت لن تأخذ معك هذه الإجابات المكتوبة إلى المقابلة الشخصية ولن تقوم بتسميعها نصاً ولكنها تساعدك كثيرا

    عند تحضيرك للإجابات حاول توضيح ما تتميز به فيما يخص هذه الوظيفة وحاول تدعيم إجاباتك بأمثلة وأشياء محددة قمتَ بها. فلا تكتفِ بأن تقول أنك تحب العمل في مجال التسويق مثلا بل أظهر اهتمامك بهذا المجال بتوضيح الدورات التي حضرتها والكتب التي قرأتها والأعمال التي أديتها في مجال التسويق. الأمثلة تُعطي ثقة فيما تقول. لا تقل أن لديك خبرة في مجال تشغيل المعدات الصناعية ولكن اذكر أمثلة محددة لنوعية المعدات وما قمت به.

    حضِّر نفسك لتسأل سؤال أو بضعة أسئلة إن سمح لك في نهاية المقابلة

    حاول أن تحضر الأسئلة التي تظهرك بشكل جيد كأن تسأل عن توقعاتهم من شاغل الوظيفة أو تسأل عن عدد العاملين في المكان الذي ستعمل به أو عن الهيكل التنظيمي أو عن مستقبل المؤسسة أو عن أسلوب العمل. لا تسأل أسئلة جانبية جدا أو تافهة لأن هذا قد يعطيهم انطباعا سيئا عنك

    عليك الانتباه إلى ثقافة المؤسسة وطبيعة الوظيفة عند طرحك لأسئلة. فاختر الأسئلة المناسبة

    *****التمرين******

    اطلب من صديق او قريب أن يقوم بدور الممتحن وقم بثمثيل دورك كمرشح. قد تَطلب من ذلك الشخص أن يقوم بطرح الأسئلة التي أعددتها انت مسبقا وقد تترك له المجال ليسأل بعض الأسئلة الأخرى. وإن كان الشخص خبيرا في موضوع الوظيفة أو في مجال المقابلات الشخصية فقد تترك له حرية اختيار الأسئلة. في جميع الأحوال، قم بتمثيل المقابلة الشخصية إلى النهاية ثم اطلب ممن يقوم بدور الممتحن بتوضيح نقاط الضعف في أدائك وفي إجاباتك.

    التمرين على المقابلة الشخصية هو خطوة مهة ومفيدة جدا وقد تقوم بتكراراها مرتين أو ثلاثا حسب صعوبة وأهمية المقابلة التي تستعد لها. قد تقوم بتسجيل جزء من تمثيل المقابلة الشخصية بالفيديو لكي تستطيع مشاهدة طريقة تصرفك وانفعالاتك وحركات جسمك اللاإرادية وهذا يساعدك كثيرا على تلافي بعض الأخطاء

    كيف ستصل إلى مكان المقابلة؟

    ادرس طرق الوصول إلى مكان المقابلة خاصة إذا كان بعيدا أو في مدينة أخرى. هذا يشمل معرفة وسيلة المواصلات والعنوان بدقة واحتماليات التأخر في المواصلات. من المهم ألا يُمثل لك البحث عن مكان المقابلة في يوم المقابلة أي نوع من القلق


    ثانياً: يوم المقابلة

    ارتد ملابس رسمية أو شبه رسمية مع مراعاة طبيعة الوظيفة وثقافة المؤسسة. يجب أن يكون مظهرك مقبولا بشكل عام

    احرص على أن تذهب إلى المقابلة الشخصية وأنت بحالة ذهنية جيدة وهذا يتأتى بأن تنام جيدا في اليوم السابق للمقابلة وألا تبذل مجهودا كبيرا قبل الذهاب إلى المقابلة

    احرص على أن تكون في موقع المقابلة فبل الموعد بعشر دقائق على الأقل. بالطبع من غير المقبول بتاتاً أن تصل متأخرا

    اصطحب معك صورة أو أكثر من سيرتك الذاتية

    قد يكون من المفيد ان تصطحب معك بعض الأشياء المادية التي قد تدل على قدراتك فيما له علاقة بالعمل مثل مقالة كتبتها أو برنامج أعددته

    توكل على الله


    ثالثاُ: أثناء المقابلة


    كن هادئا وحاول ألا تتوتر. لا داعي للقلق فالرزاق هو الله

    كن بشوشاً

    لا تكذب أبدا

    لا يوجد شخص يستطيع أن يعرف كل شيء فلا تنزعج إن لم تعرف الإجابة على بعض الأسئلة الفنية

    لا تحاول أن تُجيب على أسئلة لا تعرف عنها شيئا لأن هذا يُظهرك بمظهر سيء

    استخدم كل فرصة للإشارة إلى الأمور التي تُميزك كمرشح لهذه الوظيفة بمعنى ان تذكر الأشياء التي قُمت بها او تعلَّمتها مما له علاقة بالوظيفة

    من الطبيعي ألا يكون لك خبرة في بعض الأمور فلا تحاول إظهار أنك خبير في كل متطلبات الوظيفة مادام ذلك مخالفا للواقع

    حاول الجلوس بشكل طبيعي يظهر اهتمامك وجديتك وتواضعك

    انظر إلى الممتحنين ولا تنظر في السماء أو بعيدا عن مواجهتهم. هذا لا يعني أن تجعل نظرك مثبتا على أعينهم كما لو كنت تهددهم ولكن انظر إليهم بالشكل الطبيعي كما تنظر إلى من تحدثه حديثا جادا. تجنب النظر إلى الممتحنين في بعض الأوقات قد يُفسر على أنك تحاول اختلاق إجابة او انك لا تهتم بهم او أنك متكبر. فحاول النظر إليهم بالشكل الطبيعي الذي يظهر صدقك واهتمامك واحترامك لهم

    لا تعبث بيديك



    استخدم كلمات مناسبة ولا تحاول المزاح كثيرا او استخدام كلمات سوقية

    تجنب الإساءة إلى شركتك الحالية أو مديرك الحالي لعدة أسباب. أولاً: لأن ذلك يعطي انطباعا سيئا لأنه من المُحتمل في هذه الحالة أن تتحدث بنفس الطريقة عن مديرك الجديد في المستقبل. ثانياً: أنت مازلت تعمل في تلك الشركة فلا ينبغي أن توضح نقاط ضعفها للشركات الأخرى والتي قد تكون شركات منافسة. ثالثاً: غالبا ما تنطوي هذه الإساءة على إساءات لا أخلاقية

    لا تنس أنه ليس من حقك إفشاء أسرار العمل في المقابلات الشخصية كما هو الحال في أي وقتٍ آخر. إن سُئلت عن أسئلة خاصة بأسرار شركتك الحالية فلك أن ترفض الإجابة موضحاُ أ هذه من أسرار العمل التي لا يمكنك الحديث عنها. أنت في هذه الحالة تقوم بما ينبغي أن تقوم به من الناحية الأخلاقية. أما الدافع إلى السؤال ونتيجة إجابتك فقد تختلف حسب الشخص الممتحن. فقد يكون المُمتحن يحاول استغلال المقابلة الشخصية لمعرفة أسرار شركتك وربما لا يفكر في تعيينك. وقد يكون يريد بذلك اختبار استعدادك لكشف أسرار العمل. وقد يكون يريد تمضية الوقت بأسئلة لا طائل وراءها.

    لا مانع من استخدام المعلومات المُعلنة عن شركتك او مؤسستك الحالية. غالبا ما تكون الإنتاجية وعدد العمالة وطبيعة النشاط والمنتجات من المعلومات المتاحة. وفي بعض الاحيان قد تكون الأرقام المالية للأعوام السابقة معلنة.

    قد يبدو أن الممتحنين هم الذين يقومون بالاختيار والاختبار ولكنك في الحقيقة تقوم بنفس الأمر. فعليك أن تستغل المقابلة الشخصية للتعرف على طبيعة العمل بتلك المؤسسة وثقافة العمل وغير ذلك. يمكنك الحصول على الكثير من تلك المعلومات عن طريق تحليل ما يحدث في المقابلة الشخصية مثل: تنظيم المكان، أسلوب الاستقبال، طريقة إدارة المقابلة الشخصية، نوعية الأسئلة المطروحة، طريقة الجلوس في المقابلة الشخصية، مدى استعداد الممتحنين، الملابس التي يرتديها الممتحنون، أسلوب إنهاء المقابلة. كذلك يمكنك معرفة بعض الامور المهمة من خلال الأسئلة التي قد يُسمح لك بطرحها في نهابة المقابلة



    رابعاً: بعد المقابلة

    قد تذهب إلى الكثير من المُقابلات ولا تجد فرصة العمل المناسبة فلا تنزعج من ذلك

    حاول الاستفادة من المقابلة الشخصية بأن تقوم بتقييم تلك الشركة وما إذا كانت تناسبك أم لا

    فكر فيما فعلت من أشياء جيدة أو سيئة في المقابلة لتستفيد منها في مقابلات أخرى

    المقابلات الشخصية قد نساعدك على اكتشاف الأشياء التي قد يكون من الجيد أن تتعلمها

    المقابلات الشخصية قد توضح لك نوع الوظائف الأكثر مناسبة لخبراتك

    لا تنزعج إن كانت المقابلة لم تَسر بشكل جيد ولا تفقد ثقتك بنفسك

    0 Not allowed!


    الحمد لله خلصت الجيش

  9. [9]
    مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية مهندس وليد سمير


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,807

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0
    نصائح مهمه لموظف حديث التخرج

    الإنسان في بداية حياته العملية يحتاج للناصح الأمين الذي يدله على الخير وعلى ما فيه مصلحته. لذلك فكرت في كتابة بعض النصائح العامة لتي قد تفيد الموظف قليل الخبرة.

    1- أخلاقيات العمل: احذر أن تنزلق. إن بدأت في فلسفة الأمور وتبرير الخطأ فإن هذا يصل بك إلى المال الحرام وربما لن تعود. ولكن ضع أخلاقيات العمل أمام عينك ولا تقبل التنازل عنها. لا تستمع إلى نصائح الفاسدين ولكن استمع إلى نصائح الشرفاء.

    ابذل مجهودا في عملك…حاول تأدية العمل كما ينبغي…لا تقبل هدايا من العملاء أو الموردين…لا تستغل منصبك لمصلحتك الشخصية…التزم بتعليمات العمل…كن أمينا مع كل الناس…لا تكذب مطلقا…لا تخدع العملاء…لا تخدع رؤساءك…لا تعط وعودا كاذبة…لا تكتب تقارير مزورة…لا تقسم أيمانا كاذبة…لا تتكبر على أحد…كن متعاونا



    2- تعرف على المؤسسة وأنظمتها وثقافتها: من المهم أن تتعرف على المؤسسة وأنظمتها ومهام كل إدارة وما لك ما عليك. هذه هي وسيلتك للتحرك داخل المؤسسة والتعامل مع الآخرين بثقة. يجب أن تعرف مهامك جيدا كي تؤديها. اسأل زملاءك، اقرأ ما يتاح لك من أنظمة المؤسسة، اهتم بفرص التدريب على أنظمة المؤسسة! تعرف على حقوقك كي تحصل عليها وواجباتك كي تؤديها. عدم معرفتك بنظم العمل قد يجعلك تخرق هذه النظم دون قصد وهو ما قد يعتبره الآخرون إهمالا أو عدم احترام للنظم.

    تعرف على ثقافة المؤسسة فالمؤسسات تختلف في ثقافاتها. تعرف على أسلوب التعامل وثقافة الاجتماعات. بعض المؤسسات تتسم بالرسمية وبعضها يتسم باللارسمية وبعضهل يهتم بالسرعة وبعضها يهتم بالجودة إلى غير ذلك. عليك التعرف على مديرك وأسلوب عمله وما يحب وما يكره. حاول التوافق مع ثقافة المؤسسة وأسلوب عمل مديرك بما لا يخل بأخلاقيات العمل.


    3- الانطباعات الأولى: الانطباعات الأولى لها تأثير كبير وقد تستمر لفترة طويلة فاحرص على خلق انطباعات جيدة في الأيام الاولى لعملك. كن ملتزما بالمواعيد وبالزي المطلوب وبقواعد العمل. أظهر اهتمامك وجديتك وكن حريصا في تعاملك. اشكر الآخرين على مساعدتهم وتوجيههم لك. أظهر احترامك لزملائك ولا تحاول الدخول في صراعات. ليس المقصود أن تخدعهم وإنما أن تكون حريصا بعض الشيء لأن الانطباعات الأولى لها اعتبارها ولأنه ينظر لك بحساسية في الفترة الاولى.


    على سبيل المثال فإن طلبك للحضور متأخرا نصف ساعة عن العمل قد يحمل على أنك شخص غير ملتزم بينما قد يكون طلبك للحضور متأخرا ساعة عن العمل مقبولا جدا بعد مرور أشهر على التحاقك بالعمل. وقد يحمل عدم التزامك الدقيق بالتعليمات في أول أيامك على أنك شخص مستهتر بينما قد يكون عدم الالتزام مقبولا في المستقبل حسب ظروف العمل.

    قد تظن أن رئيسك وحده هو الذي يتابعك ولكن في الحقيقة فإن كل من حولك يكونون انطباعا عنك. انطباعات الزملاء والمديرين الآخرين تؤثر عليك كثيرا. فبعضهم قد ينقل انطباعه لمديرك وبعضهم قد يساعدك في المستقبل على الانتقال لعمل أفضل تحت رئاسته.

    [COLOR="navy"]

    4- ابحث عن النصح والتوجيه: أنت بحاجة لخبرات من هم أكثر منك خبرة ولكن يجب أن تمر النصائح التي تتلقاها بفلتر داخلي يستخرج النصائح المفيدة ويهمل النصائح غير الجادة أو المضرة. مثلا قد ينصحك شخص ناقم على مديره أن تتعامل بشكل عدواني مع مديرك. هذه نصيحة قد تؤدي لفصلك ولا يقصد منها ذلك الشخص سوى شفاء غليله. إن وجدت ناصحا أمينا فهذه نعمة فحاول استشارته والاهتمام بنصائحه


    5- التطوير الذاتي: قد تساعدك المؤسسة التي تعمل بها بإتاحة فرص للتدريب وقد يساعدك من هم أكثر منك خبرة في العمل. قد تجد مساعدة كبيرة وقد لا تجد مساعدة كافية. على أي حال، حاول تنمية نفسك ذاتيا. لا تتعلل بضعف فرص التدريب ولكن ابحث عن المعلومة هنا وهناك. لا تكتف بما تسمعه من الزملاء ولكن ارجع إلى الكتب وابحث على الشبكة الدولية واسأل زملاء آخرين. حاول تمحيص المعلومة. قد تجد مكتبة في المؤسسة فحاول استغلالها مهما كانت ضعيفة. قد تجد مراجع لدى الزملاء فحاول استعارتها. قد تجد نظم للعمل أو كتالوجات أو مواد تدريب فاقرأ منها.

    لا تقض الساعات الطوال في العمل تتندر على تخلفنا وأسلوب عملنا ولكن طور نفسك لتقوم بعملك مثل أو أفضل مما يمكن أن يقوم به أجنبي من بلد متقدم.


    6- العمل الجماعي: شجع العمل الجماعي فهو أساس النجاح. كن متعاونا مع زملائك. ساعد زملائك. لا تخف عنهم المعلومات. ساعد المرؤوسين…دربهم…ساندهم…وفر لهم ما يساعدهم. لا تتكبر على أحد. حاول أن تشعر أنك جزء من الفريق. إن نظم الإدارة الحديثة تعتمد على التعاون الداخلي بين موظفي المؤسسة وعلى تعاون المؤسسة مع الموردين والعملاء بل وأحيانا المنافسين.

    لا تحاول أن تخفي المعلومات لكي تظهر كأنك الوحيد القادر على حل مشاكل العمل. إن كنت فعلا عليما فإنه لن يضرك أن تعلم غيرك لأن لديك الكثير من العلم فهو لن يتفوق عليك. إن كنت تحاول أن تراعي ضميرك في العمل فإن عليك إنجاح المؤسسة وليس من حقك احتكار المعلومات. إن كنت مؤمنا بالله فليست هذه الطريقة التي تبحث بها عن الترقيات
    .

    7- المعلومات: المعلومات هي أداة مهمة جدا لأداء العمل وتطويره. افترض أنك مهندسا التحقت بعمل ما منذ أسبوع ثم إنك تواجدت في العمل في أجازة العيد وحدك بدون المهندسين ذوي الخبرة. وفجأة حدث عطل ما. ماذا تفعل؟ هناك عدة أسئلة ستسألها: كيف كان الحال في الأيام السابقة؟ هل حدث هذا العطل من قبل وكيف كان العلاج؟ ما خطورة هذا العطل؟ هل حدثت أعطال أخرى؟ أين هي الأدوات التي سنستخدمها لعلاج هذا العطل؟ أين الرسومات؟ أين الكتالوجات؟ إنك تسأل عن معلومات وإما إن تجدها وتعالج العطل بسرعة وإما ألا تجدها وتواجه صعوبة بالغة في علاج المشكلة. إن كنت طبيبا في مستشفى وحضر لك مريض يزور المستشفى كل شهر لعلاج مرض مزمن، فإن وجدت تاريخ علاج هذا المريض فإنك تكون على بينة من أمرك وإلا فإنك تجتهد وقد يكون اجتهادك هو خطوة تجاوزها المريض منذ شهور.

    المعلومات هي الدعامة التي تساعدنا لأداء العمل بسرعة وبكفاءة وهي الدعامة التطوير العمل. كيف نطور خدمة العملاء وليس لدينا معلومة عن مدى رضاء العملاء عن الخدمة؟ كيف نقصر ومن الانتظار وليس لدينا تسجيل لزمن الانتظار الحقيقي؟ كيف نطور المنتج وليس لدينا تسجيل لمشاكل العملاء في استخدامه؟

    حاول المجافظة على المعلومات التي تجدها في المؤسسة عند بداية عملك. حافظ على تسجيل المعلومات المهمة بدقة واهتم بحفظها بشكل جيد. فكر في المعلومات الأخرى التي ينبغي تسجيلها. احفظ الملفات بشكل منظم يجعل البحث فيها يسيرا. اكتب تقارير تدون فيها المشاكل المهمة وكيفية علاجها وإن لم يقرأها أحد. يوما ما قد تبحث أنت عن هذه التقارير لمعرفة ما حدث لأنك ستكون قد نسيت تفاصيل الموضوع ويوما قد يبحث موظف آخر ياتي بعدك عن مثل هذه المعلومات ويشعر حينها بان شخصا محترما كان يعمل قبله في هذا المكان.


    8- اخلق جوا إبداعيا: حاول أن تكون مبدعا. ابحث عن الأفكار الجديدة! لا تكن متجمدا! فكر كيف تؤدي العمل أفضل مما يؤديه كارل أو ديقيد أو فرانك في الولايات المتحدة أو فرانكفورت. شجع غيرك على التطوير! أشرك الآخرين معك في الإبداع! إن كان لديك مرؤوسين فشجعهم على التفكير وشجعهم على توضيح المشاكل! الأفكار الإبداعية تأتي من أي شخص مهما قل شأنه. والتفكير الجماعي هو أفضل وسيلة للتطوير.

    تذكر! هناك أعداء للتطوير وهناك مقاومة للتغير. هناك من سيقول لك إن عليك ألا تقدر المرؤوسين وألا تسمح لهم بإبداء آرائهم. هناك من يقول لك إن المرؤوسين على مستو ضئيل من العلم وأفكارهم بالية. وأنا أقول لك هذا هراء وأمراض نفسية لدى البعض. كل الناس لديهم عقل وهم قادرون على الإبداع. نم مرؤوسيك واسمح لهم بالتفكير وساعدهم ودربهم لكي تطورهم وتطور عملك.

    9- امنع تكرار الخطأ: كلنا يحاول تجنب الخطأ وكلنا نقع في الخطأ بين الحين والآخر. لا يمكنك تجنب الوقوع في الخطأ تماما ولكن يمكنك تقليله ويمكنك منع تكراره. عندما يحدث خطأ منك او من غيرك فابحث عن سببه الحقيقي وفكر في كيفية تلافي حدوثه في المستقبل. قد تظن أن السبب الحقيقي هو إهمال الموظف أو أنه غبي وهذا هو مجرد أسباب ندعيها لكي لا نبحث عن السبب الحقيقي. الأسباب الحقيقية منها: الموظف محبط، أسلوب العمل غير سليم، أدوات العمل غير متوفرة، هناك نقص في الاتصالات، هناك خطأ في النموذج المستخدم، هناك ضعف في الإشراف، هناك خطأ في نظام المعلومات…….

    بعد معرفة السبب الحقيقي فكر في أسلوب منعه. مثلا: حفز الموظف، طور النموذج، وفر الأدوات، صحح أسلوب العمل، طور نظام المعلومات. على سبيل المثال فإنك قد ترسل مذكرة لإدارة أخرى ثم تكتشف أن بها خطا فادح وساذج. ما المشكلة وما علاجها؟ المشكلة انك عندما تكتب شيئا ثم تراجعه فإن هناك أخطاء لن تراها. العلاج هو أن تطلب من أي زميل قراءة المذكرة قبل أن ترسلها فالعين الجديدة ترى ما لا تراه العين الأولى. قد تجد انك نسيت خطوة من الخطوات، ماالعلاج؟ اكتب الخطوات أمامك وتأكد من إتمامها في كل مرة تؤدي فيها العمل. اجعل منع الخطأ هدف شخصي!

    10- اسنثمر الوقت: لا تضيع وقتك في الأحاديث التافهة وغير المثمرة ولكن استغل الأوقات الفارغة في العمل في التعلم والتحسين والتطوير. لا تجلس بدون عمل فيموت عقلك! أنقن عملك وتعلم مهارات جديدة. اكتسب خبرات من الزملاء وتعرف على أعمالهم. إما أن يفيدك هذا في عملك وإما ان يفيدك في البحث عن عمل آخر.

    11- التنظيم: كن منظما في وقتك، حاول تنظيم مكان العمل، حاول تنظيم الملفات. النظام هو دعامة مهمة جدا للنجاح. لا تترك المكتب مليء بالأوراق ولكن ضعها في ملفات بطريقة منظمة. التنظيم يأخذ وقتا الآن ولكن عدم التنظيم قد يأخذ أضعاف هذا الوقت لاحقا في وقت تكون في حاجة فيه للوقت. ضع كل شيء مكانه لكي تصل إليه بسرعة وسهولة. إن كنت تتعامل مع العملاء فحاول توفير ما تحتاجه في التعامل معهم مسبقا لكي تقلل وقت الخدمة. مرة أخرى لا تجلس مع زملائك وتتحدث عن تنظيم الأجانب لوقتهم ومكان عملهم ولكن تحدى نفسك في أن يكون مكان عملك أكثر نظاما ونظافة من مكتب فلان وفلان في واشنطن أو لندن أو طوكيو.

    12- واجه إحباطات العمل: إن كان العمل تافها فحاول خلق مهام أخرى أكثر تعقيدا. إن كنت تعاني من الفراغ فحاول استغلال الوقت في التعلم. إن كنت تعاني من عدم تحقيق ذاتك في العمل فحاول القيام بأعمال أخرى خارج العمل لتحقيق الذات. عندما تواجه إحباطات العمل ولا تستسلم للإحباط فإنك تستمر في العمل بدون ان يؤثر ذلك على صحتك وحالتك النفسية وربما تجد عملا آخر. المهم هو أن تستمر في العمل والعطاء.

    الطريق ليس مليئا بالزهور ولكن عليك مواجهة الصعاب لخلق بيئة عمل أفضل لأبنائك وأحفادك ولكي تقف أمام المرآة بعد عمر طويل إن شاء الله وتشعر أنك ترى شخصا تحترمه

    0 Not allowed!


    الحمد لله خلصت الجيش

  10. [10]
    مهندس وليد سمير
    مهندس وليد سمير غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية مهندس وليد سمير


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,807

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0


    CV Expert 3



    برنامج رائع و احترافي لعمل السيرة الذاتية بكفائة عند طلبكم للعمل
    وفي دقائق معدودة
    وبعدة لغات ... وغير كذا ممكن تحولها الى HTML أو لبرنامج الوورد



    [FONT="Comic Sans MS"][COLOR="RoyalBlue"]CV Expert est le meilleur logiciel de création de CV qui met à votre disposition un généreux répertoire de tâches prédéfinies reliées à près de 2000 métiers et professions, cela en français et en anglais ! Le vôtre en fait assurément partie ! Utilisez les modèles professionnels et créez les vôtres facilement ! Gérez votre carrière efficacement ! Les recruteurs et les sites de recrutement attendent votre CV où vous décrocherez le travail que vous méritez

    http://rapidshare.com/files/174583684/CV_Expert_3.rar

    0 Not allowed!


    الحمد لله خلصت الجيش

  
صفحة 1 من 5 12 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML