نومٌ تُغفَر به الذنـوب



طلب البراءة من الشرك بالله
عن جبلة بن حارثة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "إذا أخذت مضجعك من الليل فاقرأ (قل يا أيها الكافرون) ثم نم على خاتمتها فإنها براءة من الشرك" صحيح الجامع (292


طلب الاكتفاء والإيواء وحمد الله عليهما
عن أنس - رضي الله عنه - أن النبي (صلى الله عليه وسلم): كان إذا أوى إلى فراشه قال: الحمد لله الذي أطعمنا، وسقانا، وكفانا، وآوانا، فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي" أخرجه مسلم (13/37)

مبيت الملك معك لحراستك عن ابن عمر - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "طهروا هذه الأجساد طهركم الله؛ فإنه ليس عبدٌ يبيت طاهراً، إلا بات معه ملك في شعاره، في رواية يحرسه، لا ينقلب ساعة من الليل إلا قال: اللهم اغفر لعبدك، فإنه بات طاهراً" صحيح الجامع (3936)

تشرّف بأن يضحك الله لك ولزوجتك؟

- بل ويحبك

- بل ويرحمك

- بل ويستبشرك


قال عليه الصلاة والسلام: "ثلاثة يحبهم الله ويضحك ويستبشر بهم: وذكر منهم - والذي له امرأة حسناء وفراش لين حسن، فيقوم من الليل، يذر شهوته ويذكرني ولو شاء عبدي لرقد .." إسناده حسن

- وقال عليه الصلاة والسلام: "رحم الله رجلاً قام من الليل يصلي، وأيقظ امرأته، فإن أبت، نضح في وجهها الماء، ورحم الله امرأة قامت من الليل وأيقظت وزجها، فإن أبى نضحت في وجهه الماء



حول نومك لسبب إجابة للدعاءعن أبي أمامة - رضي الله عنه - قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يقول: "من أوى إلى فراشه طاهراً وذكر الله تعالى حتى يدركه النعاس، لم ينقلب ساعة من الليل يسأل الله شيئاً من خير الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه" صحيح الكلم الطيب (29)

- تخسيء الشيطانعن البراء بن عازب - رضي الله عنه - كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا أوى إلى فراشه: "باسم الله وضعت جنبي، اللهم اغفر لي ذنبي، واخسيء شيطاني، وفك رهاني، واجعلني في الندى الأعلى" مسند أحمد
- النوم على الفطرة فلو حصل موت متّ عليها

- القول الذي يُقال للإصباح بعدها بخير


عن البراء بن عازب - رضي الله عنه - أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال له: "ألا أعلمك كلمات تقولها إذا أويت إلى فراشك، فإن مت من ليلتك متّ على الفطرة، وإن أصبحت أصبحت وقد أصبت خيراً، تقول: اللهم أسلمت نفسي إليك، ووجهت وجهي إليك، وفوضت أمري إليك، رغبة ورهبة إليك، وألجأت ظهري إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت ونبيك الذي أرسلت" متفق عليه

تمكين الملك على الشيطان عن جابر بن عبد الله - رضي الله عنهما - أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال: "إذا أوى الرجل إلى فراشه ابتدره ملكٌ وشيطان، فيقول الملك: اختم بخير، ويقول الشيطان: اختم بشر، فإن ذكر الله ثم نام، بات الملك يكلؤه ونحّى الشيطان" إسناده صحيح، أخرجه الحاكم وصححه على شرط مسلم ووافقه الذهبي

- أمِّن على جوارحك

- واستنصره

- وتعوّذ
عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إذا أوى إلى فراشه قال: "اللهم أمتعني بسمعي وبصري، واجعلهما الوارث مني، وانصرني على عدوي، وأرني منه ثأري، اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين، ومن الجوع فإنه بئس الضجيع" مسند أحمد
عبادة حال الاستيقاظ المفاجئ أو لحاجة أو لطارئ عن عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال: "من تعارّ - استيقظ - من الليل فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، الحمد لله، سبحان الله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، ثم قال: اللهم اغفر لي، أو دعا استجيب له، فإن توضأ وصلى قُبلت صلاته" البخاري

استكف ما أهمك ولما يهمك عند استيقاظكعن أبي مسعود الأنصاري - رضي الله عنه - أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال: من قرأ الآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه" متفق عليه