دورات هندسية

 

 

الخلافة حقيقة وليست خيالاً يداعب الأحلام

صفحة 5 من 25 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 9 15 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 248
  1. [41]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    بارك الله بك اخي حافظ
    واني اسأل الله تعالى ان تصلح الامة ما فيها من ضعف وهوان

    0 Not allowed!



  2. [42]
    حافظ صالح
    حافظ صالح غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    واطمئنك يا اخي انه اذا حكمنا خليفة - قريباان شاء الله - فبالتاكيد سيكون في قلبه شيء من الايمان فلن يكون عنده مثل قسوة رامسفيلد وتشيني ( لا يرقبون فيكم الا ولا ذمة ) صدق الله العظيم .
    وفي التاريخ حكمنا صلاح الدين الايوبي وكان اشعريا صوفيا فلم يذبح كل سلفي بل ان رحمته وصلت النصارى .
    وللعلم فان المسلمين كانوا طيلة 1300 سنة اشاعرة وصوفيين وسلفيين ومعتزلة ومرجئة وعوام وشافعية وحنابلة ومالكية وبينهم خلافات كبيرة وعاش معهم كفار كثير من نصارى ويهود وصابئة وهندوس وبوذيين وووووو ولم يبيدوهم , ولم يفنوهم .
    المهم اذا حكمنا خليفة فربما كان له مثل نخوة المعتصم او عدل عمر بن عبدالعزيزاو نورالين او عماد الدين ,
    ولكن لا امل اطلاقا في الوضع الحالي بل سيزداد الامر سوءا وسيعلن كل حاكم من حكام اليوم انه يجب ان يحتمي بامريكا واوروبا ، وها هم لا يجرؤون على شجب ما جرى للايغور ولا الفليبين ولا غزة ولا يجرؤون على المطالبة بالخروج من العراق او افغانستان او او او

    0 Not allowed!



  3. [43]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حافظ صالح مشاهدة المشاركة
    ارجوقبول هذه الهدية ( 9 دقائق ) لو سمحت
    http://www.youtube.com/watch?v=btq8y...eature=related
    اشكرك اخي على الهدية
    لكن لي سؤال لا يحتوي على اتهام على الاطلاق ولكن للتوضيح فقط
    في ظل كثافة المؤتمرات والبيانات التي يقوم بها حزب التحرير حول العالم....متى نسمع البيانات التي يصدرها حزب التحرير يعلن فيها مسؤليته عن تفجير مدرعة امريكية في العراق او قنص جندي محتل في افغانستان او قصف مستوطنة في فلسطين؟

    0 Not allowed!



  4. [44]
    حافظ صالح
    حافظ صالح غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    تحياتي

    سؤال جميل جدا جدا جدا

    0 Not allowed!



  5. [45]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حافظ صالح مشاهدة المشاركة
    واطمئنك يا اخي انه اذا حكمنا خليفة - قريباان شاء الله - فبالتاكيد سيكون في قلبه شيء من الايمان فلن يكون عنده مثل قسوة رامسفيلد وتشيني ( لا يرقبون فيكم الا ولا ذمة ) صدق الله العظيم .
    وفي التاريخ حكمنا صلاح الدين الايوبي وكان اشعريا صوفيا فلم يذبح كل سلفي بل ان رحمته وصلت النصارى .
    وللعلم فان المسلمين كانوا طيلة 1300 سنة اشاعرة وصوفيين وسلفيين ومعتزلة ومرجئة وعوام وشافعية وحنابلة ومالكية وبينهم خلافات كبيرة وعاش معهم كفار كثير من نصارى ويهود وصابئة وهندوس وبوذيين وووووو ولم يبيدوهم , ولم يفنوهم .
    المهم اذا حكمنا خليفة فربما كان له مثل نخوة المعتصم او عدل عمر بن عبدالعزيزاو نورالين او عماد الدين ,
    ولكن لا امل اطلاقا في الوضع الحالي بل سيزداد الامر سوءا وسيعلن كل حاكم من حكام اليوم انه يجب ان يحتمي بامريكا واوروبا ، وها هم لا يجرؤون على شجب ما جرى للايغور ولا الفليبين ولا غزة ولا يجرؤون على المطالبة بالخروج من العراق او افغانستان او او او
    يا اخي هذا الخليفة التي تطمح اليه سيتم اعدامه بعد اسبوع من تسلمه الحكم في ظل الشعوب المهترئة فكريا (نحن).
    الكثيرون لا يعرفون ان صلاح الدين كان اشعريا صوفيا وفي ظل الانحطاط الفكري الذي نعيشه فاني اتوقع ان بعض الناس سينقلونه لو عرفوا المعلومة من قائمة المجاهدين المحررين الى قائمة المنحرفين دينيا.

    0 Not allowed!



  6. [46]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو اسامة63 مشاهدة المشاركة
    ان كان للخلافة من مكان في زماننا فدعنا نلقي نظرة على الواقع الفكري الاسلامي
    سنة...شيعة...اخوان مسلمون....حزب تحرير....سلفية....صوفية.....ولكل من المدارس الفكرية او المذاهب المذكورة فروع عديدة.
    الصراع المحتدم بين هذه الفئات ليس صراعا يدور في اطار الحوار الفكري ولكنه صراع عميق عميق.
    لو اي من هذه المدارس الفكرية استلم حكما فانه سيبدأ حكمه بنصب المشانق للباقين.....
    .
    الاخبار الآن تفيد بحدوث اشتباكات عنيفة بين جند انصار الله وشرطة حماس في رفح بعد اعلان جند انصار الله امارة اسلامية تنطلق من رفح وهناك ضحايا.

    هذا وهم تحت الاحتلال فكيف تتصور دولة الخلافة؟؟؟؟؟؟
    عندما كتبت لك الوارد اعلاه (باللون الاحمر) لم اكن قد سمعت بالخبر.

    0 Not allowed!



  7. [47]
    ثائر اسماعيل
    ثائر اسماعيل غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية ثائر اسماعيل


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 2,235
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    حقيقة انا اثني على هذا النقاش الجميل الذي يكاد يخلو من التلميحات كما جرت العادة ان كل من خالفني بالراي فهو اما يكون ملحد او خائن او غي مؤمن بقضية المسلمين ولله الحمد لم ارى هذا التلميح الا في احد المشاركات
    عموما انا احيي حقيقة الاحداث التي يرويها الاخ العزيز ابو اسامة ويجب ان نتامل منها ونستخلص منها العبر
    فلا يكفي ان نتمنى لكي نستطيع تحقيق شيء ما
    فجميعنا يتمنى الوصول الى مرحلة الاستقرار الوظيفي والمادي والعائلي ولكن هل يحدث هذا ونحن نجلس نراقب التلفاز ام يحدث هذا ونحن نسعى لحصول ذلك
    هذا من جهة ومن جهة اخرى لحدوث ذلك يجب ان تكون هناك مقومات لحصول هذا الشيء
    اي شيء
    فالمقومات للرجوع الى الخليفة الواحد غير موجودة لا عند حكامنا ولا عند شعوبنا اصلا
    فقضايا الوحدة الان غير واردة بين دولتين فكيف يكون بين عدة دول
    لانه حقيقة الشعوب نفسها لاتريداسال نفسك يا سوري ويا عراقي ويا مصري ويا ويا
    هل تقبل ان يتامرك مثلا موريتاني او اردني او او او
    انا عن نفسي لا اجامل واقول لا
    والسبب انه في هذا الوقت لاتوجد قناعة عند الشعوب بتولية الافضل
    واعتقد مثالا على ذلك اغلبنا نعمل في بلاد غريبة
    هل رايتم في بلدانكم ان يولى الادارة شخص غير اهل البلد
    طبعا ممكن ان تكون دولة او اخرى شاذة
    ولكن القاعدة حقيقة لا
    لان ابن البلد لايقبل ان يولى عليه غريب
    انا او الاخ ابو اسامة او الاخ جهاد لسنا من المحبطين للفكرة كما يريد البعض ان يشير الينا
    ولكنه نقاش يقبل الاختلاف
    ليس معنى عدم توافقنا في الطرح عدم قبولنا بوجودها
    لا على العكس
    فالجميع وخصوصا من خلال مشاركات كثيرة للاخوة ارى عندهم رغبة كبيرة في وجود قائد يجمع ويوحد كلمة المسلمين
    ونقطة اخرة ايضا
    هل الخليفة سيحكم فقط الدول العربية ام سيحكم البلاد المسلمين ايضا
    وفي هذه الحالة اوجه السؤال الى صاحب المشاركة
    هل سيقبل ان يولى عليه من لايطيقه
    اسئلة كثيرة وكثيرة توجد
    النقاش فيها جيد وجميل
    لاباس من التفاؤل
    لانه حقيقة يبشر بالخير
    اننا عندنا افكار وحدوية
    وهذا بحد ذاته شيء مهم
    شكرا لتعاون الجميع وهذه لغة الحوار الممتازة

    0 Not allowed!


    عراقي انا





  8. [48]
    ابو جندل الشمري
    ابو جندل الشمري غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابو جندل الشمري


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 4,977
    Thumbs Up
    Received: 83
    Given: 38
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو اسامة63 مشاهدة المشاركة
    سلمت اخي حافظ
    هذا ما كنت احاول جاهدا ان ابينه وذلك لأني الاحظ ان الكثير منا يحاول ان يصور تاريخنا بأنه صفحة ناصعة وانه الهدف الذي نسعى لأن نكرره.
    لتمنى ان افهم سر تعلق الاخوة في حزب التحرير الاسلامي بتعبير الخلافة وكأنه البلسم الشافي.
    في عصر الخلافة تم اغتيال الخلفاء الرشدين الثلاثة
    في عصر الخلافة حدثت معركتي صفين والجمل
    في عصر الخلافة سجن وعذب احمد بن حنبل وابن تيمية وموسى الكاظم
    في عصر الخلافة سقطت بغداد في ايدي التتار
    في عصر الخلافة قتل الامام الحسين وسبيت نساء آل رسول الله
    في عصر الخلافة اقترف ما اقترف الحجاج وغير الحجاج من قتل وسفك دم
    في عصر الخلافة بنيت القصور واغدقت الاموال على الشعراء والجواري على حساب الشعب
    والسلسلة تطول وتطول
    في عصر الخلافة كان العدل
    في عصر الخلافة كان بيت امير المؤمنين من افقر البيوت
    في عصر الخلافة كان من يشاء يدخل الى الخليفة و يعرض مظلمته
    في عصر الخلافة فتحت اسيا و افريقيا و اوربا و وصل الأسلام الى اسقاع العالم
    في عصر الخلافة دمرت احدى دول الكفر من اجل صرخة امرأة مسلمة
    في عصر الخلافة كان يخاطب ملك الروم بالكلب
    في عصر الخلافة كان المسلمون رائدو الحضارة بالعلم و الأخلاق
    في عصر الخلافة كنا اكثر الأمم تقدما
    في عصر الخلافة كانت لنا عزتنا
    في عصر الخلافة لم يجدوا من يعطوه اموال الزكاة لعدم وجود الفقراء
    في عصر الخلافة كان اهل الكتاب يعيشون افضل حياة في ظل العدل
    في عصر الخلافة ضرب ابن احد ولاة المسلمين و الصحابة الأوائل بقبطي غير مسلم

    هذا هو عصر الخلافة
    هذا ما نسعى اليه و يجب ان نبحث و نسعى الى اعادته


    في عصر الخلافة قتل الامام الحسين وسبيت نساء آل رسول الله
    قتل الحسين نعم و لكن لم تسبى نسائه هذا مكذوب على التاريخ

    و هل قال احد ان المسلمون في عصر الخلافة يعيشون بالجنة

    اكيد هناك اخطاء و بعض الظلم حسب الخليفة الحاكم دينه

    و لكن مهما حدث في عصر الخلافة من مشاكل او فتن

    فأننا نعيش تحكم القرأن و السنة على الأقل

    و ليس حكم الطاغوت

    شتان بين بلد موحد تحت حكم الله و بلاد متفرقة تحت حكم الطاغوت

    و لماذا حتى لا اقبل ان يحكمني احد مسلم

    فوالله لو حكمنا عبد حبشي يحكم بكتاب الله لكنت اول الناصرين له

    0 Not allowed!



    صفحة سوريا الأسلام عى الفيس بوك


    غرباءُ ولغيرِ اللهِ لا نحني الجِبـــاه
    غُرباءُ وارتَضَيناها شِعاراً للحيــاة
    إن تَسَل عنّا فإنّا لا نُبالي بالطُّغــاة
    نحنُ جُندُ اللهِ دَوماً دربُنا دربُ الأُباة




    ]







  9. [49]
    ثائر اسماعيل
    ثائر اسماعيل غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية ثائر اسماعيل


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 2,235
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    وهل قتل الحسين شيء يسير
    ولااعلم ما هو المكذوب من سبي النساء
    هل اخذن الى الشام معززات مكرمات
    وهل عندما قتل الحسين فان الذي قتله له مكارم الاخلاق فاخذهن معززات مكرمات
    من له الجراءة على قطع راس ابن بنت رسول الله وريحانته وسيد شباب اهل الجنة
    هل يتورع عن سبي النساء
    ولكن يا سبحان الله
    التاريخ هذا هو المكذوب الان
    اما القاتل
    فهو تاول فاخطا
    اكيد
    لكي يكون له حسنة واحدة
    ولايكون عليه اثم
    لااعرف بماذا اجيب حقيقة

    0 Not allowed!


    عراقي انا





  10. [50]
    ثائر اسماعيل
    ثائر اسماعيل غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية ثائر اسماعيل


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 2,235
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    يعلم الله اني لم اكن انوي ان اتطرق الى هذا الموضوع لا في هذه المشاركة او غيرها
    ولكن ان يصل الكذب الى هذه الجراءة على المرور باستشهاد سيد شباب اهل الجنة الى هذه الدرجة البسيطة فلا والف لا
    وكذلك الى تغيير التاريخ من سبي اهل بيت النبوة على يد قتلة وفجرة
    ايضا لا والف لا
    فلهذا هذا بعض مما كتبه اعلام اهل السنة
    والكثير ايضا موجود يا جندل



    * قال ابن سعد في الطبقات الكبرى ج 5 ص 212 :

    وكان علي بن حسين مع أبيه وهو بن ثلاث وعشرين سنة وكان مريضا نائما على فراشه فلما قتل الحسين عليه السلام قال شمر بن ذي الجوشن اقتلوا هذا فقال له رجل من أصحابه سبحان الله أنقتل فتى حدثا مريضا لم يقاتل ؟!
    وجاء عمر بن سعد فقال لا تعرضوا لهؤلاء النسوة ولا لهذا المريض قال علي بن الحسين فغيبني رجل منهم وأكرم نزلي واختصني وجعل يبكي كلما خرج ودخل حتى كنت أقول إن يكن عند أحد من الناس خير ووفاء فعند هذا إلى أن نادى منادي بن زياد ألا من وجد علي بن حسين فليأت به فقد جعلنا فيه ثلاثمائة درهم قال فدخل والله علي وهو يبكي وجعل يربط يدي إلى عنقي وهو يقول أخاف فأخرجني والله إليهم مربوطا حتى دفعني إليهم وأخذ ثلاثمائة درهم وأنا أنظر إليها !
    فأخذت وأدخلت على بن زياد فقال ما اسمك فقلت علي بن حسين قال أو لم يقتل الله عليا قال قلت كان لي أخ يقال له علي أكبر مني قتله الناس قال بل الله قتله قلت الله يتوفى الانفس حين موتها فأمر بقتله فصاحت زينب بنت علي يا بن زياد حسبك من دمائنا أسألك بالله إن قتلته إلا قتلتني معه فتركه !

    فلما أتي يزيد بن معاوية بثقل الحسين ومن بقي من أهله فأدخلوه عليه قام رجل من أهل الشام فقال إن سباءهم لنا حلال . فقال علي بن حسين : كذبت ولؤمت ما ذاك لك إلا أن تخرج من ملتنا وتأتي بغير ديننا فأطرق يزيد مليا ثم قال للشأمي أجلس .
    وقال لعلي بن حسين إن أحببت أن تقيم عندنا فنصل رحمك ونعرف لك حقك فعلت وإن أحببت أن أردك إلى بلادك وأصلك قال بل تردني إلى بلادي فرده إلى بلاده ووصله .

    *وقال ابن حبان في الثقات في ترجمة يزيد بن معاوية ج 2 ص 312 :

    ثم أنفذ عبيد الله بن زياد رأس الحسين بن على إلى الشام مع أسارى النساء والصبيان من أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم على أقتاب ، مكشفات الوجوه والشعور ، فكانوا إذا نزلوا منزلا أخرجوا الرأس من الصندوق وجعلوه في رمح وحرسوه إلى وقت الرحيل ثم أعيد الرأس إلى الصندوق ورحلوا !
    فبيناهم كذلك إذ نزلوا بعض المنازل وإذا فيه دير راهب فأخرجوا الرأس على عادتهم وجعلوه في الرمح وأسندوا الرمح إلى الدير فرأى الديرانى بالليل نورا ساطعا من ديره إلى السماء فأشرف على القوم وقال لهم من أنتم قالوا نحن أهل الشام قال وهذا رأس من هو قالوا رأس الحسين بن على .
    قال بئس القوم أنتم والله لو كان لعيسى ولد لادخلناه أحداقنا !
    ثم قال يا قوم عندي عشرة آلاف دينار ورثتها من أبى وأبى من أبيه فهل لكم أن تعطوني هذا الرأس ليكون عندي الليلة وأعطيكم هذه العشرة آلاف دينار؟ قالوا بلى فأحدر إليهم الدنانير فجاؤوا بالنقاد ووزنت الدنانير ونقدت ثم جعلت في جراب وختم عليه ، ثم أدخل الصندوق وشالوا إليه الرأس فغسله الديرانى ووضعه على فخذه وجعل يبكى الليل كله عليه ، فلما أن أسفر عليه الصبح قال يا رأس لا أملك إلا نفسي وأنا أشهد أن لا إله إلا الله وأن جدك رسول الله فأسلم النصراني وصار مولى للحسين .
    ثم أحدر الرأس إليهم فأعادوه إلى الصندوق ورحلوا فلما قربوا مكن دمشق قالوا نحب أن نقسم تلك الدنانير لان يزيد إن رآها أخذها منا ففتحوا الصندوق وأخرجوا الجرا ب بختمه وفتحوه فإذا الدنانير كلها قد تحولت خزفا وإذا على جانب من الجانبين من السكة مكتوب : ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون . وعلى الجانب الآخر : سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون. قالوا قد افتضحنا والله ثم رموها في بردى نهر لهم فمنهم من تاب من ذلك الفعل لما رأى ومنهم من بقى على إصراره .
    وكان رئيس من بقى على ذلك الاصرار سنان بن أنس النخعي .
    ثم أركب الاسارى من أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم من النساء والصبيان أقتابا يابســــــــــة مكشفـــــــــــات الشعـــــــــور وأدخلـــــــــوا دمشـــــــــــق كـــــــــذلك !!
    فلما وضع الرأس بين يدي يزيد بن معاوية جعل ينقــــــــــر ثنيتــــــــــه بقضيـــــــــب كان في يده ويقول : ما أحسن ثناياه .
    قد ذكرت كيفية هذه القصة وتاليتها في أيام بنى أمية وبنى العباس في كتاب الخلفاء فأغنى عن إعادة مثلها في هذا الكتاب لاقتصارنا على ذكر الخلفاء الراشدين منهم في أول هذا الكتاب .

    وقد بعث يزيد بن معاوية مسلم بن عقبة المزني إلى المدينة لست ليال بقين من ذي الحجة سنة ست وستين فقتل مسلم بن عقبة بالمدينة خلقا من أولاد المهاجرين والانصار واستباح المدينة ثلاثة أيام نهبا وقتلا فسميت هذه الوقعة وقعة الحرة .....

    * وقال الذهبي في سير أعلام النبلاء ج 3 ص 299 :

    ذكر ابن سعد بأسانيد له قالوا : قدم الحسين مسلما ، وأمره أن ينزل على هانئ بن عروة ، ويكتب إليه بخبر الناس ......
    وواصل النقل عن ابن سعد ويظهر أنه ارتضى ما قاله ، فقال في ص 303 :
    قال : وأخذ ثقل الحسين ، وأخذ رجل حلي فاطمة بنت الحسين ، وبكى ، فقالت : لم تبكي ؟ فقال : أأسلب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا أبكي ؟ قالت : فدعه ، قال : أخاف أن يأخذه غيري .
    وأقبل عمر بن سعد ، فقال : ما رجع إلى أهله بشر مما رجعت به ، أطعت ابن زياد ، وعصيت الله ، وقطعت الرحم . وورد البشير على يزيد ، فلما أخبره ، دمعت عيناه ، وقال : كنت أرضى من طاعتكم بدون قتل الحسين . وقالت سكينة : يا يزيد ، أبنات رسول الله سبايا ؟ قال : يا بنت أخي هو والله علي أشد منه عليك ، أقسمت ولو أن بين ابن زياد وبين حسين قرابة ما أقدم عليه ، ولكن فرقت بينه وبينه سمية ، فرحم الله حسينا ، عجل عليه ابن زياد ، أما والله لو كنت صاحبه ، ثم لم أقدر على دفع القتل عنه إلا بنقص بعض عمري ، لاحببت أن أدفعه عنه ، ولوددت أن أتيت به سلما . ثم أقبل على علي بن الحسين ، فقال : أبوك قطع رحمي ، ونازعني سلطاني . فقام رجل ، فقال : إن سباءهم لنا حلال . قال علي : كذبت إلا أن تخرج من ملتنا . فأطرق يزيد ، وأمر بالنساء ، فأدخلن على نسائه ، وأمر نساء آل أبي سفيان ، فأقمن المأتم على الحسين ثلاثة أيام ، إلى أن قال : وبكت أم كلثوم بنت عبدالله بن عامر ، فقال يزيد وهو زوجها : حق لها أن تعول على كبير قريش وسيدها .

    * وقال في سير أعلام النبلاء ج 3 ص 318 :
    عبدالحميد بن بهرام ، وآخر ثقة ، عن شهر بن حوشب ، قال :
    كنت عند أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم حين أتاها قتل الحسين ، فقالت : قد فعلوها ؟ !
    ملا الله بيوتهم وقبورهم نارا ، ووقعت مغشية عليها ، فقمنا .
    ونقل الزبير لسليمان بن قتة يرثي الحسين :
    وإن قتيل الطف من آل هاشم * أذل رقابا من قريش فذلت
    فإن يتبعوه عائذ البيت يصبحوا * كعاد تعمت عن هداها فضلت
    مررت على أبيات آل محمد * فألفيتها أمثالها حين حلت
    وكانوا لنا غنما فعادوا رزية * لقد عظمت تلك الرزايا وجلت
    فلا يبعد الله الديار وأهلها * وإن أصبحت منهم برغمي تخلت
    ألم تر أن الارض أضحت مريضة * لفقد حسين والبلاد اقشعرت
    قوله : أذل رقابا ، أي لا يرعون عن قتل قرشي بعده .

    * أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة : حدثني أبي ، عن أبيه ، قال : أخبرني أبي حمزة بن يزيد الحضرمي قال : رأيت امرأة من أجمل النساء وأعقلهن ، يقال لها ريا ، حاضنة يزيد ، يقال : بلغت مئة سنة . قالت : دخل رجل على يزيد ، فقال : أبشر ، فقد أمكنك الله من الحسين ، وجئ برأسه ، قال : فوضع في طست ، فأمر الغلام ، فكشف ، فحين رآه ، خمر وجهه كأنه شم منه.
    فقلت لها : أقـــــــــــــرع ثنايـــــــــــاه بقضيــــــــــب ؟ قالت : إي واللـــــــــــــه .
    ثم قال حمزة : وقد حدثني بعض أهلنا أنه رأى رأس الحســـــــــــين مصلوبـــــــــا بدمشــــــــــق ثلاثــــــــة أيـــــــــام !!!!!!!!
    * وحدثتني ريا ، أن الرأس مكث في خزائن السلاح حتى ولي سليمان ، فبعث ، فجئ به ، وقد بقي عظما أبيض ، فجعله في سفط ، وطيبه ، وكفنه ، ودفنه في مقابر المسلمين . فلما دخلت المسودة سألوا عن موضع الرأس ، فنبشوه ، وأخذوه ، فالله أعلم ما صنع به .
    وذكر باقي الحكاية وهـــــــــــــــــي قويـــــــــــــــــة الاسنــــــــــــــاد يحيى بن بكير ، حدثني الليث قال : أبى الحسين أن يستأسر حتى قتل بالطف ، وانطلقوا ببنيه علي ، وفاطمة ، وسكينة إلى يزيد ، فجعل سكينة خلف سريره لئلا ترى رأس أبيها ، وعلي في غل ، فضرب على ثنيتي الحسين ، وتمثل بذاك البيت .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    فقال علي : ( ما أصاب من مصيبة في الار ض ) الآية فثقل على يزيد أن تمثل ببيت ، وتلا علي آية ، فقال : بل ( بما كسبت أيديكم ) فقال : أما والله لو رآنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لاحب أن يخلينا . قال : صدقت ، فخلوهم . قال : ولو وقفنا بين يديه ، لاحب أن يقربنا . قال : صدقت ، قربوهم . فجعلت سكينة وفاطمة تتطاولان لتريا الرأس ، وبقي يزيد يتطاول في مجلسه ليستره عنهما . ثم أمر لهم بجهاز ، وأصلح آلتهم ، وخرجوا إلى المدينة .

    * كثير بن هشام : حدثنا جعفر بن برقان ، عن يزيد بن أبي زياد ، قال : لما أتي يزيد برأس الحسين ، جعل ينكــــــــــــت سنــــــــه ويقول :
    ما كنت أظن أبا عبدالله بلغ هذا السن ، وإذا لحيته ورأسه قد نصل من الخضاب .
    وممن قتل مع الحسين إخوته الاربعة ، جعفر ، وعتيق ، ومحمد ، والعباس الاكبر . وابنه الكبير علي ، وابنه عبدالله ، وكان ابنه علي زين العابدين مريضا ، فسلم . وكان يزيد يكرمه ويرعاه .


    * وقال ابن كثير في النهاية ج 8 ص 209 :

    وقد اختلف العلماء بعدها في رأس الحسين هل سيره ابن زياد إلى الشام إلى يزيد أم لا ، على قولين ، الاظهر منهما أنه سيره إليه ، وقد ورد في ذلك آثار كثيرة فالله أعلم .
    وقال أبو مخنف عن أبي حمزة الثمالي عن عبد الله اليماني عن القاسم بن بخيت ، قال : لما وضع رأس الحسين بين يدي يزيد بن معاوية جعل ينكت بقضيب كان في يده في ثغره ، ثم قال : إن هذا وإيانا كما قال الحصين بن الحمام المري :
    يفلقن هاما من رجال أعزة * علينا وهم كانوا أعق وأظلما
    فقال له أبو برزة الاسلمي : أما والله لقد أخذ قضيبك هذا مأخذا لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرشفه ، ثم قال : ألا إن هذا سيجئ يوم القيامة وشفيعه محمد ، وتجئ وشفيعك ابن زياد . ثم قال فولى .

    وقد رواه ابن أبي الدنيا ، عن أبي الوليد ، عن خالد بن يزيد بن أسد ، عن عمار الدهني عن جعفر . قال : لما وضع رأس الحسين بين يدي يزيد وعنده أبو برزة وجعل ينكت بالقضيب فقال له : " ارفع قضيبك فلقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يلثمه " .

    * قال ابن أبي الدنيا : وحدثني مسلمة بن شبيب عن الحميدي عن سفيان سمعت سالم بن أبي حفصة قال قال الحسن : لما جئ برأس الحسين جعل يزيد يطعن بالقضيب ، قال سفيان وأخبرت أن الحصين كان ينشد على إثر هذا :
    سمية أمسى نسلها عدد الحصى * وبت رسول الله ليس لها نسل
    * واما بقية أهله ونسائه فإن عمر بن سعد وكل بهم من يحرسهم ويكلؤهم ، ثم أركبوهم على الرواحل في الهوادج ، فلما مروا بمكان المعركة ورأوا الحسين وأصحابه مطرحين هنالك بكته النساء ، وصرخن ، وندبت زينب أخاها الحسين وأهلها ، فقالت وهي تبكي :
    يا محمداه ، يا محمداه . صلى عليك الله مليك السماه . هذا حسين بالعراه مزمل بالدماه ، مقطع الاعضاء يا محمداه . وبناتك سبايا ، وذريتك مقتلة ، تسفي عليها الصبا .
    قال فأبكت والله كل عدو وصديق . قال قرة بن قيس لما مرت النسوة بالقتلى صحن ولطمن خدودهن ، قال : فما رأيت من منظر من نسوة قط أحسن منظر رأيته منهن ذلك اليوم ، والله إنهن لاحسن من مهابيرين . وذكر الحديث كما تقدم . ثم قال : ثم ساروا بهم من كربلاء حتى دخلوا الكوفة فأكرمهم ابن زياد وأجرى عليهم النفقات والكساوى وغيرها . قال : ودخلت زينب ابنة فاطمة في أرذل ثيابها قد تنكرت وحفت بها إماؤها ، فلما دخلت على عبيد الله بن زياد قال : من هذه ؟ فلم تكلمه ، فقال بعض إمائها : هذه زينب بنت فاطمة ، فقال : الحمد لله الذي فضحكم وقتلكم وكذب أحدوثتكم .
    فقالت : بل الحمد لله الذي أكرمنا بمحمد وطهرنا تطهيرا لا كما تقول ، وإنما يفتضح الفاسق ويكذب الفاجر . قال : كيف رأيت صنع الله بأهل بيتكم ؟
    فقالت : كتب عليهم القتل فبرزوا إلى مضاجعهم ، وسيجمع الله بينك وبينهم فيحاجونك إلى الله .
    فغضب ابن زياد واستشاط ، فقال له عمرو بن حريث : أصلح الله الامير ! إنما هي امرأة ، وهل تؤاخذ المرأة بشئ من منطقها ؟ إنها لا تؤاخذ بما تقول ولا تلام على خطل .

    * وفي النهاية ج 8 ص 211 :

    وروى أبو مخنف : عن الحارث بن كعب ، عن فاطمة بنت علي قالت : لما أجلسنا بين يدي يزيد رق لنا وأمر لنا بشئ وألطفنا ، ثم إن رجلا من أهل الشام أحمر قام إلى يزيد فقال : يا أمير المؤمنين هب لي هذه - يعنيني - وكنت جارية وضيئة ، فارتعدت فزعة من قوله ، وظننت أن ذلك جائز لهم ، فأخذت بثياب أختي زينب - وكانت أكبر مني وأعقل ، وكانت تعلم أن ذلك لا يجوز .
    فقالت لذلك الرجل : كذبت والله ولؤمت ، ما ذلك لك وله : فغضب يزيد فقال لها : كذبــــــــت ! واللـــــــه إن ذلك لــــــــــي ، ولو شئـــــــــت أن أفعلـــــــــه لفعلـــــــــت .
    قالت : كلا ! والله ما جعل الله ذلك لك إلا أن تخرج من ملتنا وتدين بغير ديننا .
    قالت : فغضب يزيد واستطار ثم قال : إياي تستقبلين بهذا ؟ إنما خرج من الدين أبوك وأخوك ، فقالت زينب : بدين الله ودين أبي ودين أخي وجدي اهتديت أنت وأبوك وجدك .
    قال : كذبت يا عدوة الله . قالت : أنت أمير المؤمنين مسلط تشتم ظالما وتقهر بسلطانك .
    قالت : فوالله لكأنه استحى فسكت .
    ثم قام ذلك الرجل فقال : يا أمير المؤمنين هب لي هذه .
    فقال له يزيد : اعزب وهب الله لك حتفا قاضيا . ثم أمر يزيد النعمان بن بشير أن يبعث معهم إلى المدينة رجلا أمينا معه رجال وخيل ، ويكون علي بن الحسين معهن . ثم أنزل النساء عند حريمه في دار الخلافة فاستقبلهن نساء آل معاوية يبكين وينحن على الحسين ، ثم أقمن المناحة ثلاثة أيام ، وكان يزيد لا يتغدى ولا يتعشى إلا ومعه علي بن الحسين وأخوه عمر بن الحسين ، فقال يزيد يوما لعمر بن الحسين - وكان صغيرا جدا - أتقاتل هذا ؟ - يعني ابنه خالد بن يزيد - يريد بذلك ممازحته وملاعبته ، فقال : اعطني سكينا واعطه سكينا حتى نتقاتل ، فأخذه يزيد فضمه إليه وقال : شنشنة أعرفها من أخزم ، هل تلد الحية إلا حية ؟ .
    * ولما ودعهم يزيد قال لعلي بن الحسين : قبح الله ابن سمية ، أما والله لو أني صاحب أبيك ما سألني خصلة إلا أعطيته إياها ، ولدفعت الحتف عنه بكل ما استطعت ولو بهلاك بعض ولدي ، ولكن الله قضى ما رأيت ، ثم جهزه وأعطاه مالا كثيرا وكساهم وأوصى بهم ذلك الرسول ، وقال له : كاتبني بكل حاجة تكون لك ، فكان ذلك الرسول الذي أرسله معهن يسير عنهن بمعزل من الطريق ، ويبعد عنهن بحيث يدركهن طرفه وهو في خدمتهم حتى وصلوا المدينة ، فقالت فاطمة بنت علي : قلت لاختي زينب : إن هذا الرجل الذي أرسل معنا قد أحسن صحبتنا فهل لك أن نصله ؟ فقالت : والله ما معنا شئ نصله به إلا حلينا ، قالت وقلت لها : نعطيه حلينا ، قالت : فأخذت سواري ودملجي ، وأخذت أختي سوارها ودملجها وبعثنا به إليه واعتذرنا إليه وقلنا : هذا جزاؤك بحسن صحبتك لنا ، فقال : لو كان الذي صنعت معكم إنما هو للدنيا كان في هذا الذي أرسلتموه ما يرضيني وزيادة ، ولكن والله ما فعلت ذلك إلا لله تعالى ولقرابتكم من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    0 Not allowed!


    عراقي انا





  
صفحة 5 من 25 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 9 15 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML