دورات هندسية

 

 

(_الملتزمين_)_ ومشاكلهم مع أسرهم, حلقة للنقاش -الكل يشارك

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29
  1. [1]
    الصورة الرمزية شوق9999
    شوق9999
    شوق9999 غير متواجد حالياً

    عضو داعم للملتقى

    تاريخ التسجيل: Apr 2009
    المشاركات: 745
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    (_الملتزمين_)_ ومشاكلهم مع أسرهم, حلقة للنقاش -الكل يشارك







    *******الالتزام********

    نجد الهجوم من جميع الاتجاهات
    وتأتي الهجمة ورا الهجمات....


    حتي من أقرب الناس الينا


    " انت كنت كويس ايه التشدد ده "


    " انت اللي صح والناس كلها غلط "

    " الدين يسر "



    نجد الاخ والأخت التزموا ينصحوا أهلهم اذا كانوا غير ملتزمين ........

    تقول الأخت : ياماما ياحبيبتي بلاش مسلسلات وأفلام....
    الأم: انتي الي هتعلميني الصح من الغلط
    الأخت :يابابا متدخنش ,,
    الأب: اخرصي ملكيش دعوة
    الأخت:ياأخويا ياحبيبي بلاش تكلم بنات وصلي وبلاش أغاني وبلاش...................................
    الأخ:ارحميني
    الأخت:يا أختي بلاش اللبس ده ,و........
    أختها: خليكي في حالك أنا الي هتحاسب

    واذا استسلمت الأخت من دعوتهم لا تسلم من السخرية
    وتحذر أن تسمع شئ من المخالفات التي يقعوا فيهاوتشعر بالغربة في بيتها



    وبعدين ايه الحل ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!


    ""هذا هو موضوعنا""

    ""لنبدأ النقاش حول هذا الموضوع المهم""

    ""ووجود الحلول له""


    أرجو من الاخوةوالأخوات المشاركة في هذا الموضوع لنجد له الحلول سوياً.........

    ***ولكم جزيل الشكر***




    م ن ق و ل

  2. [2]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    اشكرك اختي على الموضوع
    هناك شيء خاطئ يدور في محيط الاهل والاسرة وخصوصا في هذا الزمان زيادة عن الازمنة السابقة لوجود التفكك الاسري بشكل واضح لتفرق أعضاء الاسرة بداية من الاب الكبير كبير العيلة والام مربية الاجيال والاخ الكبير قدوة الصغار وهكذا الكل له هوايته بدون التقيد بخلق او دين وهذا هو السبب الرئيسي في تفكك الاسرة والانحلال العام الملموس وهو البعد عن الدين والتقيد بتعاليمه ومن الاسرة المفككة خلق مجتمع مفكك لاتربطه رابطة ولايقيده شيء

    0 Not allowed!



  3. [3]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    أهلاً أختنا الفاضلة شوق... موضوع مهم فعلاً، وموجود في الواقع... جزاك الله خيراً على طرح الموضوع، ونأمل أن تكون فيه الفائدة.....

    طبعاً الحالات المذكورة موجودة في مجتمعاتنا...... أعجبتني الحوار المكتوب، فهو موجود بلاشك

    بحمدالله وفضله، نشأنا في أسرة تحب الالتزام وترفض ما عدا ذلك.. فلم نجد أي من هذه الحوارات التي ترفض الالتزام ولله الحمد.....

    ولكن هنا أريد التمييز بين أمرين هامين وجدتك قد ربطت بينهما....... الأول هو الالتزام ، والثاني هو التشدد

    فارق كبير بين كل من الالتزام والتشدد

    1- الالتزام ...... محمود، ومطلوب، وواجب
    2- التشدد ....... منبوذ شرعاً، ويجب علينا الابتعاد عنه

    نعم ديننا الإسلامي دين يسر، هذا لا يعني التحرر أبداً، فالالتزام هو المطلوب والمفروض على كل منا....... ولكنه يعني نبذ أي نوع من أنواع التشدد التي يحاول الكثير منا فرضها على نفسه أولاً، ومن ثم فرضها على الآخرين من حوله، ومحاولة الإكراه عليها، وذم من يخالفه في هذه الأمور... وذلك تماماً ما يؤدي إلى التنفير وبث الخلافات التي لا طائل منها...

    للأسف هذا المتشدد قد يكون أتقى الناس وأورعهم، يحاول بطريقته التقرب إلى الله والدعوة لذلك، ولكن هذا التشدد المنبوذ (غير المدروس) يؤدي به إلى الطريق المعاكس تماماً، فنلاحظ تباعده عن جميع من حوله، ليعتقد بذلك أنه المصيب وهم الخاطئون، وليخسر من حوله وجوده معهم والاستفاده منه.. ولا حول ولا قوة إلا بالله....


    إذاً نقطتي التي أريد توضيحها هي: نعم وألف نعم للالتزام ........ ولا وألف لا للتشدد



    تبيان ذلك موضح في الحديث الشريف التالي..... وفي شرحه من صحيح البخاري......




    [ 39 ] قوله حدثنا عبد السلام بن مطهر أي بن حسام البصري وكنيته أبو ظفر بالمعجمة والفاء المفتوحتين قوله حدثنا عمر بن علي هو المقدمي بضم الميم وفتح القاف والدال المشدده وهو بصري ثقة لكنه مدلس شديد التدليس وصفه بذلك بن سعد وغيره وهذا الحديث من افراد البخاري عن مسلم وصححه وأن كان من رواية مدلس بالعنعنه لتصريحه فيه بالسماع من طريق أخرى فقد رواه بن حبان في صحيحه من طريق أحمد بن المقدام أحد شيوخ البخاري عن عمر بن على المذكور قال سمعت معن بن محمد فذكره وهو من افراد معن بن محمد وهو مدني ثقة قليل الحديث لكن تابعه على شقه الثاني بن أبي ذئب عن سعيد أخرجه المصنف في كتاب الرقاق بمعناه ولفظه سددوا وقربوا وزاد في آخره والقصد القصد تبلغوا ولم يذكر شقه الأول وقد اشرنا إلى بعض شواهده ومنها حديث عروة الفقيمي بضم الفاء وفتح القاف عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن دين الله يسر ومنها حديث بريدة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عليكم هديا قاصدا فإنه من يشاد هذا الدين يغلبه رواهما أحمد وإسناد كل منهما حسن قوله ولن يشاد الدين الا غلبة هكذا في روايتنا بإضمار الفاعل وثبت في رواية بن السكن وفي بعض الروايات عن الأصيلي بلفظ ولن يشاد الدين أحد الا غلبه وكذا هو في طرق هذا الحديث عند الإسماعيلي وأبي نعيم وابن حبان وغيرهم والدين منصوب على المفعوليه وكذا في روايتنا أيضا واضمر الفاعل للعلم به وحكى صاحب المطالع أن أكثر الروايات برفع الدين على أن يشاد مبني لما لم يسم فاعله وعارضه النووي بان أكثر الروايات بالنصب ويجمع بين كلاميهما بأنه بالنسبة إلى روايات المغاربة والمشارقة ويؤيد النصب لفظ حديث بريدة عند أحمد أنه من شاد هذا الدين يغلبه ذكره في حديث آخر يصلح أن يكون هو سبب حديث الباب والمشادة بالتشديد المغالبة يقال شاده يشاده مشادة إذا قاواه والمعنى لا يتعمق أحد في الأعمال الدينيه ويترك الرفق الا عجز وانقطع فيغلب قال بن المنير في هذا الحديث علم من أعلام النبوة فقد رأينا ورأى الناس قبلنا أن كل متنطع في الدين ينقطع وليس المراد منع طلب الاكمل في العبادة فإنه من الأمور المحمودة بل منع الافراط المؤدي إلى الملال أو المبالغة في التطوع المفضي إلى ترك الأفضل أو إخراج الفرض عن وقته كمن بات يصلي الليل كله ويغالب النوم إلى أن غلبته عيناه في آخر الليل فنام عن صلاة الصبح في الجماعة أو إلى أن خرج الوقت المختار أو إلى أن طلعت الشمس فخرج وقت الفريضة وفي حديث محجن بن الاردع عند أحمد إنكم لن تنالوا هذا الأمر بالمبالغة وخير دينكم اليسرة وقد يستفاد من هذا الإشارة إلى الأخذ بالرخصة الشرعيه فإن الأخذ بالعزيمة في موضع الرخصه تنطع كمن يترك التيمم عند العجز عن استعمال الماء فيفضي به استعماله إلى حصول الضرر قوله فسددوا أي الزموا السداد وهو الصواب من غير إفراط ولا تفريط قال أهل اللغه السداد التوسط في العمل قوله وقاربوا أي أن لم تستطيعوا الأخذ بالاكمل فاعملوا بما يقرب منه قوله وأبشروا أي بالثواب على العمل الدائم وأن قل والمراد تبشير من عجز عن العمل بالاكمل بان العجز إذا لم يكن من صنيعه لا يستلزم نقص أجره وأبهم المبشر به تعظيما له وتفخيما قوله واستعينوا بالغدوة أي استعينوا على مداومة العبادة بايقاعها في الأوقات المنشطة والغدوة بالفتح سير أول النهار وقال الجوهري ما بين صلاة الغداة وطلوع الشمس والروحة بالفتح السير بعد الزوال والدلجة بضم أوله وفتحه واسكان اللام سير آخر الليل وقيل سير الليل كله ولهذا عبر فيه بالتبعيض ولان عمل الليل أشق من عمل النهار وهذه الأوقات أطيب أوقات المسافر وكأنه صلى الله عليه وسلم خاطب مسافرا إلى مقصد فنبهه على أوقات نشاطه لأن المسافر إذا سافر الليل والنهار جميعا عجز وانقطع وإذا تحرى السير في هذه الأوقات المنشطه امكنته المداومه من غير مشقة وحسن هذه الاستعارة أن الدنيا في الحقيقة دار نقلة إلى الاخره وأن هذه الأوقات بخصوصها أروح ما يكون فيها البدن للعبادة وقوله في رواية بن أبي ذئب القصد القصد بالنصب فيهما على الإغراء والقصد الأخذ بالأمر الأوسط ومناسبة إيراد المصنف لهذا الحديث عقب الأحاديث التي قبله ظاهرة من حيث أنها تضمنت الترغيب في القيام والصيام والجهاد فأراد أن يبين أن الأولى للعامل بذلك أن لا يجهد نفسه بحيث يعجز وينقطع بل يعمل بتلطف وتدرج ليدوم عمله ولا ينقطع ثم عاد إلى سياق الأحاديث الدالة على أن الأعمال الصالحة معدودة من الإيمان فقال باب الصلاة من الإيمان

    بالعودة لموضوع الأصلي......

    أرى أن الصواب هو أن يستعين المرء بنفسه على التزامه دون الإنصات لمن يخالفه في هذا الأمر..

    - حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن عبد الله بن عثمان بن خيثم عن القاسم بن عبد الرحمن عن ابن مسعود أن
    النبي صلى الله عليه وسلم قال:
    -كيف بك يا عبد الله إذا كان عليكم أمراء يضيعون السنة ويؤخرون الصلاة عن ميقاتها قال: كف تأمرني يا رسول الله قال: تسألني ابن عبد كيف تفعل لا طاعة لمخلوق في معصية الله عز وجل.
    أما بالنسبة لمن حوله ممن يهمه أمرهم، أرى أن يكتفي بنصحهم..... اللهم إلا إذا كانوا من رعيته (هو مسؤول عنهم)، وجب عليه إجبارهم على القيام بأمر والتخلي عن أمر، فهو من باب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر....... والله أعلى وأعلم.....


    لك وللجميع تحيــــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  4. [4]
    صناعي1
    صناعي1 غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية صناعي1


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 1,474

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 3
    الموضوع مهم جدا، و يواجه الملتزم بشكل شبه دائم و ان كانت عائلته ملتزمة فقد يواجه ضغوطا من الدائرة الاجتماعية المحيطة.

    بالتأكيد الفرق واضح بين الالتزام المطلوب و التشدد المنبوذ الا ان الكثير من غير الملتزمين يرون الالتزام تشددا. فمثلا ان رفضت حضور حفل زفاف بسبب ما فيه من مخالفات شرعية مثل الموسيقى والغناء المحرم او الاختلاط عندها سيعتبر تشددا و يتعرض الملتزم لضغط من المحيطين.

    برأيي الشخصي، الالتزام أولا هو علاقة مع الله و لا يجب ان يطلب الانسان رضى أي من الناس مهما كانت قرابته برضى الله. و ان يكون الملتزم رفيقا بغير الملتزمين و يناقشهم بالحسنى و يكون ثابتا على رأيه ان كان يراه حقا فهذا كفيل بجعل كثير من الناس يحترمون رأيه و التزامه. و مهم جدا ان يكون الملتزم قدوة حسنة فحتى المخالفين سيرون الكثير من الجوانب الايجابية في شخصية الملتزم و التي قطعا تعجبهم.

    ثم إن المشاكل قد لا تنتهي، فليتذكر الانسان انه يعمل ذلك تقربا من الله فليحتسب اجره عند الله و ليدع بالهداية لمن يخالفه.

    0 Not allowed!



  5. [5]
    eng abdallah
    eng abdallah غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية eng abdallah


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 6,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 2
    فعلاً هذا الأمر مهم جداً
    و كما ذكر الأخ أبو الحلول أن هناك فرق بين الالتزام و التشدد
    فالكثير يربط بينهما لكن هذا ليس صحيحاً
    فالالتزام لا يدعوا إلى التشدد بل يدعو إلى اليسر

    لكن المشاكل الحاصلة اليوم في بيوت المسلمين

    بسبب الفهم الخاطئ من المجتمع

    حتى لو كان الواحد ملتزم و غير متشدد تجده ينبذونه

    و يتعاملون معه على أنه شخص غريب و يطلقون الألفاظ الساخرة

    و لا حول و لا قوة إلا بالله

    أصبح الدين شيئاً غريباً على الناس

    و هذا الذي أوضحه الرسول صلى الله عليه و سلم

    في الحديث الشريف فيما معناه ان الإسلام بدأ غريباً و سيعود غريباً كما بدأ

    فطوبى للغرباء

    فأقول لكل الملتزمين

    أنت تقبض على دينك حتى تموت و لا تلقي بالاً للمنتقصين حقك

    فالقابض على دينه كالقابض على الجمر

    فاسبشروا بحديث الرسول صلى الله عليه و سلم
    طوبى للغرباء

    0 Not allowed!



  6. [6]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الحقيقه ان هذا الموضوع مهم جداً وهو الدعوة الي سبيل الله فيجب ان تكون بالحكمة والموعظه الحسنه - والمفروض ان الداعي الي ذلك لا يتجاوز الحكمه والموعظه الحسنه - يعني لما الانسان يدعو احد الي فعل شئ معين ولم يستجيب الطرف الآخر فهذا لا يعطي الحق للداعي ان يعامله باسلوب سئ او ينهره ان لم يستجب له او يقاطعه لان هذا من سلطة ولي الامر
    واي اخ ملتزم بيكون موضوع تحت المجهر في كل سلوكياته من المحيطين به والمتعاملين معه فيجب ان يكون قدوة حسنه لهم لان الفعل اكثر تاثيراً علي النفس من مجرد الكلام بغير فعل
    بالاضافه طبعا الي الاقتداء بسيدنا رسول الله صلي الله عليه وسلم في التعامل مع الناس فكان صلي الله عليه وسلم يتعامل مع اهل الكتاب والمشركين بطريقه حسنه كما حدث في فتح مكه عندما سالهم ما تظنون اني فاعل بكم قالوا خيراً اخ كريم وابن اخ كريم قال اذهبوا فانتم الطلقاء - فما بالك في تعامله مع المسلمين ولو كانوا من العصاه؟؟؟؟؟

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  7. [7]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صناعي1 مشاهدة المشاركة
    الموضوع مهم جدا، و يواجه الملتزم بشكل شبه دائم و ان كانت عائلته ملتزمة فقد يواجه ضغوطا من الدائرة الاجتماعية المحيطة.

    بالتأكيد الفرق واضح بين الالتزام المطلوب و التشدد المنبوذ الا ان الكثير من غير الملتزمين يرون الالتزام تشددا. فمثلا ان رفضت حضور حفل زفاف بسبب ما فيه من مخالفات شرعية مثل الموسيقى والغناء المحرم او الاختلاط عندها سيعتبر تشددا و يتعرض الملتزم لضغط من المحيطين.

    برأيي الشخصي، الالتزام أولا هو علاقة مع الله و لا يجب ان يطلب الانسان رضى أي من الناس مهما كانت قرابته برضى الله. و ان يكون الملتزم رفيقا بغير الملتزمين و يناقشهم بالحسنى و يكون ثابتا على رأيه ان كان يراه حقا فهذا كفيل بجعل كثير من الناس يحترمون رأيه و التزامه. و مهم جدا ان يكون الملتزم قدوة حسنة فحتى المخالفين سيرون الكثير من الجوانب الايجابية في شخصية الملتزم و التي قطعا تعجبهم.

    ثم إن المشاكل قد لا تنتهي، فليتذكر الانسان انه يعمل ذلك تقربا من الله فليحتسب اجره عند الله و ليدع بالهداية لمن يخالفه.
    تماماً أخي العزيز... عبارة مهمة جداً...

    المشكلة أن هذا ما يحاول المجتمع فرضه، أي إساءة المفاهيم وفرضها على الجميع...

    نرى الآن في كثير من البرامج التلفزيونية أو المسلسلات أمراً خطيراً جداً... حيث يقومون بطرح ثلاثة أنواع من الشباب:

    - النوع الأول هو الشاب الملتزم المتشدد المتعصب، الكاره للجميع، ويجعلون منه أنه صورة الشاب الملتزم
    - النوع الثاني هو الشاب المتحرر، لا علاقة له بالدين لا من قريب ولا من بعيد، ولكنه يقول السلام عليكم عند الدخول والخروج، ويحترم الآخرين، ومرضي لوالديه
    - النوع الثالث هو الشاب المتحرر إلى أقصى الحدود، الشاب المنحرف

    هذا الطرح يحاول إقناع المجتمع بأن الشاب من النوع الثاني هو الشاب المسلم الخلوق، وأما النوع الأول فيريدون به عكس صورة الشاب الملتزم الذي يلبس الجلابية في ذهابه للمسجد، المصلي، الصائم... إلخ.. وأما الشاب الثالث فهو السيء بلا شك (موضوعيين الجماعة، مو؟؟ :))

    أعني أن هذا الطرح أصبح يلفظ كل شاب متدين، ويتقرب من كل شاب (خلوق) (غير متدين) على أساس أنه هو الشاب المطلوب!!

    أعتذر عن الخروج عن الموضوع، ولكني أحببت التعليق على العبارة لتبيان وجهة نظري :)

    لكم جميـــعاً تحيـــــــاتي..

    0 Not allowed!




  8. [8]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439
    نرى الآن في كثير من البرامج التلفزيونية أو المسلسلات أمراً خطيراً جداً... حيث يقومون بطرح ثلاثة أنواع من الشباب:
    مش في المسلسلات والبرامج وبس يا اخي الكريم ابو الحلول - ده المصيبه ان في دعاه ومشايخ بيتبنوا هذا الطرح - وباصرار عجيب

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  9. [9]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohy_y2003 مشاهدة المشاركة
    مش في المسلسلات والبرامج وبس يا اخي الكريم ابو الحلول - ده المصيبه ان في دعاه ومشايخ بيتبنوا هذا الطرح - وباصرار عجيب

    تماماً أخي م. محيي... ولكن أحببت التأكيد على المسلسلات كونها لها التأثير أولاً على شريحة كبيرة من المجتمع، وثانياً في كونها مرآة (مزيفة) تعكس صور مجتمع ما لباقي المجتمعات..

    ولكن الأمر الذي تتحدث أنت عنه، موجود فعلاً للأسف.... أنا سمعتها من أحد خطباء الجمعة وهو يقول: "إذا أردت تنشئة أولادك على الدين والأخلاق، فعليهم بمتابعة قناة الفضائية (........)" ، التي هي طبعاً قناة اجتماعية (كلها مسلسلات وأفلام) كالعديد من قنوات اليوم

    0 Not allowed!




  10. [10]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    ربما تكون هناك اشكالية في التعريفات من منظار كل شخص تماما كتوقيع الاخ زانتي (انت تراه ضفدعا وانا اراه حصانا)
    من تراه منحلا قد لا اراه كذلك ومن تراه متشددا قد لا اراه كذلك ايضا
    اصنف نفسي وسطيا وقد يصنفني غيري بغير ذلك
    من مفهومي الشخصي لا ارى فرقا من حيث النتائج بين المنحل والمتشدد (حسب تعريفي لهما)
    لا نختلف على ان المنحلين هم مصيبة في مجتمعاتنا ولكن المتشددين ايضا اصبحوا يشكلون نموذجا للخوارج الجدد وعلينا ان لا ننسى ان الخوارج كانوا من اكثر الناس تدينا وحفظا للقرآن الكريم.
    هكذا ارى الصورة وغيري له الحق بان يراها بشكل مختلف

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML