أظهرت دراستان جديدتان لكلية طب الأسنان ببفالو التابعة لجامعة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية أن سيمكن علاج الأسنان بطرق غير مؤلمة .

فالدراسة الأولى تختبر فاعلية مخدر موضعي في شكل بخاخ للأنف يمكن استخدامه في عمليات تخدير أسنان الفك العلوي بدلا من استخدام التخدير عن طريق الحقن .

هذا المخدر الموضعي يستخدم من قبل أطباء الأنف و الأذن و الحنجرة عند تعاملهم مع الأنف حيث ابلغ المرضى الذين تلقوا هذا المخدر فقدهم للإحساس بأسنان الفك العلوي .

و تتضمن الدراسة ٨٥ مريض و تهدف إلى تحديد الجرعة المثلى من بخاخ الأنف التي يمكن استخدامها كمخدر لأسنان الفك العلوي .

و ستنتهي تلك الدراسة في أواخر شهر يناير .

أما الدراسة الثانية و التي تبدأ في شهر مارس ستختبر إمكانية استخدام مادة الأوزون في تشكيل طبقة عازلة للهواء فوق الأسنان المتضررة للقضاء على البكتريا في الأسنان و إيقاف التسوس بدلا من استخدام طريقة الثقب المؤلمة لإصلاح التجاويف البسيطة .