دورات هندسية

 

 

الخلايا الجذعية

النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. [1]
    الصورة الرمزية ربيع عاطر
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً

    مشرف متميز

      وسام مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465
    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    الخلايا الجذعية

    الخلايا الجذعية

    تلعب عوامل مؤشرات الخلية دورا مهما في تنمية الجسد من بيضة واحدة وفي توجيه تكون أنواع خلايا الجسم العديدة بما فيها الخلايا الجذعية التي تصلح الأنسجة البالغة، وهي طينة الجسد الحية التي ينحت منها الجسم ويرمم.

    والخلايا الجذعية خلايا غير متخصصة وغير مكتملة الانقسام لا تشابه اي خلية متخصصة . ولكنها قادرة على تكوين خلية بالغة بعد ان تنقسم عدة انقسامات في ظروف مناسبة ، واهمية هذه الخلايا تأتي من كونها تستطيع تكوين اي نوع من الخلايا المتخصصة بعد ان تنمو وتتطور الى الخلايا المطلوبة .
    وهكذا فأن الخلايا الجذعية تعتمد بدورها على ما يسمى بـ«العمر الجنيني» للجسم. فهناك الخلايا الجذعية التي تولد بقدرة لصنع أي شيء.

    ثم هناك الخلايا الجذعية «الكلية القدرة» التي تستطيع صنع اكثر انواع الانسجة ، ثم هناك الخلايا الجذعية البالغة التي تتكاثر لتصنع نسيجا خاصا للجسم، مثل الكبد او نخاع العظم او الجلد.. الخ. وهكذا، ومع كل خطوة نحو البلوغ، فان النجاحات التي تحققها الخلايا الجذعية تكون اضيق، اي انها تقود الى التخصص. وفي مرحلة البلوغ ، لا تولد خلايا الكبد الا خلايا كبد اخرى، وخلايا الجلد تولد خلايا جلد اخرى. ومع ذلك فان دلائل الابحاث الحديثة تشير الى انه يمكن التلاعب بالخلايا البالغة لارجاعها الى الوراء وتمكينها من انتاج مختلف الانسجة، مثل تحويل خلايا عظمية لانتاج انسجة العضلات. وتوجد الخلايا الجذعية الجنينية على شكلين هما :


    اولا : الخلايا الجذعية الجنينية : يتم الحصول على الخلايا الجذعية الجنينية embryonic stem cells)) pluripotent stem cells من الجزء الداخلي للبلاستوسايت ( blastocyte ) ( والتي هي احدى مراحل انقسامات البويضة المخصبة بالحيوان المنوي ، حيث تكون البويضة عندما تلقح بالحيوان المنوي خلية واحدة قادرة على تكوين انسان كامل بمختلف اعضائه ، توصف بأنها خلية كاملة الفعالية ( totipotent ) تنقسم فيما بعد هذه الخلية عدة انقسامات لتعطي مرحلة تعرف بالبلاستوسايت ( blastocyte ) وتتكون البلاستولة من طبقة خارجية من الخلايا المسؤولة عن تكوين المشيمة والانسجة الداعمة الاخرى التي يحتاج اليها الجنين اثناء عملية التكوين في الرحم ، بينما الخلايا الداخلية يخلق الله منها انسجة جسم الكائن الحي المختلفة ) . ولهذا لا تستطيع تكوين جنين كامل لأنها غير قادرة على تكوين المشيمة والانسجة الداعمة الاخرى التي يحتاج اليها الجنين خلال عملية التكوين ، على الرغم من قدرة هذه الخلايا على تكوين اي نوع اخر من الخلايا الموجودة داخل الجسم . تخضع بعد ذلك الخلايا الجذعية للمزيد من التخصص لتكوين خلايا جذعية مسؤولة عن تكوين خلايا ذات وظائف محددة .


    ثانيا : الخلايا الجذعية البالغة : Multipotent stem cells ( Adult stem cells )
    هي خلايا جذعية توجد في الانسجة التي سبق وان أختصت كالعظام والدم الخ ...
    وتوجد في الاطفال والبالغيين على حد سواء . وهذه الخلايا مهمة لأمداد الانسجة بالخلايا التي تموت كنتيجة طبيعية لانتهاء عمرها المحدد في النسيج . لم يتم لحد الان اكتشاف جميع الخلايا الجذعية البالغة في جميع انواع الانسجة . ولكن هناك بعض المشاكل التي تواجه العلماء في الاستفادة من الخلايا الجذعية البالغة ، ومن هذه المشاكل وجودها بكميات قليلة مما يجعل من الصعب عزلها وتقنيتها ، كما ان عددها قد يقل مع تقدم العمر بالانسان . كما أن هذه الخلايا ليس لها نفس القدرة على التكاثر الموجودة في الخلايا الجنينية ، كما قد تحتوي على بعض العيوب نتيجة تعرضها لبعض المؤثرات كالسموم .

  2. [2]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    زراعة أول قصبة هوائية باستخدام الخلايا الجذعية للمريض





    نجح فريق من علماء جامعات برشلونة و بريستول و ميلان و بادوا في زراعة أول قصبة هوائية ( trachea ) باستخدام التكنولوجيا الحيوية و الخلايا الجذعية للمريض .

    و استخدم العلماء جزء يصل إلى ٧ سم من قصبة هوائية لشخص متوفى لاستخدامه كسقالة ( scaffold ) للخلايا الجذعية للمريض ثم تم الحصول على الخلايا الجذعية من النخاع العظمى للمريض حيث تطورت و نمت تحت إشراف العلماء إلى خلايا غضروفية ( chondrocytes ) .

    و تم توزيع الخلايا الغضروفية بالجزء الخارجي من القصبة الهوائية الممنوحة باستخدام مفاعل حيوي ( bioreactor ) جديد و الذي سمح للخلايا بالتحرك بالأنسجة تحت ظروف ملائمة ثم تم توزيع خلايا مبطنة ( epithelial cells ) بداخل القصبة الهوائية الممنوحة باستخدام نفس المفاعل .

    و بعد أربعة أيام تم استخدام النسيج و استبدال الشعبة الهوائية الرئيسة اليسرى ( left main bronchus ) ثم تم اخذ عينات بعد حوالي شهر و التي أظهرت نمو الأوعية الدموية بشكل ناجح و تم قياس وظائف الرئة بعد شهرين و التي أظهرت معدلات طبيعية لسن المريض .

    و يقول العلماء أن العملية نجحت بشكل كامل حيث انه منحت المريض قصبة هوائية جديدة تعمل بشكل كامل و فعال كما انه لا يوجد أخطار رفض الأنسجة ( rejection ) حيث أن المريض لم ينتج أجسام مضادة للجزء المزروع على الرغم من عدم استخدامه للعقاقير المثبطة للمناعة .

    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  3. [3]
    مصابيح الهدى
    مصابيح الهدى غير متواجد حالياً
    الفائز في مسابقة الطيران الثانية
    الصورة الرمزية مصابيح الهدى


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 1,153
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    حزاك الله خيراً أختي

    الخلايا الجذعية كل يوم في إكتشاف جديد وبدأ يكون هناك تخوف من تطورها لتعطي خلايا سرطانية تنقسم وتتضاعف بشكل غير متحكم فيه

    سبحان الخالق الوهاب




    0 Not allowed!



  4. [4]
    محمد مهدي سعد
    محمد مهدي سعد غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Jan 2010
    المشاركات: 3
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    قال تعالى الذي خلقك فسواك
    خلقك هو انقسام الخلية الجذعية
    فسواك هو تخصص الخلية الجذعية
    الفاء في سواك تفيد ان الخلية الجذعية عندما تريد التخصص فان التخصص يتم بسرعة عظيمة
    لولا التخصص ماظهر كائن علي وجه الارض
    كيف يتم التخصص000000 يعني كيف يتم النسيج
    كيف يتم عرقلة التخصص 00000000 يعنى ظهور العيوب الخلقية
    كيف يتم ازالة عرقلة التخصص 0000 يعني الشفاء من العيوب الخلقية

    0 Not allowed!



  5. [5]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    Lightbulb خلايا جذعية تصلح لصناعة خلايا عصبية متنوعة

    أشار فريق من الباحثين الأمريكيين في دراسة، نشروا نتائجها أمس الثلاثاء في مجلة بروسيدنغز الصادرة عن الأكاديمية الأمريكية للعلوم إلى أنهم نجحوا في استخدام خلايا جذعية بشرية في تطوير خلايا تصلح لتطوير خلايا عصبية متنوعة. وأشار الباحثون إلى أن هذه الخلايا، التي يراد لها أن تصبح خلايا عصبية، تتكاثر بشكل مستمر دون أن تتغير وأن ذلك يتم بسرعة كبيرة مما يوفر خلايا كافية للأغراض العلاجية. بالإضافة إلى ذلك نجح الباحثون في تطوير خلايا عصبية مختلفة من هذه الخلايا التمهيدية.

    وفي هذا السياق قال كانج شانج، المشرف على الدراسة ومدير المركز الطبي التابع لجامعة كاليفورنيا بولاية سان دييغو، إن هذا النجاح يمثل خطوة كبيرة للأمام، مضيفاً: "أي أننا نستطيع وبسرعة إنتاج خلايا جذعية عصبية مستقرة ومتجددة أو ما يتلوها من خلايا وبكميات كبيرة وبالمعايير الإكلينيكية، ملايين الخلايا في أقل من أسبوع لاستخدامها في تجارب إكلينيكية وربما في علاج المرضى لم يكن ذلك ممكنا حتى الآن".


    خلية جذعية بشرية

    آفاق جديدة لعلاج أمراض مستعصية

    ورغم أن الأطباء يعلقون آمالاً عريضة على الخلايا الجذعية إلا أنهم يجدون حتى الآن صعوبة كبيرة في الاستفادة منها على أرض الواقع. وإلى جانب التحفظات الأخلاقية يواجه الأطباء العديد من المشاكل الفنية في تكثير هذه الخلايا وكذلك مخاوف من احتمال تحورها إلى خلايا سرطانية. ولإنتاج هذه الخلايا العصبية الجديدة قام الباحثون بوضع مزيج خاص من جزيئات صغيرة في محلول لنمو خلايا جذعية بشرية. واستهدف هذا الخليط عوامل نمو بالخلايا وأدى إلى تطورها إلى خلايا تمهيدية للخلايا العصبية.

    وظلت هذه الخلايا في هذه المرحلة بفضل إضافة خليط كيميائي آخر لها، ثم قام الباحثون بتوجيه هذه الخلايا التمهيدية باستخدام جزيئات أخرى بحيث تتطور حسب الرغبة إلى خلايا عصبية بالغة ومتنوعة. وأشار شانج إلى إمكانية استخدام هذه الخلايا في إنتاج خلايا عصبية متنوعة لعلاج الشلل الرعاشي أو لعلاج أعصاب العين التي تضررت بسبب الأمراض. غير أن الباحثين أشاروا إلى أن هذه التجارب نجحت حتى الآن في المختبر فقط. ويعتزم الباحثون استخدام هذه الأعصاب في تجارب على الفئران. ولا يعرف الباحثون على وجه الدقة متى تصبح هذه الخلايا جاهزة للاستخدام الفعلي في علاج الإنسان.



    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  6. [6]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    Arrow خلايا شبيهة بالخلايا الجذعية الجنينية (( للرجال فقط ))



    حقق باحثون ألمان نجاحاً هاماً في أبحاث الخلايا الجذعية، إذ استطاعوا استخلاص خلايا من خصيتي البالغين، لها نفس صفات الخلايا الجذعية الجنينية تقريبًا. وذكر فريق الباحثين الألمان المتخصصين في علم التشريح تحت إشراف البروفسور توماس سكوتيلا بجامعة توبينغن أن هذه الخطوة مهمة في عالم الطب، لأنها قد تتيح يوماً ما علاج الخلايا المتوافق مع المرضى، كل حسب حالته الخاصة، وأن هذه الخلايا تمثل بديلاً عن الخلايا الجذعية الجنينية التقليدية التي تواجه بتحفظات أخلاقية.



    نجاح بعد بحوث دامت أربع سنوات


    التجارب المخبرية السابقة لم تنجح إلا على الفئران

    وأشار الباحثون إلى أنهم حاولوا على مدى أربع سنوات فصل الخلايا التي تتكون منها الحيوانات المنوية عن أنسجة الخصيتين قبل أن يتم تحويل هذه الخلايا المعروفة بالخلايا البالغة وإرجاعها إلى حالة شبيهة بحالة الخلايا الجذعية الجنينية. ولم ينجح العلماء من قبل في تحقيق هذا الإنجاز العلمي إلا على الخلايا المأخوذة من خصية الفئران.





    للرجال فقط!



    غير أن البروفيسور سكوتيلا أكد أن هذه الأبحاث مازالت في بداياتها رغم أنه يتوقع لها أن تؤدي إلى استخلاص أنسجة بديلة عن التي تؤخذ من الخلايا الجذعية الجنينية مستقبلاً "مما قد يجعل من الممكن تطوير خلايا صالحة لإنتاج الإنسولين المستخدم في علاج مرضى السكر يوماً ما، بل وإنتاج خلايا عصبية أيضاً"، لكن هذه الطريقة غير صالحة للتطبيق مع النساء، إذ أكد العلماء أن أنسجة الخصيتين هي المصدر الوحيد لدى البالغين لاستخلاص الخلايا الجذعية متعددة الأغراض بشكل طبيعي.


    ____________
    نشرت هذه الدراسة بتاريخ 8-10-2008 على الموقع الالكتروني لمجلة "نيتشر" البريطانية
    ____________

    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  7. [7]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    Lightbulb أمل في الخلايا الجذعية للحصول على الدم


    يخشى الأطباء المتخصصون في عمليات نقل الدم في ألمانيا من حدوث نقص حاد في كميات الدم المطلوبة لإسعاف المرضى خلال السنوات القادمة. وأكدت دراسة لأطباء جامعة غرايفسفالد أن ألمانيا ستعاني من نقص في كميات الدم بنسبة 40 في المائة خلال نحو خمسة أعوام. وعزا الأطباء هذا التراجع المحتمل إلى ارتفاع نسبة المسنين داخل المجتمع الألماني، علاوة على تراجع الإقبال على التبرع بالدم بين صفوف الشباب، حسبما أعلن الخبير بجامعة دوسلدورف البروفيسور روديغر شارف .

    غير أن روديغر أشار في الوقت نفسه إلى أن أبحاث الخلايا الجذعية الرامية للحصول على الدم تحقق نجاحاً مبهراً، مما سيفتح آفاقا مستقبلية جديدة، ولكنه أضاف: "مازال هناك الكثير من الوقت حتى حدوث ذلك". واعتبر الخبير الألماني أن ربط التبرع بسن معين هو بمثابة "إجراء تعسفي"، إذ يجب إلغاء الحد الأقصى لسن المتبرعين بالدم والمحدد بـ 68 عاماً، وأيد روديغر ترك مسألة البت في سن المتبرع للطبيب المسؤول. وقال روديغر:"لابد من مناقشة كيفية تخفيف القيود على التبرع بالدم من الناحية الاجتماعية والسياسية على السواء وذلك في هذا المجتمع الذي تشدد فيه اللوائح الصحية على المتبرعين".

    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML