دورات هندسية

 

 

ضوابط الزواج والاختلاط ومعي الاخت ساندرا في المساعدة

صفحة 5 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 76
  1. [41]
    محبة الله ورسوله*
    محبة الله ورسوله* غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية محبة الله ورسوله*


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 9,592

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 30
    Given: 13
    اي فارس احلام واي بطيخ ...من ينتظرون فارس الاحلام فهو فارس التلفزيون والسينما
    الذي لا يبت للواقع بصله ...
    من ترضون دينه وخلقه فزوجوه ....
    فمن عرف حق الله تعالي حق المعرفة وتخذ الرسول صلى الله وعليه وسلم قدوة في تعامله مع اهل بيته ....
    يعرف كل شيء ...............
    وبالنسبة للاختلاط عني انا بكره وبشدة ... مهما كانت المراة محترمة والرجل محترمة فهو خطير على المجتمع ....
    ولله الحمد دارستي تمت في مكان بدون اختلاط وعملي كذلك في طاقم كله نسائي ...
    ونسأل الله العافية والستر
    موضوع متميز اخي ويستحق النقاش

    0 Not allowed!


    لا تقل من أين أبدأ ... طاعة الله بداية
    لا تقل أين طريقى ... شرع الله الهداية
    لا تقل أين نعيمى ... جنة الله كفاية
    لا تقل غداً سأبدأ ... ربما تأتى النهاية
    ---------------------
    متغيبه عن الملتقي دعواتكم
    ونسأل الله ان يحفظ سائر بلاد المسلمين وان ينصرهم على الظالمين

  2. [42]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    اشكرك اختي وردة على قبول الدعوة ولنضع مشاركات نستفيد منها جميعا نحن في وقت عصيب صعب تغيرت فيه المفاهيم والقيم والاخلاق اعوجت ووجب على الجميع تعديلها ولنبدأ بانفسنا وبأهالينا وبمن هم حولنا
    والله المستعان

    0 Not allowed!



  3. [43]
    محبة الله ورسوله*
    محبة الله ورسوله* غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية محبة الله ورسوله*


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 9,592

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 30
    Given: 13
    احكي لك قصة حقيقية من الواقع
    فتاة كانت تنتظر من يسمونه فارس الاحلام وكل ما تقدم الخطبتها احد رفضته ماهو السبب؟؟؟
    تريده مثل عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    فين ممكن تلاقي مثل عمر يعني ؟؟؟؟
    المهم سبحان الله شاءت الاقدار ان تقدم لخطبتها شاب وكان مؤذن في مسجد رغم ظروفه المادية التي كانت عكس ظروفها هي ( زي ما يقولوا بنت عززززززززز وخدم وحشم) ...
    بس الشاب خلوق وعلى دين ورغم رفض اهل هذه الفتاة له ولله الحمد تم خطبيتها منه وزوجها ..............
    فبلاش فارس احلامي وتخطيط شيء معين لمواصفات المتقدم اهم شيء انه على دين بجد .............

    0 Not allowed!


    لا تقل من أين أبدأ ... طاعة الله بداية
    لا تقل أين طريقى ... شرع الله الهداية
    لا تقل أين نعيمى ... جنة الله كفاية
    لا تقل غداً سأبدأ ... ربما تأتى النهاية
    ---------------------
    متغيبه عن الملتقي دعواتكم
    ونسأل الله ان يحفظ سائر بلاد المسلمين وان ينصرهم على الظالمين

  4. [44]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    ازواج وزوجات للضحك فقط وبعدها نتابع

    فتاة قد تعودت هي وأخوتها إذا مـر أحدهم بجانب الثاني مـد رجله ليسقطه على الأرض ،،، فلما تزوجت وفي -الأسبوع الأول - من الزواج وحين نهض الزوج من وجبة الغداء لغسل يديه مــدت الفتاة رجلها - كالعادة - فسقط الزوج وكسرت ذراعــه واما الفتاة من شدة خجلـها من الموقف ذهبت لأهلهـا !!!!!

    @ واحد تزوج على زوجته في ليلة عرسة أخذت ثيابه اللي بيلبسها
    ومسحت عليها قشر برشوم " والبرشوم فاكهه لها أشواك رهيبة وماتنشاف ( الصبارة )

    @ فيه وحده تقول في اول ايام زواجي طلب مني زوجي ان افتح له علبة بيبسي .... قمت وفتحت العلبة قدام وجهه و.. يا للهول طاااااااش البيبسي على وجه وملابسه والجدار .. وانا مع خوفي جتني حاله هستيرية من الضحك وأنا أشوف هالموقف ..

    @ فيه وحده تخجل مرة مرة .. ولما تزوجت كانت تخجل حتى تتكلم مع زوجها .. وكانوا الحريم يلومونها على هالخجل الزايد ويقولون لها لازم تحكين مع زوجك و تمزحين معه تدفينه بيدك مثلاً .. وصممت هالمرأة على كسر هالحاجز من الخجل الزايد ...ومرة من المرات هي وزوجها بالسطح يوم جاء الزوج بينزل مع الدرج ألا وهي تسرع وتدفه ( تدفعه ) وهي تبسم .. تدحرج المسكين وترن ترن مع هالدرج الى ان وصل آخر درجة وهو بعد ما استوعب وش اللي صــــــار ..

    @ وفيه وحده بعد تقول في الاسبوع الاول من زواجي حلمت اني العب مع اخواني وقام اخوي الصغير واخذ شي من اغراضي وقمت الحقه حتى مسكته وقمت اضربه واصفقه .. يوم توقظت لقيت اني اضرب زوجي !

    منقول وللفكاهة فقط ونعود

    0 Not allowed!



  5. [45]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وردة الجنة مشاهدة المشاركة
    احكي لك قصة حقيقية من الواقع
    فتاة كانت تنتظر من يسمونه فارس الاحلام وكل ما تقدم الخطبتها احد رفضته ماهو السبب؟؟؟
    تريده مثل عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    فين ممكن تلاقي مثل عمر يعني ؟؟؟؟
    المهم سبحان الله شاءت الاقدار ان تقدم لخطبتها شاب وكان مؤذن في مسجد رغم ظروفه المادية التي كانت عكس ظروفها هي ( زي ما يقولوا بنت عززززززززز وخدم وحشم) ...
    بس الشاب خلوق وعلى دين ورغم رفض اهل هذه الفتاة له ولله الحمد تم خطبيتها منه وزوجها ..............
    فبلاش فارس احلامي وتخطيط شيء معين لمواصفات المتقدم اهم شيء انه على دين بجد .............
    اشكرك اختي الفاضلة وردة الجنة وفي القريب العاجل وتحت الدراسة سيكون الموضوع عن حقوق الزوجين ( حقوق الزوجة ) و ( حقوق الزوج ) والضوابط التي تقيد الزوج والزوجة لحياة خالية من المشاكل وبدون عقبات
    والله المستعان

    0 Not allowed!



  6. [46]
    صلاح الفهد
    صلاح الفهد غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية صلاح الفهد


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,662
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الزوجة المثالية في القرآن الكريم

    نريد أن نتحدث عن وصف القرآن للزوجة المثالية… وقد وصف القرآن الزوجات المثاليات بنوعين من الوصف: نوع نفساني معنـوي ديني أخلاقي . ونوع حسـي مادي .
    أما النوع الأول: فهو مجموعة من الصفات تتصاعد وتتسامى الى أن تبلغ الغاية , فالصفة الأولى لابد أن تكـون الزوجة المثالية مسلمة , وإذا كانت مسلمة لابد أن تكون مؤمنة , والإيمان أذن صفة ثانية للزوجة المثاليـة أما الصفة الثالثة هي أن تكون قانتة . أي مطيعة لله وإذا تأملنا هذه الصفات فأننا نجدها تتسامى باستمرار في خضوع لله أولاً , وتصديق بهِ وبرسولهِ , وطاعة لله , وقد يكون كل ذلك موجـوداً , ويخِطئ الإنسان فيتغافل عن التوبة فلابد مع كل ذلك من صفة هي: الرجوع الى الله بالندم والاستغفار إذا ما هفا الإنسان أو أخطأ . وأن تكون عابدة أي متذللة لله بطاعتها , والعبادات في الدين منها ((الواجب)) و((الفرض)) ومنها الفضل و((الإحسان)) ومن أقتصر على الواجب فهو حسن . وأفضل منه: من تعـدىَ ذلك الى الفضـل والإحسـان .
    اما الصفة الأخيرة التي بلغت الذروة من هذه الصفات النفسية: فهي أن تكـون سائمة: أي متجهة لله بكل كيانها , أنها سائحة اليه… أنها فارَة اليه.. (( فَفرَوا الى الله )) فالمرأة التي تكون صفتها هكذا فهل ترى أنها تعمل عملاً يغضب ربها جل وعلا ؟ كلا وألف كلا ان المرأة التي تصل الى هذا الأيمان والدرجة الكمالية الأخلاقية فهي بالأجدر أن تكون مدرسة إسلامية ربانية تقصدها كـل الأخوات المسلمات حتى يصبحن على مستوى أخلاقي قرآني كريم . فتكون أمثولـة يهتدي اليها من ضلَ في واقع الحياة .
    فهي لا تفشي سراً ولا تسيء الى زوج وسوف لا تعميها الغيرة عن فعل فيه مرضاة الله ورسوله .
    أما النوع الثاني: الصفات الحسية المادية , فقد كانت من العموم بحيث دخل فيها جميع النساء , أنها شملت الكل .
    فأن القرآن الكريم لم يتحدث عن جمال فاتن ولا عن ثراء عريق ولا عن أرستقراطية عريقة . وذلك أن كل هذه الصفات لا يمكن ان تكون مقياساً صحيحاً لأختيـار الزوجة , فقد تكون – إذا لم يرافقها التدين العميق شراً أي شر !!
    أود أن أشير الى نقطة يجب الالتفات اليها وهيأن القرآن لم يمنع من الزواج بالجميلة أو الثرية أو ذات الحسب والنسب , كلا , وإنما جعل الأساس الجوهري هو الدين .

    0 Not allowed!



  7. [47]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0

    السعادة الزوجية

    السعادة الزوجية

    رفقاً بالقوارير

    {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} النساء:1،

    الحياةُ الهانِئَة ضرورةٌ من ضَرورات الحياةِ؛ ليستقرَّ المجتمَع ويحصلَ النمَاء والبناء ويتفرّغَ الخلقُ للعبادةِ والعِمارةِ، والنفس البشريّة قد جُبِلت على أن تسكنَ وتطمئنَّ إلى نفسٍ أخرَى، لذا قال الله تعالى في معرض ذكرِ نِعمه الوفيرةِ وآياته الكثيرة:

    {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ} الرّوم:21.

    لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا، ولم يقل: لتسكنوا معها، فهو دليلٌ على أنّ الزواجَ سكنٌ واستقرار وهَدأة وراحةُ بال.

    الأُسَرَ أساس المجتمع الذي يقوَى ويشتدّ بقَدر التماسُك وترابُط أُسَره، ولذا شبَّه النبيّ صلى الله عليه وسلم المسلمين بالبُنيانِ المرصوص الذي يشدُّ بعضه بعضًا

    ولفظه «إِنَّ الْمُؤْمِنَ لِلْمُؤْمِنِ كَالْبُنْيَانِ يَشُدُّ بَعْضُهُ بَعْضًا وَشَبَّكَ أَصَابِعَهُ»، والنسائي 2513، والترمذي 1851

    أمّا خراب البيوتِ فهو خرابُ الدّيار، لذا قال النبيّ صلى الله عليه وسلم: «إنّ إبليسَ يضَع عرشَه على الماء، فيبعَث سراياه، فأدناهم منه منزلةً أعظمهم فتنةً. يجيء أحدُهم فيقول: فعلتُ كذا وكَذا، فيقول:
    ما صنعتَ شيئًا، ثمّ يجيء أحدُهم فيقول: ما تركتُه حتى فرَّقتُ بينه وبين امرأتِه، قال: فيدنيه منه ويقول: نِعمَ أنت» (1) . وإذا كان هذا شأنَ إبليس الرجيمِ فإنّ أتباعَه من المفسدين قد حَرصوا على هدمِ هذا الكيان وتفكيكِ أواصرِ المجتمَع وروابطِه عن طريقِ تفكِيكِ الأسَر، حتى انتشرَت معدَّلات الطلاق بشكلٍ مخيف، وارتفَعَت نسبة العُنوسة بشكل أسوَأ، ولا شكَّ أنّ في هذا خطرًا كبيرًا، ففيه تفرُّق المجتمَع وضياع الأولادِ وعنوسةُ النّساء وانتشار الفساد ونَبات الضغينة بين الأسر. فانتشارُ المشكِلات الزوجيّة وتشعُّبها وتنوّعها مؤذنٍ بالخَطَر، فما بين زَعزَعة البيوت وهدمِها تدور المعضِلات.


    وللموضوع بقية

    0 Not allowed!



  8. [48]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    إنّنا نعلَم جميعًا أنّ الكمَالَ عزيز، وأنّ الاختلافَ من طَبيعة البشَر، وأنّ الزوجين لا يمكِن أن يكونا نسخةً لبعضهما في الطبائع والأخلاقِ والرَّغَبات والتّفكير، فيكفي من المفارَقات أنهما ذَكرٌ وأنثى، كما أنهما لا يعيشان منعَزِلين، بل في داخِلِ مجتمَعٍ له متطلّباته وتأثيراته، لِذا فقد تهبّ عواصف الخِلاف على بعض الأسَر، وقد يختَلف الزوجان، ولم يسلَم بيتٌ حتى بيتُ النبوّة على صاحبها أفضل الصلاة والسلام، فهذه سنّة الحياة، إلاَّ أنّ البيتَ الصالح المؤسَّس على التقوى والذي عَرَف فيه كلا الزوجَين ما لهما وما عليهما فإنّه لا يتأثّر بأيِّ خِلاف، بل يزيده تماسكًا وثباتًا، ويُكسِبه وعيًا وإدراكًا، فيصلَح الخطَأ وتُسَدّ أبوابُ الشّرّ للمستقبل.
    وفي نظرةٍ سريعة مشفِقة إلى أَسبابِ المشكلاتِ الزوجية نجِدها نابعةً من معصيَة الله تعالى ومخالفةِ أمرِه في كثيرٍ من شؤون النكاح، حتى أصبَحَت بعضُ الزّيجات نَكَدًا ونِقمَة بدلاً من أن تكونَ سَكنًا ورَحمة،

    للموضوع بقية يتبع

    0 Not allowed!



  9. [49]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    فمن بارَزَ الله بالمعَاصِي فهل ينتَظِر توفيقًا منه؟! ومَن عَصا الله ولم يطِعه فكيفَ يطالِب زوجتَه بأن تطيعَه؟! وكذا بالنسبة للزوجةِ؛ فمن قصّرت في جَنب الله فلا تنتظر من زوجها تمامًا، إلاَّ أنَّ المعصيةَ من أحدِ الزوجين ليست مبرِّرًا للآخَر أن يقصِّر في حقّ شريكِه أو يقابِلَه بالإساءةِ والعقوق.

    للموضوع بقية

    0 Not allowed!



  10. [50]
    محسن 9
    محسن 9 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محسن 9


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 3,101
    Thumbs Up
    Received: 25
    Given: 0
    صفات الزوج الصالح (1)
    قال صلى الله عليه وسلم: «اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ، فَإِنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ، وَإِنَّ أَعْوَجَ شَىْءٍ فِى الضِّلَعِ أَعْلاَهُ، فَإِنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ، وَإِنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أَعْوَجَ، فَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ». (2)
    أيها الأخوة بارك الله لكم وبارك فيكم، في بداية الوصية استوصوا بالنساء خيرا، وفي نهايتها استوصوا بالنساء خيرا.
    وقال صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع : «أَلَا وَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا فَإِنَّمَا هُنَّ عَوَانٌ عِنْدَكُمْ لَيْسَ تَمْلِكُونَ مِنْهُنَّ شَيْئًا غَيْرَ ذَلِكَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ فَإِنْ فَعَلْنَ فَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ ضَرْبًا غَيْرَ مُبَرِّحٍ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلَا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلًا أَلَا إِنَّ لَكُمْ عَلَى نِسَائِكُمْ حَقًّا وَلِنِسَائِكُمْ عَلَيْكُمْ حَقًّا فَأَمَّا حَقُّكُمْ عَلَى نِسَائِكُمْ فَلَا يُوطِئْنَ
    فُرُشَكُمْ مَنْ تَكْرَهُونَ وَلَا يَأْذَنَّ فِي بُيُوتِكُمْ لِمَنْ تَكْرَهُونَ أَلَا وَحَقُّهُنَّ عَلَيْكُمْ أَنْ تُحْسِنُوا إِلَيْهِنَّ فِي كِسْوَتِهِنَّ وَطَعَامِهِنَّ». (1) ، وقال صلى الله عليه وسلم وهو في فراش الموت «الصَّلَاةَ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَمَا زَالَ يَقُولُهَا حَتَّى مَا يَفِيضُ بِهَا لِسَانُهُ». (2)

    0 Not allowed!



  
صفحة 5 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML