دورات هندسية

 

 

الشـام مهد الحضارات

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29
  1. [1]
    الصورة الرمزية زنوبيا 11
    زنوبيا 11
    زنوبيا 11 غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    المشاركات: 616
    Thumbs Up
    Received: 124
    Given: 131

    الشـام مهد الحضارات

    السلام عليكم أخواني وأخواتي
    صح الموضوع مو هندسي بل تاريخي
    بس حبيت عرفكم عن أهمية بلادي الغالية سوريا أو الشام
    اتمنى ان ينال إعجابكم

    الشام كلمة سريانية تعود إلى سام بن نوح الذي استوطن تلك البلاد بعد الطوفان. هذه الأرض تشمل اليوم سوريا (الأصل سيريا أي بلد السريان) و لبنان و فلسطين و الأردن. حكم الساميون الشام منذ عهد نوح إلى اليوم،
    و عرف عنهم شدة البأس في القتال و حب السفر و سرعة التعلم. و ظلت لغتهم السريانية -بفضل الآراميون و الفينيقيون- اللغة العالمية (أي كالإنكليزية اليوم) سبعة عشرة قرون من القرن السابع قبل الميلاد إلى القرن السابع الميلادي، و لا يعرف أية لغة أخرى دامت كل ذاك العهد. و اخترعو لها أبجدية أصبحت أساس أبجديات العالم كله.
    و قد عرف عن أهل الشام تمسكهم الشديد بلغتهم السريانية حتى إذا جاء الإسلام رحبو به بشدة و ساعدو العرب ضد الروم، ثم أنهم تحولو جميعاً إلى الإسلام في سنين قليلة و استبدلو لغتهم السريانية بالغة العربية فسادت اللغة العربية على سائر اللغات الأخرى لعدة قرون.
    و من المشهور في التاريخ ما كان من الاستقبال الحافل الذي استقبل به أهلُ الشام عمرَ و ما كان من أن سموه "الفاروق" و هي كلمة سريانيةٌ تعني "المنقذ". لذلك وجد الإسلام بيئة خصبة في تلك المناطق خاصة بالشام حيث بلغت العصبية الإسلامية تحت حكم بني أمية ذروتها.

    و لم يمض 26 سنة على فتح دمشق حتى أصبحت عاصمة للخلافة الإسلامية. و كان أهل الشام أشجع الناس في القتال و من حاز على ولائهم فاز فكانو سبب سيادة بني أمية فذلك سبب قول علي (ر) لشيعته من الفرس و أهل العراق: "من فاز بكم فاز بالسهم الأخيب" و قوله "و الله! لوددت لو أني أقدر أن أصرفكم صرف الدينار بالدراهم عشرة منكم برجل من أهل الشام!".
    و لم ينجو بلد من الفتن التي تلت مقتل عثمان إلا الشام فكان ذلك قول رسول الله (ص): " ألا و إٍن الإيمان حين تقع الفتن بالشام". على أنه لمّا مات يزيد و رفض ابنه معاوية الثاني أن يستلم الحكم بايعت البلدان عبد الله بن الزبير (ر) حتى إذا مات معاوية و اتى من بعده مروان بن الحكم لم يبقى من البلدان أحد لم يبايع ابن الزبير (ر) إلا جزءً من الشام فالتقى جيش الشام مع جيش يفوقه أضعافاً مضاعفة قرب دمشق فانتصر أهل الشام و لم تمض إلا سنين قليلة حتى حكمو سائر الأقطار الإسلامية.
    ثم قامو بالفتوحات العظيمة و امتدت دولتهم من غرب الصين إلى أواسط فرنسا (أي أكبر دولة شهدها التاريخ حتى ذلك الوقت) دون أن تضعف سيطرة الخلافة في دمشق على الأطراف و ظل الإسلام نقياً من الحركات الراغبة في تحريفه على أنه ما إن انهارت الدولة الأموية و بدأت الدولة العباسية حتى عادت العصبية الشعوبية و اشتدت و كثرت الحركات الهدامة كالزنادقة و الشعوبية و الرافضية …إلخ، و ضعفت الدولة و أخذت تتفتت حتى في زمن الخلفاء الأقوياء كالرشيد.

    و قد خرج من الشام الكثير من الفقهاء و المحدثين الكبار أمثال عمر بن عبد العزيز و الإمام النووي و شيخ الإسلام ابن تيميّة و العلامة ابن كثير و كثيرٌ من أمثالهم. كما قد وعد الله تعالى و وعده الحق بأن طائفة من تلك الأمة باقية على الحق منتصرة في دمشق و القدس حتى مجيء الساعة و يسمون بالأبدال كلما مات منهم أحدٌ أبدله الله بآخر. و أخبرنا الحبيب المصطفى (عليه الصلاة و السلام) أن الخلافة ستعود إلى دمشق و سيحكم المهدي (محمد بن عبد الله) منها و يقود العرب للنصر على الروم في حرب ضروس عظيمة تسمى الملحمة الكبرى لم يشهد التاريخ مثلها أبداً. ثم ينزل المسيح (ع) على المنارة البيضاء شرقي دمشق فيكسر الصليب و يقتل المسيح الدجال (أي مهدي الروافض) و يدعو للإسلام فيؤمن له من في الأرض جميعاً. و لولا فضل الشام في الإسلام لما خصها الله بكل هذا.


    --------------------------------------------------------------------------------

    و فيما يلي غيضٌ من فيضٍ فيما ورد عن الشام في الآيات و الأحاديث الشريفة:
    قال أكثر المفسرين في قوله تعالى: {المسجد الأقصى الذي باركنا حوله} أن البركة تشمل بلاد الشام بأكملها بدليل قول رسول الله (ص): "إن الله تعالى بارك ما بين العريش و الفرات و فلسطين، و خص فلسطين بالتقديس.‏"
    ‏(رواه ابن عساكر)


    و قال كثير من المفسرين في قوله تعالى: {و التين و الزيتون و طور سينين و هذا البلد الأمين}؛ التين بلاد الشام (أي سوريا)، و الزيتون بلاد فلسطين {و طور سينين} الذي كلم الله موسى عليه، {و هذا البلد الأمين} مكة.


    --------------------------------------------------------------------------------

    أما عن الأحاديث النبوية الشريفة فقد روى البخاري

    أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ و سَلَّمَ قَالَ اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي شَامِنَا اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي يَمَنِنَا.

    و روى مسلم

    أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ و سَلَّمَ قَالَ: "… إِذْ بَعَثَ اللَّهُ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ فَيَنْزِلُ عِنْدَ الْمَنَارَةِ الْبَيْضَاءِ شَرْقِيَّ دِمَشْقَ بَيْنَ مَهْرُودَتَيْنِ وَاضِعًا كَفَّيْهِ عَلَى أَجْنِحَةِ مَلَكَيْنِ إِذَا طَأْطَأَ رَأْسَهُ قَطَرَ وَإِذَا رَفَعَهُ تَحَدَّرَ مِنْهُ جُمَانٌ كَاللُّؤْلُؤِ فَلَا يَحِلُّ لِكَافِرٍ يَجِدُ رِيحَ نَفَسِهِ إِلَّا مَاتَ وَنَفَسُهُ يَنْتَهِي حَيْثُ يَنْتَهِي طَرْفُهُ"


    و أغلب الظن أن هذه المنارة هي المنارة البيضاء في الجامع الأموي. و الحديث يؤكد على أن عاصمة المهدي ستكون في دمشق بإذن الله.


    --------------------------------------------------------------------------------

    و روى أبو داوود

    أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ و سَلَّمَ قَالَ إِنَّ فُسْطَاطَ الْمُسْلِمِينَ يَوْمَ الْمَلْحَمَةِ بِالْغُوطَةِ إِلَى جَانِبِ مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا دِمَشْقُ مِنْ خَيْرِ مَدَائِنِ الشَّامِ. [و الغوطة هي البساتين المحيطة بدمشق]

    سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ يَقُولُ سَتَكُونُ هِجْرَةٌ بَعْدَ هِجْرَةٍ فَخِيَارُ أَهْلِ الْأَرْضِ أَلْزَمُهُمْ مُهَاجَرَ إِبْرَاهِيمَ وَ يَبْقَى فِي الْأَرْضِ شِرَارُ أَهْلِهَا تَلْفِظُهُمْ أَرْضُوهُمْ تَقْذَرُهُمْ نَفْسُ اللَّهِ وَ تَحْشُرُهُمْ النَّارُ مَعَ الْقِرَدَةِ وَ الْخَنَازِيرِ.

    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ سَيَصِيرُ الْأَمْرُ إِلَى أَنْ تَكُونُوا جُنُودًا مُجَنَّدَةً جُنْدٌ بِالشَّامِ وَ جُنْدٌ بِالْيَمَنِ وَ جُنْدٌ بِالْعِرَاقِ قَالَ ابْنُ حَوَالَةَ خِرْ لِي يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنْ أَدْرَكْتُ ذَلِكَ فَقَالَ عَلَيْكَ بِالشَّامِ فَإِنَّهَا خِيرَةُ اللَّهِ مِنْ أَرْضِهِ يَجْتَبِي إِلَيْهَا خِيرَتَهُ مِنْ عِبَادِهِ فَأَمَّا إِنْ أَبَيْتُمْ فَعَلَيْكُمْ بِيَمَنِكُمْ وَ اسْقُوا مِنْ غُدُرِكُمْ فَإِنَّ اللَّهَ تَوَكَّلَ لِي بِالشَّامِ وَ أَهْلِهِ.


    --------------------------------------------------------------------------------

    و روى الترمذي

    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ و سَلَّمَ إِذَا فَسَدَ أَهْلُ الشَّامِ فَلا خَيْرَ فِيكُمْ لا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي مَنْصُورِينَ لا يَضُرُّهُمْ مَنْ خَذَلَهُمْ حَتَّى تَقُومَ السَّاعَةُ.

    و عَنْ زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ قَالَ كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ نُؤَلِّفُ الْقُرْآنَ مِنْ الرِّقَاعِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ طُوبَى لِلشَّامِ فَقُلْنَا لأَيٍّ ذَلِكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ لأَنَّ مَلائِكَةَ الرَّحْمَنِ بَاسِطَةٌ أَجْنِحَتَهَا عَلَيْهَا.


    --------------------------------------------------------------------------------

    و روى الدارمي

    عَنْ أَبِي فَرْوَةَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّهُ سَأَلَ كَعْبَ الْأَحْبَارِ كَيْفَ تَجِدُ نَعْتَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ فِي التَّوْرَاةِ فَقَالَ كَعْبٌ نَجِدُهُ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ يُولَدُ بِمَكَّةَ وَ يُهَاجِرُ إِلَى طَابَةَ وَ يَكُونُ مُلْكُهُ بِالشَّامِ.

    و يؤيد ذلك ما أخرجه أحمد عن أَبَا أُمَامَةَ قَالَ قُلْتُ يَا نَبِيَّ اللَّهِ مَا كَانَ أَوَّلُ بَدْءِ أَمْرِكَ قَالَ دَعْوَةُ أَبِي إِبْرَاهِيمَ وَبُشْرَى عِيسَى وَرَأَتْ أُمِّي أَنَّهُ يَخْرُجُ مِنْهَا نُورٌ أَضَاءَتْ مِنْهَا قُصُورُ الشَّامِ.

    و أخرج ابن ماجة و الحاكم و صححه و ابن عساكر عن أبي هريرة رضي الله عنه: سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول: "إِذَا وَقَعَتِ الْمَلاحِمُ خرج بَعْثٌ مِنَ الْمَوَالِي من دِمَشْق هُمْ أَكْرَمُ الْعَرَبِ فَرَسًا وَ أَجْوَدُهُم سِلاحاً يُؤَيِّدُ اللَّهُ بِهِمُ هذا الدِّينَ".

    و أخرج السيوطي و الطبراني أن رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ و سَلَّمَ قَال:

    عَقْرُ دارِ الإسلامِ بالشام.


    --------------------------------------------------------------------------------


    و قد حض رسول الله (ص) أصحابه على الهجرة للشام رغم علمه بكراهيتهم للسكن بها لأن العرب كانت تأنف الزراعة و تحب الرعي، و الشام أرض زراعة و صناعة فكان مما قال:

    عليك بالشام؛ هل تدرون ما يقول الله؟ يا شام! يدي عليك، يا شام! أنت صفوتي من بلادي، أدخل فيك خيرتي من عبادي، أنت سيف نقمتي و سوط عذابي، أنت الأنذر و إليك المحشر، و رأيت ليلة أسري بي عمودا أبيض كأنه لؤلؤة تحمله الملائكة؛ قلت: ما تحملون؟ قالوا: عمود الإسلام، أمرنا أن نضعه بالشام، و بينا أنا نائم رأيت كتابا اختلس من تحت وسادتي فظننت أن الله تخلى من أهل الأرض فأتبعته بصري فإذا هو نور ساطع بين يدي حتى وضع بالشام، فمن أبى أن يلحق بالشام فليلحق بيمنه [أي بلاد اليمن] و ليسق من غُدُرِهِ، فإن الله قد تكفل لي بالشام و أهله.

    إنها ستفتح الشام فعليكم بمدينة يقال لها دمشق، فإنها خير مدائن الشام و هي مقيل المسلمين من الملاحم، و فسطاط المسلمين بأرض فيها يقال لها الغوطة [الغوطة هي البساتين المحيطة بدمشق]، و معقلهم من الدجال بيت المقدس، و معقلهم من يأجوج و مأجوج الطور.

    بركة فلسطين وبلاد الشام
    1- قال تعالى في نجاة إبراهيم ولوط : (وَنَجَّيْنَاهُ وَلُوطًا إِلَى الأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا لِلْعَالَمِينَ…) . سورة الأنبياء / 71
    2-ذكر سبحانه ما خص به سليمان عليه السلام من نعمه فقال : ( وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ عَاصِفَةً تَجْرِي بِأَمْرِهِ إِلَى الأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَكُنَّا بِكُلِّ شَيْءٍ عَالِمِينَ…) سورة الأنبياء / 81.
    3- قال تعالى في أهل سبأ : ( وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً…) سورة سبأ / 18.
    4- (وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذِينَ كَانُوا يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارِقَ الأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ بِمَا صَبَرُوا وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُوا يَعْرِشُونَ) سورة الأعراف / 137.
    بينت في مقالتي ( قداسة فلسطين وبلاد الشام ) السابقة أن البلاد المقصودة من هذه الآيات هي بلاد الشام وأتحدث الآن عن بركتها المذكورة في نفس الآيات :
    من الجانب اللغوي لكلمة : ( بركة ) : "الباء والراء والكاف : أصل واحد ، وهو ثبات الشيء… وقال الخليل : البركة : من الزيادة ، والنماء" . إلا أن البركة بمعنى الزيادة والنماء يمكن تقسيمها إلى قسمين : معنوية ، وحسية :
    أ- البركة المعنوية :
    حيث "بعث في بلاد الشام أكثر الأنبياء ، فانتشرت في العالمين شرائعهم ، وآثارهم الدينية ؛ وهي البركات الحقيقية" .
    وعلى سبيل المثال لا الحصر : فقد "عاش فيها من الرسل : داود وسليمان وعيسى . وهاجر إليها : إبراهيم ولوط ، فهي مهبط الملائكة ، ومرقد الأنبياء . وقد دفن في القدس : 9 من الصحابة ، و62 من التابعين ، و286 عالما في الإسلام" .
    ب ـ بركة حسية :
    بكثرة الماء ، والشجر ، والثمر ، والخصب ، وطيب العيش . ومعلوم أن بلاد الشام وعلى الأخص فلسطين ، تتمتع بهذا النوع من البركة والخير .
    كما وصف الله سبحانه هذه الأرض وعلى الأخص بيت المقدس بأنها أرض مقدسة ، فقال على لسان موسى وهو يخاطب قومه : (يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الأَرْضَ الْمُقَدَّسَةَ الَّتِي كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ . . ) . وإنما قلت : إن الأرض المقدسة هي : بيت المقدس على الأخص ، وإن كانت كل بلاد الشام تنالها نسبة من هذا التقديس ؛ لأنه سبحانه خاطبهم بهذه الآية قبل التيه فلم يستجيبوا ؛ فضرب عليهم التيه أربعين سنة . وبعد التيه أعاد خطابهم ، ولكن بصفة أخرى حيث قال : (وَإِذْ قُلْنَا ادْخُلُوا هَذِهِ الْقَرْيَةَ فَكُلُوا مِنْهَا حَيْثُ شِئْتُمْ رَغَدًا وَادْخُلُوا الْبَابَ سُجَّدًا وَقُولُوا حِطَّةٌ نَغْفِرْ لَكُمْ خَطَايَاكُمْ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ)

    من مواضيع زنوبيا 11 :


    0 Not allowed!


    *الله لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين*
    *اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا ، وأنت إن شئت تجعل الحزن سهلا*
    *أستغفر الله العظيم وأتوب إليه*
    **أشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله**


  2. [2]
    حسان2
    حسان2 غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية حسان2


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,979
    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 0
    بارك الله بك أخت زنوبيا.لدينا موضوع ظل يتفاعل طويلا عن سوريا وشامها يمكنك الاطلاع عليه والاضافة لو شئت في الرابط التالي:
    http://www.arab-eng.org/vb/t92293.html

    0 Not allowed!



  3. [3]
    enghassan555
    enghassan555 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: May 2009
    المشاركات: 47
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 2
    بارك الله فيكى أنا من مصر وللأسف أول مره أعرف معلومات عن معنى كلمه شام والمعلومات الجميله التى ذكرتيها وأنا بقول للأسف لأن أحيانا العمل يلهينا عن القراءه والأطلاع وشكرآ

    0 Not allowed!



  4. [4]
    hassanaki
    hassanaki غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2009
    المشاركات: 680
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااا

    0 Not allowed!



  5. [5]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    جزاك الله خيراً أختي م. زنوبيا، وبارك الله بك.......

    اللهم بارك لنا في أوطاننا وآمنا بها... آمين..

    الموضوع منقول إلى الملتقى العام مكانه المناسب :)

    ملتقى المهندسين العرب > الملتقى الهندسي > الهندسة المـدنيـة > الشـام مهد الحضارات

    لك تحيــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  6. [6]
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية طالبة الجنة


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28
    ذكر أبو يعلى وذكره الهيثمى ورجاله الثقات من حديث أبى الدرداء أن النبى قال " لاتزال عصابة من أمتى يقاتلون على أبواب دمشق وما حوله وعلى أبواب المقدس وما حوله ظاهرين على الحق إلى أن تقوم الساعة "

    وفى الحديث الذى رواه أحمد بسند صحيح عن أبى هريرة رضى الله عنه أن النبى قال: "بينما أنا نائم إذا رأيت عمود الكتاب قد احتمل من تحت رأسى فظننت أنه مذهوب به فاتبعته بصرى فعمد به إلى الشام إلا أن الإيمان حيث تقع الفتن بالشام "


    نسأل الله تعالى أن يديم نعمه على هذه البلاد وأن يحفظها ويبارك فيها وسائر بلاد المسلمين
    جزاكم الله خيراً على الموضوع

    0 Not allowed!


    لكنَّما يأبى الرجاءُ يموتُ

  7. [7]
    زنوبيا 11
    زنوبيا 11 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية زنوبيا 11


    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    المشاركات: 616
    Thumbs Up
    Received: 124
    Given: 131
    السلام عليكم إخواني الكرام
    هذا الموضوع من أوائل المواضيع يلي كتبتهم بالملتقى العزيز
    بس حبيت أرفعه لأن في إخوة كتير ما شافوه
    لأني مصرة عرفكم منيح عبلدي الغالي سورية
    بتمنى يعجبكم
    وخواتيم صالحة وعيدكم مبارك

    0 Not allowed!


    *الله لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين*
    *اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا ، وأنت إن شئت تجعل الحزن سهلا*
    *أستغفر الله العظيم وأتوب إليه*
    **أشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله**


  8. [8]
    mahmoudh5
    mahmoudh5 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية mahmoudh5


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 675
    Thumbs Up
    Received: 39
    Given: 0
    الله بجزيك الخير اختي زنوبيا
    هي عرفتي حمص و الشام بقيت حلب بإنتظارها معناها
    و ليال مباركة عالجميع ان شاء الله

    0 Not allowed!



  9. [9]
    م.عبير
    م.عبير غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2006
    المشاركات: 474
    Thumbs Up
    Received: 4
    Given: 0
    يا شـــــــــام ...عفواً قصدي يا سلام ...شكراً لك يا ملكتنا

    0 Not allowed!



  10. [10]
    ابوالبراء البغدادي
    ابوالبراء البغدادي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابوالبراء البغدادي


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 1,357
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    شكرا اختي زنوبيا لنقلك عن الشام واهلها


    دمشق في القلب وقلبي في هوى حلب دمي حماة ونوح الجسر اغنيتي

    تمثال صلاح الين الايوبي


    سور قلعة صلاح الدين



    الجامع الأموي بدمشق



    حديقة تشرين بدمشق



    قصر العظم بدمشق





    مكتب عنبر بدمشق القديمة



    التلج بالشام



    محطة الحجاز بدمشق



    سوق الحميدية ليلا





    وهذه اخرى



    حارة في دمشق القديمة





    داخل صحن الجامع الأموي





    مئذنة العروس هي أقدم مآذن الجامع الأموي الثلاث





    قبة النسر




    لقطة للمئذنة الشرقية للجامع الأموي من مدخل سوق الحميدية




    لقطة لمئذنة عيسى من قصر العظم





    سوق الحميدية، أشهر أسواق دمشق





    سوق الحميدية ليلاً بعد إغلاق المحلات





    مسجد السيدة رقية





    دمشق الحديثة: ساحة يوسف العظمة





    مئذنة عيسى في لقطة مأخوذة من حارة النوفرة




    الجامع الأموي





    مذئنة العروس ليلاً





    صحن الجامع الأموي




    تمثال صلاح الدين على مدخل قلعة دمشق




    أحد أسواق المدينة القديمة


    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML