دورات هندسية

 

 

شاركنا برأيك: ما هو المقصود في أن الله خلقنا لعبادته ؟

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 23 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 42
  1. [11]
    صلاح الفهد
    صلاح الفهد غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية صلاح الفهد


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,662
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    فعلاً أخي الكريم ...
    خلق الله الانسان للعبادة والتدبر بآيات الله ... لأن الله سبحانه وتعالى ميز الإنسان عن سائر مخلوقاته بالعقل .
    تقبل مروري
    صلاح الفهد

    0 Not allowed!



  2. [12]
    مهندس عبد السلام
    مهندس عبد السلام غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 29
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    سأكمل الموضوع انشاء الله وشكرا لجميع الاراء البناءة وارجو ان تكونو على اتصال دائم بنا وشكرا

    0 Not allowed!



  3. [13]
    ابريوش
    ابريوش غير متواجد حالياً
    عضو
    الصورة الرمزية ابريوش


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 36
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الاخ (مهندس عبدالسلام) اسمح لي بداية ان اشكرك على ذكر هذه اللطيفة القرآنية البديعة واقول والله اعلم .

    ان الله عز وجل قد خلق الانس والجن لعبادته فقط . وهذا مما لا شك فيه ولا يعتبر شرعا اي خلاف فيه لانه صحيح منقول بنص كتاب الله الذي لا ينكر اياته مسلم موحد على وجه الارض ، ( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) الذاريات ايه 56 .

    ولكن السؤال الان ؟؟؟ لماذا انزل الله الانس الى الارض ؟؟؟ وجميع خلقه كما نعلم يعبدونه في الجنة من قبل خلق الانسان ؟؟؟

    هنا تاتي هذه الايات الكريمة من سورة البقرة قال رب العزة (
    وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ ) سورة البقرة آيه 30

    اذا فغاية خلق الله للانسان في الارض هي ان يكون هذا الانسان خليفة لله في الارض يعمرها باحكام الله عز وجل وهذا ظاهر في اكثر من موضع في كتاب الله .

    فانظر على سبيل المثال لا الحصر سيدنا يوسف عليه السلام اذ يقول له الملك (
    وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ أَسْتَخْلِصْهُ لِنَفْسِي فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ) سورة يوسف ايه54 فاصبح الصديق يوسف مكين امين بلفظ كتاب الله ولننظر الان ما هو التمكين كما يخبرنا به رب العزة في موضع آخر( الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ ) سورة الحج ايه 41
    فكان التمكين هو الحكم بشرع الله واقام الصلاة وايتاء الزكاة والامر بالمعروف والنهي عن المنكر .
    لذا اقول وبالله التوفيق ان الغاية من خلق الانسان وغيره هي عبادة الله وخص الانسان بالعيش على الارض ليستخلف الله باقامة احكامه في الارض واذكركم بقوله تعالى
    (
    إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا ) سورة الاحزاب ايه 72 فهذه الامانه كما قال غير واحد من السلف هي الحكم بكتاب الله والله سبحانه اعلم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    0 Not allowed!



  4. [14]
    ابوهشوم
    ابوهشوم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابوهشوم


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 4,572
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 2
    خلقنا الله لعبادته
    خلقنا الله للخلافه في الارض
    خلقنا الله لحمل الامانه
    ( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ )
    شكرا لك اخي عبد السلام

    0 Not allowed!





    .. ياعصرَ القصاصْ
    بلطةُ الجزّارِ لا يذبحُها قطرُ النـدى
    لا مناصْ
    آن لي أن أتركَ الحبرَ
    وأن أكتبَ شعري بالرّصاصْ !

  5. [15]
    طــارق _ بــلال
    طــارق _ بــلال غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية طــارق _ بــلال


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 2,742

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 58
    Given: 109
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بسم الله و الحمد لله والصلاة و السلام على نبينا محمد وعلى سائر أنبياء الله
    ثم أما بعد
    إخوتي في الله

    كما تفضلتم جميعا وهذا مما يسعد القلب أنكم جميعا متفقين على أن الله خلقنا لعبادته
    ولكن أشكال العبادة تختلف هذه نقطه
    والنية التي يندرج تحتها العمل تجعله عبادة أو مجرد عمل لطلب دنيوي أو لقضاء شهوة ما وهذه نقطة أخرى

    وما أراه والله أعلم هو

    أن ما فضلنا به الله على سائر مخلوقاته هو التخيير حيث أنه خيرنا ولم يصيرنا وذلك لأنه سبحانه وتعالى يريد منا أسمى أنواع الحب والحب هنا هو العبادة والعبادة إنما هي حب حقيقي وكما نقول في الأمثال والتعبيرات الدارجه نحبه حب عباده فلا يجب أن نحب أحد غير الله هذا النوع من الحب فقد تفرد به الخالق بديع السماوات والأرض الرب الإله

    وهناك فارق وفرق وتباين وتفاوت كبير جدا بننا وبين الملائكة فهم لا يملكون إلا أن يحبوا الله و يعبدوه ولذلك فإن حبهم لله غير حبنا له

    لأنه لا يستوي من يحبك ويأتيك وهو حر الإختيار ومن يحبك بفطرته وجبلته
    نعم نحن أطلقنا الله في أرضه بعيد عن الجنه وحجب عنا الملائكة وملكوت السماوات وحجب عنا رؤيته وكلامه المباشر وحجب عنا الجنة و النار وجعل كل ذلك من أشكال وأنواع الغيب وكل ذلك لينظر كيف نعمل وكيف نحبه ولم يتركنا كذلك بل هدانا و أرسل إلينا رسلا و كتبا ورسالات وبشارات ليسموا حبنا له ويصل إلى أنقى وأعلى وأرقى وأرفع وأعظم أنواع الحب وهو الحب بظهر الغيب والتصديق بما أرسل وحتى يزداد شوقنا و حبنا وطلبنا لله ولما عند الله من نعيم وجنان وأعظم ما في الجنه أن يرى المؤمن ربه بعد طول الشوق إليه يا له من شوق يحرق القلب ويبكيه وتدمع له العيون الخاشعة المشتاقة إلى نور السماوات والأرض

    جعلنا الله و إياكم من أحبابه و محبيه ورزقنا جميعا الإخلاص في القول و العمل ونسأله حبه وحب من يحبه وحب كل عمل يقربنا إلى حبه

    وجعلنا من هؤلاء

    وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ{31} هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ{32} مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ{33} ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُلُودِ{34} لَهُم مَّا يَشَاؤُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ{35} سورة ق

    أخوكم وأصغركم وأقلكم قدرا
    المحب لله
    والمحب لكم في الله
    المشتااااااااااااااااااااااااااق إلى النظر إلى وجه الله
    يا رب لا تحرمنا النظر إليك بما اقترفنا على أنفسنا فنحن عبادك الجهال الظلام
    وأنت ربنا الكريم العفو العظيم

    قولوا آمين

    0 Not allowed!


    فرسان بالنهار
    رهبان بالليل
    لا يأكلون إلا بثمن
    ولا يدخلون إلا بسلام
    ويجبرون من يحاربهم على أن يقاتلهم حتى يأتون عليه


    هكذا كنا وسنعود إن شاء الله


  6. [16]
    مهندس عبد السلام
    مهندس عبد السلام غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 29
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    احبائى فى الله اشكركم كثيرا على معلوماتكم القيمة والتوضيح الوافى وهذا هو المبتغى وراجيا من الله التوفيق وقبول العمل من الجميع
    ومتابعة الموضوع لأخذ رأيكم الجليل فيه
    وشكرا

    0 Not allowed!



  7. [17]
    مهندس عبد السلام
    مهندس عبد السلام غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 29
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    نكمل الموضوع

    فمثلا أنت أب لأبنين في الثانوية العامة زيد وعمرو ودخل العام الدراسيعليهما فماذا تقول لهم( ما عليكم أن تحملوا هما للطعام ولا الشراب ولا الدروسو...الخ وما أريد منكم إلا المذاكرة )هذا الأب يريد من أبنائه المذاكرة
    سؤال: لو أن الأب علم علم اليقين بان زيد سينجح وعمرو سيرسب دون فترة مذاكرة ولا دخول امتحان هل الأب يستطيع أن يوبخ عمرو على رسوبه ؟ وإن فعل فما ذا يكون رد فعل عمرو ؟

    أتظن أن الله يحب العذاب حتى يخلق خلقا ويترك لهم حرية العبادة حتى يجد منهم من يستحق العذاب ؟
    انظر رد فعل الأربعة الذين حاسبهم الله بدون عمل في الدنيا وهم المجنون والشيخ الفاني والميت في الفترة والمولود,
    لو أن الأمر عبادة ألا ترى أن الله كان سيعطى الإنسان العاصي فرصة أخرى قبل أن يعذبه ولكن حتى إذا علم العاصي وعرف الحقيقة وأيقنها أراد أن يرجع إلى الدنيا مرة أخرى لكي يعمل صالحا ولكن الله أبى عليه ذلك لعلمه بأنه سيكرر نفس العمل ؟
    ولم ربط الله العبادة بالنية فأنت إذا أردت عملا من شخص ما المهم عندك تنفيذ الأمر الموكل له لا يهمك ولاءه أو نيته تجاهك ؟




    ملخص الموضوع :

    أن الله علم بعلمه اليقين أن من بعض خلقه خلقا موحدون والأخر جاحد فأراد الله أن يجازى الموحد خيرا وان يعذب الجاحد وهو قادر على كل شئ وله الحكموالأمر ولكنه(وما ربك بظلام للعبيد ) حتى لا يحاجه الجاحد كما حاجه الأربعةفي الحديث فأراد الله أن يجهض حجتهم باعطائم الفرصة متساوية مع الموحدون وترك الجميع بالاختيار وساوا بين الجميع في الأرزاق والأعمار ...الخ

    لذا فإني أرى أن عبادتنا لله هي شكر لله بأنه جعلنا موحدين وبالأخذ في الاعتبار أن الله يحاسبنا على التقصير لأنه عادل
    والأدلـــــة :-

    1- أن الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وقد علم هذا فحين سؤل عن عبادته وقد غفر له الله قال
    ( أفلا أكون عبدا شكورا)
    2- أن الله ادخل من عباده الجنة دون النظر عن العبادة مثل من سقى كلبا أو اسلم ومات أو من سبق عليه الكتاب فعمل بعمل أهل الجنة ثم انعكس في النهاية أو الذي عمل عمل أهل النار ثم عكس في النهاية وان الله يحاسب على من أتى الله بقلب سليم


    فإني أرى والله اعلي واعلم انه خلق الخلق للحجة ... وجعل العبادة مقترنة بالنية دليل الحجة ...وجعل منهج العبادة كالصلاة والصوم ..الخ دليل العبادةوعبادة المؤمن هي في الواقع شكر لله أن كنا مسلمين

    0 Not allowed!



  8. [18]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258
    السلام عليكم

    تم تعديل العنوان

    0 Not allowed!




    أعــــــوذ بالله من نفــــــحة الكبرياء




    http://www.arab-eng.org/vb/uploaded2...1279788629.swf

    "إن العـمل القليل المســتمر خير من العـمل الكثير المـنقطع.."


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  9. [19]
    حمادة محمود قناوى
    حمادة محمود قناوى غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Apr 2009
    المشاركات: 5
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اشكر كل من شارك فى هذا الامر لانكم شرحتم العبادة شرحا جميلا ونرجو ان يكون صاحب الموضوع قد وجد ما يبحث عنه والله ولى التوفيق

    0 Not allowed!



  10. [20]
    م/عبدالسلام
    م/عبدالسلام غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Jul 2010
    المشاركات: 6
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الحلقة الثانية من الموضوع

    سؤال سأله ملحد :

    لماذا انا اعيش 60 عاما مثلا على الكفر على حد زعمكم واحاسب عليها الى مالا نهاية ؟

    0 Not allowed!



  
صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 23 4 5 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML