سجدة أبو تريكة:
مفتي الكونجو الشيخ عبد الله منجالا لوابا أعرب عن سعادته البالغة بسجدة الشكر التي أداها لاعب كرة القدم المصري محمد أبو تريكة بعد تسجيله هدف الفوز في مرمى الكونجو خلال المباراة التي دارت بين الفريقين في سبتمبر الماضي.
وكشف مفتي الكونجو أن هذه السجدة كانت سببًا في اعتناق العديد من الكونجوليين لدين الإسلام.
وقال المفتي: "أثار سجود أبو تريكة وزملاؤه شكرًا لله كلما أحرزوا هدفا جديدا خلال مباريات المنتخب المصري مع الفرق الإفريقية فضول عدد كبير من مشجعي كرة القدم ببلادنا".
وأضاف: "لقد دفعهم هذا الفضول إلى القدوم إلينا وسؤالنا عن سبب ما قام به الفريق المصري ودلالته، فأجبناهم بأن تلك هي سجدة شكر لله سبحانه وتعالى على ما أنعم به على اللاعبين من نعمة، وأن الإسلام يحث على ذلك، فأخذوا يسألون عن الإسلام وشريعته ونجيبهم حتى أسلم عدد كبير منهم".
وكان كابتن المنتخب المصري أبو تريكة قد سجل الهدف الذي حقق به الفوز لفريقه ضد منتخب الكونجو في المباراة التي جرت في السابع من سبتمبر الماضي في إطار المرحلة الأولى من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010.
وبعد أن أحرز أبو تريكة هدفه خر ساجدًا شكرًا لله هو وعددٌ من أفراد المنتخب المصري على أرض الإستاد الوطني بالعاصمة الكونجولية كنشاسا.