يا ذا الجلال و العزة انصر المسلمين في غزة


نقلا عن موقع الجزيرة نت

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6...B2380665D3.htm
خمسة شهداء بمحاولة لأسر إسرائيليين

طواقم الإٍسعاف الفلسطينية انتشلت خمسة شهداء من موقع العملية (الفرنسية)


ارتفع عدد شهداء العملية الفدائية التي نفذها مقاومون فلسطينيون صباح اليوم في محاولة لأسر جنود إسرائيليين من معبر المنطار شرق مدينة غزة إلى خمسة شهداء حسب مصادر طبية.


وقال المدير العام للإسعاف والطوارئ في قطاع غزة الدكتور معاوية حسنين إن الطواقم الطبية انتشلت خمسة شهداء ونقلت ثلاثة جرحى على الأقل إلى مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة.


وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن في وقت سابق أن مجموعة من المقاومين أطلقوا النار على دورية إسرائيلية واشتبكوا معها وفجروا عبوة ناسفة قرب السياج الأمني الفاصل بين غزة وإسرائيل.


ولم يعلن أي فصيل من فصائل المقاومة حتى الآن مسؤوليته عن العملية. وقد اعتبر رئيس الوزراء في الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية استشهاد المقاومين الخمسة "دليلا على النوايا الإسرائيلية العدوانية" تجاه الفلسطينيين.


وقال هنية إن "الممارسات الإسرائيلية تؤشر لعدم احترام التوجهات الفلسطينية نحو إبرام تهدئة شاملة ومتبادلة ومتزامنة في قطاع غزة".


اشتباكات عنيفة
وحسب مصادر إسرائيلية فإن الاشتباكات كانت عنيفة، وكان هدفها أسر جنود إسرائيليين. وأضافت المصادر ذاتها أن بعض السيارات حضرت إلى موقع الاشتباكات في محاولة لتأمين انسحاب المقاومين، لكن الطائرات الإسرائيلية قصفتها وأوقعت بداخلها إصابات.


وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن مجموعة من المقاومين تضم ما بين ستة وعشرة أفراد وصلت إلى السياج الأمني شرق غزة تحت جنح الضباب محاولة اجتيازه إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة سنة 1948، وفتحت النار على دورية استطلاعية تابعة للواء غولاني بالجيش الإسرائيلي.



إسماعيل هنية: إسرائيل لا تحترم التوجهات الفلسطينية لإبرام تهدئة (الجزيرة نت-أرشيف)
وأضافت الإذاعة أن بقية أفراد المجموعة تمكنوا من الانسحاب من مكان العملية، وأن قوات جيش الاحتلال تقوم بعمليات تمشيط في المنطقة.


وبدوره نقل مراسل الجزيرة وائل الدحدوح عن شهود قولهم إن مقاومين تقدموا باتجاه المعبر واشتبكوا مع جنود جيش الاحتلال هناك، مضيفا أن المدفعية والطائرات المروحية الإسرائيلية تدخلت وأطلقت صاروخين على الأقل.


صواريخ وقذائف
وأكد المراسل أن السكان في موقع الاشتباكات أفادوا أنهم سمعوا دوي انفجارات، وتحدث بعضهم عن احتراق سيارة عسكرية إسرائيلية.


وفي السياق نفسه قالت إذاعة محلية فلسطينية في غزة إن ما لا يقل عن عشرة مقاومين فلسطينيين كانوا يمتطون الجياد اقتربوا من السياج الأمني الإسرائيلي على الحدود شرق مدينة غزة، واشتبكوا مع القوات الإسرائيلية.


ونقلت وكالة قدس برس عن مصادر فلسطينية قولها إن قوات الاحتلال أطلقت نحو 15 قذيفة مدفعية في حين أطلقت الطائرات المروحية خمسة صواريخ إضافة إلى زخات كثيفة من الرصاص تجاه رجال المقاومة وإن عددا منهم سقطوا شهداء.


وذكرت أن هناك حديثا عن إصابة جنود إسرائيليين، وأضافت أن الاشتباكات ما زالت مستمرة وأن سيارات إسعاف إسرائيلية وصلت إلى المكان لكنها لم تتمكن من الدخول إلى المنطقة التي تدور فيها الاشتباكات.