سافر أبو هريدي إلى ألمانيا في تجارة تاركاً وراءه زوجته بتعة وأولاده التسعة عشر


فقالت بتعة لزوجها كيف حنعرف أخبارك؟ قال رح أبعت لك رسائل؟


فقالت يا رجال لا أنا ولا أنت نعرف نقرا ونكتب.


فقال لها رح أرسل لك بلغة الرسم والإشارة

سافر أبو هريدي وبعد شهر ونصف وصلت إلى بتعة (أم هريدي) رسالة إليكم نصها


وش السالفة ؟؟



وحدها أم هريدي بتعرف الترجمة





اليكم نص الرسالة مع ترجمتها




منقول

مع كل الحب للصعايده