دورات هندسية

 

 

داليا مجاهد "المستشار الخاص لـ باراك أوباما : البيت الأبيض لا يعنيه حجابى

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. [1]
    هانى شرف الدين
    هانى شرف الدين غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Nov 2005
    المشاركات: 1,562
    Thumbs Up
    Received: 15
    Given: 0

    داليا مجاهد "المستشار الخاص لـ باراك أوباما : البيت الأبيض لا يعنيه حجابى

    ومهمتي تحسين علاقته بالمسلمين

    اكدت داليا مجاهد ، المصرية الأمريكية الباحثة في شئون الأديان و المستشار الخاص للرئيس الأمريكي باراك أوباما ،أن مسئولي البيت الأبيض وأوباما لا يعنيهم حجابها وإنما يعنيهم ما يمكن أن تقدمه لهم من أفكار لفهم الإسلام والعالم الإسلامي بهدف تحسين العلاقات الأمريكية مع مسلمي الولايات المتحدة والعالم

    ونشرت صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية الخميس أجوبة مجاهد على أسئلتها عبر البريد الالكتروني حيث تحدثت عن دورها كمستشارة للرئيس الأمريكي ، والتحديات التي تواجه المسلمين في الولايات المتحدة وفي مقدمتها "الإسلاموفوبيا".

    وانطلاقا من مهام منصبها الجديد ، قالت مجاهد وهى من حى السيدة زينب بقلب القاهرة والتي ترأس أيضا مركز جالوب للدراسات الإسلامية المتخصص في بحوث الرأي العام إنها ستوصي أوباما بالإنصات لمخاوف وآراء المسلمين ، حتى وإن اختلف معهم.

    وأوضحت مجاهد أنها "عضو في مجلس استشاري مؤلف من 25 فردا يتبع البيت الأبيض ،ويركز على طرح الحلول للمشكلات الاجتماعية المرتبطة بالطوائف الدينية .. ومن المقرر أن نعمل على وضع توصيات بشأن المجال الذي نركز عليه اهتمامنا وستجري مراجعة هذه التوصيات من جانب مجلس أكبر ثم يتم دمجها في تقرير سنوي يتضمن توصيات من المجلس إلى الرئيس أوباما".

    وأوضحت مجاهد "لست مستشارة بشأن الإسلام ،وإنما يتمثل دوري في نقل الحقائق عن معتقدات ومشاعر المسلمين. وأعتبر أن دوري هو نقل أصوات غالبية المسلمين الذي يفرض عليهم الصمت داخل أمريكا وبمختلف أنحاء العالم إلى المجلس ، بحيث يتعرف صانعو القرار على أفكار هذه الغالبية.

    أعتقد أن اختياري جاء انطلاقا من اهتمام الإدارة بما يعتقده المسلمون ويرغبون في سماعه".

    وعن وجهة نظرها تجاه تنامي كراهية المسلمين (الإسلاموفوبيا) داخل الولايات المتحدة قالت "يعد التحامل ضد المسلمين داخل أمريكا إحدى الحقائق القائمة. وقد توصل معهد جالوب إلى أن المسلمين من بين أكثر الفئات التي يجري النظر إليها بصورة سلبية في الولايات المتحدة ، وأن ما يزيد قليلا فقط على ثلث الأمريكيين قالوا إنهم لا يكنون أي مشاعر تحامل ضد المسلمين. ويشكل هذا الوضع خطرا بالغا على الولايات المتحدة ككل".

    وحول نصيحتها لأوباما من أجل تحسين علاقات الولايات المتحدة بالمسلمين والعالم المسلم قالت "هناك أربع مجالات : الاحترام ، والإصلاح (السياسي والاقتصادي) وتسوية الصراعات. وفيما يتصل بالولايات المتحدة ، أوصي بأن يقوم مسؤول كبير بالإدارة ب /جولة استماع/ داخل الولايات المتحدة والإنصات للقضايا التي يهتم بها المسلمون الأمريكيون".





    المصدر : ايجى نيوز

  2. [2]
    eng abdallah
    eng abdallah غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية eng abdallah


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 6,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 2

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML