دورات هندسية

 

 

نصارى أم مسيحيون

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. [1]
    إسلام
    إسلام غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Oct 2002
    المشاركات: 1,005
    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 1

    نصارى أم مسيحيون

    إن الحمد لله أحمده تعالى و أستغفره و اعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا، إنه من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له، و اشهد ألا إله إلا الله شهادة صدق و أن محمداً عبده و رسوله و صفيه من خلقه و حبيبه، صلى الله عليه و على آله و صحبه أجمعين...و أشهد أن عيسى عبد الله و رسوله، أما بعد،

    فإن أصدق الحديث كلام الله تعالى، و خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه و سلم، و هذا مربط حديثي هنا أو أحد أركانها.

    فإني أجدنا ننساق خلف مسمى من سمى نفسه بشئ و نناديه بما سمى نفسه غير راجعين بذلك غلى نصوصنا وإلى ما لدينا من الحق، فننظر إن كانوا مخطئين و إن لم يكونوا سميناهم بما شاؤا...

    فنجدنا نقول على النصارى لفظة (مسيحيون)؟ فهل هم مسيحيين؟

    لنتأكد إن كان هناك ما يشين هذا المسمى في ديننا....

    في المقام الأول: لقد سمى الله لنا من يدعون إيمانهم بما جاء به المسيح بأنهم (نصارى)
    قال تعالى: (و لتجدن أقربهم مودةً للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى)
    فقد قالوا على أنفسهم ذلك منذ البدئ.... حتى الذين يؤمنون بالمحرف منها... وهم كانوا الغالب في زمن تنزيل القرآن ...
    و الدليل على تسمية الله لهم بالنصارى بالرغم من تحريفهم قوله عز و جل: (و قالت النصارى المسيح ابن الله)
    فهذا قول لم يقله المسيح عليه السلام، و لا تجده حتى في الكتاب المسمى (الكتاب المقدس) عندهم حتى الآن، فلا تجد أبداً قولة على لسان المسيح يقول فيها أنا الله أو ابنه أو اعبدوني أو وصف نفسه بأنه إقنيم من الثالوث....

    الشاهد أن الله سماهم نصارى على الرغم من إعظام الفرية عليه بقولهم أن المسيح ابن الله.


    في المقام الثاني:
    لقد سماهم الذي لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه و سلم بلفظة (نصارى).

    قال رسول الهدى عليه الصلاة و السلام: (لعن الله اليهود و النصارى، اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد)


    في المقام الثالث: كلمة (مسيحي) هي نسب للمسيح عليه السلام، فمن يطلق عليه (مسيحي) فقد نسب إلى المسيح عليه السلام ، و بهذا قد افترينا و اعظمنا الفرية على النبي الكريم عيسى عليه و على أمه الصلاة و السلام...

    في المقام الرابع: هي خلاف بين أهل العلم في كون اللغة توقيفية من باب (و علم آدم الأسماء كلها) أم وضعية أو أنها في الأصل توقيفية ووضعت عليها بعض الألفاظ فيما اصطلح فيها بين الناس للتسهيل، أما و إني يغلب عليّ في هذا الأمر أن كلمة نصارى توقيفية لأنها أصل دين انزل من عند الله، كيهود و إسلام... أما ما زيد على أصل الدين مثل سلفي أو برتستانتي أو سفردين فهذه وضعية..

    هذا و الله تعالى أعلى و أعلم...
    و السلام عليكم و رحمة الله

  2. [2]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    جزاك الله خيراً يا م إسلام
    أنا بنادي بهذه الحقيقة من زمن
    وأيضاً هي و كلمة Mosque لها أصل تاريخي مشكوك فيه والأولى نسميه Masjid
    وفعلاً إحنا المسيحيين أي أتباع المسيح بحق سواء لأنه جاء بالتوحيد ونحن موحدون أو على إعتبار أنه سينزل مجدداً ونتبعه على شريعة نبينا و قيادته
    والله أعلم

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  3. [3]
    eng abdallah
    eng abdallah غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية eng abdallah


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 6,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 2
    جزاك الله خير الجزاء

    0 Not allowed!



  4. [4]
    ابن سينا
    ابن سينا غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية ابن سينا


    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    المشاركات: 1,340

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 20
    Given: 0
    السلام عليكم
    النصرانية هي الديانة التي يعتنقها النصارى , وهو اللفظ الذي استعمله القرآن الكريم في وصفهم وورد في أكثر من خمسة عشر آية ,يقول الله تعالى:" وَقَالُواْ كُونُواْ هُودًا أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُواْ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (135) /البقرة.
    وأصل اللفظة هو نسبة الى انصار المسيح , ويمكن ان يكون نسبة الى مدينة الناصرة _المدينة التي نشأ فيها المسيح_.
    وتحت هذا اللفظ وردت في القرآن الكريم كافة الاحكام الشرعية المتعلقة بالنصارى ومنها الجزية عن يد وهم صاغرون.
    واما المسيحية فهي نسبة الى المسيح إبن مريم,وهذه تسمية لا أساس لها من الصحة والحقيقة, ,إنما هم يحبون أن يطلقون على أنفسهم هذا اللفظ , واصل التسمية جاء من اليونانية _Hristos_والتي اطلق عليها باللغة الانكليزية _Christos_,ومعنى اللفظة في العربية _المسيح_,ولم يظهر هذا اللفظ إلا بعد أن قوي ساعد النصارى في بلادنا وبدأت الحملات التبشيرية, والحملة الفكرية الادبية في عالمنا العربي وترجمة كتب النصرانية ,والهدف هو إلصاق الديانة النصرانية بالمسيح إبن مريم , وإدعاء أنها من عند الله.

    0 Not allowed!


    فما الحب إلا حب الرسول===وما العشق إلا فيه معسول
    وما الحياة إلا في لقى الحبيب===على الحوض معه..مأمول
    وما النجاة إلا بشفاعه المحبوب===النفس والروح والقلب مكبول

  5. [5]
    إسلام
    إسلام غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Oct 2002
    المشاركات: 1,005

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 1
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن سينا مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    النصرانية هي الديانة التي يعتنقها النصارى , وهو اللفظ الذي استعمله القرآن الكريم في وصفهم وورد في أكثر من خمسة عشر آية ,يقول الله تعالى:" وَقَالُواْ كُونُواْ هُودًا أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُواْ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (135) /البقرة.
    وأصل اللفظة هو نسبة الى انصار المسيح , ويمكن ان يكون نسبة الى مدينة الناصرة _المدينة التي نشأ فيها المسيح_.
    وتحت هذا اللفظ وردت في القرآن الكريم كافة الاحكام الشرعية المتعلقة بالنصارى ومنها الجزية عن يد وهم صاغرون.
    واما المسيحية فهي نسبة الى المسيح إبن مريم,وهذه تسمية لا أساس لها من الصحة والحقيقة, ,إنما هم يحبون أن يطلقون على أنفسهم هذا اللفظ , واصل التسمية جاء من اليونانية _hristos_والتي اطلق عليها باللغة الانكليزية _christos_,ومعنى اللفظة في العربية _المسيح_,ولم يظهر هذا اللفظ إلا بعد أن قوي ساعد النصارى في بلادنا وبدأت الحملات التبشيرية, والحملة الفكرية الادبية في عالمنا العربي وترجمة كتب النصرانية ,والهدف هو إلصاق الديانة النصرانية بالمسيح إبن مريم , وإدعاء أنها من عند الله.
    جزاكم الله خيراً على هذه المعلومة القيمة

    0 Not allowed!


    قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
    الزهد ترك ما لا ينفع في الآخرة-------والورع ترك ما تخاف ضرره في الآخرة


  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML