دورات هندسية

 

 

أسئله هامه إلى الزملاء من الشيعه الإمامية الاثنى عشريه -- ننتظـر الرد ؟؟

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 23 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 50
  1. [11]
    saqure
    saqure غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية saqure


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Post

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد يحيى الموسوي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه الاخيار
    السلام عليكم

    1. نّص النبي ـ صلّى الله عليه وآله ـ على الائمة الاثني عشر ـ عليهم السلام ـ تارة بعددهم وتارة بإسمائهم. وأما النص على اسمائهم: فقد ذكره القندوزي الحنفي في ينابيع المودة بطرق مختلفة باب 76 ص 441 وص 442 وص 443، باب 77 وص 445 ص 447 وباب 93 ص 486 وص 487. وفي الباب 94 ص 494 عن جابر بن يزيد الجعفي قال: سمعت جابر بن عبدالله الانصاري يقول: قال لي رسول الله ـ صلّى الله عليه وآله ـ: يا جابر إن أوصيائي وأئمة المسلمين من بعدي أولهم علي، ثم الحسن ثم الحسين ثم علي بن الحسين ثم محمد بن علي المعروف بالباقر ستدركه ياجابر فإذا لقيته فأقره مني السلام ثم جعفر بن محمد ثم موسى بن جعفر ثم علي بن موسى ثم محمد بن علي ثم علي بن محمد ثم الحسن بن علي ثم القائم اسمه اسمي وكنيته كنيتي ابن الحسن بن علي ذاك الذي يفتتح الله تبارك وتعالى على يديه مشارق الارض ومغاربها، ذلك الذي‌يغيب عن أوليائه غيبة لايثبت على القول بامامته إلا من امتحن الله قلبه للايمان.
    2. فانّ الجمهور من الامامية يثبتون ولادة ابنه القائم المنتظر وصحّحوا النص عليه،ورد عن النبي ـ صلّى الله عليه وآله ـ «من مات ولم يعرف امام زمانه مات ميتة جاهلية».وقـد ورد هـذا الحديث في مصادر السنه بالفاظ مختلفه راجع: المعجم الكبير للطبراني ج 19 ص388 ح 910، حلية الاولياء لابي نعيم الاصفهاني ج 3 ص 224، مجمع الزوائد لابي بكر الهيثمي ج 5 ص 218، كنز العمال للمتقي الهندي ج1 ص103 ح 463 و 464.
    3. اما عن مصحف فاطمه (عليها السلام) وتتهمون الشيعه انهم يعتقدون بتحريف القرآن نقول نحن نعتقد بان القران هذا الموجود وبطبعاته المعروفه وهو المتناول في اليد هو هذا القرآن وموجود في كل بيت شيعي وليس لديهم غير هذا القران واما الروايات عن مصحف فاطمه (عليها السلام) فهي روايات قد تكون صحيحة اولا تكون
    4. ولكن ما هو رأيكم بالأحاديث الصحيحة التي عندكم والتي يظهر منها حصول التحريف بالقرآن والتي

    1!
    رتبت أهم النقاط فى كلامك بالأرقام حتى يسهل الرد

    قبل أن أبدأ...التقية فى الترضى على الصحابة فى بداية الكلام غير مجدية ، إليك عنها ، فنحن نعلم ما يعتقده الرافضة فى صحابة النبى رضى الله عنهم...وهذه التقية سخيفة جدا...إذ لا داعى لها

    النقطة الأولى: نص النبى صلى الله عليه وسلم على عدد الأمراء من قريش ، هذا نص موجود فى كتب المسلمين ، نعم ، ولكن النص على أسمائهم ، ليس عندنا ، فأرجو أن تذكر لى من صححه من علماء الإسلام ، أما من صححه من علماء الروافض فقوله غير معتبر عندنا لأن علماء الإسلام قديما وحديثاً قد أجمعوا على أن الرافضة غير مسلمين ، وتستطيع قراءة ذلك فى فتوى جبهة علماء الأزهر على موقع الجبهة والتى أوردتها مرارا فى هذا المنتدى...
    أما القندوزى فهو من الروافض كما نصوا هم أنفسهم على ذلك ...فقوله غير معتبر عند علماء الإسلام، وإلصاقك لإسمه بالنسبة الشريفة إلى المذهب الحنفى غير ناجحة فى إضفاء صبغة الإسلام عليه...

    النقطة الثانية: قولك أن (جمهور الشيعة) نصوا على ولادة الإمام ، هذا قول خاطئ جملة وتفصيلاً ، لأن الكثير من الكتب المعتبرة تنص على أنه وهم..! ومن ذلك ما ورد فى كتاب (الغيبة) و (الإرشاد المفيد) و (أعلام الورى) و (والمقالات والفرق)...هذا على سبيل المثال لا الحصر..وقد جمع الكاتب الرافضى أحمد الكاتب هذه المقالات كلها فى معرض تحقيقه لقصية نواب الإمام ...
    أماالحديث الذى ذكرت بلفظ (من مات ولم يعرف إمام زمانه) فهو غير موجود فى أى كتاب من الكتب التى ذكرتها...!!!! وهذا يدل على كذبك ودجلك وافترائك...!! وهو حديث لا أصل له عند علماء الإسلام...ولا يوجد إلا فى كتب الروافض ، يلفقون له الأسانيد والتخريجات ، ومع هذا فلا يستطيعون إخفاء ضلالهم وجهلهم...الغريب أنك قصصت ولزقت بالتمام والكمال من مواقع الرافضة...!! آسف...محاولة فاشلة..
    أما الألفاظ الأخرى فهى تختلف جذرياً عن هذا اللفظ ، مثلاً فى صحيح مسلم ورد بلفظ:
    ( من خلع يدا من طاعة لقي الله يوم القيامة ولا حجة له ، ومن مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة الجاهلية )
    وذكره الذهبى فى منهاج السنة بلفظ
    (من خلع يداً من طاعة، لقي الله يوم القيامة ولا حجة له، ومن مات وليس في عنقه بيعة، مات ميتة جاهلية)
    وهذا بالطبع ينطبق فى حال وجود الخلافة والبيعة ، بأن الإنسان يسمع ويطيع لأولى الأمر إلا أن يرى كفراً بواحاً أو هوى مطاعاً ، كما ذكر فى آثار ونصوص أخرى كثيرة...أما الحديث الذى ذكرت فليس فى كتاب واحد من كتب المسلمين المعتبرة بهذا اللفظ...ومعناه وسياقه يختلف كلياً وجذرياً عن النصوص الأخرى المذكورة عندنا...


    النقطة الثالثة: الروايات عن مصحف فاطمة ، دعنى أذكر بعضها لك ، ثم تخبرنا أيها الصحيح وأيها الضعيف ، لعلنا نستفيد من معلوماتك القيمة ، وإن كنت تقول بأن كلها ضعيفة ، فكيف تجمع بين اعتقادك بكفر الصحابة وسلامة ما بلغوه من القرأن..؟ لاحظ أن اعتقادك بصحة أى من هذه الروايات أو غيرها يكفرك على التعيين...

    1. عن علي بن سعيد عن أبي عبد الله قال: (.. وعندنا والله مصحف فاطمة ما فيه آية من كتاب الله، وإنه لإملاء رسول الله صلوات الله عليه وآله بخط علي بيده) (بحار الأنوار 26/41).
    2. وعن محمد بن مسلم عن أحدهما: (..وخلفت فاطمة مصحفاً، ما هو قرآن، ولكنه كلام من كلام الله أنزل عليها، إملاء رسول الله صلى الله عليه وآله وخط علي) (بحار الأنوار 26/42).
    3. عن علي بن أبي حمزة عن أبي عبد الله: (..وعندنا مصحف فاطمة عليها السلام، أما والله ما فيه حرف من القرآن، ولكنه إملاء رسول الله صلى الله عليه وآله وخط علي) (بحار الأنوار 26/48).
    4. قال الهالك نعمة الله الجزائري رداً على من يقول بعدم التحريف: (إن تسليم تواتره عن الوحي الإلهي، وكون الكل قد نزل به الروح الأمين يفضي إلى طرح الأخبار المستفيضة، مع أن أصحابنا قد أطبقوا على صحتها والتصديق بـها) (الأنوار النعمانية 2/357)
    5. قال السيد هاشم البحراني: (وعندي في وضوح صحة هذا القول -أي القول بتحريف القرآن- بعد تتبع الأخبار وتفحص الآثار بحيث يمكن الحكم بكونه من ضروريات مذهب التشيع، وأنه من أكبر مقاصد غصب الخلافة ) (مقدمة البرهان، الفصل الرابع 49).


    النقطة الرابعة:.....يبدو أنك لم تسمع من قبل عن الناسخ والمنسوخ.......!!!
    فنظرأ لعمق هذه المسألة وضيق الحال والوقت والمقام عن ذكرها لك بالتفصيل ، أنصحك بأن تقرأ عن هذه المسألة من أى كتاب فى أصول الفقه - للمسلمين وليس للرافضة لأن الرافضة لا يعترفون بالناسخ والمنسوخ لأنهم أصلاً ينكرون صحة القرآن - وأنصحك بكتاب (الناسخ والمنسوخ) لأبى المنصور البغدادى رحمه الله ، وهو موجود على الإنترنت

    ممنا سبق يتضح الآتى:


    1. النص الذى تحاول أن تلفقه عن اسماء الأئمة الإثنا عشر لا يوجد فى مصادر المسلمين وإنما يوجد فى مصادر الرافضة فقط ، أما كونهم من قريش فأمراء بنى أمية ، وحتى بنى العباس من قريش ، على الرغم من أن بعضهم لم يكن يستحق الإمارة ، إلا أن نص الحديث عن كونهم من قريش لم يحتوى على تفضيل لهم بل اقتصر على الإخبار
    2. أنت تكذب وتلفق أحاديث غير موجودة فى الكتب التى تذكرها لتثبت وجهة نظرك بخصوص المهدى الرافضى ، وهذا يؤكد انتسابك لملة الرافضة
    3. أنت تدعى أن قول جمهور الشيعة يثبت وجود المهدى على خلاف الحقيقة ، فقول هؤلاء الجمهور غير منعقد بدون الأقوال المستفيضة التى تقول بعدم وجوده أصلا...ثم دعنى أسألك ، ماهو تعريف قول الجمهور فى دين الشيعة...؟ وما هو مدى حجيته...؟!
    4. ننتظر موقفك من تلك الروايات عن مصحف فاطمة ، وأرجو أن تذكر موقفك منها واحدة تلو الأخرى ، بالتفصيل، فإن صححت أى منها توقفنا عن مناقشتك لظهور زيف انتسابك إلى الإسلام ، وإن كذبت بها نظرنا فى غيرها إلى أن ننتهى من الألفى رواية التى جمعها النورى الطبرسى
    5. أنت تناقش ديننا بغير علم ، فأنت لم تكلف نفسك أن تقرأ عن الناسخ والمنسوخ قبل أن تهرف بما لا تعرف ، على العكس منا فقد قرأنا أمهات كتب الشيعة قبل أن ننبرى لمناظرتكم... فمن هذا يتضح التعصب الأعمى والجهل المركب ، فأنتم تجهلون ديننا ، ولا تعرفون أنكم جهالاً...!!


    ولله الأمر من قبل ومن بعد

    0 Not allowed!



  2. [12]
    محمد يحيى الموسوي
    محمد يحيى الموسوي غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 16
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اما عن ان ابو بكر قد كفر فلا يوجد هكذا قول
    ولكن لدينا ملاحظات عليه موجوده في التاريخ هو يحكم لا اريد ان اذكرها سوف اجيبك بخطبة الامام علي (عليه السلام) بالخطبه المعروفة بالشِّقْشِقِيَّة في نهج البلاغة


    [وتشتمل على الشكوى من أمر الخلافة ثم ترجيح صبره عنها ثم مبايعة الناس له]

    أَمَا وَالله لَقَدْ تَقَمَّصَها(1) فُلانٌ، وَإِنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّيَ مِنهَا مَحَلُّ القُطْبِ مِنَ الرَّحَا، يَنْحَدِرُ عَنِّي السَّيْلُ، وَلا يَرْقَى إِلَيَّ الطَّيْرُ، فَسَدَلْتُ(2) دُونَهَا ثَوْباً، وَطَوَيْتُ عَنْهَا كَشْحاً(3)، وَطَفِقْتُ أَرْتَئِي بَيْنَ أَنْ أَصُولَ بِيَد جَذَّاءَ(4)، أَوْ أَصْبِرَ عَلَى طَخْيَة(5) عَمْيَاءَ، يَهْرَمُ فيهَا الكَبيرُ، وَيَشِيبُ فِيهَا الصَّغِيرُ، وَيَكْدَحُ فِيهَا مُؤْمِنٌ حَتَّى يَلْقَى رَبَّهُ.

    [ترجيح الصبر]
    فَرَأَيْتُ أَنَّ الصَّبْرَ عَلَى هَاتَا أَحْجَى(6)، فَصَبَرتُ وَفي الْعَيْنِ قَذىً، وَفي الحَلْقِ شَجاً(7)، أرى تُرَاثي(8) نَهْباً، حَتَّى مَضَى الاَْوَّلُ لِسَبِيلِهِ، فَأَدْلَى بِهَا(9)إِلَى فلان بَعْدَهُ.
    ثم تمثل بقول الاعشى:

    شَتَّانَ مَا يَوْمِي عَلَى كُورِهَا(10) * وَيَوْمُ حَيَّانَ أَخِي جَابِرِ

    ____________
    1. تَقَمّصَها: لبسها كالقميص.
    2. سَدَلَ الثوبَ: أرخاه.
    3. طَوَى عنها كشحاً: مالَ عنها.
    4. الجَذّاءُ ـ بالجيم والذال المعجمة ـ: المقطوعة.
    5. طَخْيَة ـ بطاء فخاء بعدها ياء، ويثلّثُ أوّلها ـ: ظلمة.
    6. أحجى: ألزم، من حَجِيَ بهِ كرَضيَ: أُولِعَ به ولَزِمَهُ.
    7. الشّجَا: ما اعترض في الحلق من عظم ونحوه.
    8. التراث: الميراث. 9. أدْلَى بها: ألقى بها.
    10. الكُور ـ بالضم ـ: الرّحْل أوهو مع أداته.
    __________________________________________________ ______________
    فَيَا عَجَباً!! بَيْنَا هُوَ يَسْتَقِيلُها(1) في حَيَاتِهِ إِذْ عَقَدَهَا لاخَرَ بَعْدَ وَفَاتِهِ ـ لَشَدَّ مَا تَشَطَّرَا ضَرْعَيْهَا(2) ! ـ فَصَيَّرَهَا في حَوْزَة خَشْنَاءَ، يَغْلُظُ كَلْمُهَا(3)، وَيَخْشُنُ مَسُّهَا، وَيَكْثُرُ العِثَارُ(4)[فِيهَا] وَالاْعْتَذَارُ مِنْهَا، فَصَاحِبُهَا كَرَاكِبِ الصَّعْبَةِ(5)، إِنْ أَشْنَقَ(6) لَهَا خَرَمَ(7)، وَإِنْ أَسْلَسَ(8) لَهَا تَقَحَّمَ(9)، فَمُنِيَ
    ____________
    1. يَسْتَقِيلها: يطلب إعفاءه منها.
    2. تشطرا ضرعيها: اقتسماه فأخذ كلّ منهما شطراً، والضرع للناقة كالثدي للمرأة.
    3. كَلْمُها: جرحها، كأنه يقول: خشونتها تجرح جرحاً غليظاً.
    4. العِثار: السقوط والكَبْوَةُ.
    5. الصّعْبة من الابل: ما ليستْ بِذَلُول.
    6. أشْنَقَ البعير وشنقه: كفه بزمامه حتى ألصق ذِفْرَاه (العظم الناتىء خلف الاذن) بقادمة الرحل.
    7. خرم: قطع.
    8. أسْلَسَ: أرخى.
    9. تَقَحّمَ: رمى بنفسه في القحمة أي الهلكة
    __________________________________________________ ______
    النَّاسُ(1) ـ لَعَمْرُ اللهِ ـ بِخَبْط(2) وَشِمَاس(3)، وَتَلَوُّن وَاعْتِرَاض(4).
    فَصَبَرْتُ عَلَى طُولِ الْمُدَّةِ، وَشِدَّةِ الِْمحْنَةِ، حَتَّى إِذا مَضَى لِسَبِيلِهِ جَعَلَهَا في جَمَاعَة زَعَمَ أَنَّي أَحَدُهُمْ. فَيَاللهِ وَلِلشُّورَى(5)! مَتَى اعْتَرَضَ الرَّيْبُ فِيَّ مَعَ الاَْوَّلِ مِنْهُمْ، حَتَّى صِرْتُ أُقْرَنُ إِلَى هذِهِ النَّظَائِرِ(6)! لكِنِّي أَسفَفْتُ(7) إِذْ أَسَفُّوا، وَطِرْتُ إِذْ طَارُوا، فَصَغَا(8) رَجُلُ مِنْهُمْ لِضِغْنِه(9)، وَمَالَ الاْخَرُ
    ____________
    1. مُنيَ الناسُ: ابتُلُوا وأُصيبوا.
    2. خَبْط: سير على غير هدى.
    3. الشِّماس ـ بالكسر ـ: إباء ظَهْرِ الفرسِ عن الركوب.
    4. الاعتراض: السير على غير خط مستقيم، كأنه يسير عَرْضاً في حال سيره طولاً.
    5. أصل الشّورى: الاستشارة، وفي ذكرها هنا إشارة إلى الستة الذين عيّنَهم عمر ليختاروا أحدهم للخلافة.
    6. النّظَائر: جمع نَظِير أي المُشابِه بعضهم بعضاً دونه.
    7. أسَفّ الطائر: دنا من الارض.
    8. صَغَى صَغْياً وَصَغَا صَغْواً: مالَ.
    9. الضِّغْنُ: الضّغِينَة والحقد.
    __________________________________________________ ___________

    لِصِهْرهِ، مَعَ هَن وَهَن(1).
    إِلَى أَنْ قَامَ ثَالِثُ القَوْمِ، نَافِجَاً حِضْنَيْهِ(2) بَيْنَ نَثِيلهِ(3) وَمُعْتَلَفِهِ(4)، وَقَامَ مَعَهُ بَنُو أَبِيهِ يَخْضَمُونَ(5) مَالَ اللهِ خَضْمَ الاِْبِل نِبْتَةَ(6) الرَّبِيعِ، إِلَى أَنِ انْتَكَثَ عَلَيْهِ فَتْلُهُ(7)، وَأَجْهَزَ عَلَيْهِ عَمَلُهُ(8)، وَكَبَتْ(9) بِهِ بِطْنَتُهُ(10).

    ____________
    1. مع هَن وَهَن: أي أغراض أخرى أكره ذكرها.
    2. نافجاً حضْنَيْه: رافعاً لهما، والحِضْن: ما بين الابط والكَشْح، يقال للمتكبر: جاء نافجاً حِضْنَيْه.
    3. النّثِيلُ: الرّوْثُ وقذَر الدوابّ.
    4. الـمُعْتَلَفُ: موضع العلف.
    5. الخَضم: أكل الشيء الرّطْب.
    6. النِّبْتَة ـ بكسر النون ـ: كالنبات في معناه.
    7. انْتَكَثَ عليه فَتْلُهُ: انتقض.
    8. أجهزَ عليه عملُه: تَمّمَ قتله.
    9. كَبَتْ به: من كبابِه الجوادُ: إذا سقط لوجهه.
    10. البِطْنَةُ ـ بالكسر ـ: البَطَرُ والاشَرُ والتّخْمة.
    __________________________________________________ ____________

    [مبايعة علي(عليه السلام)]
    فَمَا رَاعَنِي إلاَّ وَالنَّاسُ إليَّ كَعُرْفِ الضَّبُعِ(1)، يَنْثَالُونَ(2) عَلَيَّ مِنْ كُلِّ جَانِب، حَتَّى لَقَدْ وُطِىءَ الحَسَنَانِ، وَشُقَّ عِطْفَايَ(3)، مُجْتَمِعِينَ حَوْلي كَرَبِيضَةِ الغَنَمِ(4).
    فَلَمَّا نَهَضْتُ بِالاَْمْرِ نَكَثَتْ طَائِفَةٌ(5)، وَمَرَقَتْ أُخْرَى(6)، وَفَسَقَ [وقسط ]آخَرُونَ(7) كَأَنَّهُمْ لَمْ يَسْمَعُوا اللهَ سُبْحَانَهُ يَقُولُ: (تِلْكَ الدَّارُ الاخِرَةُ نَجْعَلُهَاِللَّذِينَ لاَ يُريدُونَ عُلُوّاً في الاَرْضِ وَلاَ فَسَاداً وَالعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ)، بَلَى! وَاللهِ لَقَدْ
    ____________
    1. عُرْفُ الضّبُع: ماكثر على عنقها من الشعر، وهو ثخين يُضرب به المثل في الكثرة والازدحام.
    2. يَنْثَالون: يتتابعون مزدحمين.
    3. شُقّ عطفاه: خُدِشَ جانباه من الاصطكاك.
    4. رَبيضَةُ الغنم: الطائفة الرابضة من الغنم.
    5. نَكَثَتْ طَائفة: نَقَضَتْ عهدَها، وأراد بتلك الطائفة الناكثة أصحابَ الجمل وطلحةَ والزبيرَ خاصة.
    6. مَرَقَتْ: خَرَجَتْ، وفي المعنى الديني: فَسَقَتْ، وأراد بتلك الطائفة المارقة الخوارج أصحاب النّهْرَوَان.
    7. قَسَطَ آخرون: جاروا، وأراد بالجائرين أصحاب صفين.
    __________________________________________________ ______________

    سَمِعُوهَا وَوَعَوْهَا، وَلكِنَّهُمْ حَلِيَتَ الدُّنْيَا(1) في أَعْيُنِهمْ، وَرَاقَهُمْ زِبْرِجُهَا(2)!
    أَمَا وَالَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ، وَبَرَأَ النَّسَمَةَ(3)، لَوْلاَ حُضُورُ الْحَاضِرِ(4)، وَقِيَامُ الْحُجَّةِ بِوُجُودِ النَّاصِرِ(5)، وَمَا أَخَذَ اللهُ عَلَى العُلَمَاءِ أَلاَّ يُقَارُّوا(6) عَلَى كِظَّةِ(7) ظَالِم، وَلا سَغَبِ(8) مَظْلُوم، لاََلقَيْتُ حَبْلَهَا عَلَى غَارِبِهَا(9)، وَلَسَقَيْتُ آخِرَهَا بِكَأْسِ أَوَّلِها، وَلاََلفَيْتُمْ دُنْيَاكُمْ هذِهِ أَزْهَدَ عِنْدِي مِنْ عَفْطَةِ عَنْز(10)!

    ____________
    1. حَلِيَتِ الدنيا: من حَليتِ المرأهُ إذا تزيّنَت بِحُلِيّها.
    2. الزِبْرِجُ: الزينة من وَشْي أوجوهر.
    3. النَسَمَة ـ محركة ـ: الروح وهي في البشر أرجح، وبَرَأها: خلقها.
    4. أراد «بالحاضر» هنا: من حضر لِبَيْعَتِهِ.
    5. أراد «بالناصر» هنا: الجيش الذي يستعين به على إلزام الخارجين بالدخول في البيعة الصحيحة.
    6. ألاّ يُقَارّوا: ألاّ يوافقوا مُقرّين.
    7. الكِظّةُ: ما يعتري الاكل من الثّقَلِ والكَرْب عند امتلاء البطن بالطعام، والمراد استئثار الظالم بالحقوق. 8. السَغَب: شدة الجوع، والمراد منه هضم حقوقه.
    9. الغارب: الكاهلُ، والكلام تمثيلٌ للترك وإرسال الامر.
    10. عَفْطَة العَنْز: ما تنثره من أنفها. وأكثر ما يستعمل ذلك في النعجة وإن كان الاشهر في الاستعمال «النّفْطَة» بالنون.
    __________________________________________________ _________

    قالوا: وقام إِليه رجل من أهل السواد(1) عند بلوغه إلى هذا الموضع من خطبته، فناوله كتاباً، فأقبل ينظر فيه، فلمّا فرغ من قراءته قال له ابن عباس: يا أميرالمؤمنين، لو اطَّرَدت مَقالتكَ(2) من حيث أَفضيتَ(3)! فَقَالَ(عليه السلام):
    هَيْهَاتَ يَابْنَ عَبَّاس! تِلْكَ شِقْشِقَةٌ(4) هَدَرَتْ(5) ثُمَّ قَرَّتْ(6)!
    قال ابن عباس: فوالله ما أَسفت على كلام قطّ كأَسفي على ذلك الكلام أَلاَّ يكون أميرالمؤمنين(عليه السلام)بلغ منه حيث أراد.

    قوله (عليه السلام) في هذه الخطبة: «كراكب الصعبة إن أشنق لها خرم، وإن أسلس لها تقحم» يريد: أنه إذا شدد عليها في جذب الزمام وهي تنازعه رأسها خرم أنفها، وإن أرخى لها شيئاً مع صعوبتها تقحمت به فلم يملكها، يقال: أشنق الناقة: إذا جذب رأسها بالزمام فرفعه، وشنقها أيضاً، ذكر ذلك ابن السكيت في «إصلاح المنطق».
    وإنما قال(عليه السلام): «أشنق لها» ولم يقل: «أشنقها»، لانه جعله في مقابلة قوله: «أسلس لها»، فكأنه(عليه السلام)قال: إن رفع لها رأسها بالزمام يعني أمسكه عليها.
    وفي الحديث: أن رسول الله(صلى الله عليه وآله) خطب الناس وهو عل ناقة قد شنق لها وهي تقصع بجرّتها.
    ومن الشاهد على أنّ أشنق بمعنى شنق قول عدي بن زيد العبادي:
    ساءها ما بنا تبيّن في الايدي * وأشناقها إلى الاعناقِ
    ____________
    1. السّوَاد: العراق، وسُمّيَ سواداً لخضرته بالزرع والاشجار، والعرب تسمي الاخضر أسود.
    2. اطّرَدَتْ مقالتك: أُتْبِعَتْ بمقالة أُخرى، من اطّراد النهر إذا تتابع جَرْيُهُ.
    3. أفْضَيْتَ: أصل أفضى: خرج إلى الفضاء، والمراد هنا سكوت الامام عماكان يريد قوله.
    4. الشّقْشِقَةُ ـ بكسر فسكون فكسر ـ: شيء كالرّئَهِ يخرجه البعير من فيه إذا هاج.
    5. هَدَرَتْ: أَطْلَقَتْ صوتاً كصوت البعير عند إخراج الشِقْشِقَةِ من فيه، ونسبة الهدير إليها نسبة إلى الالة.
    6. قَرّتْ: سكنت وَهَدَأتْ.
    __________________________________________________ __________

    0 Not allowed!



  3. [13]
    زيدان غانم
    زيدان غانم غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الى من يدعون انفسهم بالسنة -انتم تدعون انكم تتبعون سنة النبي المصطفى عليه وعلى اله افضل السلام-وفي نفس الوقت تناصبون العداء والبغض لذريته ومن اتبع او احب ذرية الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. في الواقع الشيعه هم من يتبعون سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم ويحبون ذريته. اما انتم فاي سنه هي سنتكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لاشك انها سنة ابوسفيان والحجاج ومن شابههم فهم اعداء الله واعداء الدين.

    ابو احمد اللامي

    0 Not allowed!



  4. [14]
    العتبي
    العتبي غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 9
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    جواب

    بارك الله فيك اخي ياسيد الموسوي لقد اجدت ورددت بما هو الحق وهل بعد الحق الا الضلال اني وان كنت اليت على نفسي الا ارد على اي شيء يرد في هذا المنتدى ولكن ان شاء الله ساتي باحاديث تحريف القران وضياع كثير من اياته كما يدعون علينا من كتبهم وان شاء الله يكون صدر المشرف رحبا فيعرض كل مايكتب والسلام عليكم.

    0 Not allowed!



  5. [15]
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية يحي الحربي


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    تنبيه ورد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين والصلاة السلام على خير عباده اجمعين محمد بن عبدالله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم
    وعليكم السلام
    اولا : اود التذكير بالتالي :
    1 –هناك خلط مقصود بين المهدي المقرر بالنصوص الصحيحة عن النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم بان له اسمه واسم ابيه ( محمد بن عبدالله ) من ولد الحسن بن علي بن ابي طالب رضي الله عنهم والذي لا نعلم موعد ولادته ولكن نعلم صفاته ومهامه وبين المهدي الذي تزعم الشيعة الامامية انه قد ولد وهو مختفي في سرداب بسامراء واسمه محمد بن الحسن العسكري من ولد الحسين بن علي بن ابي طالب رضي الله عنهم فهم يقولون محمد بن الحسن ويبدوا لي انه متعمد ليلبسوا على السنة في هذا الامر
    2 – ائمة المذاهب الفقهية الاربعة ، ماتوا والحسن العسكري لازال طفلا، فالامام احمد بن حنبل رحمه اخر من توفي من ائمة المذاهب السنية وكانت وفاته سنة 241هـ، بينما الحسن العسكري توفي سنة 260هـ عن عمر يناهز 29 سنة تقريبا وعليك الحسبة، فمابالك بالمهدي الشيعي
    3 – وعلماء الحديث الكبار البخاري توفي سنة 256هـ، مسلم توفي سنة 261هـ ومن تلاميذه، ابوعيسى الترمذي توفي سنة 279هـ وابن خزيمه توفي سنة 255هـ وهكذا فاغلب رواة الحديث الكبار ماتوا في خلال هذه السنوات وقليل من تعدى سنة الـــ 300هـ بقليل.

    ثانيا : هذا تلبيس وتدليس رخيص، فباي وجه يمكن الاستدلال بهذه الروايات على عدد الائمة عند الشيعة الامامية ، فالنصوص تشير الى الامراء والخلفاء وليس الائمة والفرق بينهم كبير عند الشيعة الامامية ، فعلماء الشيعة الامامية يفرقون بين الخلافة اوالامارة والتي تعني الحكم والسياسة عندهم، والامامة والتي يعرفونها بانها منصب الهي يعنى بامور الدين والشريعة، وعليه فلا وجه للاستدلال.

    ثالثا : الانتقائية في الاستدلال بما في مصادر اهل السنة من قبل الشيعة الامامية دليل على عدم البحث عن الحقيقة،
    فاذا كنت اخذت من صحيح مسلم ومسند الامام احمد وكنز العمال وحلية الاولياء.... الخ، الم تصدفك هذه الاحاديث الصحيحة ايضا؟!! ... خذ مثلا
    1 - جاء في البخاري ومسلم ان عليٌّ رضي الله عنه سُئل: أخصكم رسولُ الله صلى الله عليه وآله وسلم بشيء ؟ فقال : ما خصنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لم يعم به الناس كافة ، إلا ما كان في قراب سيفي هذا . قال : فأخرج صحيفة مكتوب فيها ، لعن الله من ذبح لغير الله ، ولعن الله من غيَّر منار الأرض ، ولعن الله من لعن والده ، ولعن الله من آوى محدِثاً .
    .......
    2 - عن أبى حسان : أن عليا كان يأمر بالأمر ويقال قد فعلنا كذا وكذا فيقول صدق الله ورسوله فقيل له أشىء عهده إليك رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال ما عهد إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - شيئا خاصة دون الناس إلا شيئا سمعته منه فى صحيفة فى قراب سيفى قال فلم نزل به حتى أخرج الصحيفة فإذا فيها من أحدث حدثا أو آوى محدثا فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه صرفا ولا عدلا وإذا فيها إن إبراهيم حرم مكة وإنى أحرم المدينة ما بين حرتيها وحماها أن لا يختلى خلاها ولا ينفر صيدها ولا تلقط لقطتها إلا لمن أشاد بها ولا يقطع شجرها إلا أن يعلف رجل بعيرا ولا يحمل فيها السلاح لقتال وإذا فيها المؤمنون تتكافأ دماؤهم ويسعى بذمتهم أدناهم وهم يد على من سواهم ألا لا يقتل مؤمن بكافر ولا ذو عهد فى عهده
    ابن جرير ، والبيهقى فى الدلائل ،وكنز العمال ، وأخرجه أحمد .
    ...........
    3 - عن الحارث بن سويد قال : قيل لعلى إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - خصكم دون الناس عامة قال : ما خصنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بشىء لم يخص به الناس إلا ما فى قراب سيفى هذا فأخرج صحيفة فيها شىء من أسنان الأبل ، وفيها أن المدينة حرم ما بين ثور إلى عير فمن أحدث فيها حدثا أو آوى محدثا فإنه عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا ولا عدلا ، وذمة المسلمين واحدة فمن أخفر مسلما فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا ولا عدلا .
    (أحمد ، والنسائى ، وابن جرير ، وأبو نعيم فى الحلية) [كنز العمال 14281]
    أخرجه أحمد (1/151 ، 1297) ، والنسائى فى الكبرى (2/486 ، 4277) ، وأبو نعيم فى الحلية (4/131) .
    4 - وعن الفضيل بن مرزوق قال : سألت عمر بن علي وحسين بن علي عمَّي جعفر بن محمد . قلت : فيكم إنسانٌ من أهل البيت مفترضَةٌ طاعتُه ، تعرفون له ذلك ، ومن لم يعرف له ذلك فمات ، مات ميتةً جاهلية ؟
    فقالا : لا ، والله ما هذا فينا . من قال هذا فينا فهو كذاب .

    قال : فقلت لعمر بن عليٍّ : رحمك الله ، إن هذه منزلة ، إنهم يزعمون أن النبيَّ صلى الله عليه وآله وسلم أوصى إلى عليٍّ، وأن عليّاً أوصى إلى الحسن ، وأن الحسن أوصى إلى الحسين، وأن الحسين أوصى إلى ابنه علي بن الحسين، وأن علي بن الحسين أوصى إلى ابنه محمد بن علي .
    فقال : والله ، لقد مات أبي ، فما أوصى بحرفين ، مالهم ـ قاتلهم الله ـ والله إن هؤلاء إلّا مُتأكِّلون بنا . هذا خُنيس الخرء !
    قلت له : المعلى بن خُنيس؟ قال : نعم، المعلى بن خُنيس، والله لقد أفكرتُ على فراشي طويلاً أتعجب من قوم لبَّس الله عقولَهم حتى أضلهم المعلى بن خُنيس . من تهذيب الكمال وحلية الأولياء ولسان الميزان.
    ثالثا : هل رسول الله محمد صلى الله عليه واله وصحبه وسلم من الائمة ام لا؟!!،
    فقد جاء في اصول الكافي للكليني ان الائمة ثلاثة عشر اماما، انظر الى هذه الروايات
    1 - محمد بن يحيى، عن محمد بن الحسين، عن ابن محبوب، عن أبي الجارود، عن أبي جعفر عليه السلام عن جابر بن عبدالله الانصاري قال: دخلت على فاطمة عليها السلام وبين يديها لوح فيه أسماء الاوصياء من ولدها، فعددت اثني عشر آخرهم القائم عليه السلام، ثلاثة منهم محمد وثلاثة منهم علي.

    2 - علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى بن عبيد، عن محمد بن الفضيل، عن أبي حمزة، عن أبي جعفر عليه السلام قال: إن الله أرسل محمدا صلى الله عليه وآله إلى الجن والانس وجعل من بعده اثني عشر وصيا، منهم من سبق ومنهم من بقي وكل وصي جرت به سنة والاوصياء الذين من بعد محمد صلى الله عليه وآله على سنة أوصياء عيسى وكانوا اثني عشر وكان أمير المؤمنين عليه السلام على سنة المسيح.
    اما باقي كلامك فهو فروع لا وزن له اذا لم يثبت الاصل .رابعا : مرفق كتاب، كتبه احد اهل البيت ( الاشراف ) الساكنين في العراق ،اسمه السيد أبو علي المرتضى بن سالم الهاشمي
    وعنوان الكتاب
    أثر اليهود والنصارى والمجوس في التشيع
    ارجوا قرأته بعناية ........
    بانتظار الاجابة على باقي الاسئلة ....


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد يحيى الموسوي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه الاخيار
    السلام عليكم
    نّص النبي ـ صلّى الله عليه وآله ـ على الائمة الاثني عشر ـ عليهم السلام ـ تارة بعددهم وتارة بإسمائهم.
    أمّا النّص على عددهم: فقد رواه جمهور علماء المسلمين من أئمة الحديث وأهل السير والتواريخ بطرق عديدة، فقد أخرجه أحمد بن حنبل في مسنده ج 1 ص 398 وص 406 وج 5 ص 89 عن جابر بن سمرة قال: سمعت رسول الله ـ صلّى الله عليه وآله ـ يقول في حجة الوداع: لا يزال هذا الدين ظاهراً على من ناواه ولا يضره مخالف ولا مطارق حتى يمضي من امتي إثنا عشر اميراً كلهم من قريش.
    واخرج مسلم في صحيحه ج 3 ص 1452 ـ 1453 ح 5 ـ، عن النبي ـ صلّى الله عليه وآله ـ‍ انه قال: لا يزال الدّين قائماً حتى تقوم الساعة ويكون عليهم أثنا عشر خليفة كلهم من قريش.
    وفي بعضها: لا يزال أمر الناس ماضياً ما وليهم إثنا عشر رجلا كلهم من قريش.
    وفي بعضها: لا يزال الاسلام عزيزاً الى اثني عشر خليفة كلهم من قريش
    اقول ان هذا النص يكفي للرد على دعاوي الامامية بان هذه النصوص تنص على عدد الائمة.

    وفي صحيح البخاري ج 9 كتاب الاحكام ص 101 عن جابر بن سمرة أن النبي ـ صلّى الله علـيه وآله ـ قال: (يكون بعدي أثنا عشر أميراً) فقال كلمة لم أسمعها، فقال أبي: إنه قال: (كلّهم من قريش).
    وفي كنزالعمال ج 11 ص 629 ح 33065 عن النبي ـ صلّى الله عليه وآله ـ انه قال: (يكون بعدي أثنا عشر خليفة).
    وأيضاً ابن حجر في صواعقه الباب 11 فصل 2 ص 189، والقندوزي الشافعي في ينابيع المودة باب 77 ص 444 وص 445 ط 8.

    0 Not allowed!


    الملفات المرفقة
    اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ
    خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ
    أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ
    أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي
    فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ
    .

  6. [16]
    saqure
    saqure غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية saqure


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Post إلى الإخوة المشرفين

    السلام عليكم ورحمة الله

    الإخوة الأفاضل المشرفين على هذا الباب

    أرجو أن تحملوا الأعضاء الشيعة على الرد على ما نطرحه عليهم ومناقشته مبديين آراءهم وردودهم علي تلك الأطروحات بالتفضيل ، لا أن يكتفوا بالقص واللزق بدون وعى من مواقعهم ومنتدياتهم ، بما فيها حتى من الأخطاء الإملائية...! فأكاد أجزم أن جلهم لم يقرأ أى من كتبهم المعتبرة كاملاً فضلاً عن أىِ من كتب الإسلام...

    فمثال على ذلك ، الردود التى طرحها الأخ يحيى الحربى ، والتى طرحتها شخصياً على العضو محمد الموسوى ردأ على ما كتبه فى مشاركته بتاريخ 26/3/2009 ، ولكن العضو الموسوى تجاهل ردينا تماما ، وشرع فى القص واللزق من مواقع الشيعة ، وكأن ليس له رأى شخصى ، ولا أى اهتمام بمناقشة ما كتبناه...بل إنه ترك المسائل التى بدأها هو ورددنا عليه فيها ، وبدأ النقاش فى مسائل أخرى جديدة..!

    فالواقع أننا على الرغم من أن مانبذله من جهد إنما نبتغى به وجه الله تعالى ، إلا أنه من أدب النقاش والحوار أن يجيب الطرف المعنى على مايوجه إليه من ردود على مشاركاته ، وإلا فسيكون من العبث إستمرارنا فى المشاركة على صفحات هذا المنتدى ، فإنه من العبث وتضييع الوقت أن نظل نرد على كل سطر يقصه أى شيعى من موقع ويلصقه لنا هنا...إننا نريد أن نناقش العقائد من خلال من يؤمن بها...وإلا فإنه من الممكن أن نقص لهم من مواقعنا مافيه ردود على كل هذا ونلصقه أيضاً...!!! فما الفائدة من هذا المنتدى إن لم يكن الحوار والنقاش...؟!! ...

    إن استمر الحال هكذا ، بانعدام وجود قواعد معلنة للنقاش والحوار يتم الإشراف عليها من قبل المشرفين ، فأعتقد أن الحال سيؤول بهذا القسم من المنتدى لأن يصبح مرتعاً للرافضة يمارسون فيها هوايتهم المعروفة ...القص واللزق...

    1. أطالب الإخوة المشرفين بوضع قواعد صارمة للنقاش فى مسائل الشيعة ، يكون أهمها أن العضو الذى يخرج عن إطار النقاش والمواضيع المطروحة ، ولا يقوم بالرد المباشر الصريح على ما يطرح عليه ، يحرم من الإستمرار فى النقاش...
    2. ويكون من أهمها أيضاً ترقيم نقاط النقاش فى كل مشاركة ، والرد على نقطة بنقطة ومسألة بمسألة ، ومن لا يلتزم بذلك لا يسمح له بالإشتراك فى مثل هذه النقاشات... حتى نحمل هؤلاء الفوضويين على الدخول فى نقاش علمى موثق بدلاً من هذا الغثاء من القص واللزق...ومن لا يستطيع منهم الدخول فى ذلك النقاش ، يعلم قدره ويجنبنا ضياع الأوقات والجهود ...فإنه من الملاحظ أن معظم المشاركين فى هذه النقاشات يكتفى بالقص واللزق ، وإذا رد على أحد مسائله ، انتقل إلى أخرى مباشرة وقطع النقاش فى ما رد عليه ، بغير استئذان الطرف الآخر فى ذلك ، وبغير تنبيه على رده...! وهذا دليل شديد على مافيه القوم من الفوضوية والتشتت...فضلاً عن الضلال وضعف الحجة...
    3. وأطالب الإخوة المشرفين بمنع المشاركات الإنشائية فى هذه المواضيع الحساسة ،من كلا الطرفين ، مسلمين وشيعة ، لأن من شأنها إثارة الحفيظة وبث الغضب والحض على نصرة النفس والتعصب للرأى ، وأظن أن هذا فى الإمكان بعد إعلان تلك القواعد الضرورية ، مع العلم بأن المشاركات الإنشائية - لمن يهواها - متاحة فى كل أقسام الملتقى الأخرى...أما هذا القسم والذى نتعبد إلى الله بالمشاركة فيه ، فيجب أن يكون منضبطاً بما يحمل المشاركين فيه على إخلاص النية وتحقيق المراد
    4. وأطالب الإخوة المشرفين أيضاً بسرعة تخصيص موضوع واحد لكل مسألة من المسائل التى أخرجت الشيعة من جملة المسلمين ، كعقيدة الإمامة ، والطعن فى عصمة النبى صلى الله عليه وسلم ، والطعن فى صحة القرآن ، وغير ذلك من الكفريات التى أقرتها كتبهم ومات عليها رهبانهم وأحبارهم ... فإن تخصيص موضوع مستقل لكل عقيدة من تلك المهلكات كفيل بحمل هؤلاء الناس على النظام الذى لا انفكاك منه فى هذا المنتدى ، وعلى الجانب الآخر فإنه لابد من حذف أى مشاركة فى غير محلها ، أو نقلها إلى الموضوع الخاص بها ، فهذا سيحملهم على التفكير قبل القص واللزق...أو على الأقل قراءة ما يلزقون..وهذا مالا يحدث حتى الآن...!!


    مرة أخرى ، أؤكد وأشدد على أن انعدام تلك القواعد من على هذا القسم فى المنتدى سيحمل الكثيرين على أن يضنوا بأوقات يضيعونها مع أناس لا يريدون سوى تكثير عدد الصفحات التى تحمل هراءهم وقمامتهم على الإنترنت

    بارك الله فيكم

    والسلام عليكم ورحمة الله

    0 Not allowed!



  7. [17]
    الميكانيكا
    الميكانيكا غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: May 2007
    المشاركات: 159
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    السلام عليكم
    انكم تتكلمون على مذهب اهل البيت واتابعهم (المذهب الشيعي) وتطلبون منا ادلة حول بعض الامور نحن نقول لكم ان ادلتنا هي من ال الرسول عندنا في المذهب ناتيكم بها ترفضونها تقولون لم يذكرها علماء المسلمين لا اعرف اي علماء تقصدون اذا كان علمائنا فانتم لا تعترفون بهم واذا كان علمائكم فانهم لا يعترفون بنا
    فيبقى فقط القران مكذلك يوجد اختلاف في تفسير القران
    دعونا من هذا كله وتعالوا ناتي بادله عقلية نحكم العقل في الامور المختلف عليها
    الله سبحانه وتعالى قال لابراهيم (لا ينال عهدي الظالمين)
    وفي اية اخرى قال( ان الشرك لظلم عظيم)
    اي العقل يقول من تلك الايتين
    ان الانسان الذي يشرك بالله يكون ظالم ولا يمكن ان يكون والي للمسلمين
    فكيف يون انسان قضى شبابه في الشرك ان يكون والي للمسلمين بعد الرسول ؟
    ام انكم ستقولون ان هذا الشخص لم يكن مشركا قبل المبعث النبوي .
    لماذا نسمع ان هناك اشخاص كثيرة تركوا مذهبهم الى مذهب الشيعة
    ولم نسمع العكس ؟

    0 Not allowed!



  8. [18]
    العتبي
    العتبي غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 9
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    جواب

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وصلى الله على سيدنا محمد واله الطيبين الطاهرين واصحابه المنتجبين اما بعد :
    فليس بجديد مانسمعه من الاخوة عن الشيعة(الروافض)الامامية من المهاترات والسخرية والشك فهذه الامور هي منذ القدم منذ عهد امير المؤمنين سلام الله عليه والى عصرنا هذا فمنذ العصور السحيقة والشيعة يعانون من بطش السلاطين وحكام البغي والضلال ولكنهم صبروا وتاسوا بامتهم عليهم السلام وتخلقوا باخلاقهم وهم على هذا الى الان .
    الى الاخوة ممن يريدون التحاور شروطكم في الحوار مقبولة ولكن التزمو بها انتم تمسكو بوحدة الموضوع وليكن الحوار حول سؤال او ثلاث اسئله لكي نتمكن من الجواب باستفاضة فكل واحد منكم يطرح مابدا له من الاسئلة وعلى الشيعة ان يجاوبوا ؟؟؟؟؟
    وكذلك التزام الادب فقد راينا الكثير من الاخوة ممن تطاولوا ولم نره المشرف المحترم ينذرهم على الاقل.

    قال الامام الشافعي رحمه الله:
    ان كان رفضا حب ال محمد فليشهد الثقلان اني رافضي
    نعم ليس غريب على شيخ التكفير هذه المقالات ولكن انظروا الى انفسكم من العميل الدول العربية جلهم من السنة وجلهم اذناب الصليبين واليهود وليس الشيعة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
    وفي النهاية لااقول الا ما قاله الله في كتابه(ادع الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم باللتي هي احسن)

    0 Not allowed!



  9. [19]
    نيوتروني
    نيوتروني غير متواجد حالياً
    عضو
    الصورة الرمزية نيوتروني


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 35
    Thumbs Up
    Received: 4
    Given: 1
    يا saqure ما نلاحظه هجومك على كل من يرد عليك فأن قال الأخ محمد عن احد الصحابة رضي الله عنه فهو لا يستخدم التقية كما تدعي فليس هناك ما يخشى منه انك تدعي ان جميع ما قاله الخ محمد الموسوي كذب وغير موجود في تلك الكتب هل راجعت تلك الكتب ام انك فقط تكذب من يعارضك؟
    اناشد جميع الأخوة البحث عن تلك الكتب الذي ذكرها الأخ محمد الموسوي و لكن هي القول الفصل لا saqure فجميعنا لدينا عقول وليس هو فقط

    0 Not allowed!



  10. [20]
    الميكانيكا
    الميكانيكا غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: May 2007
    المشاركات: 159
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    السلام عليكم
    اريد ان اجيبك على سؤالك الثاني واتمنى منك ومن الاخرين قراءة ما ساكتب
    لا شك أنه كان عند فاطمة مصحف ، حسبما تضافرت عليه الروايات ، ولكن المصحف ليس اسما مختصا بالقرآن ، حتى تختص بنت المصطفى بقرآن خاص ، وإنما كان كتابا فيه الملاحم والأخبار .
    المصحف : من أصحف ، بمعنى ما جعل فيه الصحف ، وإنما سمي المصحف مصحفا ، لأنه جعل جامعا للصحف المكتوبة بين الدفتين .
    ولم يكن ذلك اللفظ علما للقرآن في عصر نزوله ، وإنما صار علما له بعد رحيل رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) قال السيوطي : روى ابن أشتة في كتاب المصاحف أنه لما جمعوا القرآن فكتبوه في الورق قال أبو بكر : التمسوا له اسما ، فقال بعضهم : السفر ، وقال بعضهم : المصحف ، فإن الحبشة يسمونه المصحف قال : وكان أبو بكر أول من جمع

    كتاب الله وسماه المصحف .
    وأما ما هو واقع هذا الكتاب ؟ فقد كشفت عنه الروايات المتضافرة عن أئمة أهل البيت ، وقد جمع قسما كبيرا منها العلامة الشيخ مصطفى قصير العاملي في دراسته كتاب علي ومصحف فاطمة . وإليك بعضها :
    1 - روى أبو عبيدة عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : " . . . إن فاطمة مكثت بعد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) خمسة وسبعين يوما ، وكان دخلها حزن شديد على أبيها ، وكان جبرئيل ( عليه السلام ) يأتيها فيحسن عزاءها على أبيها ، ويطيب نفسها ، ويخبرها عن أبيها ومكانه ، ويخبرها بما يكون بعدها في ذريتها ، وكان علي ( عليه السلام ) يكتب ذلك ، فهذا مصحف فاطمة " .

    2 - روى أبو حمزة عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : " مصحف فاطمة ما فيه شئ من كتاب الله ، وإنما هو شئ ألقي إليها بعد موت أبيها صلوات الله عليهما " .
    والعجب أن الدس الإعلامي قد اتخذ لفظ " مصحف فاطمة " ذريعة لاتهام الشيعة بأن عندهم قرآنا يسمى " مصحف فاطمة " ، وقد سعى غير واحد من دعاة التفرقة إلى نشر تلك الفكرة الخاطئة بين المسلمين ، ولكن خاب سعيهم ، فإن للحق دولة ، وللباطل جولة .
    ولعل القارئ يسأل نفسه عن كون فاطمة محدثة تحدثها الملائكة ، كما ورد في الرواية السابقة ، غير أن فاطمة ( عليها السلام ) لا تقل شأنا عن مريم البتول ، ولا عن امرأة الخليل ، قال سبحانه : { وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ
    وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ } إلى غير ذلك من الآيات الواردة في سورتي آل عمران ، ومريم . وهذه امرأة إبراهيم تسمع كلام الملك ، يقول سبحانه : { وَلَقَدْ جَاءتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُـشْرَى . . . وَامْرَأَتُهُ قَآئِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَقَ وَمِن وَرَاء إِسْحَقَ يَعْقُوبَ * قَالَتْ يَا وَيْلَتَى أَأَلِدُ وَأَنَاْ عَجُوزٌ وَهَـذَا بَعْلِي شَيْخًا إِنَّ هَـذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ * قَالُواْ أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللّهِ رَحْمَتُ اللّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَّجِيدٌ } .
    فإذا كانت مريم وامرأة الخليل محدثتين ، ففاطمة سيدة نساء العالمين أولى بأن تكون محدثة .
    ما هو مصدر روايات أئمة أهل البيت ؟
    هذا هو السؤال الثالث من الأسئلة الثلاثة المطروحة حول الخاتمية لدى الشيعة فنقول : إن لعلوم أئمة أهل البيت مصادر مختلفة ، ونشير إلى أصولها تاركين البحث في فروعها :
    1 - النقل عن آبائهم عن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إنهم ( عليهم السلام ) كثيرا ما يروون الحديث عن آبائهم عن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) معنعنا ، من دون أن يتوسط بين الأسانيد شخص بين آبائهم وأجدادهم .
    فمثلا لما ترك علي بن موسى الرضا نيسابور عازما إلى مرو ، اجتمعت حوله مجموعة كبيرة من المحدثين وطلبوا منه أن يحدثهم بحديث عن جده ( صلى الله عليه وآله ) ، فقال :
    " حدثني أبي موسى بن جعفر ، قال : حدثني أبي جعفر الصادق ، قال : حدثني أبي أبو جعفر الباقر ، قال : حدثني أبي علي بن الحسين ، قال : حدثني أبي الحسين بن علي ، قال : حدثني أبي علي بن أبي طالب ، قال : حدثني رسول الله عن جبرئيل ( عليه السلام ) عن الله قال : لا إله إلا الله حصني ، فمن دخل حصني أمن من عذابي " .
    إن هذا النوع من الأحاديث متوفر في الجوامع الحديثية للشيعة ، فلو قام باحث بجمع هذا النوع الذي يروي فيه كابر عن كابر والإمام بعد الإمام لبلغ موسوعة كبيرة . وهذا هو هشام بن سلمان ، وحماد بن عثمان ، وغيرهما من أصحاب الإمام الصادق ، قالوا : سمعنا أبا عبد الله ( عليه السلام ) يقول : حديثي حديث أبي ، وحديث أبي حديث جدي ، وحديث جدي حديث الحسين ، وحديث الحسين حديث الحسن ، وحديث الحسن حديث أمير المؤمنين ( عليه السلام ) ، وحديث أمير المؤمنين حديث رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وحديث رسول الله قول الله عز وجل .
    2 - النقل عن كتاب علي إن أئمة أهل البيت كانوا يستندون إلى كتاب علي ويحتجون به ، فكان الكتاب أحد مصادر علومهم التي يصدرون عنها ، وقد وقفت على قسم قليل منها فيما تقدم .
    3 - الإلهام أو تحديث الملائكة إن أئمة أهل البيت حسب النصوص محدثون ، تحدثهم الملائكة ، كما كانت
    تحدث مريم البتول وامرأة الخليل ، فما كان يخبرون به من الملاحم أو يجيبون عن الأسئلة فالكل مما كان يلقى في روعهم . وهذا النوع من المصدر وإن كان ثقيلا على من لم يعرف مقاماتهم ، إلا أنه صحيح لمن درس حياتهم ، ووقف على أحوالهم .
    ولأجل إيقاف القارئ على أن ( المحدث ) أمر مما اتفق عليه الأعلام نبحث عنه على وجه الإيجاز :
    المحدث في الإسلام : المحدث - بصيغة المفعول - : من تكلمه الملائكة بلا نبوة ولا رؤية صورة ، أو يلهم له ويلقى في روعه شئ من العلم على وجه الإلهام والمكاشفة من المبدأ الأعلى ، أو ينكت له في قلبه من حقائق تخفى على غيره .
    المحدث بهذا المعنى ممن اتفق عليه الفريقان : الشيعة والسنة ، ولو كان هناك خلاف فإنما هو في مصداقه .
    وقبل ذلك نجد المحدث في الأمم السالفة ، فهذا صاحب موسى كان محدثا ، فقد أخبره عن مصير السفينة والغلام والجدار على وجه جاء في سورة الكهف فهو لم يكن نبيا ، ولكنه كان عارفا بما سيحدث ، وقد عرفه بإحدى الطرق المذكورة .

    وهذه مريم البتول ، كانت الملائكة تكلمها وتحدثها ولم تكن نبية ، قال سبحانه : { وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ } .
    وقال سبحانه : { إِذْ قَالَتِ الْمَلآئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ
    الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ } .
    وهذه أم موسى يلقى في روعها ويوحى إليها ولم تكن نبية ، قال سبحانه : { وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ } .
    وأما السنة النبوية ففيها تصريح بأن في الأمة الإسلامية - نظير الأمم السالفة - رجالا يكلمون من دون أن يكونوا أنبياء ، وإليك بعض هذه النصوص :
    1 - أخرج البخاري في صحيحه عن أبي هريرة قال : قال النبي : " لقد كان فيمن كان قبلكم من بني إسرائيل رجال يكلمون من غير أن يكونوا أنبياء فإن يكن من أمتي منهم أحد فعمر بن الخطاب " .

    2 - أخرج البخاري عن أبي هريرة مرفوعا " أنه قد كان فيما مضى قبلكم من الأمم محدثون ، إن كان في أمتي هذه منهم فإنه عمر بن الخطاب " .
    قال القسطلاني في شرح الحديث : يجري على ألسنتهم الصواب من غير نبوة . وقال الخطابي : يلقى الشئ في روعه فكأنه قد حدث به ، يظن فيصيب ، ويخطر الشئ بباله فيكون . وهي منزلة رفيعة من منازل الأولياء .

    3 - أخرج مسلم في صحيحه عن عائشة عن النبي ( صلى الله عليه وآله ) : " قد كان في الأمم قبلكم محدثون فإن يكن في أمتي منهم أحد فإن عمر بن الخطاب منهم " ، قال ابن وهب : تفسير " محدثون " ملهمون . قال النووي في شرح صحيح مسلم : اختلف العلماء في تفسير المراد
    ب‍ " محدثون " فقال ابن وهب : ملهمون ، وقيل : مصيبون إذا ظنوا ، فكأنهم حدثوا بشئ فظنوه ، وقيل تكلمهم الملائكة ، وجاء في رواية " مكلمون " وقال البخاري : يجري الصواب على ألسنتهم ، وفيه كرامات الأولياء .
    ومن راجع شروح الصحيحين يجد نظير هذه الكلمات بوفرة ، والرأي السائد في تفسير المحدث هو تكليم الملائكة أو الإلقاء في الروع . هذا ما لدى السنة .
    روايات الشيعة حول المحدث وأما الشيعة ، فعندهم أخبار عن أئمتهم تصرح بأنهم محدثون وفي الوقت نفسه ليسوا بأنبياء ، فقد روى الكليني في باب الفرق بين الرسول والنبي والمحدث أحاديث أربعة : قال : " المحدث الذي يسمع الصوت ولا يرى الصورة " .
    وفي رواية أخرى : سألته عن الإمام ما منزلته ؟ قال : " يسمع الصوت ولا يرى ولا يعاين الملك " . إلى غير ذلك من الروايات المصرحة بأن الأئمة الاثني عشر محدثون .

    روى الصفار في بصائر الدرجات عن بريد : قلت لأبي جعفر وأبي عبد الله ( عليهما السلام ) : ما منزلتكم بمن تشبهون ممن مضى ؟ فقال : " كصاحب موسى وذي القرنين كانا عالمين ولم يكونا نبيين " .
    هذا ما لدى الفريقين .
    وبذلك يعلم أن الإخبار عن الغيب بإذن من الله سبحانه لا يلازم كون المخبر نبيا ، وأن تكلم الملائكة مع إنسان لا يصلح دليلا على كونه مبعوثا من الله سبحانه للنبوة .ولو اعتمدت الشيعة على علم الأئمة فلكونهم وارثين لعلم النبي ، ووارثين لما عند علي من الكتب التي كتبها بإملاء من رسول الله ، أو محدثين تلقى في روعهم الإجابات على الأسئلة ، فلا يدل على أنهم أنبياء ، ومن نسبهم إلى تلك الفرية الشائنة بحجة إخبارهم عن الملاحم ، فقد ضل عن سواء السبيل ، ولم يفرق بين النبوة والرسالة والتحدث .

    والسلام ختام

    0 Not allowed!



  
صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1 23 4 5 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML