دورات هندسية

 

 

عبدالوهاب المسيري وبهاء الأمير وكتاب الوحي ونقيضه

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11
  1. [1]
    مهندس كلش
    مهندس كلش غير متواجد حالياً

    عضو فعال جداً

    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 253
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    عبدالوهاب المسيري وبهاء الأمير وكتاب الوحي ونقيضه

    عبدالوهاب المسيري اسم كبير في عالم الفكر " العربي " إلى درجة أنني الذي أكتب في التحذير منه فزعت وحزنت لخبر موته
    نسأل الله أن يعامله بما يستحق .
    رجل لغز خرج فجأة وعلى حين غرة على أنه مفكر إسلامي كبير وعلم من أعلام الفكر الإسلامي إلى درجة
    أن فيصل القاسم استضافه للدفاع عن الطرف الإسلامي في برنامج الاتجاه المعاكس ضد التيار العلماني .
    وكان لقاءا باهتاً لا طعم له وراحة والمسيري يردد ويكتفي أمام محاوره بمقولة " مرجعية إسلامية " .

    وأول مرة سمعت به كان عن طريق جريدة " الشرك الأوسخ " أو " خضراء الدمن " كما تعلمنا ذلك من المدعو سلمان العودة .
    كنت ألهث وراء جريدة الشرك الأوسخ هذه على أنها معيار النخبة وموجه الفكر وحامية حرية الرأي والمغرمة بالحقيقة والدفاع عنها .
    كنت ألهث أبحث عن إنصاف لدى هذه الجريدة لأمتي وديني وعقيدتي ولغتي أبحث عن مقال يستسيغه العقل أو يمنح الفائدة ولا أجد سوى لحن واحد تعزفه هذه الجريدة ولا تحيد عنه ولو جلبت له أسوء وأفقر العازفين .
    وفي يوم من الأيام وبعد شبه يأس من الجريدة وبعد طول معاناة وصراع نفسي مع هذه الجريدة إذا بها تشيد وتعلن للأمة أنه حان دور إنصاف التيار الإسلامي والاعتراف له بالتميز والأصالة وأنها تعلن احتفالية كبرى من خلال زخم المقالات وكم الإعلانات التي تسوق لها الجريدة في الإشادة بأول مفكر إسلامي تعترف له الجوقة العلمانية بالريادة والتقدم وأصالة التفكير بعد أن كانت هذه الإشادة حكراً على حمير اليهود من فولتير واسبيونزا ونيتشة وأخواتها .
    ومسببات الإشادة وعامل التنويه بهذا المفكر هو كتابه " موسوعة اليهودية ..."
    وحقاً أثار استغرابي كيف انتزع المفكر الإشادة من وكر الماسونية وكيف سبحان الله يكون في آخر موضوع تتوقع أن يعترفوا فيه لنا بسبق أو تقدم إنه في أخطر موضوع " اليهودية "
    ولا اخفيكم حقاً انطلت علي الحيلة وتم تمرير المسيري وغشي وخداعي به وأنا المتوجس الحذر الذي يغلب الشك عندي حسن الظن وفي هذه ألوذ بمقولة " سوء الظن من الحزم " . خصوصاً مع هؤلاء .

    قلت جاء المفكر الذي يجبر الكفر على الاعتراف بفضل الإسلام والمسلمين وإن مع شك وتوجس قلت لهذه الجريدة إنصاف ولو بقدر ما فأكيد أن هذا المفكر جبار حتى أجبر الجريدة على الاعتراف به .
    ورسخت في ذاكرتي هذه القامة الكبيرة والصورة الجميلة للمفكر الذي رفع رؤوسنا في محافل العالم ومنابر الإعلام الدولية .
    ولم يكن قد قرأت له مقال من قبل قط ولا رأيت له عنوان كتاب سوى كتاب " الحداثة " الذي ألفه بالمشاركة مع التريكي وقد قرأته وكان فيه هلاساً بلاساً لا تدري ما يريد فقلت : لعل قوة الفكر عنده طغت على فكرته " أو " أنني لا زلت دون مستوى فهم أمثال مفكرنا الكبير الذي شرفنا ورفع رؤوسنا .
    وكان لي عذر في ذلك فعدو عدوك صديقك في اغلب الأحيان وطالما أن الجريدة قالت إسلامي واعترفت له على مضض فأكيد أنه من أهل الخير ولم يخطر ببالي أن مكر هذه الجريدة الماسونية وصل بها إلى هذه الدرجة من الخباثة والغش .
    حتى جاء معرض الرياض الدولي للكتاب وفيه التقيت بالدكتور لأول مرة من خلال المناظر الزاهية لكتبه الرائقة والطباعة الأنيقة والإخراج المبدع والخيارات المتاحة لك تريد تشتري الموسوعة الكاملة أو مختصرة وبأسعار سبحان الله زهيدة جداً نسبياً .
    فترددت كثيراً وكنت أرفع الكتاب وأنزله وكان بجانبي شاب من أهل الصلاح نصحني بالكتاب وقال لي "أوه هذا المؤلف عبقري إسلامي " وليس على شاكلة " مفكري الإخوان المسلمين " السحطيين السذج .
    ومع ذلك لم أشتري وقبل أن أسافر من الرياض وفي آخر لحظة هرعت إلى مكتبة جرير واشتريت الكتاب .

    وبالفعل قرأت الكتاب ورأيتني أكاد أتقيأ ولا أجد لا دسم ولا طعم ولا لون ولا رائحة للكتاب وموضوعه ولا أدري ما يريد مؤلف الكتاب ولا أدري أي شيء جعله يشاد به .
    حتى قرأت كتاب المفكر حقاً والعبقري حقاً والمهدي من الله والموفق من ربه والمسدد بنوره الدكتور بهاء الأمير الذي ألف كتاباً جعله في 750 صفحة أثار حفيظته ودفعه لتأليف كما قال في مقدمته خطورة المسيري على الأمة وشباب الأمة وأنه نصح كما نصحت أنا بالمسيري فعرف خطورة الرجل .

    وبالفعل قرأت كتاب الوحي ونقيضه صفحة صفحة وأعدت القراءة ثلاث مرات وفي كل مرة أكتشف حقيقة
    الموسوعة وأتذكر مقاطع ومفاصل فيها تنضح بالغش والخداع .
    ورجعت مرة أخرى للموسوعة أفليها صفحة صفحة وسطراً سطراً وكلمة كلمة ووجدتها في النهاية أكبر خدعة تعرضت لها في حياتي ووجدت الكتاب قد خدم اليهود أكثر مما خدمه هرتزل وحاخام الدولة العثمانية وعرفت أن مهمة الكتاب هي كسر الجليد الإسلامي الذي يحول بين اليهود وبين أبناء هذه الأمة وصور الكتاب اليهود على أنهم بشر يصيبون ويخطئون وأنهم مظلمون مرتين الأولى حين نبذهم الناس وهضموا حقهم والثانية حين دافعوا عن أنفسهم وكيف رماهم الناس بشتى التهم ظلماً .

    خالف الدكتور فيه قواعد البحث ومناهج الاستقراء وعمم الخاص وخصص العام وقلب المعادلات
    وخالف الشرع والعقل والعرف وإجماع البشرية كلها .
    كل ذلك بلا حياء ولا احترام لفكر لا لشيء إلا لأجل خاطر اليهود .
    واشتغال الدكتور أيضاً مما يثير الاستغراب أيضاً بقضية اليهود وجاءت جل مؤلفاته لأجل هذه القضية
    بل خصص كتاباً لنقض البروتكولات وسخف كل من تصدى لليهود وفضح خططهم وأشغل نفسه بتتبع كل الشبهات التي تحوم حول اليهود وتبرئتهم منها .

    فإذا كان هذا حال هذا الرجل الذي هو بهذه المواصفات فكيف يمكن أن يكون خطره الذي لا يسكت عليه
    ولن أقول إن هذا الرجل عميل مع أنه كان ماركسي وهكذا تحول إسلامي ولكن في خدمة اليهود ولم يشغله من قضايا الأمة سوى اليهود طبعاً مع شيء من الكتب التي ربما قصد بها ستر الحقيقة .

    ومع ذلك لن نخوض في نيات الرجل حتى لا تثور ثائرة السلمانيين ونقول إن الرجل أخطأ في حق نفسه وفي حق أمته ودينه وغشهم وزرع بينهم وباء لن تتعافى منه الأمة إلا بعد حين من الدهر .
    لذا وجب الحذر من الرجل ومن مؤلفاته وأن يبين حاله لطلاب العلم والله أعلم

    منقول للكاتب ابوراشد من منتدى انا المسلم
    http://www.muslm.net/vb/showthread.php?t=334747

  2. [2]
    أهل الحديث
    أهل الحديث غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 18,342

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 261
    المقال رائع وهام الحقيقه ويحتاج الى البحث المكثف للوصول الى حقائق أخرى أجهلها عن الكاتب الذى بهرتنى موسوعته
    من قبل !!!

    شكرآ لك

    0 Not allowed!




    { الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمُ }

  3. [3]
    رجل سعيد جدا جدا
    رجل سعيد جدا جدا غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 32
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    صدقت مشرفنا محب الله ورسوله

    0 Not allowed!



  4. [4]
    مهندس كلش
    مهندس كلش غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 253
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الشكر لله ثم لكاتب المقال ,

    وما أنا إلا ناقل للمقال فقط .

    أشكر الجميع على المرور

    0 Not allowed!



  5. [5]
    عاطف مخلوف
    عاطف مخلوف غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2007
    المشاركات: 3,157

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 43
    Given: 17
    الحقيقة اطلعت على هذه المقالة في مكانها الذى اشرت اليه ، وكدت اشاركك الرأى لكن وقعت عينى علي مقالة "ابو هاجر الغريب " بعدها ، فذهبت ثقتي بالموقع أدراج الرياح ، هل قرأتها أخي الفاضل ؟ ، فهي تدل علي انهم يخبطون ذات اليمين وذات اليسار ولا يبقون ولا يذرون ، ولا يستثنون .

    0 Not allowed!



  6. [6]
    NAROZ
    NAROZ غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Jul 2007
    المشاركات: 157
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    حضرتك ناقل للمقال

    هل سبق وقرأت للمسيري؟؟؟ او سمعت حوار له؟؟؟؟ هل قرات كتبه المذكوره بالمقال


    ازاي نشكك في شخص وفي دينه

    وهو ميت كمان من غير تحقق

    الراجل ده ضيع سنوات من عمره في موسوعه كشفت مؤامرات اليهود و الصهاينة
    و كانت له ندوات بيستطيع من خلالها ضحد افتراتهم على الدين الاسلامي والقران
    و انا شفت له برنامج اسمه بنت صهيون

    كان ابحار في الموسوعة وفي حقائقها
    المذيعة استضافت احبار ورجال دين يهود فقدوا القدرة على الرد على اسئلتها و رد حقائق الموسوعة

    و حالفني الحظ و قرات جزء من الموسوعة وبعض مقالات للمسيري

    هل ممكن ادافع عن الدين من افترءات اليهود وارجع اضرب في اساساته




    ارجوكم التحقق

    ربنا هيحاسبنا على كل كلمة بنقولها و نكتبها

    0 Not allowed!



  7. [7]
    مهندس كلش
    مهندس كلش غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 253
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة a.mak مشاهدة المشاركة
    الحقيقة اطلعت على هذه المقالة في مكانها الذى اشرت اليه ، وكدت اشاركك الرأى لكن وقعت عينى علي مقالة "ابو هاجر الغريب " بعدها ، فذهبت ثقتي بالموقع أدراج الرياح ، هل قرأتها أخي الفاضل ؟ ، فهي تدل علي انهم يخبطون ذات اليمين وذات اليسار ولا يبقون ولا يذرون ، ولا يستثنون .
    الأخ الكريم :

    وهل اطلعت على كتاب الوحي ونقيضه ؟
    وثقتك بالموقع إن ذهبت أدراج الرياح فلا مانع ان لاتذهب من كتاب بهاء الأمير المشار إليه هذا فاقرأه وأنسى المقال هذا جمله وتفصيل .
    الآخر ان من كتب المقال ليس بينه وبين بهاء الأمير نسب او قرابه أكثر من المسيري حتى يثني على هذا و يفضح مذهب هذا .

    شكراً

    0 Not allowed!



  8. [8]
    مهندس كلش
    مهندس كلش غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 253
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة naroz مشاهدة المشاركة

    و حالفني الحظ و قرات جزء من الموسوعة وبعض مقالات للمسيري
    أرجوا ان يحالفك الحظ مره أخرى وتقرأ كتاب الوحي ونقيضه , فربما يكون الرجل الذي نقلت مقاله يحب ان يثخن في النقد في تحليله لقضيه ما , لذا دعوا ماكتبه وأقرأو كتاب الوحي ونقيضه .

    شكراً

    0 Not allowed!



  9. [9]
    كتبت
    كتبت غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 14
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    أولا: أود أن أتقد بجزيل الشكر لكاتب الموضوع.

    ثانيا: إن الشهرة الكبيرة والدعاية الضخمة لأي كاتب أو مفكر لا تجعل منه معصوما عن الخطأ, ولذلم قمت بدراسة شاملة لموسوعة المسيري خرجت منها بنتائج مذهلة ومبكية في آن واحد, هل معقول أن الناس الذين يروجون للمسيري لم يقرؤوا شيئا في موسوعته حتى يكتشفوا أنه بكل بساطة يدافع عن اليهود؟

    للمزيد أدخلوا مدونتي المتواضعة وفيها دراسات مفصلة في هذا الموضوع:


    http://docs.google.com/Doc?id=ddbdfdbn_1g4pbckfm

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة NAROZ مشاهدة المشاركة
    حضرتك ناقل للمقال

    هل سبق وقرأت للمسيري؟؟؟ او سمعت حوار له؟؟؟؟ هل قرات كتبه المذكوره بالمقال


    ازاي نشكك في شخص وفي دينه

    وهو ميت كمان من غير تحقق

    الراجل ده ضيع سنوات من عمره في موسوعه كشفت مؤامرات اليهود و الصهاينة
    و كانت له ندوات بيستطيع من خلالها ضحد افتراتهم على الدين الاسلامي والقران
    و انا شفت له برنامج اسمه بنت صهيون

    كان ابحار في الموسوعة وفي حقائقها
    المذيعة استضافت احبار ورجال دين يهود فقدوا القدرة على الرد على اسئلتها و رد حقائق الموسوعة

    و حالفني الحظ و قرات جزء من الموسوعة وبعض مقالات للمسيري

    هل ممكن ادافع عن الدين من افترءات اليهود وارجع اضرب في اساساته




    ارجوكم التحقق

    ربنا هيحاسبنا على كل كلمة بنقولها و نكتبها
    أقول للأخ أشرك جدا على غيرتك وأريد أن أطمئنك أن هذا الكلام عن المسيري صحيح وقد تأكت منه بنفسي وقد رأيت هذه الصفحة من المنتدى صدفة فقررت الإشتراك لأؤكد هذه الحقيقة.

    وشكرا للجميع

    0 Not allowed!



  10. [10]
    مهندس كلش
    مهندس كلش غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 253
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كتبت مشاهدة المشاركة
    أولا: أود أن أتقد بجزيل الشكر لكاتب الموضوع.

    ثانيا: إن الشهرة الكبيرة والدعاية الضخمة لأي كاتب أو مفكر لا تجعل منه معصوما عن الخطأ, ولذلم قمت بدراسة شاملة لموسوعة المسيري خرجت منها بنتائج مذهلة ومبكية في آن واحد, هل معقول أن الناس الذين يروجون للمسيري لم يقرؤوا شيئا في موسوعته حتى يكتشفوا أنه بكل بساطة يدافع عن اليهود؟

    للمزيد أدخلوا مدونتي المتواضعة وفيها دراسات مفصلة في هذا الموضوع:


    http://docs.google.com/Doc?id=ddbdfdbn_1g4pbckfm



    أقول للأخ أشرك جدا على غيرتك وأريد أن أطمئنك أن هذا الكلام عن المسيري صحيح وقد تأكت منه بنفسي وقد رأيت هذه الصفحة من المنتدى صدفة فقررت الإشتراك لأؤكد هذه الحقيقة.

    وشكرا للجميع

    بسم الله الرحمن الرحيم

    لقد إطلعت أخي الكريم على صفحتك في جوجل وكذلك مدونة الرد على المسيري ولا أدري هل انت صاحبها او لا لكن على كل حال اشكر لك هذا الجهد لفضح كثير من العملاء الذين اكلت ولا تزال تأكل بهم امة محمد صلى الله عليه وسلم مقالب وويلات لاتنتهي مثل كمال اتاتورك ومن تبعه من الملوك والأمراء والرؤساء العملاء .

    طبعاً لا ازال ارى بعض السطحيين من الكتاب وهم يطبلون لبعض الرموز المصنوعه المنفوخه مثل المسيري في كل محفل ويصيبني إحساس بالتقيؤ وانا ارى مثل هذا الثناء على صعلوك مصنوع ((مُسير)) ووصفه بأنه مفكر القرن العشرين !!

    إن المطلع على ماترفض غلمان الجرائد الليضراطيه خروجه في احد صفحاتها يدرك ان هؤلاء الفجره لن يسمحوا يوماً ان يعلوا صوت فوق صوتهم او رمز يفضح رموزهم ولا انكر اني اعتبر - منذ 15 سنة خصوصاً- ان ثناء الإعلام وخصوصاً الجرائد على أحد ما قرينة على ان فيه دخل فصرابيت الجرائد لايمدحون إلا شركائهم في سلعتهم الممقوته .

    لقد طبل الأولون على خدعة اتاتورك فصدقه الناس حتى قال حافظ إبراهيم :
    ياخالد الترك قد جددت مجد خالد العرب .. في معرض قصيدة يمدح بها ذلك الكلب اليهودي على إثر مسرحية بريطانيه تظهر ان قوات بريطانيا إنهزمت امام قوة ضابط صغير في جيش تركيا يسمى اتاتروك فانتهت الخلافه إلى يومنا هذا على يد ذلك الملعون اليهودي المصنوع على عين بريطانيا : اتاتورك .

    وإلى اليوم لاتزال ثمرة القتال والجهاد تنتهي بقطفها على يد كلب عميل صعد على أكتاف جماعات إسلاميه وطنية في مصر والجزائر وسوريا وغيرها وكل ذلك لأن هذه الجماعات تقبل بأي صعلوك ليرتقي في سلم قياداتها وتكشف له كل اوراقها يضاف إلى ذلك ان اي مسرحية إنتصار في معركة يصنعها العدو امام عميل في صف المسلمين تعمل عملها مع هذه الجماعات في تبني هذا العميل كعضو قائد لأنه الأقدر على هزم العدو بحنكته العسكريه وتنسى ان عليها معرفة تاريخ هذا العميل وكيف صار فجأه في صف الجهاد وما هي عقيدته وولاؤه .

    اعرف اني خرجت قليلاً من الموضوع لكن كانت المناسبه واحده وهي ان عالمنا الإسلامي وويلاته تسببها خدع بدأت منذ مئة سنه ولاتزال مستمره لكن أمة محمد صلى الله عليه وسلم لما تركت عقيدة الولاء والبراء ولم تزن الرجال وما يقال فيهم بميزان الشريعه - حتى لو أثنى على حنكتهم العسكريه والدينيه دول المشرق والمغرب - وصدرت في مجالسها من لم يعرف بعقيدة صافيه , ووالت وعادت بسايكس بيكو كانت وستبقى مذابح العدو فيها مستمره ولا حول ولاقوة إلا بالله .

    مدونة الرد على عبدالوهاب المُسيري

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML