دورات هندسية

 

 

محركات البنزين ومحركات الديزل

صفحة 1 من 6 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 57
  1. [1]
    الصورة الرمزية م.محمود جمال
    م.محمود جمال
    م.محمود جمال غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 1,136
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0

    محركات البنزين ومحركات الديزل

    محركات البنزين ومحركات الديزل
    Gasoline and Diesel Engines


    محرك البنزين
    Gasoline Engine
    محرك الديزل
    Diesel Engine





    الدورة الحرارية:
    دورة أوتو (دورة ثبوت الحجم)
    دورة ديزل (دورة ثبوت الضغط)

    الوقود:
    البنزين C9H20
    الديزل C14H30

    تقيم جودة الوقود:

    نقطة الوميض للوقود:

    كثافة الوقود:

    كثافة الطاقة للوقود:
    رقم الأوكتان- مقاومة الوقود للصفع. في حدود ≈ 80- 95

    - 30 درجة مئوية

    720 جم/ لتر

    34.8 ميجا جول/ لتر
    44.4 ميجا جول/ كجم رقم السيتان- سرعة الإشعال (كفاءة بدأ الإدارة) في حدود ≈ 40- 55
    + 60 درجة مئوية

    850 جم/ لتر

    38.6 ميجا جول/لتر
    45.4 ميجا جول/ كجم

    نسبة الهواء للوقود:
    12:1-18:1
    الحمل الكامل 20:1
    الحمل الخالي 100:1

    نسبة الإنضغاط:
    8:1 – 12:1
    14:1 – 25:1

    الكفاءة الحرارية: 12% : 25%
    25% : 36%

    درجة حرارة العادم: 700 : 1000 درجة مئوية
    500 : 600 درجة مئوية

    القدرة النوعية 0.8- 1.6 كيلووات/ كجم
    0.6- 0.72 كيلووات/ كجم

    السرعة القصوى: 3500 : 7000 لفة/ دقيقة
    2000 : 3500 لفة/ دقيقة

    أقصى ضغط: 30: 40 بار
    60: 80 بار
    الضغط المتوسط البياني 7: 10 جوي 5: 6 جوي
    الاستهلاك النوعي للوقود 300 جرام/ (كيلووات ساعة) 230-260 جرام/(كيلووات ساعة)
    السحب داخل الاسطوانة:
    خليط وقود وهواء
    هواء فقط

    التحكم في القدرة:
    كمي (زيادة كمية الخليط)
    الضغط على البدال يزيد كمية الخليط
    كيفي (زيادة نسبة الوقود إلى الهواء)
    الضغط على البدال يزيد نسبة الوقود إلى الهواء

    نوع الإشعال:
    بالشرارة spark ignition SI
    بالضغطcompression ignition CI

    الفرق:
    - توجد شمعات إشعال لإشعال الخليط
    - نظام إشعال
    - يوجد خانق للتحكم في كمية الشحنة
    - نظام وقود مغذي, أو حقن وقود بنزين, ضغط منخفض
    - نظام خانق بدأ الحركة للتقويم على البارد
    - ضغط للشحنة هواء+ بنزين (أثناء شوط الضغط)


    - مضخة حقن الوقود
    - بخاخات, حقن مباشر داخل الاسطوانة, حقن ضغط عالي
    - ضغط هواء فقط (أثناء شوط الضغط)
    يستخدم عند تقويم (بدأ إدارة المحرك):
    - شمعة تسخين glow plug,
    - وفي الأجواء الباردة يستخدم:
    - سخان بمجمع السحب, resistive grid heaters
    - سخان لجسم المحرك, Engine block heaters

    يستخدم لمنع تبلور الوقود:
    - سخان بخزان الوقود وحول أنابيب الوقود
    - إضافة خاصة للوقود لمنع التبلور (جيل)

    التحكم في السرعة القصوى:
    - لا يوجد صمام خانق
    - منظم السرعة (المحركات القديمة)
    شكل غرفة الاحتراق:
    - غرفة مسبقة الاحتراق Pre-combustion chamber لمعظم محركات الديزل
    - العديد من محركات الديزل بها مبرد لزيت المحرك يعمل بالزيت
    - حجم صمامات السحب والعادم متساويان تقريباً, حيث أن صمام السحب يمر به الهواء فقط, وأن المحرك يعمل عند سرعات بطيئة
    - بعض الصمامات لها روافع متدحرجة لتقليل الاحتكاك بين الكامة والرافعة
    - جدران الاسطوانة أكثر سمكاً
    - نظام بدأ الإدارة Starter يعطي عزم أعلى من نظام بدأ الإدارة للبنزين




    محرك البنزين
    محرك الديزل

    المميزات
    - أرخص سعرا
    - أقل ضوضاء
    - أكثر انتشار
    - توفر مضخات البنزين في جميع محطات التموين.
    - مصمم ليعطي قدرة أعلى من محرك الديزل
    - تسارع أعلى
    - سهولة الصيانة
    - تكلفة صيانة أقل
    - سرعة السيارة أعلى (عدد لفات محرك البنزين أعلى)
    - قدرة أعلى لنفس سعة المحرك بالنسبة للديزل (سرعة دوران أعلى للبنزين, واحتكاك أعلى للديزل)
    - أكثر اقتصاد للوقود, يستخدم وقود أقل من محرك البنزين للحصول على نفس القدرة
    - وقود الديزل به طاقة حرارية 12% أكثر من وقود البنزين
    - نظام العادم يعيش أكثر, لأن عادم الديزل لا يسبب تآكل مثل عادم البنزين
    - عمر تشغيلي أعلى, ثلاث أضعاف العمر لمحرك البنزين
    - دورة الديزل أكثر كفاءة من دورة البنزين, وعليه محرك الديزل 30% إلى 40% أكثر اقتصاد في الوقود من محرك البنزين المشابه عند الحمل الكامل, وعند ثلث حمل يكون أكثر اقتصاد بمقدار 50%
    - أكثر أمان من ناحية أخطار الحريق (وقود ذو نقطة وميض عالية, درجة حرارة أنبوب العادم أقل, عدم وجود كبلات الضغط العالي للإشعال)
    - زيادة التلوث بمعدل أبطئ مع زيادة عمر المركبة, وبعض الملوثات مثل أكاسيد النيتروجين NOx تقل مع زيادة عمر المركبة.
    - مصمم ليعطي عزم أعلى من محرك البنزين
    - محرك الديزل يستخدم ثلث الوقود الذي يستخدمه محرك البنزين المشابه عند سرعة اللاحمل idel
    - تقطع السيارة بمحرك الديزل عدد كيلومترات أكثر لنفس السيارة بمحرك بنزين نفس كمية الوقود
    - سعر وقود الديزل أرخص, تكلفة أقل في عملية التكرير
    - الكثير من أنظمة التحكم في ملوثات العادم لا يحتاجها محرك الديزل
    - لا يوجد مشاكل مع تعرض المحرك للمياه أو الرطوبة (مشاكل نظام الإشعال)
    - أقل مشاكل وأقل متطلبات صيانة
    - لا يوجد احتمال مشكلة الحريق الخلفي backfire
    - أكثر مساواة لقدرة الاسطوانات (للمعايرة الدقيق لمضخة الحقن)

    العيوب
    - أكثر استهلاكا للوقود
    - زيادة التلوث بمعدل عالي مع زيادة عمر المركبة
    - الملوثات من العادم لكل كيلومتر يكون أكثر من محرك الديزل المتساوي معه في المقاس, مع وجود نظم التحكم في التلوث لكل المحركين
    - أكثر تلوث للغازات المسببة لارتفاع درجة حرارة الجو* (زيادة 35% عن محرك الديزل), والهيدروكربون (زيادة 170% عن محرك الديزل), وأول أكسيد الكربون (زيادة 415% عن محرك الديزل) – وتزداد تلك النسب بمقدار 50% مع المقارنة بمحرك يعمل بالديزل الحيوي Biodiesel
    - عرضة أكثر لحوادث الحريق, تسرب البنزين يؤدي إلى حدوث حريق
    - يحتاج إلى احتياطيات عالية لتخزين البنزين والتعامل معه
    - وجود فقد كبير للقدرة عند السرعات المنخفضة نتيجة فقد الضخ pumping losses حيث أن التحكم عن طريق الخانق
    - أثقل وزناً, أجزاء أكبر لتحمل الإجهادات العالية
    - أكثر ضوضاء, خاصة عند سرعة الحمل الخالي
    - تعجيل أبطئ من محرك البنزين, ولكن يمكن التغلب على ذلك عن طريق تربو ديزل
    - تغيير زيت المحرك بمعدل أعلى, بسبب تلوث الزيت عن طريق الديزل أعلى من البنزين
    - في الأجواء الباردة تحتاج إلى إضافات للوقود لمنع تحوله إلى جيلي
    - صعوبة بدأ التشغيل في الأجواء الباردة, بسبب الزيت الثقيل الذي يحتاجه محرك الديزل, وعدم وصول درجة حرارة غرفة الاحتراق إلى درجة الاشتعال الذاتي للديزل
    - المحرك أغلى سعراً, حيث أن الأجزاء مصممة لتحمل إجهادات عالية
    - رائحة بالعادم منفرة, لوجود نسبة من الكبريت بوقود الديزل
    - يحتوي العادم على أكاسيد الكبريت SOx , التي عند اتحادها مع المياه تكون حامض الكبريتيك المسبب للأمطار الحامضية.
    - أكثر تلوث بالنسبة للأجسام الصلبة (الهباب soot) (زيادة 70% عن محرك البنزين), أكسيد النيتروجين NOx (زيادة 55% عن محرك البنزين)- وتقل تلك النسب مع استخدام الديزل الحيوي Biodiesel
    - تكلفة صيانة دورية أعلى, كمية زيت أكبر
    - عدم توفر وقود الديزل في جميع محطات تموين الوقود, وعدم انتشار سيارات الديزل, أدت في بعض المناطق لارتفاع سعر وقود الديزل, وعدم تشجع المستهلك لشراء سيارات الديزل




    * جدول مقارنة نسبة الغازات: الفرق في غازات العادم لمحرك البنزين, ومحرك الديزل الحيوي مقارنة بمحرك الديزل. محرك الديزل وضع كحد للمقارنة وينسب نسبة الغازات بالزائد والناقص عن انبعاث الديزل:

    Biodiesel ديزل حيوي
    Gasoline
    Petro-Diesel ديزل- بترول


    -78% to -100%
    +35%
    0
    ثاني أكسيد الكربون Greenhouse Gases

    -55%
    -70%
    0
    جزئيات صلبة (هباب)
    Particulates

    + or - 5%
    -55%
    0
    أكاسيد النيتروجين
    Nitrous Oxides

    -55%
    +170%
    0
    هيدروكربون
    Volatile Organics

    -45%
    +415%
    0
    أول أكسيد الكربون
    Carbon Monoxide


    يضاف على الجدول أكاسيد الكبريت SOx التي هي مرتفعة في محركات الديزل عن محركات البنزين



    Emissions Petrol up to
    Diesel up to

    Carbon Monoxide 63% less
    -

    Hydrocarbons 40% less
    70% less

    Oxides of Nitrogen 82% less
    99% less

    Carbon Dioxide 13% less
    -

    Particulates 50% less
    98% less

  2. [2]
    م.محمود جمال
    م.محمود جمال غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م.محمود جمال


    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 1,136
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    منقووووووووووووووووولللللللللللللللللللللل
    http://www.swalif.com/forum/archive/.../t-220545.html

    0 Not allowed!


    أعلّل النفس بالآمال أرقبها.......ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

    لم أرتضِ العيش والأيّام مقبلة....فكيف أرضي وقد ولّت علي عجل

  3. [3]
    ضياء العراقي غ
    ضياء العراقي غ غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية ضياء العراقي غ


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 157
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    عاشت يداك

    ننتظر جديدك

    0 Not allowed!



    العراق في دمي

  4. [4]
    م.محمود جمال
    م.محمود جمال غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م.محمود جمال


    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 1,136
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    هل يوجد اسئلةةةةةةةةةةةةةةةةةةة

    0 Not allowed!


    أعلّل النفس بالآمال أرقبها.......ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

    لم أرتضِ العيش والأيّام مقبلة....فكيف أرضي وقد ولّت علي عجل

  5. [5]
    م.محمود جمال
    م.محمود جمال غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م.محمود جمال


    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 1,136
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    اين المشاركاتتتتتتتتت

    0 Not allowed!


    أعلّل النفس بالآمال أرقبها.......ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

    لم أرتضِ العيش والأيّام مقبلة....فكيف أرضي وقد ولّت علي عجل

  6. [6]
    رفعت سلطان
    رفعت سلطان غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 98
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ما الفرق بين محرك الديزيل والبنزين ؟

    ما الفرق بين محرك الديزيل والبنزين ؟
    بقلم : عمر عاصي
    تعتبر محركات الديزيل والبنزين أحد أنماط محركات الإحتراق الداخلي وهي من أكثرها شُهرة ورواجا .. ( أكثر من محركات الإحتراق الخارجي ) كما وتعتبر هذه المحركات أكثر نجاعة ، وأكثر اماناً .. وأكثر صداقة للبيئة .
    وفي الحديث عن الفرق بين محركات البنزين والديزيل فلا بد وأن نذكر انها متشابه في كثيرٍ من المعايير على المستوى الفيزيائي والكيميائي ، فهناك مزيج وقودي في الإثنين يتم حرقه داخل الأسطوانات وتتعم العمليات الأربع في الأشواط الأربعة وهي التي قمنا بشرحها في موضوع محركات الإحتراق الداخلي .

    • الفرق الأول بطبيعة الحال هو ان المادة المستعملة هي مختلفة وإسم كل من هذين المحركين نابع من إسم المادة المستعملة في الإحتراق بداخله .
    • الضغط الذي يتولد أثناء عمل المحرك في محركات الديزل بطبيعة الحال أقوى من ذلك المتولد في محركات البنزين .
    • الحرارة في محركات الديزل ايضا تكون اكبر .. لان الحرارة متأثرة بالضغط .
    • محرك الديزل مبني ومهيئ لطاقات أكبر .. وهذا ايضا يعود للضغوطات العالية التي تعمل فيه اثناء الإحتراق .
    • من الناحية التقنية تعتبر كيفية إحتراق المزيج اكثر الفروق بروزاً ولمعرفة الإجابة فهي تتلخص بأن الإحتراق في محركات البنزين يتطلب وجود شمعة إشعال وهي التي تسمى plug وتعرف بين اصحاب الكراجات بالبوجية ، بينما في محرك الديزيل لا يوجد أي شمعة إشعال ، وإنما تتم عملية الإحتراق عن طريق ضغط المزيج الوقودي الى ضعف ما يضغط في محرك البنزين .
    • التبريد احسن واقوى وهذا ايضا يعود للحرارة العالية في هذه محركات الديزل وفي محركات البنزين هناك تبريد ولكنه ليس بحجم ذلك الموجود في الديزيل .
    • طريقة الإشتعال في محرك ( بخ الديزل دون استعمال الشمعات ) تصدر اصواتا وضجيج بينما نلاحظ ان البنزين اكثر هدوء .
    • القدرة المتولدة في محرك الديزل تكون اكبر والتي نعرفها بقوة الحصان .. والكيلو واط ولذلك نرى ان كل الشاحنات تقريبا تعمل على الديزل .
    هذه هي الفروق بشكل عام وربما نخصص موضوعا نفارق فيه بين محرك الديزل والبنزين بصورة أكثر دقة كالأرقام وما ادراكم

    0 Not allowed!



  7. [7]
    mnci
    mnci غير متواجد حالياً
    تم إيقافه لمخالفة القوانين
    الصورة الرمزية mnci


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 6,862
    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 0

  8. [8]
    رفعت سلطان
    رفعت سلطان غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 98
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    سيارة كهربائية منبى ام دبليو

    بي إم دبليو» تمهد الطريق لسيارة الغد.. وتختبر «الميني» الكهربائية فيبريطانيا
    سرعتها القصوى حددت مرحليا بـ 95 ميلا في الساعة



    ميني الكهربائية: نموذج لسيارة المستقبل («الشرقالأوسط»)







    لندن: «الشرق الأوسط»


    بدأت تجوب شوارع المدن البريطانية وطرقاتها سيارات كهربائية صغيرة معدة للاستخدام الخفيف داخل المدن المزدحمة، وهي سيارات كهربائية كاملة ـ أي غير هجين ـ وتعمل بواسطة بطارية ومحرك كهربائي لا محركين بترولي وكهربائي يساندان بعضهما البعض، كما هي الحال مع السيارات الهجين. ومع رواج هذه الظاهرة بدأنا نرى في العاصمة البريطانية، لندن، مقابس كهربائية في عدد متزايد من مواقف السيارات مخصصة لشحن بطاريات هذه السيارات بالتيار الكهربائي.



    لكن من بين جميع السيارات الكهربائية المختلفة الأسماء والأشكال، تمكنت واحدة فقط، أكثر من غيرها، من استقطاب اهتمام خبراء السيارات وصحافتها، وهي «ميني الكهربائية» التي تنتجها شركة «بي إم دبليو». وقد طرحت الشركة، في الآونة الخيرة، أعدادا محدودة منها في السوق البريطانية لاختبار مدى الاقبال عليها. «ميني الكهربائية»، بخلاف سائر مثيلاتها المتوفرة حاليا في الأسواق، مخصصة للسفر البعيد نسبيا أيضا، أي الانتقال من مدينة إلى أخرى. وهذه المزية لا تشاركها فيها، حتى الآن، سوى سيارة واحدة أو اثنتين الآن من إنتاج أميركي، علما بأن توصل الشركة إلى هذا الإنجاز كلفها سنوات من الأبحاث وملايين من الدولارات التي حولت السيارة إلى مركبة صديقة للبيئة تماما.



    من الخارج تبدو «الميني» مشابهة تماما «للميني» العادية باستثناء السقف، فقد وضعت عليه صورة كبيرة لمقبس كهربائي لكي تشاهدها الشرطة البريطانية من طائرات الهيليكوبتر وتسهل أمورها، وذلك وفقا للاتفاق المعقود بين شركة «بي إم دبليو» والسلطات المحلية البريطانية بحيث يوضع عدد منها برسم الإيجار كفترة تجربة طويلة الأمد قبل طرحها في الأسواق كسيارة عادية برسم البيع. بغية اختبارها فترة كافية على مختلف الصعد.



    والسيارة نشيطة للغاية، فهي في تسارعها تصل إلى سرعة 60 ميلا في الساعة، انطلاقا من سرعة الصفر خلال 8.5 ثانية فقط قبل أن تبلغ سرعة قصوى تصل إلى 95 ميلا في الساعة. ويقول المطلعون إن «بي إم دبليو» حددت السرعة القصوى بهذا الرقم بغية المحافظة على شحنة البطارية أطول فترة ممكنة، وبالتالي منح السيارة مدى أطول في الشحنة الواحدة. والمعروف أنه كلما زيدت السرعة، كلما جرى استهلاك قدر أكبر من الكهرباء. وإلى أن يجري تطوير بطارية مثالية كاملة الأوصاف في يوم من الأيام، فإن السيارات الكهربائية ستحقق عند ذاك سرعات أكبر تضاهي السيارات العادية، إن لم تتفوق عليها.



    والجميل في السيارة أنك لا تشعر بتقطع السرعة، كما يحصل عادة لدى تغيير السرعة عن طريق ناقل الحركة، لأنها لا تملك مثل هذا النظام، كما هو الحال مع السيارات العادية. لذلك فإن سيرها يكون متناسقا حتى لدى الانتقال إلى السرعات الأعلى، أو الأدنى. فما عليك سوى إدارة مفتاح التشغيل والكبس على دواسة السرعة لكي تندفع منطلقة بسرعة عالية. وهذا الأمر قد يفاجئ من يحاول قيادتها لأول مرة. ولكن حال رفع القدم عن الدواسة هذه، تبدأ سرعة السيارة بالتباطؤ بشكل كبير، كما لو أنك ضغطت على المكابح، بينما كل الذي فعلته هو تخفيف القدرة لتعديل السرعة قليلا. أي أنها لا تحتاج في معظم الأوقات إلى الضغط على المكابح، ما لم يرغب سائقها في التوقف فورا عند نقطة محددة. ومثل هذا التباطؤ السريع يستخدم كزخم لشحن البطارية، لا سيما أنها مزودة بدينامو كبير مرتبط بعجلات السيارة مهمته استغلال هذه الطاقة المفقودة. ومثل هذا النظام يعمل أيضا لدى الهبوط في المنحدرات، إذ تتولى العجلات تشغيل هذا الدينامو لشحن البطارية بطاقة إضافية. وهي خلاف السيارات العادية التي تتباطأ تدريجيا حال رفع القدم عن دواسة البنزين، فإن رفع القدم عن الدواسة هنا، يعني قطع التيار الكهربائي فورا وبالكامل عنها، مثل إطفاء مصباح كهربائي بنقرة إصبع. فالسيارة الكهربائية، إما أن تكون عاملة ووقادة كهربائيا كالمصباح المتوهج، أو مطفأة، أي لا توجد مرحلة وسط كسيارة البترول، أو الديزل مثلا، التي تكون واقفة ومحركها يعمل عادة.



    وكما ذكرنا آنفا تتوفر هذه السيارات القليلة العدد الآن على طرق المملكة المتحدة وبعض البلدان الأوروبية كجزء من الاختبارات التي تدعمها السلطات المحلية والاتحاد الأوروبي لمعرفة إذا كانت مثل هذه المركبات تنفع للاستخدامات اليومية والسفرات الطويلة نسبيا. لكن بالنسبة إلى سيارة «ميني»، احتلت البطاريات المصنوعة من الليثيوم المؤين مكان المقعدين الخلفيين. كما أن صندوق الأمتعة الخلفي بات ضيق السعة خلافا لما تقوله «بي إم دبليو». ولدى شحن السيارة تمتص الكثير من الطاقة بحيث تعرض «علبة الفيوزات» في المنزل إلى التحميل الزائد على الحد، خاصة إذا كان المنزل يستعمل نظام التدفئة الكهربائية، الأمر الواجب أخذه بعين الاعتبار في منازل الغد التي سيستخدم أصحابها سيارات كهربائية.



    والواقع أن قيادة مثل هذه السيارات التجريبية ليست أمرا مناسبا للبيئة فحسب، بل إنها متعة حقيقية بحد ذاتها أيضا. ولكن ليست بالنسبة إلى المشاة وراكبي الدراجات الهوائية، والسبب أنها هادئة جدا حتى في السرعات العالية، ولا يصدر عنها أي صوت أو ضجيج بتاتا بحيث أنهم لا يشعرون أنها تقترب منهم.



    ومن الأمور الغريبة في هذه السيارة أيضا، أنه بدلا من مقياس السرعة، هناك عرض لمقدار ما تستنفده من التيار المشحون داخل البطارية، بالنسب المئوية. وهذا لا يدل بتاتا على السرعة الفعلية على الطريق. كما أنه يستحسن أيضا عدم فتح غطاء المحرك الواقع في الأمام، والعبث به، خشية التكهرب. ولكن مع كل هذه العيوب الطفيفة فقد أفاد القلائل الذين تسنى لهم تجربتها حتى الآن أنهم لا يمانعون في شرائها أبدا، خاصة أن قيادتها، كما قلنا، أمر في غاية المتعة. أما موضوع سعرها فلا يزال عقدة تنتظر الحل. ولكن مقابل كل هذه المميزات الفريدة، كالكفاءة في الطاقة، والصداقة للبيئة، والتخلص من الضجيج، والنظافة المطلقة، قد يكون مقبولا تحمل سعرها المرتفع قليلا خصوصا أنها تطرح كنموذج لسيارة المستقبل باستحقاق.



    أما قوة السيارة فتعادل 200 حصان مكبحي، وعزم الدوران يبلغ 162 رطل قدم، وناقل السرعة أوتوماتيكي بنسبة ثابتة. كما أنها تقطع مسافة 100 إلى 120 ميلا في الشحنة الواحدة. أما سعر الاستئجار كما هو الواقع حاليا ولفئة محدودة من الناس، فهو 330 جنيها إسترلينيا في الشهر( في بريطانيا طبعا). أمر أخير يجب ذكره: فترة الشحن الكاملة هي في حدود خمس إلى سبع ساعات.

    0 Not allowed!



  9. [9]
    fagrelsabah
    fagrelsabah غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 1,151
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    لا اعلم ان كان يدرس جهاز الجيت GeeT بالدول العربية

    للعالم الامريكي باول بانتون

    فهو محارب فى امريكا من قبل شركات البترول ولكنه يدرس فى جامعات فرنسا وبعض المعاهد فى دول المغرب العربي اللتى تستخدم الفرنسية كلغة لها

    ويعتلر من افضل الاجهزة للقضاء على الاكاسيد والدخان
    ويجعل المحرك يعمل على البارد ولا يسخن ابد
    فمعه لاتحتاج الى ردياتير للتبريد

    ويقلل استهلاك الوقود الى 90 %

    وعند تعطل المضخة والرشاشات للديزل تجده يجعل المحرك يعمل بكفاءة لانه لايستخدم كل هذا فهو بسيط فهو يستخدم نظرية الاكسبنشن للوقود وليس الانفجار

    فيعمل على تبريد المحرك للداخل

    فمعه لن تحتاج الى كربراتير للبنزين او مضخة للديزل

    0 Not allowed!


    الحمد لله الذى جعل فى الماء اسرار الحياة

    سيارة تعمل بالماء بدلا من البنزين - اسرار و خفايا تكشف لاول مرة


    ‏http://www.arab-eng.org/vb/t137893.htm
    l

  10. [10]
    رفعت سلطان
    رفعت سلطان غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 98
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    جهاز الجت

    السلام عليكم يا اخى العزيز بارك الله فيك






    اين هو ياخى وكيفية عمل هذا الجهاز وكيف يركب وما نظرية عملة

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 6 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML