دورات هندسية

 

 

علماء ومراجع شيعية ينسفون مرتكزات العقيدة الامامية الاثنى عشرية ... استمع ... ثم ..

صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 6 7
النتائج 61 إلى 65 من 65
  1. [61]
    طارق الصافي
    طارق الصافي غير متواجد حالياً
    تم إيقافه لمخالفة القوانين


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 105
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحي الحربي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اولا : اشكرك يا اخ طارق على تجاوبك وان كان محدودا بنقطة واحدة وارجوا ان تكون البداية في الاجابة على باقي الاستفسارات والاسئلة.
    فقد لاحظت مما تقدم في هذا الموضوع وغيره من المواضيع ذات العلاقة ان هناك توجها من بعض الزملاء للتشويش على صلب الموضوع وهدفه الأساسي ان يحول الموضوع الى مساجلات شخصية كثيرة الضرر،
    وللاسف فقد اعطى بعض الزملاء من خلال تلك المساجلات صورة سيئة لا تشجع على استمرار النقاش ومقارعة الحجة بالحجة والدليل باخر، لانهم ببساطة يندرجون تحت المستحيل اقناعهم، فمن الصعب او المستحيل حقيقتا ان تناقش شخصا يعلم الحقيقة ولكنه يحارب ظهورها ، لأنها ببساطة تقوض كل قناعته السابقة، وهذا على النقيض من أخلاقيات المؤمن ، والحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها فهو أحق بها.
    ولتعلم يا عزيزي أن تقديم سوء الظن لا يخدم مصلحة احد، ونحن كأشخاص قد نكون متباعدين في الموطن ولا نعرف بعضنا البعض إلا من خلال الكتابات، وكل ما نريده من الزملاء الشيعة الكرام
    ان يتكرموا علينا بان تقولوا هذا صحيح وهذا خطاء ولماذا؟!! فهذا طريق من يريد الحقيقة، ولا يأخذهم الحماس العاطفي فيقفزون ويدورون حول المواضيع كالذي يقول "اذا عندنا المتعة فعندكم المسيار او العرفي". او كالذي يرى ان وضع هذه النصوص فيه قصد الإساءة الى الشيعة، فينبري للدفاع بالسب والشتم بناءا عليه وعلى أحكام مسبقة، فهؤلاء يسيئون لأنفسهم وعقيدتهم قبل غيرهم، ويضللون الموضوع بالشكوك والحيرة، فالرد على النصوص والتساؤلات ردا علميا يناقش الأدلة إما بتفنيدها آو بتأيدها هوطريق الذي يرغب في اتباع الحق.
    وثانيا : اقدر كلامك عزيزي الكريم ، وليس غريبا فقد سمعت وقرأت أكثر منه، ومن ذلك ما قاله الدكتور موسى الموسوي في كتابه الشيعة والتصحيح حول المتعة حيث قال : (كيف تستطيع أمة تحترم شرف الأمهات اللواتي جعل الله الجنة تحت أقدامهن وهي تبيح المتعة أو تعمل بها.؟!!) وكذلك الكتورة شهلا الحائري في رسالتها ( المتعة المؤقتة – حالة ايران 1978-1982 ) ،ولكننا امام نصوص قوية ومتضاربة حول المتعة وتطبيقاتها المختلفة ( مثل متعة المزار، ومتعة لاجل الانجاب ، ومتعة التجربة ..الخ)، فهذا الشيخ وغيره يحث على التمتع بل ويورد نصوصا مقطوعا بصحتها عنده تتحدث عن الثواب العظيم لفاعلها والعقاب الاليم لمتجنبها بموجب هذه النصوص ، كما في كتاب الكافي وبحار الانوار، من لا يحضره الفقيه ،وسائل الشيعة ، ومستدرك الوسائل وغيرها، فخذ مثلا هذه النصوص التي تحث على المتعة وتبين الثوابها العظيم لمن فعلها وكرر هذا العمل، والعقاب الكبير لمن تجنبها:
    1 - عن أبي جعفر ع قال :أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أسري به إلى السماء قال :لحقني جبريل عليه السلام فقال:يامحمد :أن الله تبارك وتعالي يقول:(إني قد غفرت للمتمتعين من أمتك من النساء).
    و قول اخر منسوبا الى النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم انه قال " من تمتع مرة امن سخط الجبار ، ومن تمتع مرتين حشر مع الابرار ، ومن تمع ثلاث زاحمني في الجنان " ،
    وفي قول اخر : من تمتع مرة فدرجته كدرجة الحسين عليه السلام ومن تمتع مرتين فدرجته كدرجة الحسن عليه السلام ومن تمتع ثلاث مرات فدرجته كدرجة علي عليه السلام ومن تمتع اربع مرات فدرجته كدرجتي.
    واخرى تحذر من عدم التمتع منسوبة الى النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم أنه قال: "ومن خرج من الدنيا ولم يتمتع جاء يوم القيامة وهو أجدع"
    2 - وقيل لأبي عبد الله عليه السلام هل للمتمتع ثواب؟ قال: (إن كان يريد بذلك وجه الله لم يكلمها كلمة إلا كتب الله له بـها حسنة، فإذا دنا منها غفر الله له بذلك ذنباً، فإذا اغتسل غفر الله له بقدر ما مر من الماء على شعره)
    3 – ورواية اخرى مفادها انه من اغتسل من المتعة فان الله يخلق من كل قطرة سبعين ملك يستغفرون له الى يوم القيامة ويلعنون متجنبها ( يعني المتعة )
    فانظر الى المحفزات والمغريات لممارسة زواج المتعة لاكثر من مرة .. وانظر الى العقوبات.
    فمن هذا الذي لايريد ان يغفر الله له وهو متلذذ؟!!، ومن هذا الذي لايريد ان يزيد عدد الملائكة الذين تستغفرون له الى يوم القيامة؟!!، ومن هذا الذي يريد ان يكون ملعونا بسبب تجنب المتعة؟!!
    ولكن في مقابل ذلك ،هناك أيضا نصوص شيعية تحرمها او على الاقل تنفر منها، وبعضها تحدها حتى لا تغضب المتزوجات وتدعوا على الائمة كما ورد عن جعفر الصادق، فخذ مثلا :
    1 – في رواية ان أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال في المتعة : ما يفعلها عندنا إلا الفواجر .
    2 - عن عبد الله بن سنان سألت أبا عبدا لله ( عليه السلام ) , عن المتعة , فقال : لا تدنس نفسك بها.
    ولا اريد ان أتعقب الجمل الجميلة التي أوردتها في شرح وتبرير الحالات الداعية والأحكام المتعلقة بزواج المتعة ، ولكن اريد لفت النظر الى توجيه المشرع الحكيم سبحانه وتعالى لمعالجة تلك الحالات:
    قال سبحانه وتعالى:
    {وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ } (25) سورة النساء
    فهل يعتبر زواج المتعة إحصان في الفقه الشيعي؟
    وفي كتب اهل السنة قول الرسول صلى الله عليه واله وصحبه وسلم : يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء.
    رواه (سعيد بن منصور ، وأحمد ، والبخارى ، ومسلم ، وأبو داود ، والترمذى ، والنسائى ، وابن ماجة ، وابن حبان عن ابن مسعود)
    فهذا توجيه نبوي كريم لعلاج الحالات التي ذكرتها.
    وزبدة الكلام يا عزيزي، انه اذا كانت هناك معارضة شديدة او انكار وتافف من هذه الممارسة و تقييدها بشروط ومتطلبات اجتماعية كما تفضلت. فلماذا لا يتحمل علمائكم المسؤولية تجاه تنقية الدين مما علق به من شوائب قد تكون عواقبها الصحية والاجتماعية غير محمودة، واسمح لي بطرح هذه النقاط رجاء توضيحها :
    1 – لماذا لا يقوم المراجع والعلماء الشيعة بتحرير كتبكم وتقرير الصحيح من المنكر لهذه الروايات ويشرحون الصحيح وتبينون القصد والمعنى منها؟!!، فكما سمعنا من مقطع سابق ان ثلثي كتاب الكافي وهو العمدة والمرجع في الحديث عند الشيعة، ضعيف ومكذوب.
    2 – لماذا لا يقوم المراجع والعلماء بالرد على مثل هؤلاء المروجين للمتعة ويصدرون الفتاوى ليردعونهم ويبينوا للناس، كما ردوا على من انكر او نقد الممارسات الحسينية مثلا ، فوصفوهم بانهم لا يعرفون الاسلام و ليسوا علماء اصلا كما قال احدهم ، وتمنعون إذاعتها على العامة؟!!
    3 – كيف يعالجون إشكالية ان رجل قد يتزوج امراة قد تزوجها ابوه او بنه من قبل؟!! واذا حصل حمل من ذلك الزواج والذي هو غالبا لقضاء شهوة في ساعة او ساعتين او حتى اسبوع ولا يعرفون من ابوه، فليس هناك عدة تلتزم بها المراة المتمتع بها، فقد تخرج من عقد هذا الى عقد اخر.. وهكذا ( هل من المعقول ان تتزوج لمدة ساعة او ساعتين او حتى ليوم او اسبوع، ثم تنتظر اشهر لتنتهي عدة الفسخ ؟!!)
    كما ارجوا ان توضح لي الفرق بين زواج المتعة والبغاء وكلاهما بعوض ومدة محدودة، فكلاهما لا يترتب عليها التزامات شرعية ، فلا شهود ولا ماذون ولا طلاق ولا ميراث ولا سكن ولا نفقة .... الخ،
    فبفهمي القاصر لم اجد فرقا بين الحالين الا ان تقول المراة زوجتك نفسي بمهر قدره مدته كذا ، و تستطيع البغي اوالعاهرة ان تقول ذلك، فالهدف هو قضاء شهوة في ساعة او ساعتين، وهي المدة الشائعة في زواج المتعة.



    الاخ العزيز الظاهر من كلامك انك تسأل وتبحث عن الجواب فبارك الله فيك اما ان اجيبك كشيعي وتكتفي بكلامي او اذا اردت ان تفعل مثل بعض الاخوة من بقائه متشبثاً بالكتب وتغاضيه عن الامور على ارض الواقع فلا اعتقد ان جوابي سيفيدك بشئ .. على العموم احملك على المحمل الحسن واجيبك :
    ..................---.................---............

    والحمد لله رب العالمين
    [/quote]

    quote=يحي الحربي;1008025]بسم الله الرحمن الرحيم
    اولا : اشكرك يا اخ طارق على تجاوبك وان كان محدودا بنقطة واحدة وارجوا ان تكون البداية في الاجابة على باقي الاستفسارات والاسئلة.
    فقد لاحظت مما تقدم في هذا الموضوع وغيره من المواضيع ذات العلاقة ان هناك توجها من بعض الزملاء للتشويش على صلب الموضوع وهدفه الأساسي ان يحول الموضوع الى مساجلات شخصية كثيرة الضرر،
    وللاسف فقد اعطى بعض الزملاء من خلال تلك المساجلات صورة سيئة لا تشجع على استمرار النقاش ومقارعة الحجة بالحجة والدليل باخر، لانهم ببساطة يندرجون تحت المستحيل اقناعهم، فمن الصعب او المستحيل حقيقتا ان تناقش شخصا يعلم الحقيقة ولكنه يحارب ظهورها ، لأنها ببساطة تقوض كل قناعته السابقة، وهذا على النقيض من أخلاقيات المؤمن ، والحكمة ضالة المؤمن أينما وجدها فهو أحق بها.
    ولتعلم يا عزيزي أن تقديم سوء الظن لا يخدم مصلحة احد، ونحن كأشخاص قد نكون متباعدين في الموطن ولا نعرف بعضنا البعض إلا من خلال الكتابات، وكل ما نريده من الزملاء الشيعة الكرام
    ان يتكرموا علينا بان تقولوا هذا صحيح وهذا خطاء ولماذا؟!! فهذا طريق من يريد الحقيقة، ولا يأخذهم الحماس العاطفي فيقفزون ويدورون حول المواضيع كالذي يقول "اذا عندنا المتعة فعندكم المسيار او العرفي". او كالذي يرى ان وضع هذه النصوص فيه قصد الإساءة الى الشيعة، فينبري للدفاع بالسب والشتم بناءا عليه وعلى أحكام مسبقة، فهؤلاء يسيئون لأنفسهم وعقيدتهم قبل غيرهم، ويضللون الموضوع بالشكوك والحيرة، فالرد على النصوص والتساؤلات ردا علميا يناقش الأدلة إما بتفنيدها آو بتأيدها هوطريق الذي يرغب في اتباع الحق.


    اخي الكريم ماتقوله لايجوز فقط ان تطالب به الشيعة فقط ...تابع النقاشات والسجالات وستجد ان الاعتداءآت منكم اكثر والمسألة واضحة جلية ...اقرأ المناقشات واحكم بنفسك فواحد يدخل وبدون ان يستفهم ويفتي بكفر الشيعة وواحد يتهمهم انهم اظل من النصارى واليهود !!!! وواحد يستكثر حتى النقاش معهم بل يعتبر انهم قوماً خسارة فيهم حتى الكلام !!!!!!!وواحد يتهم زناة وآخر يحكم بنجاستهم وتطلقون النعوت والاوصاف ولاتخافون يوم وقوفكم في عرصات القيامة بين يدي الواحد الاحد العادل القهار ...يتهمون ملايين الرجال والنساء اعتمادا على القراءة والسمع ...واني والله اقدر لك هذه الروح العالية ويجب ان نكون عليها جميعاً وكما تطالبون الشيعة بعدم التعصب يجب عليكم من باب العدل والانصاف ان ترفضوا الردود الخرقاء والمتشنجه والسب والقذف والاتهام من جماعتكم ....
    وثانيا : اقدر كلامك عزيزي الكريم ، وليس غريبا فقد سمعت وقرأت أكثر منه، ومن ذلك ما قاله الدكتور موسى الموسوي في كتابه الشيعة والتصحيح حول المتعة حيث قال : (كيف تستطيع أمة تحترم شرف الأمهات اللواتي جعل الله الجنة تحت أقدامهن وهي تبيح المتعة أو تعمل بها.؟!!) وكذلك الكتورة شهلا الحائري في رسالتها ( المتعة المؤقتة – حالة ايران 1978-1982 ) ،ولكننا امام نصوص قوية ومتضاربة حول المتعة وتطبيقاتها المختلفة ( مثل متعة المزار، ومتعة لاجل الانجاب ، ومتعة التجربة ..الخ)، فهذا الشيخ وغيره يحث على التمتع بل ويورد نصوصا مقطوعا بصحتها عنده تتحدث عن الثواب العظيم لفاعلها والعقاب الاليم لمتجنبها بموجب هذه النصوص ، كما في كتاب الكافي وبحار الانوار، من لا يحضره الفقيه ،وسائل الشيعة ، ومستدرك الوسائل وغيرها، فخذ مثلا هذه النصوص التي تحث على المتعة وتبين الثوابها العظيم لمن فعلها وكرر هذا العمل، والعقاب الكبير لمن تجنبها:
    1 - عن أبي جعفر ع قال :أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أسري به إلى السماء قال :لحقني جبريل عليه السلام فقال:يامحمد :أن الله تبارك وتعالي يقول:(إني قد غفرت للمتمتعين من أمتك من النساء).
    و قول اخر منسوبا الى النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم انه قال " من تمتع مرة امن سخط الجبار ، ومن تمتع مرتين حشر مع الابرار ، ومن تمع ثلاث زاحمني في الجنان " ،
    وفي قول اخر : من تمتع مرة فدرجته كدرجة الحسين عليه السلام ومن تمتع مرتين فدرجته كدرجة الحسن عليه السلام ومن تمتع ثلاث مرات فدرجته كدرجة علي عليه السلام ومن تمتع اربع مرات فدرجته كدرجتي.
    واخرى تحذر من عدم التمتع منسوبة الى النبي صلى الله عليه واله وصحبه وسلم أنه قال: "ومن خرج من الدنيا ولم يتمتع جاء يوم القيامة وهو أجدع"
    2 - وقيل لأبي عبد الله عليه السلام هل للمتمتع ثواب؟ قال: (إن كان يريد بذلك وجه الله لم يكلمها كلمة إلا كتب الله له بـها حسنة، فإذا دنا منها غفر الله له بذلك ذنباً، فإذا اغتسل غفر الله له بقدر ما مر من الماء على شعره)
    3 – ورواية اخرى مفادها انه من اغتسل من المتعة فان الله يخلق من كل قطرة سبعين ملك يستغفرون له الى يوم القيامة ويلعنون متجنبها ( يعني المتعة )
    فانظر الى المحفزات والمغريات لممارسة زواج المتعة لاكثر من مرة .. وانظر الى العقوبات.
    فمن هذا الذي لايريد ان يغفر الله له وهو متلذذ؟!!، ومن هذا الذي لايريد ان يزيد عدد الملائكة الذين تستغفرون له الى يوم القيامة؟!!، ومن هذا الذي يريد ان يكون ملعونا بسبب تجنب المتعة؟!!
    ولكن في مقابل ذلك ،هناك أيضا نصوص شيعية تحرمها او على الاقل تنفر منها، وبعضها تحدها حتى لا تغضب المتزوجات وتدعوا على الائمة كما ورد عن جعفر الصادق، فخذ مثلا :
    1 – في رواية ان أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال في المتعة : ما يفعلها عندنا إلا الفواجر .
    2 - عن عبد الله بن سنان سألت أبا عبدا لله ( عليه السلام ) , عن المتعة , فقال : لا تدنس نفسك بها.
    ولا اريد ان أتعقب الجمل الجميلة التي أوردتها في شرح وتبرير الحالات الداعية والأحكام المتعلقة بزواج المتعة ، ولكن اريد لفت النظر الى توجيه المشرع الحكيم سبحانه وتعالى لمعالجة تلك الحالات:
    قال سبحانه وتعالى:
    {وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ } (25) سورة النساء
    فهل يعتبر زواج المتعة إحصان في الفقه الشيعي؟
    وفي كتب اهل السنة قول الرسول صلى الله عليه واله وصحبه وسلم : يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء.
    رواه (سعيد بن منصور ، وأحمد ، والبخارى ، ومسلم ، وأبو داود ، والترمذى ، والنسائى ، وابن ماجة ، وابن حبان عن ابن مسعود)
    فهذا توجيه نبوي كريم لعلاج الحالات التي ذكرتها.
    وزبدة الكلام يا عزيزي، انه اذا كانت هناك معارضة شديدة او انكار وتافف من هذه الممارسة و تقييدها بشروط ومتطلبات اجتماعية كما تفضلت. فلماذا لا يتحمل علمائكم المسؤولية تجاه تنقية الدين مما علق به من شوائب قد تكون عواقبها الصحية والاجتماعية غير محمودة، واسمح لي بطرح هذه النقاط رجاء توضيحها :
    1 – لماذا لا يقوم المراجع والعلماء الشيعة بتحرير كتبكم وتقرير الصحيح من المنكر لهذه الروايات ويشرحون الصحيح وتبينون القصد والمعنى منها؟!!، فكما سمعنا من مقطع سابق ان ثلثي كتاب الكافي وهو العمدة والمرجع في الحديث عند الشيعة، ضعيف ومكذوب.

    هنالك اخي شروح كثيرة وتصحيحات كبيرة ليس من العلماء فحسب بل من العامة وياليتك عندنا لترى وتسمع ...انا من الناس بصدد تأليف كتاب عن يأجوج ومأجوج وقد تناولت الروايات الواردة مثلا في كتاب نعمة الله الجزائري وناقشتها وفندت بعضها وكذلك من كتب السنة والجماعة ..ليس لدى الشيعة اي مشكلة في عدم التصديق باية رواية في كتبهم اذا كانت تتنافى مع العقل والمنطق والدين ...ليس لدى الشيعة اي مشكلة في قراءة كتب غيرهم ونحن لسنا مثل غيرنا بمجرد ان نرى ان الكتاب على غير مذهبنا نرفض حتى النظر اليها ...منكم ناس بمجرد سماعهم ان المؤلف شيعي ينفرون ...لماذا اطلع على ماكتب فان اقتنعت به فبها وان لم تقتنع فلست ملزم بشئ ...لسنا نحن من يقدس العلماء بل انتم فعندما تقرؤون عنهم شيئا سلبيا لاتقبلون ..وكذلك الصحابة ..
    الشيعة لديهم قاعدة واضحة يعمل عليها العلماء والعوام وهي انهم يعرضون اي حديث على الدين والعقل والمنطق فان لم يطابق ضربوا به عرض الجدار ..قل لي بربك هل الشيعة المتعصبون ام من يكتب روايات تثبت ان فلان من الصحابة اغير من النبي ويقرأه ويغض النظر !!!!!!!!!!وهي كثيرة في الصحيحن وغيرها من كتبكم .

    2 – لماذا لا يقوم المراجع والعلماء بالرد على مثل هؤلاء المروجين للمتعة ويصدرون الفتاوى ليردعونهم ويبينوا للناس، كما ردوا على من انكر او نقد الممارسات الحسينية مثلا ، فوصفوهم بانهم لا يعرفون الاسلام و ليسوا علماء اصلا كما قال احدهم ، وتمنعون إذاعتها على العامة؟!!

    صدقني يااخي والله يشهد على مااقول ان المتعة لاتثار في مجتمعات الشيعة بقدر ماتشيعونها انتم في منتدياتكم وهذا والله شئ عجيب غريب يستحق منكم التوقف والتأمل واقسم بالله ان غالبية الشيعة لايعرفون منها الا الاسم وبعضهم لم يسمع بها ابدا وانا من الناس اطلعت على احكامها فقط بعد رايت حجم اثارتكم للموضوع !!!!!!وهي مجرد تشريع ربما لايفعله نسبة 1% من الشيعة ولايذاع اي شئ على العامة ومن اراد فانا مستعد لان استضيفه ويرى بعينيه ليكون مسئولا امام الله يوم الورود ...
    وعلماؤنا يتصدون لها دائما وانا حضرت احدى خطب الجمعة وقد اجتهد الشيخ فيها ان يبين المتعه كما هي وان مايفعل او يفهم عنها من بعض الجهال زنا وخطأ ...والله على مااقول شهيد ...
    ثم يااخي لايتحمل الشيعة تغاضي بعض الناس وممارسة الحرام بغطاء الحلال لان ذلك يحصل حتى عندكم فكل نساء السنة يعرفن ان الحجاب واجب لكنهن يتعرين في المناطق العامة والزنا على اشده فهل يتحمل الاسلام او مذهب السنة ذلك لا والله ..

    3 – كيف يعالجون إشكالية ان رجل قد يتزوج امراة قد تزوجها ابوه او بنه من قبل؟!! واذا حصل حمل من ذلك الزواج والذي هو غالبا لقضاء شهوة في ساعة او ساعتين او حتى اسبوع ولا يعرفون من ابوه، فليس هناك عدة تلتزم بها المراة المتمتع بها، فقد تخرج من عقد هذا الى عقد اخر.. وهكذا ( هل من المعقول ان تتزوج لمدة ساعة او ساعتين او حتى ليوم او اسبوع، ثم تنتظر اشهر لتنتهي عدة الفسخ ؟!!)
    لايااخي انت مخطئ من شروط زواج المتعة العدة ولايجوز بغيرها اما من اراد ان لايلتزم فهذه مشكلته هو وليست تقصير العلماء او المذهب كما بينا اعلاه .
    كما ارجوا ان توضح لي الفرق بين زواج المتعة والبغاء وكلاهما بعوض ومدة محدودة، فكلاهما لا يترتب عليها التزامات شرعية ، فلا شهود ولا ماذون ولا طلاق ولا ميراث ولا سكن ولا نفقة .... الخ،

    ...لا يااخي شتان بين الاثنين ...البغاء يمكن ان تمارسه السيدة المتزوجة اما المتعه فلا تجوز لذات الزوج ابدا ...كما ان البغاء لايتم بعقد بل هو مجرد سفاح ...والبغاء ليس فيه عدة والمتعه لاتجوز بغير العدة ...كما المتعه للباكر لاتجوز الا باذن الولي اما الثيب فهي ولية امر نفسها والبغاء ليس كذلك .كما ان المتعه فيها مهر والمهر عندما يتحدد يصبح واجباً بذمة الزوج ...واذا حصل حمل فالولد يلحق بالوالد وله كل الحقوق ..

    فبفهمي القاصر لم اجد فرقا بين الحالين الا ان تقول المراة زوجتك نفسي بمهر قدره مدته كذا ، و تستطيع البغي اوالعاهرة ان تقول ذلك، فالهدف هو قضاء شهوة في ساعة او ساعتين، وهي المدة الشائعة في زواج المتعة.
    قل لي يااخي كم من البلاوي والمصائب في بلادكم وبلادنا الاسلامية ..كم من الزوجات حملن وانجبن من الزنا والوالد لايعرف ويكبر الولد ..كم من الرجال له عشيقات وصاحبات بالعشرات كم هناك من زنا محارم مخجل ..اذا كان المعلن من تلك الحالات باالالوف فكم المخفي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ كم هناك من نساء لاتستيطع الزواج بسبب انها غير جميلة او انها اصبحت عانسا لايتقدم لها احد ؟؟؟ كم هناك من ارامل يحددهن العرف الاجتماعي الظالم بعدم الزواج بعد الزوج المتوفى ويعتبر ذلك عيباً ؟؟؟؟ كم هناك من النساء مطلقة او ارملة لاتسطيع الزواج ن لديها اطفال ..الشهوة موجودة رغما عنا وعنها ...وضع الله حلا بالزواج الدائم ولكنها لاتستطيع ذلك ..والشهوة فيها رغم عنها فهل يغلق الله سبحانه الباب بوجهها بعد ان وضع فيها الشهوة ...اذا كان كذلك فان الله تعالى سيكون ظالماً وحاشاه الظلم ...
    كم رجلا لايتمكن من الزواج الدائم بسبب النفقة والمهر المكلف وبلاد المسلمين تضج بهم ؟؟؟ كم رجلاً لديه زوجة مريضة او لاتكفيه ولايستطيع بسبب اعتبارات اجتماعية او خوفا من اولاده او اهل زوجته او لعدم جرح زوجته او عدم استطاعة الانفاق على اثنتين ان يتزوج والله وضع فيه الشهوة فهل يغلق بوجهه الباب ويدفعه للزنا ؟؟؟؟
    كم من المسلمين يسافر الى بلاد اسلامية واخوتنا المصريين جربوا ذلك ولايستطيع الزواج الدائم لان الزوجة ليست من بلده او لعدم قبول اهله او لان لديه بوطنه زوجه وشهوته موجوده والباب مغلق بوجهه ..سيبحث الا القليل جدا جدا عن اشباع وعندها لن تهمه التي يشبع غريزته معها ان كانت متزوجه او لديها اطفال ...
    لماذا احل الطلاق ؟؟؟؟اليس ابغض الحلال عند الله فلماذا احله ؟؟؟؟علاجا لمشاكل اذا لم تعالج فستكون النتائج اضر على المجتمع من الطلاق بعينه ....حاشى لله او الاسلام ان يغلق الابواب بوجه الانسان ويتركه حائرا تتقاذفه مشاعره وغرائزه دون حل او علاج



    الاخ العزيز الظاهر من كلامك انك تسأل وتبحث عن الجواب فبارك الله فيك اما ان اجيبك كشيعي وتكتفي بكلامي او اذا اردت ان تفعل مثل بعض الاخوة من بقائه متشبثاً بالكتب وتغاضيه عن الامور على ارض الواقع فلا اعتقد ان جوابي سيفيدك بشئ .. على العموم احملك على المحمل الحسن واجيبك :
    ..................---.................---............

    والحمد لله رب العالمين
    [/quote][/quote]

    0 Not allowed!



  2. [62]
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية يحي الحربي


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا اخ طارق انت لست مجبرا على الاستمرار في المداخلة، والتوقف اشرف من الاستمرار بهذه الطريقة
    اولا : ادرجت مداخلتك وكانه جزء من كلامي، بنفس اللون ونفس حجم الخط، فالذي يقرا يصعب عليه التفريق بين الرأيين، وهذا اسلوب يسبب الكثير من اللبس وسؤ الفهم، انصحك بالتخلي عن مثل هذه الاساليب
    وثانيا: ارى تهربا واضحا من مناقشة الموضوع الأساسي وتقرير الصحيح من الدليل
    فلم تتعرض لمناقشة الخلاف والتناقض الشيعي في مسالة القرآن
    ولم تتعرض لمناقشة الخلاف والتناقض الشيعي في مسالة الامامة والوصية
    ولم تتعرض لمناقشة الخلاف والتناقض الشيعي في مسالة مظلومية الزهراء وكسر ضلعها رضي الله عنها
    ولم تتعرض لمناقشة الخلاف والتناقض الشيعي في مسالة مقتل الحسين رضي الله عنه، ومسالة الامام الغائب،
    ولم تتعرض لمناقشة الخلاف والتناقض الشيعي في مسالة الشعائر الحسينية
    بانتظار مداخلتك حول النقاط المذكورة، وادعوك ايضا للمداخلة في موضوع :
    علي والخلفاء من قبله رضي الله عنهم .. ادخل ثم احكم على العلاقة بينهم.. على الرابط
    http://www.arab-eng.org/vb/showthread.php?t=122638
    وهو موضوع يتعرض لفصل اخر من مرتكزات العقيدة الشيعية
    ولا داعي للدعاوي والتظلمات والشروحات الانشائية التي لا طائل من ورائها اكثر من تضيع الوقت وتسويد الصفحات.... واما المواضيع والتفريعات الاخرى التي تحاول حشرها في الموضوع فبإمكانك فتح مواضيع مستقلة بها ومناقشتها .... وشكرا


    ومن باب المسايرة فقط فليس لهذه النقاط علاقة بالموضوع ولكن يمكنك استخدامها كمواضيع كما قلت لك،
    ا - تقول " يتهمون ملايين الرجال والنساء اعتمادا على القراءة والسمع "، فماهي الات المعرفة، اليست القرآة والسمع ،
    ب - تقول " هنالك اخي شروح كثيرة وتصحيحات كبيرة ليس من العلماء فحسب بل من العامة وياليتك عندنا لترى وتسمع "، اليس علمائكم يعيشون معكم ويرون ويسمعون، فاين هذه التصحيحات، ولماذا لا يعملون بها والمؤلفون في كتبهم والخطباء على منابرهم؟!!
    ت - وتقول " ليس لدى الشيعة اي مشكلة في عدم التصديق باية رواية في كتبهم اذا كانت تتنافى مع العقل والمنطق والدين ...ليس لدى الشيعة اي مشكلة في قراءة كتب غيرهم ونحن لسنا مثل غيرنا بمجرد ان نرى ان الكتاب على غير مذهبنا نرفض حتى النظر اليها "، اذا كان ليس لدى الشيعة مشكلة في التصديق من عدمه، لماذا لا تواجهون براي واجابة صريحة على الاستفسارات والأسئلة، فلا نقرا في مداخلاتكم الا جمل انشائية ارى من خلالها تلبيسا هربا من الحقيقة وخوفا من التغيير مع تضخيم التظلم والدعاوي بغير دليل، ثم لو كنا نخاف او ننفر من قراة كتب الاخرين لما وجدت هذا الكم الكبير من النصوص التي نستدل بها من كتبكم عليكم
    د - وتقول "الشيعة لديهم قاعدة واضحة يعمل عليها العلماء والعوام وهي انهم يعرضون اي حديث على الدين والعقل والمنطق" ، اجد هنا خلط خطير بين العقل والمنطق والدين !!
    ج - وتقول " قل لي يااخي كم من البلاوي والمصائب في بلادكم وبلادنا الاسلامية ..كم من الزوجات حملن وانجبن من الزنا والوالد لايعرف ويكبر الولد ..كم من الرجال له عشيقات وصاحبات بالعشرات كم هناك من زنا محارم مخجل "، الا تعلم ان الفرق كبير بين العمل المشرع بنصوص، والعمل الخارج عن نطاق التشريع، فالمتعة عند الشيعة مشرعة بنصوص دينية عملها عليه مثوبة والامتناع عنها عليه عقوبة اخروية، اما الاعمال التي تقول انها تعم البلاد الاسلامية فليست مشرعة بل محرمة والعقوبة الدنيوية عليها شديدة.
    وعليه فهذه المبررات غير مقبولة، وحتى متزوجات يعانون من مشاكل مع ازواجهن، فهل يجوز لها ان تفرغ شهوتها حسب تشريع المتعة
    ح - وهذه مقارنة بين الزيجات عند السنة والشيعة
    الزواج عند السنة والشيعة
    شروط الزواج الدائم المتفق عليه لدى المسلمين كافة:
    1- يتم الزواج بين الزوجين بتلفظ صيغ العقد أمام شاهدين.
    2- يجب على الزوج نفقة الزوجة بما فيها المسكن والملبس.
    3- لا يجوز للرجل أن يجمع أكثر من أربعة أزواج وبشروط صعبة.
    4- الزوجة ترث الزوج في حالة الوفاة.
    5- موافقة الأب شرط في صحة زواج الباكر.
    6- مدة الزواج الدائم ديمومة الزوجين على قيد الحياة.
    شروط الفسخ:
    1- يقع الطلاق بحضور شاهدين عدلين وبتلفظ صيغة الطلاق.
    2- عدة الطلاق بالنسبة للمرأة ثلاثة شهور وعشرة أيام.
    3- الطلاق لا يقع إذا كانت المرأة في حالة قرء.
    4- يجب على الزوج نفقة الزوجة المطلقة في مدة عدتها.
    الزواج المؤقت المتفق عليه عند الشيعة الإمامية فقط:
    1- يتم الزواج بتلفظ صيغة العقد بدون شاهد.
    2- الرجل في حل من نفقة الزوجة.
    3- يجوز للرجل الجمع بين أعداد لا تحصى وبلا شرط.
    4- الزوجة لا ترث الزوج.
    5- موافقة الأب ليس شرطاً في كل الأحوال.
    6- مدة الزواج المؤقت قد تكون لربع ساعة وقد تكون ليوم وقد تكون لتسعين عاماً وحسب ما يقترحه الرجل وتقبله المرأة.
    شروط الفسخ:
    1- يقع الطلاق واسمه فسخ العقد بدون حضور شاهدين وبكلمة فسخت أو وهبت المدة.
    2- عدة فسخ المدة بالنسبة للمرأة هو عدة الجارية بعد عتقها أي نصف عدة الحرة.
    3- الفسخ يقع في كل الأحوال.
    4- الرجل في حِلٍّ من نفقة الزوجة في عدة الفسخ.
    الا ترى ان هناك اسيغلال واستعباد للمراة، فهي بلا حقوق مطلقا، لا نفقة ولا ميراث ولا اولاد ...الخ

    وبقي سؤال
    اغلب زيجات المتعة تكون لمدة قصيرة ربما ساعات
    فهل ترى انه من المعقول ان المرأة تقضي ساعة او ساعتين في المتعة وتقضي بعدها اشهرا في العدة؟!! ثم ما هي العقوبة عليها ان هي لم تلتزم بالعدة، فهناك كارثة اجتماعية واخلاقية اذا هي لم تلتزم بالعدة كاختلاط الانساب مثلا؟!!

    0 Not allowed!


    اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ
    خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ
    أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ
    أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي
    فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ
    .

  3. [63]
    saqure
    saqure غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية saqure


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Exclamation العقل زينة الرجال..!

    ...!!!

    الآن أنت تقول بأن ما على أرض الواقع يخالف الكتب....!! وترفض أن نتمسك نحن بما فى كتبكم أنتم...!!!

    طيب...فلننظر فى هذا الكلام....

    إذا كنت ترى أنه لا يجب أن نتمسك بكتبكم ، أهذا يعنى أنك ترى أن ما جاء فى تلك الكتب باطل...؟!

    وإن كنت تقول بأن ما على أرض الواقع لا يتطابق مع تلك الكتب ، فأى دين تمارسون أنتم ؟ وأى عقيدة تعتقدون..؟! عقيدة وديناً مختلفان عما فى كتبكم ومراجعكم..؟!

    فمن أنتم إذاً..؟!

    أى تناقض أنت فيه...!!

    تناقش معنا ما جاء فى كتبنا كمحاولاتك الفاشلة مع صحيح البخارى ، وترفض أن تناقش معنا ما جاء فى كتبك....!!

    هل تمزح معنا...؟!

    ثم إن إجابتك بالنقاط...توحى بفراغ جعبتك من أى كلام موزون....

    ثم إنك تريد أن نصدق كلامك ونكذب ما نقرأه فى الكتب ، فهل تدعى أنك أعلم بدين الشيعة من الكلينى ، ونعمة الله الجزائرى ، والكاشانى ، والخمينى...هل أنت أعلم من كل هؤلاء...؟!

    وإذا كنت أعلم منهم ، فهلا ألفت كتاباً يوضح ما وقعوا فيه من الكفر والضلال...؟!

    وإذا لم تؤلف كتاباً ، فهلا فقط اكتفيت بمناقشة هذه الكتب على هذا المنتدى أو غيره...؟!

    إن هذه الكتب وما فيها من الكفريات تظل تشهد على كل من لم يتبرأ منها من الشيعة بالكفر والضلال ، ولاتزال تلك الكفريات تطاردكم اتخرجكم من دائرة الإسلام ما سكتم عنها ، وما رضيتم بها....

    وإننا فى هذا المنتدى ، سنظل نناقش عقيدة الشيعة من منطلق ما كتب فى كتبهم المعتبرة ، لأن هذا هو المنهج العلمى السليم فى مناقشة الأديان والعقائد بالرجوع إلى مصادرها ، ولن نأخذ أقوال الأعضاء من الشيعة إلا على محمل التقية ، مالم يستشهدوا بقول مرجع معتبر عندهم يبرؤهم من تلك العقائد الكفرية ، أو على الأقل مالم يتبرؤوا - فرادى - من تلك العقائد الباطلة الزائفة...

    أما أن تطلب منا ألا نلقى بالاً لما فى تلك الكتب...!! فهذا مالا يقبله عقل سليم ولا منطق راجح...

    وإنى أحرض كل الإخوة ، ممن لهم نظر سليم فى علوم الشريعة الإسلامية ، على هذا المنتدى وغيره على القراءة المتمعنة المتأنية فى أمهات كتب الشيعة ، ليقفوا على حقيقة تلك العقيدة الفاسدة الكافرة ، ويستطيعوا الدفاع عن سيرة نبيهم وأل بيته الأطهار الأبرار ، وصحابته الأخيار فى مواجهة هؤلاء الزنادقة المارقين عن الدين...

    ويستطيعوا تحميل العربى منها بالإضافة إلى الترجمات العربية للنصوص الفارسية ، الموافقة للنسخ المطبوعة والمترجمة بمعرفة المجلس الأعلى للثورة الشيطانية ، ويمكن تحميل هذه الكتب من على الروابط التالية:


    مع مراعاة تغيير إمتداد الملفات إلى rar قبل فكها...وهذه الروابط نقلتها عن موقع السرداب الرافضى...

    أما من أراد النسخ المطبوعة فعليه بمراسلة الهيئة الإعلامية للمجلس الأعلى للثورة المجوسية فى طهران ، فسيرسلون له هذه الكتب ، وربما مجاناً.......

    فليطلب كتب الحديث -عفواً أقصد الكذب - الأربعة (الكافى والتهذيب والإستبصار والفقيه) وليطلب (بحار الأنوار) وليطلب (وسائل الشيعة ، ومستدركه) وليطلب (أسرار الشرائع وشرحه)...ففى أى من هذه الكتب دلائل كافية على كفر فرقة الرافضة الإمامية الإثناعشرية فى الجملة...وكفر من لم يتبرأ منها ومن عقائدها ودافع عنها، على التعيين...

    أما من أراد الإكتفاء بكتاب يجمع الكثير من كفريات الشيعة ، ويوثقها بنسخ ضوئية من كتبهم المعتبرة ، فعليه بكتاب "علماء الشيعة يقولون" ، ويمكن تصفحه على هذا الرابط:
    http://www.alburhan.com/cd_download/...ia_s/index.htm

    وختاماً ننبه على أن النظر فى تلك الكتب لا يسوغ ولا يجوز إلا لمن عرف أولاً عقيدة الإسلام ووعيها جيداً ، حتى لا يقع فى ما وقع فيه هؤلاء القوم من الكفر والضلال...
    على الرغم من أن دينهم لا يقبله منطق سليم ولا عقل راجح ، ولهذا لا نرى أياً من عمائمهم السوداء يناظر قسيساً ولا حاخاماً ، لأنهم فى نفس العقيدة سواء...

    والحمد لله من قبل ومن بعد

    0 Not allowed!



  4. [64]
    hashem
    hashem غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Sep 2005
    المشاركات: 34
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    عندما نعيش لذواتنا فحسب، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة، تبدأ من حيث بدأنا نعي، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود إ.. أما عندما نعيش لغيرنا، أي عندما نعيش لفكرة، فإن الحياة تبدو طويلة عميقة، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض !!

    إننا نربح أضعاف عمرنا الفردي في هذه الحالة، نربحها حقيقة لا وهمآ، قتصور الحياة على هذا النحو، يضاعف شعورنا بايامنا وساعاتنا و لحظاتنا. و ليست الحياة بعد السنين، ولكنها بعداد المشاعر. وما يسميه " الواقعيون " في هذه الحالة " وهما " هو في الواقع " حقيقة " أصح من كل حقائقهم!.. لأن الحياة ليست شيئا آخر غير شعور الإنسان بالحياة. جرد أي إنسان من الشعور بحياته تجرده من الحياة ذاتها في معناها الحقيقي! ومتى أحس الإنسان شعورآ مضاعفا بحياته، فقد عاش حياة مضاعفة فعلا...



    بذرة الشر تهيج، ولكن بذرة الخير تثمر، إن الأولى ترتفع في الفضاء سريعآ ولكن جذورها في التربة قريبة، حتى لتحجب عن شجرة الخير النور والهواء، ولكن شجرة الخير تظل في نموها البطيء، لأن عمق جذورها في التربة يعوضها عن الدفء والهواء...

    مع أننا حين نتجاوز المظهر المزور البراق لشجرة الشر، ونفحص عن قوتها الحقيقية وصلابتها، تبدو لنا واهنة هشة نافشة في غير صلابة حقيقية إ... على حين تصبر شجرة الخير على البلاء، وتتماسك للعاصفة، وتظل في نموها الهاديء البطيء، لا تحفل بما ترجمها به شجرة الشر من أقذاء وأشواك !...

    عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس، نجد أن هناك خيرا كثيرا قد لا تراه العيون أول وهلة!...

    لقد جربت ذلك.. جربته مع الكثيرين.. حتى الذين يبدو في أول الأمر أنهم شريرون أو فقراء الشعور...

    شيء من العطف على أخطائهم وحماقاتهم، شيء من الود الحقيقي لهم، شيء من العناية- غير المتصنعة- باهتماماتهم وهمومهم... ثم ينكشف لك النبع الخير في نفوسهم، حين يمنحونك حبهم ومودتهم وثقتهم، في مقابل القليل الذي أعطيتهم إياه من نفسك، متى أعطيتهم إياه في صدق وصفاء وإخلاص. إن الشر ليس عميقآ في النفس الإنسانية إلى الحد الذي نتصوره أحيانا. إنه في تلك القشرة الصلبة التي يواجهون بها كفاح الحياة للبقاء.. فإذا أمنوا تكشفت تلك القشرة الصلبة عن ثمرة حلوة شهية.. هذه الثمرة الحلوة، إنما تتكشف لمن يستطيع أن يشعر الناس بالأمن من جانبه، بالثقة في مودته، بالعطف الحقيقي على كفاحهم وآلامهم، و على أخطائهم او على حماقاتهم كذلك.. وشيء من سعة الصدر في أول الأمر كفيل بتحقيق ذلك كله، أقرب مما يتوقع الكثيرون.. لقد جربت ذلك، جربته بنفسي. فلست أطلقها مجرد كلمات مجنحة وليدة أحلام وأوهام!...

    0 Not allowed!



  5. [65]
    saqure
    saqure غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية saqure


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 153
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Post

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hashem مشاهدة المشاركة
    عندما نعيش لذواتنا فحسب، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة، تبدأ من حيث بدأنا نعي، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود إ.....

    كلمات طيبة للأستاذ سيد قطب رحمه الله ، ولكن إدخالها على هذا الموضوع بهذا الشكل يبعث فى النفس أسئلة عن المقصود منها فى هذا السياق...

    على أي حال ، كأن المرام من تلك الكلمات إستجلاب معانى الصبر والرحمة إلى أذهاننا ، الصبر على الدفاع عن عقيدة التوحيد ، والرحمة لمن ابتلى بالخلل فيها...صبراً يحملنا على الثبات ، ورحمة تحملنا على إنذار هؤلاء القوم من شؤم ما هم فيه من الكفر والضلال...

    شكر الله لك

    0 Not allowed!



  
صفحة 7 من 7 الأولىالأولى ... 3 4 5 6 7
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML