دورات هندسية

 

 

أ... ب ... ت ....

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    الصورة الرمزية عاشقة تراب الأقصى
    عاشقة تراب الأقصى
    عاشقة تراب الأقصى غير متواجد حالياً

    عضو فائق التميز

    تاريخ التسجيل: Oct 2008
    المشاركات: 2,047
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 2

    أ... ب ... ت ....

    أ : أف 16.. ب: باراك.. ت: تهجير
    بعد الحرب على غزة .. أطفال يغيرون أبجديات اللغة الغربية
    السعادة/ أمينة زيارة
    تحاول المعلمة في رياض الأطفال "مرفت سليم" أن تعيد للأطفال ما حفظوه قبل الحرب الأخيرة على غزة وتستعيد معهم أبجديات الحروف التي تعلموها منذ بداية الفصل، وبدأت تشير لهم على اللوحة الورقية التي علقت على حائط الفصل وتضم صوراً ورسومات حسب الحروف الأبجدية حيث بدأت تسترجع الدرس معهم قائلة: من فيكم يا شطار يردد أ: (...)، ب: (...) فيرد عليها الطفل فادي عبد القادر قائلاً: "أ: أف 16و ب: باراك يا مس" فدهشت المدرسة لإجابة الطفل الذي خلفت لديه الحرب الأخيرة قاموسا ً جديداً لأبجديات الحروف.
    قاموس جديد للأطفال
    مسميات وألفاظاً جديدة خلفتها الحرب على قطاع غزة وتركت أثراً كبيرا ً على نفسية الطفل الفلسطيني حتى بات يدرجها ضمن قاموسه المعرفي لأنها مواقف تعرض لها وأشياء لامسها ورآها بعينه عند فقدانه لأحد أقاربه، فها هو الطفل "أحمد شكري" ابن الأربعة عشر عاماً يعد قاموساً خاصاً به بدأ يدونه على اللوح الذي خطه والده على حائط البيت له ولإخوانه كي يراجعوا عليه دروسهم وبدأ قاموسه بالحرف الذي يفتتح القاموس العادي أ: أف 16،أباتشي، اولمرت.. ب: بوارج بحرية، باراك، بابور.. ت: تهجير ، تشريد ، تجريف.. ث: ثورة فلسطينية، ثلاجة الموتى.. ج: جيش الاحتلال، جرحى.. ح: حرب، حريق.. خ: خراب، خيام
    د: دبابة، دمار.. ذ: ذل.. ر: ركام، روح طاهرة.. ز: زنانة، زوارق .. س: سلاح، سولار، سجين .. ش: شاليط، شهيد.. ص: صاروخ، صدمة.. ض: ضابط، ضرب مبرح.. ط: طائرة، طخ.. ظ: ظلام ، ظلم.. ع: عبوة ناسفة، عدوان.. غ: غراد، غارة جوية.. ف: فسفور، فقدان الأب.. ق: قذيفة، قصف.. ك: كاز، كسيح.. ل: ليفني.. م: مقاومة، مدفعية، مستشفى، مجزرة.. ن: نفق .. هـ: هليوكبتر، هاون.. و: وفد طبي، وكالة الغوث.. ي: يهود. حيث أضحى يعلمها لإخوته الصغار والتي أصبحت سهلة على عقولهم فهمها واستيعابها وأن يتخيلوا أشكالها عند النطق بها، لاتهم اعتادوا خلال اثنين وعشرون يوماً على معايشتها في كل دقيقة وثانية.
    حديث الحرب والمقاومة
    أما طالبة المرحلة الإعدادية الأولى "نور عمر" فقد أصبح حديثها في المدرسة يميل إلى ذكريات الحرب وما خلفته من قتل ودمار وكرامات للشهداء والمقاومة لأنها لا تجد موضوعاً آخر تتحدث به حتى أنها أصبحت تميز بين طائرة الاباتشي والزنانة والأف 16 وصاروخ المقاومة من خلال صوت الانطلاق وقد حفظت اغلب أسماء قادة الاحتلال الملطخة أيديهم بدماء الأبرياء من الأطفال والنساء–على حد قولها-، ولازالت تلح على مدرستها في معرفة هل ستعاود دولة الكيان ضرب قطاع غزة ونعيش المأساة من جديد.
    رسومات الحرب والدماء
    في حين لم يجد الطفل سراج الدين رجب ابن السابعة منظراً تخطه أنامله على دفتر الرسم إلا مشاهد حرب غزة التي عايشها بكل لحظاتها، ففي وسط الصفحة خطت أنامله الصغيرة جبلاً فوقه دبابات وفي الجانب الأيمن مقاومة وفي الجانب الأيسر بيوت مدمرة وجثث ملقاة على الأرض وأخذ يشرح لأخيه الأكبر منه سناً؛ لقد رسمت لوحة جميلة واصفاً إياها بعد أن عرضها عليه قائلاً: هذه هي المقاومة تقاوم ويلبسون الجعبة ويحملون السلاح، وتلك هي دبابات الاحتلال تقتل الأطفال أترى الجثث الملقاة على الأرض، ثم تذكر وحمل اللون الأحمر وقال:"نسيت ارسم الدم الذي يسيل منهم"، فلازالت مشاهد الدماء والجثث شاخصة أمامه حتى أنه خطها على لوحته الفنية.
    رد فعلي طبيعي للصدمة
    ويرجع د. درداح الشاعر أستاذ علم النفس بجامعة الأقصى أسباب تغيير الأطفال لأبجديات اللغة العربية لديهم إلى الواقع الذي عايشه الطفل الفلسطيني وعاناه جراء الحرب والعدوان الأخير على غزة، فإن المفردات المستخدمة هي متصلة بشكل مباشر بالقتل والتدمير والتهجير والألم وهذه المفردات استخدامها طبيعي وكرد فعلي للصدمة النفسية التي عاشها الأطفال، فثقافة الطفل مستمدة من الوسط الذي يعيش فيه حيث أنه يستخدم بعض الألفاظ التي تتحول إلى ثقافة لديه وهذا ما نلاحظه في ألعاب الأطفال "عرب ويهود، قاتل وشهيد"، مضيفاً: إن ما ينطق به الطفل من ألفاظ أو خطه لرسومات تدل على الحرب ما هي إلا استجابة ورد فعل طبيعي لحدث غير طبيعي فليس مستنكراً على الطفل أن يأتي بها، مؤكداً يجب عدم إدراجها بين الطلاب في المدارس أو رياض الأطفال بصورة دائمة لأنها ثقافات طارئة مصحوبة بالألم والمعاناة، فإذا أبقينا على لفظ طائرة فالطفل يستدعي صوتها والقصف التي كانت تصدره والخوف والتوتر فنحن معنيين بتخفيف هذه الألفاظ شيئاً فشيئاً وفهم الطفل لواقعه حتى لا يصطدم به.
    البعد عن مصادر الخوف
    ويؤكد على دور الأسرة في تخفيف من وطأة هذه الألفاظ على الطفل قائلاً: على الأسرة أن تتحول إلى وحدة علاجية للتخفيف من هذه المشاكل بحيث تعيش حياة طبيعية وتمارس أنشطتها من طعام وشارب ولعب وترفيه وزيارة الأصدقاء بحيث لا تعطل أنشطتها أمام الطفل، كما على الوالدين أن يتمتعوا برباطة جأش واتزان انفعالي لأنهم مصدر الأمن للطفل وأن يبتعدوا عن مصادر الخوف والقلق حتى لا ينعكس على نفسية الطفل، ويدفعوا الطفل لممارسة حياته والذهاب للمدرسة وتشجيعه على اللعب والقيام بعملية تنفيس انفعالي من خلال الرسم والتلوين لتكون فرصة له للتعبير عن معاناته، كما على الأهالي إخبار الطفل أن القصف والتدمير والخوف هي مواقف طارئة وعابرة وستنتهي المشاكل قريباً، كما على المدرس أن يخرج الطفل من حالة الخوف والتوتر بالألعاب والرسم وكثرة الأصدقاء حتى يصف الطفل ما مر به ليعبر عما بنفسه من مخاوف ويتحدث عنها من خلال الأنشطة الباعثة على الطمأنينة والرضا النفسي، كما يجب أن تكون الألعاب لا تشمل على تذكير الطفل بالخبرات المؤلمة أثناء الحرب، مضيفاً: ويجب استبدال المفردات بأخرى تدل على حالته النفسية الآن من طمأنينة وأمن.

    من مواضيع عاشقة تراب الأقصى :


    0 Not allowed!





    إنا باقون ،،، إنا باقون ،،، ما بقي
    الزعتر والزيتون


    ولى عهد الانهزام ,,, وولى عهد الانبطاح
    وولى عهد وصف الصواريخ بالعبثية ,,, وولى عهد وصف العمليات الاستشهادية بالحقيرة , وولى عهد وصف خطف الجنود بالتجارة الخاسرة ,,,
    منذ أن وطئت حماس بأقدامها سدة الحكم بفضل الله تعالى


    أقسم بالله العظيم ,,, أن أحمي المسجد الأقصى بكل ما أوتيت من قوة ,,, والله على ما أقول وكيل .......





  2. [2]
    قندس
    قندس غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية قندس


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 305
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    في احتياج كبير لبرامج تاهيل نفسي للاطفال, البيوت والمباني بتروح و بتيجي بس نفسيه جيل كامل محتاجه تحرك فوري واجتماعي و تربوي وللاسف يوجد لا مبالاة في هاد الموضوع من ناحيه الدوله (حماس او فتح) والكل بجري ورا المباني والاموال لصرفها في اشياء اقل اهميه .... الله يهدي الجميع

    0 Not allowed!


    سأتحمل الظلم من أي أحد لأني حين سأنتقم لن أرحم أي أحد



  3. [3]
    اراس الكردي
    اراس الكردي غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية اراس الكردي


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,629

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    في كل زمان ومكان تتغير الابجديات
    هذه الابجديات التي نبتت في قلوب وعقول اطفال فلسطين
    ستخلق منهم رجالا
    باذن الله سيكونون جيل تحرير فلسطين

    0 Not allowed!


    إن الكريم إذا قدر غفر فسبحان الله القادر الكريم


    لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

    ************************

    موقع القرأن الكريم

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع
أ, ب

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML