دورات هندسية

 

 

سائل يريد بعض الطعام

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. [1]
    الصورة الرمزية ربيع عاطر
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً

    مشرف متميز

      وسام مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465
    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9

    سائل يريد بعض الطعام

    لطالما كانت ليالي الزفاف حلم الفتيات المراهقات , ولطالما كان الزواج الغاية التي يسعى الى تحقيقها الشباب , بل بعض الشباب والمراهقات يسعى إليه بكل السبل.

    إلا أن بطلة هذه القصة ..
    فتاة مسلمة عفت واحتشمت فغطت وجهها والتزمت بدينها وارتقت بأخلاقها ، فرزقها الله برجل مسلم بتدبيره وقدرته دون أن تضطر إلى كشف وجهها ويديها وأجزاء من بدنها كما تفعل بعض الفتيات اليوم اللواتي يدعين التطور ويتحدثن بصوت مرتفع ويبتسمن أو يضحكن أمام الرجال دون اكتراث ..


    وحانت ساعة الزفاف على الطريقة الإسلامية البسيطة ودخل العروسان إلى منزلهما , وقدمت الزوجة العشاء لزوجها واجتمعا على المائدة ..

    وفجأة سمع الاثنان صوت دق الباب , فانزعج الزوج وقال غاضباً : من ذا الذي يأتي في هذه الساعة ؟ .

    فقامت الزوجة لتفتح الباب , وقفت خلف الباب وسألت : من بالباب؟ .
    فأجابها الصوت من خلف الباب : سائل يريد بعض الطعام ..
    فعادت إلى زوجها، فبادر يسألها : من بالباب ؟ .
    فقالت له : سائل يريد بعض الطعام ..

    فغضب الزوج وقال: أهذا الذي يزعج راحتنا ونحن في ليلة زفافنا الأولى ؟ ..

    فخرج إلى الرجل فضربه ضرباً مبرحاً , ثم طرده شر طردة ..

    فخرج الرجل وهو ما يزال على جوعه والجروح تملأ روحه وجسده وكرامته..



    ثم عاد الزوج إلى عروسه وهو متضايق من ذاك الذي قطع عليه متعة الجلوس مع زوجته ..
    وفجأة أصابه شيء يشبه المس وضاقت عليه الدنيا بما رحبت , فخرج من منزله وهو يصرخ , وترك زوجته التي أصابها الرعب من منظر زوجها الذي فارقها في ليلة زفافها ولكنها مشيئة الله ..
    صبرت الزوجة واحتسبت الأجر عند الله تعالى , وبقيت على حالها لمدة خمسة عشر سنة ..
    وبعد خمسة عشر سنة من تلك الحادثة تقدم شخص مسلم لخطبة تلك المرأة , فوافقت عليه وتم الزواج ..

    وفي ليلة الزفاف الأولى اجتمع الزوجان على مائدة العشاء ..
    وفجأة سمع الاثنان صوت الباب يقرع , فقال الزوج لزوجته : اذهبي فافتحي الباب ..
    فقامت الزوجة ووقفت خلف الباب ، ثم سألت : من بالباب ؟ .
    فجاءها الصوت من خلف الباب : سائل يريد بعض الطعام ..
    فرجعت إلى زوجها فسألها من بالباب ؟ فقالت له سائل يريد بعض الطعام ..
    فرفع الزوج المائدة بيديه وقال لزوجته : خذي له كل الطعام ودعيه يأكل إلى أن يشبع وما بقي من طعام فسنأكله نحن ..

    فذهبت الزوجة وقدمت الطعام للرجل ثم عادت إلى زوجها وهي تبكي
    فسألها : ماذا بك ؟ لم تبكين ؟ ماذا حصل ؟ هل شتمك ؟ .

    فأجابته والدموع تفيض منعينيها : لا .

    فقال لها : فهل عابك ؟ .

    فقالت : لا .

    فقال : فهل آذاك ؟ .

    قالت : لا .

    فقال: إذن ففيم بكاؤك ؟ .

    قالت : هذا الرجل الذي يجلس على بابك ويأكل من طعامك , كان زوجاً لي من قبل خمسة عشر عاماً , وفي ليلة زفافي منه , طرق سائل بابنا فخرج زوجي وضرب الرجل ضرباً موجعاً ثم طرده ثم عاد إليَّ متجهماً ضائق الصدر , ثم أظنه جن أو أصابه مس من الجن والشياطين فخرج هائماً لا يدري أين يذهب , ولم أره بعدها إلا اليوم ، وهو يسأل الناس ..

    فانفجر زوجها باكياً ..

    فقالت له : ما يبكيك ؟ .

    فقال لها : أتعرفين من هو ذاك الرجل الذي ضربه زوجك؟ .

    فقالت : من ؟!.

    فقال لها : إنه أنا ..



    سبحان الله العزيز المنتقم , الذي انتقم لعبده الفقير المسكين الذي جاء مطأطئ الرأس يسأل الناس والألم يعصره من شدة الجوع ، فزاد عليه ذلك الزوج ألمه , وجعله يخرج وقلبه يعتصر لما أصابه من إهانة جرحت كرامته وبدنه ..

    إلا أن الله لا يرضى بالظلم , فأنزل عقابه على من احتقر إنساناً وظلمه، وكافأ عبداً صابراً على صبره , فدارت بهما الدنيا ورزق الله عبده المسكين فأغناه عن الناس .
    وأرسل بلاءه على الرجل الظالم ففقد عقله وفقد ماله , ثم صار يسأل الناس .
    وسبحان الله الكريم الذي رزق أمة مؤمنة صبرت على ابتلاء الله خمسة عشر سنة , فعوضها الله بخير من زوجها السابق

    _________________
    وما توفيقي إلا بالله

  2. [2]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    جزاك الله كل خيراً
    ليس بعيداً على الله الحكم العدل
    لي سؤال عندك ... ما هذه الصورة التي في توقيعك ؟؟

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  3. [3]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bishr مشاهدة المشاركة
    جزاك الله كل خيراً
    ليس بعيداً على الله الحكم العدل
    عن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربِه عز وجل أنه قال : ( يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي ، وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا)


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bishr مشاهدة المشاركة
    لي سؤال عندك ... ما هذه الصورة التي في توقيعك ؟؟

    سأترك لك الفرصة لمعرفة الإجابة وإليك هذه الصورة للمساعدة

    هل عرفت ؟

    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  4. [4]
    gegefouad
    gegefouad غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 263
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخى(ربيع عاطر)
    جزاك الله خيرا
    وبارك الله فيك
    توكلْ على القويِّ الغنيِّ ذي القُوَّةِ المتين ، لينقذك من الويلاتِ ،
    ويخرجك من الكُرُباتِ ، واجعلْ شعِارَك ودثارَكَ حسبنا اللهُ ونِعْمَ الوكيلُ ،

    0 Not allowed!



  5. [5]
    ربيع عاطر
    ربيع عاطر غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ربيع عاطر


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 1,465

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 9
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة gegefouad مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخى(ربيع عاطر)
    جزاك الله خيرا
    وبارك الله فيك
    توكلْ على القويِّ الغنيِّ ذي القُوَّةِ المتين ، لينقذك من الويلاتِ ،
    ويخرجك من الكُرُباتِ ، واجعلْ شعِارَك ودثارَكَ حسبنا اللهُ ونِعْمَ الوكيلُ ،

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    قال اله تعالى: {وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا} (3) سورة الأحزاب

    0 Not allowed!






    لله ثم للتاريخ
    كتاب في كشف الأستار عن الشيعة للكاتب حسين الموسوي

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML