دورات هندسية

 

 

الشناشيل.....بيوت عراقية قديمة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 19
  1. [1]
    arc.iraqi
    arc.iraqi غير متواجد حالياً

    عضو

    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    المشاركات: 45
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    الشناشيل.....بيوت عراقية قديمة

    طبعا هذا الموضوع يخص مدينتي البصرة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    عرفت الشناشيل في العراق، كما يقول المختصون، في القرن السابع عشر الميلادي، لكن الشناشيل صارت تنافس النخيل في التدليل على الهوية الجمالية للمدن العراقية.. وغدت من معالم هذه المدن التاريخية.

    والشناشيل هي كما يقول المختصين "شرفات خشبيةمزخرفة تعمل على ابراز واجهة الطابق الثاني بأكمله أو غرفة من غرفة بشكل ناتئ إلى الامام، ويكون هذا البروز بالخشب عادة وبزخارف هندسية."

    والشناشيل ظهرت في البصرة وانتقل هذا الطراز إلى بغداد وباقي المدن العراقية.

    الشاعر الرائد بدر شاكر السياب، وهو من أبناء مدينة البصرة (1926 -1964) وضع عن الشناشيل قصيدته المشهورة (شناشيل ابنة الجلبي) ووردت الشناشيل في الكثير من القصائد والقصص والروايات واللوحات التشكيلية والصور الفوتوغرافية للأدباء والفنانين العراقيين عموما.

    وقد تباينت الآراء حول ما إذا كان التأثير الأول على الشناشيل تركياُ ام هندياُ، غير ان البعض يرى ان التأثير التركي أعظم نفوذا واقرب إلى معطيات التاريخ من التأثير الهندي."

    ولقد استقبلت البصرة هذا الفن الجديد بالكثير من الود ورحابة الصدر وعمدوا إلى إغنائه بالعديد من المفردات سواء في مجال العمارة ومواد البناء ام في مجال النقوش والزخارف."
    وقد تنوعت الشناشيل في الشكل والمحتوى وجاءت متطابقة مع الذوق العام، وجاء هذا بسبب حرية الحركة في الخشب، وسهولة التصرف به وأن شناشيل البصرة حافظت على طابعها الخاص، فهي مطعمة بالزخارف المتناظرة مع الفسيفساء.

    ونرى أن أهمية الشناشيل لا تنحصر في خصائصها الفنية فقط، بل تتعداها إلى أهمية اجتماعية أيضا، إذ جاءت الشبابيك ذات المشبكات الخشبية البارزة على صورة مثلثات مسننة متباينة ومتوافقة مع القيم الاجتماعية المحافظة وشكل الشبابيك المطلة على الأزقة والشوارع تسمح لأهل الدار ان ينظروا إلى الخارج، أي الزقاق، بينما لا يستطيع المارة ان يروا ما في الداخل.." وهذه الخاصية مهمة بالنسبة للنساء.

    وهناك بعدا اجتماعيا آخر للشناشيل يمنح نزلاء الدور المزودة به المزيد من الحميمية مع جيرانهم، بقوله "إن وضع الشناشيل في الطابق العلوي من المنزل أدى إلى تقارب سكان بيوت الشناشيل، بحيث يسمح للعوائل ان تتبادل التحايا والاخبار وشتى الأحاديث من خلال الشناشيل".
    ومن وجهة نطر يرى المهندسين المعماريين ان الاكتشاف الأهم في مادة بناء الشناشيل هو الخشب، فمن المعروف ان الطابق (الأرضي) في البناء كان يعتمد بدرجة كبيرة على الحديد ( الشيلمان ) والطابوق والجص، بينما يعتمد الطابق (الاول) على مادة الخشب.

    وأنه إضافة لرخص الخشب وسهولة توفره، فهو يحافظ على البرودة ويكون حاجزا
    امام أشعة الشمس الحارة. وأن مادة الخشب، لخفتها، سمحت لسكان المدن العراقية ان يرفعوا بيوتهم إلى طابق ثان من غير مخاوف من طبيعة الأرض.

    وكذلك "وفرت الشناشيل للأزقة مظلة كبيرة تقي المارة حرارة الصيف، وتزداد أهمية المظلة التي تطل إلى الخارج لمسافة متر تقريبا عندما تطل الشناشيل من ( 20-30 ) منزلا متجاورا ويقابلها عددً مماثل من المنازل." مشيرا إلى أن هذا التقابل يجعل الأزقة بمنأى عن أشعة الشمس، فضلا عما تؤلفه الشناشيل في الزقاق الواحد من نسق معماري ذي ابعاد هندسية جميلة؛ لأنها في ارتفاع واحد سواء عن مستوى ارض الزقاق ام على مستوى إطلالتها أو طلعاتها الخارجية.

    ويهتم المهندسون كثيرا بنوعية المواد
    المستخدمة في البناء بما يتلاءم مع طبيعة المناخ بصورة كبيرة خاصة في الفترة التي سبقت اكتشاف الكهرباء،
    وإن الكثير من
    المدن العراقية عرفت الشناشيل، مثل النجف والموصلواحياء بغداد القديمة وغيرها من المدن العراقية، "والنظرة العامة للشناشيل العراقية تشير إلى انتمائها إلى جنس معماري واحد، لكن النظرة التفصيلية تكشف عن شيء من الخصوصية."

    "حيث نجد في الشناشيل
    البغدادية عناية خاصة بالقضبان الحديديةووجود السراديب ( التختبوش) ، في حين تهتم الشناشيل البصرية بالأعمدة الخشبية وبتشييد القناطر الحجرية أو الخشبية مع عناية واضحة بالزخارف البنائية، عبر التشكيل الخشبي."

    وتوضح المصادر أن النوع المفضل من الخشب في
    العمائر البصرية هو (الجاوي) نسبة إلى جزيرة جاوة في دولة أندونيسيا الحالية،. ويشير إلى أن سكان البصرة القدامى يعمدون إلى طلاء شناشيلهم بنوع من الدهان العطري، كما يستخدمون شريطا يربط أجزاء الشناشيل بعضها بالبعض الأخر ليضيف إليها قدرا من القوة يساعدها على الاستمرار عقودا طويلة.

    هذه هي الشناشيل فن وهندسة وتاريخ
    وأصالة اجتمعت في نسق واحد لتخلد أرثا معماريا جميلا.. غير ان هذا الإرث المعماري يحتضن رفاته بانتظار اعادة الحياة إليه، كما فعلت بعض المنظمات الدولية كمنظمة اليونسكو حينما أعلنت حمايتها للبنايات التاريخية مثل احياء القاهرة المملوكية وفاس العتيقة ومكناس وساحة جامع الفناء في المغرب.. باعتبارها جزءا من تراث الإنسانية .


    الصور في المرفقات...............................




    لاتنسونا بدعائكم...........
    ومبروك على وقف اطلاق النار.....ولكن ثأرنا لم يقف تجاه غزة العزة.........

    طبعا امتحانات نهاية الترم تبدا يوم 24/1/2009 ودعواتكم لي يا اخواني..............



    من مواضيع arc.iraqi :


    0 Not allowed!


    الملفات المرفقة
    حاول ان تبتسم و احرص على ان تكون الابتسامة طبيعية غير متكلفة و اذا لم تستطع فتصنع الابتسامة حتى تتعود عليها انظر الى الماضي على انه كنز من الخبرات استعملها بحكمة و انظر الى المستقبل على انه الامل و السعادة و ما الغد الا رؤية لكن اليوم الذي تعيشه كما يجب يجعل الامس حلما من السعادة و الغد رؤية من الامل و تذكر دائما ان الشتاء هو بداية الصيف و الظلام هو بداية النور

  2. [2]
    Arch_M
    Arch_M غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Arch_M


    تاريخ التسجيل: Sep 2004
    المشاركات: 674
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    شكرا على الموضوع الرائع..وهي اشبه بالرواشين في منطقة الحجاز..والمشربيات في مصر ودول شمال افريقيا..جزاك الله خيرا
    والحمد على وقف هدر دماء المسلمين ورحم الله موتانا وموتى المسلمين اجمعين

    0 Not allowed!





    العمارة ام الفنون..والفنون جنون..اذن العمارة ام الجنون


  3. [3]
    zakou1
    zakou1 غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Oct 2008
    المشاركات: 113
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكور على الموضوع الرائع والمعلومات القيمة

    0 Not allowed!



  4. [4]
    بقايا الأطلال
    بقايا الأطلال غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 208
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكووور يالغالي

    جزاك الله عناالف خير

    0 Not allowed!


    "التصميم خنجر في قلب المستحيل"

  5. [5]
    وليد طاهر غافل
    وليد طاهر غافل غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 29
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    مشكور على الموضوع و اتمنى ان يؤخذ بنظر الاعتبار عند التصميم الحديث لمدينة البصرة هذا الطراز المعماري المناسب للمدينه علما ان البصرة هي ايضا مدينتي و مشتاق لرؤيتها

    0 Not allowed!



  6. [6]
    جمال الهمالي اللافي
    جمال الهمالي اللافي غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Jul 2003
    المشاركات: 1,585

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 15
    Given: 0
    المعماري العراقي.... بارك الله فيك على طرح هذا الموضوع.... نتمنى منك أن تخصص موضوع مفصّل عن البيت الإسلامي العراقي في مدينة البصرة.

    0 Not allowed!



  7. [7]
    arc.iraqi
    arc.iraqi غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    المشاركات: 45
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكورين على ردودكم الجميلة وشكرا لاخواني وأهلي المعماريين من البصرة..........
    الى الاخ جمال اللافي............. ان شاء الله سوف اطرح هذا الموضوع الذي طلبته ولكن عندما انتهي من الامتحانات ان شاء الله........ ولا تنسونا بالدعاء...........

    0 Not allowed!


    حاول ان تبتسم و احرص على ان تكون الابتسامة طبيعية غير متكلفة و اذا لم تستطع فتصنع الابتسامة حتى تتعود عليها انظر الى الماضي على انه كنز من الخبرات استعملها بحكمة و انظر الى المستقبل على انه الامل و السعادة و ما الغد الا رؤية لكن اليوم الذي تعيشه كما يجب يجعل الامس حلما من السعادة و الغد رؤية من الامل و تذكر دائما ان الشتاء هو بداية الصيف و الظلام هو بداية النور

  8. [8]
    هنادي الصدقية
    هنادي الصدقية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية هنادي الصدقية


    تاريخ التسجيل: Feb 2006
    المشاركات: 411
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    السلام عليكم

    المهندس العراقي
    جزاك الله كل خير ويعطيك العافية عالموضوع المفيد

    ونرى أن أهمية الشناشيل لا تنحصر في خصائصها الفنية فقط، بل تتعداها إلى أهمية اجتماعية أيضا، إذ جاءت الشبابيك ذات المشبكات الخشبية البارزة على صورة مثلثات مسننة متباينة ومتوافقة مع القيم الاجتماعية المحافظة وشكل الشبابيك المطلة على الأزقة والشوارع تسمح لأهل الدار ان ينظروا إلى الخارج، أي الزقاق، بينما لا يستطيع المارة ان يروا ما في الداخل.." وهذه الخاصية مهمة بالنسبة للنساء.
    يعني الشناشيل هي نفسها المشربيات او امر مختلف؟!!

    0 Not allowed!


    ^_^ هـنــــادي بـنـت عبودي ^_^
    pritziker architect: Hind Abdullah:D

  9. [9]
    مهندس ابو احمد
    مهندس ابو احمد غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    المشاركات: 1
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الموضوع لطيف جدا وجزاك الله خيرا

    0 Not allowed!



  10. [10]
    mohamed2009
    mohamed2009 غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية mohamed2009


    تاريخ التسجيل: May 2009
    المشاركات: 1,547
    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 0
    السلام عليكم بارك الله في حسناتك وزادك في العلم بسطه

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML