دورات هندسية

 

 

ماذا يعرف (أبناؤك) عن قضية المسلمين في أرض فلسطين

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 19 من 19
  1. [11]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إنسانة من تراب مشاهدة المشاركة
    نعم كل ماتحتاجه في تعاملك مع الطفل هو :

    الصدق : لن الطفل ببراءته يكتشف الكاذبين !

    الصبر : لأن الطفل كثير الحركة ، كثير الأسئلة ، فكن حليماً في تعاملك معه وأجب عن كل أسئلته بحدود معرفتك ، ولا تدعي علم ما لا تعلم ، حتى لا تعطيه معلومات خطأ تخالف الوقائع .

    الأفق الواسع : لأنك تحتاج لمجارة الطفل في خياله - والله أتفاجأ عندما أتحاور مع الأطفال وأتعلم منهم -.


    الحيوية : الطفل يحب المرح ، يحب من يلعب معه ، وقد وضح الحق سبحانه وتعالى في كتابه العزيز فيما يُستدل به عن حاجة الطفل للعب في قصة يوسف عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام ، قال الحق جل في علاه :" أرسله معنا غداً يرتع ويلعب وإنا له لحافظون " .

    القدرة على تبسيط المعلومة : بالأنشودة المعبرة ، بالقصة الحلوة .


    الإجابة عن تساؤلات الأطفال : استخدم أكثر من أسلوب لإيصال الفكرة ، وتنويع طرق الشرح فإن لم تصل الفكرة بهذا الأسلوب وصلت بذاك .

    مشاركة تستحق التقييم ..

    لكن ما العمل في حال (التشويه) التعليمي و غرس افكار مختلفة؟
    المشكلة الاكبر انك مهما أثرت في ابنك فان المناهج المدرسية لها قيمتها الخاصة لدى الطفل

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  2. [12]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bishr مشاهدة المشاركة
    لا حل أفضل من دروس العلماء في مساجد إقامة السنة
    والحمد لله هي منتشرة في مصر و طبعاً السعودية
    أنا عن نفسي بجواري مسجد الشيخ سامح قنديل
    تلميذ للشيخ الألباني
    بحر من العلم
    وأيضاً مشايخ أخر
    مثل الشيخ طارق منير
    علم صحيح بفهم السلف لا غبار عليه
    الحمد لله على هذه النعمة
    أنا لو أب زيك م أيمن
    أنا آخد أولادي لما يعوا ويكبروا للدروس دي
    وعندك قناة الرحمة و الناس وغيرها
    فعلاً نعمة كبيرة
    جزاك الله خير
    مرحبا اخي بشر..
    لكن هل تعتقد ان الابن الصغير سيعي ذلك من هؤلاء العلماء؟ و الاهم ..هل سيثير فضوله و اهتمامه ؟
    اعتقد انه لا بد من ان تكون هناك سلسلة مخصصه للأطفال تخاطبهم بلغتهم عن فلسطين


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الحلول مشاهدة المشاركة
    أهلاً أخي أيمن..

    كما تعلم أخي العزيز، فإن المدارس ليست كل شيء.. فالتربية مكانها الأول ليس المدرسة، وإنما مكانها أنت (الوالد) في المنزل، و(الشيخ) في حلقات العلم في المساجد.. ومن ثم يأتي دور المدرسة والمناهج بعد ذلك..
    وتنوير الأبناء على الواقع الفلسطيني هو جزء لا يتجزأ من تربية الأبناء وتوعيتهم، أي هو واجب من واجبات الأهل أولاً، وحلقات العلم ثانياً، والمدرسة ثالثاً.. وأعتقد أنك متفق معي في هذه النقطة..

    مع تحيــــــــاتي..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الحلول مشاهدة المشاركة
    وإنما مكانها أنت (الوالد) في المنزل، و(الشيخ) في حلقات العلم في المساجد.. ومن ثم يأتي دور المدرسة والمناهج بعد ذلك..
    الحين عم تفرق يا زلمة :)
    وين الوالدة ؟؟!! انا احتج

    [/quote]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الحلول مشاهدة المشاركة
    أنت (الوالد) في المنزل،

    المشكلة ان الأب يكاد يكون غير متواجد بالمنزل لفترات طويلة ..

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  3. [13]
    إنسانة من تراب
    إنسانة من تراب غير متواجد حالياً
    مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 1,017

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bishr مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله
    أسلوب طيب وممتاز
    جعله الله في ميزان أعمالك

    آمين ....


    جزاك الله عني خيراً

    0 Not allowed!


    فإنّ مع العسر يسرا ...
    إنّ مع العسر يسرا ...
    شرف المؤمن قيام الليل
    وعزّه الاستغناء عن الناس

  4. [14]
    إنسانة من تراب
    إنسانة من تراب غير متواجد حالياً
    مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 1,017

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ayman مشاهدة المشاركة
    مشاركة تستحق التقييم ..

    لكن ما العمل في حال (التشويه) التعليمي و غرس افكار مختلفة؟
    المشكلة الاكبر انك مهما أثرت في ابنك فان المناهج المدرسية لها قيمتها الخاصة لدى الطفل

    أشكر لك حسن المتابعة ، ومن دواعي سروري أن أساهم معكم في حواركم المفيد والتقييم مؤشر إيجابي لكنه ليس هدفي من المشاركة ، انما المكسب الحقيقي لي هو تبادل خبرات الحياة والحوار المثمر مع أمثالكم من الأخوة والأخوات الطيبين ...

    أخي الكريم :

    التشويه موجود .. حقيقة لا يمكننا إغفالها ، وأزيدك من الشعر بيت ليس تشويهاً تعليمياً فحسب، إنما يتعدى التشويه إلى وسائل الإعلام ، يعني الطفل مطارد ....
    المدرسة والمناهج من جهة ( تسييس المناهج ) : هذا واضح في عصرنا ، لا تعتبر المناهج العدو عدواً ، ولا تجرؤ أيضاً على توضيح حقيقة فكرة الجهاد ضد الأعداء ، فقدنا دور المعلم ( المربي ) ، مجرد حشو لبعض الأفكار لكن قيمة التربية ( مفقودة ) إلا ما رحم ربي من المدرسين من أصحاب الضمائر الحية ...


    وحتى تدرك حجم المأساة التي يواجهها الطفل اليوم

    يتم فصل المدرسين المسلمين والعرب الذين يتجرؤن على توضيح الحقائق ، بحجة انهم لا يحترمون سياسات الدول ، وتم تسليم المدراس ( لإدارات أمريكية تحديداً ) في دول عربية إسلامية بعد فتح باب الخصخصة ! يعني سلمنا رقاب أولادنا لأعدائنا وصار المدرس يكتفي بالتلميح إلى الحقيقة لأن الرقابة عليه شديدة ..... ولا حول ولا قوة إلا بالله


    الفضائيات والنت من جهة أخرى : 80% من أفلام الرسوم عبارة عن عنف ...
    يتم تصدير عادات المجتمع الغربي : نربي كلب بالبيت ولقد رأيت صورة الخنرير في كتب أطفال الصف الأول وعانيت من توضيح موقف الإسلام من الخنزير لأن الكتاب المدرسي يناقض الفكر الإسلامي ويصور الخنزير على أنه حيوان مدلل و محبوب ، صار الطفل يطالب بأن نحتفل ب (بابا نويل ) ، ونعمل أعياد ميلاد ..... و... و....



    النتيجة ....

    إذا لم نربي نحن هذا الطفل على قيمنا الإسلامية الأصيلة وتأخرنا في أداء دورنا ، فإن غيرك سيتولى المهمة ( إعلام مضلل ومناهج هزيلة ) فخلي بالك من طفلك وتابعه لحظة بلحظة واحرص على اختيار المدرسة الملائمة ، الأهل يلهثون وراء المدارس الأجنبية بحجة إكساب الطفل لغة ثانية تفيده في الحياة العملية !
    وما فائدة أن أبني الثقافة وأهدم قيم التربية والإسلام في طفلي ؟!

    دور الأهل كبير جداً ومسؤوليتهم ثقيلة في هذا الزمن الصعب ...



    أخي الكريم ..
    نحن في حرب حقيقية وجهاد ، يحاولون قتل القيم في الشخصية المسلمة ليحصلوا على جيل عاجز مبتور عن أمته وقضاياها الجوهرية ، كنوع من الاحتلال فكري .

    في سيطرة واضحة على المؤسسا ت التعليمية والكلام ليس من عندي ، أنا على تواصل دائم مع المدرسات بحكم أن أكثر أفراد عائلتي من المدرسين والمدرسات ويذكرون أمامنا حقائق يعيشونها كل يوم في المدارس .


    عذراً على الإطالة في ذلك ولكن من حرقة قلوبنا على ما يجري

    أعاننا الله جميعاً على أداء الأمانة تجاه الجيل القادم ، فالأجيال المسلمة في خطر ومع ذلك الأمل موجود والوعي مطلوب .

    0 Not allowed!


    فإنّ مع العسر يسرا ...
    إنّ مع العسر يسرا ...
    شرف المؤمن قيام الليل
    وعزّه الاستغناء عن الناس

  5. [15]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ayman مشاهدة المشاركة
    مرحبا اخي بشر..
    لكن هل تعتقد ان الابن الصغير سيعي ذلك من هؤلاء العلماء؟ و الاهم ..هل سيثير فضوله و اهتمامه ؟
    اعتقد انه لا بد من ان تكون هناك سلسلة مخصصه للأطفال تخاطبهم بلغتهم عن فلسطين
    نعم أخي أيمن..
    طبعاً هذه الحلقات مهمة جداً منذ الصغر.. ولكن الصغر أعني به سناً معيناً وهو اكثر من 7 سنوات..
    أنا أقل من 7 سنوات، فلا أفضل ذهاب الطفل للمسجد للالتحاق بحلقات العلم، فإنه لن يعي ذلك أبداً كا ذكرت، فضلاً عن أنه من الممكن........ ههههههه يا أخي أقل من السبع سنوات، فمن الممكن كل شيء
    لذا في السن المبكرة، أفضل حل، وهو الذي جربته عندما كنت بتلك السن، الآنسات التي تجمع هؤلاء الأطفال، وتدرسهم القرآن الكريم، وتدرسهم بعضاً من السنة النبوية وقصص الأنبياء كما ذكرت الأخت (إنسانة من تراب) عن طريق القصص القصيرة الملونة، وأساليب الإيضاح المساعدة، وحفلات توزيع الجوائز على الحفاظ.. وما إلى ذلك من أساليب تحفيظية تحفيزية :) (عجبتني هي هههههه)

    الحين عم تفرق يا زلمة :)
    وين الوالدة ؟؟!! انا احتج
    طالما لساتي عزابي... محدا بيزعل مني :)


    مع تحيــــــاتي..

    0 Not allowed!




  6. [16]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إنسانة من تراب مشاهدة المشاركة
    أشكر لك حسن المتابعة ، ومن دواعي سروري أن أساهم معكم في حواركم المفيد والتقييم مؤشر إيجابي لكنه ليس هدفي من المشاركة ، انما المكسب الحقيقي لي هو تبادل خبرات الحياة والحوار المثمر مع أمثالكم من الأخوة والأخوات الطيبين ...

    أخي الكريم :

    التشويه موجود .. حقيقة لا يمكننا إغفالها ، وأزيدك من الشعر بيت ليس تشويهاً تعليمياً فحسب، إنما يتعدى التشويه إلى وسائل الإعلام ، يعني الطفل مطارد ....
    المدرسة والمناهج من جهة ( تسييس المناهج ) : هذا واضح في عصرنا ، لا تعتبر المناهج العدو عدواً ، ولا تجرؤ أيضاً على توضيح حقيقة فكرة الجهاد ضد الأعداء ، فقدنا دور المعلم ( المربي ) ، مجرد حشو لبعض الأفكار لكن قيمة التربية ( مفقودة ) إلا ما رحم ربي من المدرسين من أصحاب الضمائر الحية ...


    وحتى تدرك حجم المأساة التي يواجهها الطفل اليوم

    يتم فصل المدرسين المسلمين والعرب الذين يتجرؤن على توضيح الحقائق ، بحجة انهم لا يحترمون سياسات الدول ، وتم تسليم المدراس ( لإدارات أمريكية تحديداً ) في دول عربية إسلامية بعد فتح باب الخصخصة ! يعني سلمنا رقاب أولادنا لأعدائنا وصار المدرس يكتفي بالتلميح إلى الحقيقة لأن الرقابة عليه شديدة ..... ولا حول ولا قوة إلا بالله


    الفضائيات والنت من جهة أخرى : 80% من أفلام الرسوم عبارة عن عنف ...
    يتم تصدير عادات المجتمع الغربي : نربي كلب بالبيت ولقد رأيت صورة الخنرير في كتب أطفال الصف الأول وعانيت من توضيح موقف الإسلام من الخنزير لأن الكتاب المدرسي يناقض الفكر الإسلامي ويصور الخنزير على أنه حيوان مدلل و محبوب ، صار الطفل يطالب بأن نحتفل ب (بابا نويل ) ، ونعمل أعياد ميلاد ..... و... و....



    النتيجة ....

    إذا لم نربي نحن هذا الطفل على قيمنا الإسلامية الأصيلة وتأخرنا في أداء دورنا ، فإن غيرك سيتولى المهمة ( إعلام مضلل ومناهج هزيلة ) فخلي بالك من طفلك وتابعه لحظة بلحظة واحرص على اختيار المدرسة الملائمة ، الأهل يلهثون وراء المدارس الأجنبية بحجة إكساب الطفل لغة ثانية تفيده في الحياة العملية !
    وما فائدة أن أبني الثقافة وأهدم قيم التربية والإسلام في طفلي ؟!

    دور الأهل كبير جداً ومسؤوليتهم ثقيلة في هذا الزمن الصعب ...



    أخي الكريم ..
    نحن في حرب حقيقية وجهاد ، يحاولون قتل القيم في الشخصية المسلمة ليحصلوا على جيل عاجز مبتور عن أمته وقضاياها الجوهرية ، كنوع من الاحتلال فكري .

    في سيطرة واضحة على المؤسسا ت التعليمية والكلام ليس من عندي ، أنا على تواصل دائم مع المدرسات بحكم أن أكثر أفراد عائلتي من المدرسين والمدرسات ويذكرون أمامنا حقائق يعيشونها كل يوم في المدارس .


    عذراً على الإطالة في ذلك ولكن من حرقة قلوبنا على ما يجري

    أعاننا الله جميعاً على أداء الأمانة تجاه الجيل القادم ، فالأجيال المسلمة في خطر ومع ذلك الأمل موجود والوعي مطلوب .



    بارك الله بك و جزاك خيرا...
    نعم معك في ان الموضوع كبير .. و لكني احاول ان اعمل (زوم) على القضية الاخطر و الفتنة الكبرى ..
    صراحة اتحسر على جيل من اقران ابنائي لا يتقنون اللغة العربية و يكادون لا يتكلمونها بالمنزل !
    الأغرب اني (و هذا الموقف كنت اشرت اليه من قبل في اللقاء) اني عندما كنت أقدم لابني بالمدرسة كانت هناك مقابلة شخصية مع (المديرة) فسألت الطفل و كان حينها عمره 3 سنوات : واتز يور نيم؟
    قلتلها كلميه عربي..فردت متعجبة :ليش هوا انتوا بالبيت بتكلمه عربي!!!
    و قبل نهاية (المقابلة) وجدت الولد ينظر لي و يقول بصوت عال: بابا ياللا نروح نشوف مدرسة تانيه :)
    وطبعا (المديرة) تكلمت كلام من قبيل :انتوا اللي هتخسروا :mad:
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,
    اذا كان ذلك بالنسبة للغة فما بالك ان كان للتاريخ؟...هل نستسلم للتغريب؟ ترى ماذا سيكون شكل الاجيال القادمة مع هذا الكم من المغالطات و الكذب التاريخي؟

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  7. [17]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    السلام عليكم ..
    للرفع

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  8. [18]
    إنسانة من تراب
    إنسانة من تراب غير متواجد حالياً
    مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 1,017

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ayman مشاهدة المشاركة


    بارك الله بك و جزاك خيرا...
    نعم معك في ان الموضوع كبير .. و لكني احاول ان اعمل (زوم) على القضية الاخطر و الفتنة الكبرى ..
    صراحة اتحسر على جيل من اقران ابنائي لا يتقنون اللغة العربية و يكادون لا يتكلمونها بالمنزل !
    الأغرب اني (و هذا الموقف كنت اشرت اليه من قبل في اللقاء) اني عندما كنت أقدم لابني بالمدرسة كانت هناك مقابلة شخصية مع (المديرة) فسألت الطفل و كان حينها عمره 3 سنوات : واتز يور نيم؟
    قلتلها كلميه عربي..فردت متعجبة :ليش هوا انتوا بالبيت بتكلمه عربي!!!
    و قبل نهاية (المقابلة) وجدت الولد ينظر لي و يقول بصوت عال: بابا ياللا نروح نشوف مدرسة تانيه :)
    وطبعا (المديرة) تكلمت كلام من قبيل :انتوا اللي هتخسروا :mad:
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,
    اذا كان ذلك بالنسبة للغة فما بالك ان كان للتاريخ؟...هل نستسلم للتغريب؟ ترى ماذا سيكون شكل الاجيال القادمة مع هذا الكم من المغالطات و الكذب التاريخي؟
    [/color]

    طب نفساً أخي أيمن وكن متفائلاً ...

    الهجمة شرسة هذا صحيح ، إنما الجيل الصاعد يتميز بصفات لم تكن موجودة فينا وفيمن سبقنا عموماً

    الجرأة وعدم الخوف .
    إتقانهم للتقنيات الحديثة ( برامج الكمبيوتر واستعمال الانترنت ووسائل الاتصال الحديثة ).
    تمكن من اللغة الانجليزية لأنهم تعلموها من الصغر ( فلديهم القدرة على التحاور مع الغرب ) بطلاقة.


    لذلك لا تستسلم للتغريب او تزوير التاريخ وتذكر أنك تملك بالبيت- هذا الطفل- شعلة ذكاء ونشاط
    والحل
    بالمتابعة الدائمة : كل يوم ساعة أو ساعة ونصف مع الطفل وانظر أنت كأب او الوالدة أو مدرسة ثقة في المناهج ماذا يتعلم ؟وصحح بحدود معرفتك ، ابنك يستحق اهتمامك ومهما بلغت مشاغلكم فهذا الوقت يحتاجه الطفل في منزله ، حتى تواجه أي ثغرات في يومه المدرسي .

    أنا لا أنصح أبداً بإهمال تعلم اللغة الانجليزية : لأن فرص العمل مستقبلاً والمراجع العملية المتاحة حالياً والجامعات العريقة المعروفة تعتمد اللغة الانجليزية ، فلاتفصل الطفل عن التطور حتى لا يتفوق أقرانه عليه مستقبلاً ويشعر أنهم سبقوه ولن يستطيع اللحاق بهم .

    اقتراح :
    يتعلم اللغة بطلاقة ويوم بالأسبوع خلال الداوم ( تحفيظ للقرآن الكريم ) ، إضافة لاستغلال الإجازات بتحفيظ القرآن ،وستشعر أن الطفل يتمتع بلغة عربية سليمة وينعم بالهدوء والسكينة والبركة التي تغمر القلوب في ظل القرآن خصوصاً إذا كان التعليم سليم مع مراعاة أحكام التلاوة ، يمكنك الاستعانة بمن يساعد إذا كنت مشغول .

    أطفال كثيرون حفظوا القرآن الكريم كاملاً وأوائل في مدارسهم الحمد لله

    وبهذا سيتحقق نوع من التوازن ومع مرور الأيام سيتمكن الطفل من الاختيار الصحيح لأنه عزز هويته وانتماءه في أول الطريق ( اول 7 سنوات للطفل جداً مهمة ) ركز على هذه المرحلة ....


    مع تحياتي

    0 Not allowed!


    فإنّ مع العسر يسرا ...
    إنّ مع العسر يسرا ...
    شرف المؤمن قيام الليل
    وعزّه الاستغناء عن الناس

  9. [19]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    موضوع طرحته منذ فترة طويلة اعتقد انه - و مع مشاركات الاخوة و الاخوات الأفاضل - لم يستوف حقه من النقاش..
    جزى الله خيرا كل من اضاف او احب ان يضيف شيئا
    ----
    سؤالي الان .. هل من مصادر مرئيه او مصورة يسهل على الطفل استيعابها ؟

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML