دورات هندسية

 

 

أخيرا يكسر الجزائريون الحظر و يتظاهرون مع غزة. . .

النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. [1]
    الصورة الرمزية شيراد الجزائر
    شيراد الجزائر
    شيراد الجزائر غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 0

    أخيرا يكسر الجزائريون الحظر و يتظاهرون مع غزة. . .

    أخيرا كسر الجزائريون الحظر المضروب على المسيرات يوم امس و انتفضوا منتظامنين مع الأحبة في غزة و سط تفهم كبير من قبل قوات الأمن . . .
    كما قاطعت العائلات احتفالات رأس السنة على غير العادة
    وهذا ما كتبته صحيفة الشروق الصادرة صباح اليوم
    --------------------------------------------------
    مساجد* ‬العاصمة* ‬تكسر* ‬حظر* ‬المسيرات

    أخيرا*.. ‬الجزائريون* ‬بقوة* ‬في* ‬الشارع* ‬لنصرة* ‬غزة



    "الانتقام الانتقام.. يا كتائب القسام، فلسطين فلسطين.. كلنا صلاح الدين، خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سيعود..لا اصطدام مع الشرطة.. مسيرتنا سلمية..لا أحزاب لا سياسة مسيرتنا شعبية.. سلمية عفوية.."،
    هي شعارات رفعها آلاف الجزائريين وصيحات صدح بها المئات من الشباب، الشيوخ، الأطفال وحتى النساء في مسيرات حاشدة جابت شوارع العاصمة ظهيرة الجمعة ليكسروا بذلك ولأول مرة حظر المسيرات في العاصمة منذ 14 جوان 2001.
    عقب خطب ساخنة عن غزة والعدوان الإسرائيلي، أبكى فيها أئمة مساجد العاصمة جموع المصلين، انتفض آلاف الجزائريين من أبناء حي بلوزداد، ساحة أول ماي، حسيبة بن بوعلي، الجزائر الوسطى، تليملي، القصبة، باب الواد، العقيبة، الحامة، حسين داي، باش جراح في مسيرات حاشدة، عفوية وسلمية كسرت حظر المسيرات في العاصمة لأول مرة منذ مسيرة 14 جوان 2001 التي دعت إليها حركة "العروش" وخلفت ضحايا ومصابين.
    مسيرة "الجمعة العظيم" كما لقبّها المتظاهرون انطلقت من مساجد العاصمة بشكل تلقائي وعفوي متأثرين بخطب صلاة الجمعة التي تمحوّرت حول الوضع المأساوي في غزة، وإن دعا بعض أئمة المساجد لضرورة مساندة أهل غزة بـالدعاء وضرورة التعقل، إلا أن الغضب "الشعبي" دفع بمئات المصلين للتجمع والتمجهر بمحاذاة المساجد في العاصمة، مكبرين ومهللين، رافعين أكف الضراعة والدعاء لأهلنا في غزة، وبمرور بعض الدقائق فقط حتى انضم المئات من أبناء أحياء العاصمة للمعتصمين، هاتفين بـ "الانتقام الانتقام.. يا كتائب القسام، فلسطين فلسطين.. كلنا صلاح الدين، خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سيعود"، ويعلنون انطلاق مسيرة عفوية تلقائية يقودها جمع من الشيوخ وعقلاء الأحياء شعارها "من أجل غزة.. مسيرة سلمية عفوية شعبية..لا اصطدام مع الشرطة..لا أحزاب لا سياسة.. مسيرة شعبية من المساجد إلى المساجد".
    وتوّجه جموع المصلين مدعومين بآلاف الشباب والشيوخ والأطفال وحتى النساء الذين انظموا إلى المسيرة السلمية من جميع أحياء العاصمة إلى ساحة أول ماي، حيث توافد المئات من الشباب القادمين من أحياء بلوزداد وحسيبة بن بوعلي وسيدي أمحمد وحسين داي وباش جراح والقصبة وباب الواد لينضموا إلى المسيرة السلمية التي انطلقت من مسجد ابن خلدون وخالد بن الوليد ببلوزداد وانتقلت إلى ساحة أول ماي مرورا بشارع حسيبة بن بوعلي بعد غلق الشارع الرابط بين بلوزداد وساحة أول ماي أمام حركة المرور والسيارات من قبل المتظاهرين لتتدخل سيارات الشرطة بعد قرابة النصف ساعة من التظاهر وتخترق جموع المتظاهرين بإطلاق صفارات الإنذار، في حين طوّقت عشرات السيارات وحافلات الشرطة ساحة "أول ماي"، وحاول المئات من أفراد الشرطة تفريق المتظاهرين والحيلولة دون تقدمهم نحو ساحة "البريد المركزي"، كما شهدت المسيرة بعض المناوشات بين المتظاهرين والشرطة، حيث حاول ثلة من الشباب الطائش مهاجمة الشرطة بالحجارة وهم يهتفون بـ"الفيزا إلى بريطانيا أو لغزة" قصد تغيير مسرى المظاهرة السلمية، إلا أن توجيهات مؤطري المسيرة بعدم الاصطدام بالشرطة حالت دون وقوع أي مشادات بين الشرطة والمتظاهرين، خاصة وأن تعليمات صارمة من السلطات العليا للبلاد أمرت بعدم ضرب المتظاهرين والتعامل معهم بطريقة خاصة لحساسية موضوع المسيرة وأسبابها على حد تعبير أحد أعوان الأمن، غير أن سيارة شرطة من نوع "بولو" دهست المتظاهرين بعد أن اعتدى بعض الشباب الطائش على سائقها.
    وامتثل المتظاهرون لتعليمات الشرطة بعدم التقدم أكثر والتوقف في ساحة أول ماي وضرورة التراجع والعودة إلى المساجد، حيث عاد المتظاهرون أدراجهم رويدا رويدا في حدود الساعة الثالثة زوالا وليتجمّعوا من جديد في محطة الحافلات "عيسات إيدير" المجاورة لـدار الصحافة الطاهر جاووت بشارع حسيبة بن بوعلي، واختتمت المسيرة بعودة المتظاهرين إلى المساجد لأداء صلاة العصر في هدوء بعض ثورة من "الغضب الشعبي".

    بركات من كلمتي "نندد ونستنكر" لأنهما لاتفجران صورايخ العدو
    الإعلان عن تأسيس لجنة شعبية لنصرة غزة

    صرح أحد مؤطري المسيرة سليمان شنين للشروق اليومي أنه ورفقاءه أعلنوا عن تشكيل لجنة شعبية لنصرة غزة، تتوجه الى كل الحساسيات الجزائرية سياسية كانت أو مدنية، هدفها تسخير كل الجهود لمساعدة أبناء غزة ماديا ومعنويا.
    وحسب البيان الذي تحصلت الشروق على نسخة منه والذي قرئ على مسامع جماهير المسيرة الموقع باسم عبد الفتاح زراوي حمداش، فإن جملة المطالب تتلخص في ضرورة قيام الدول الإسلامية والعربية بواجبها الشرعي والقومي والتاريخي تجاه بيت المقدس وفلسطين المحتلة وغزة الجريحة، وذلك من خلال مواقف فعلية وواجبات عملية، إذ لا بد من الدفاع عنهم بكل ما تحمله الكلمة من وصف ومعنى سواء عن طريق الجهاد الشرعي العام أو غيره من السبل الناجحة النافعة. كما يجب ان يفتح باب الجهاد للشعوب الراغبة في المساهمة في تحرير فلسطين، وتمكينها من المساهمة بكل ما تطيقه فعليا حتى تساهم جنبا إلى جنب مع دولها في رد العدوان اليهودي على الشعب الفلسطيني. كما طالب البيان الدول العربية والإسلامية بالتوقف عن توظيف كلمتي "نندد ونستنكر"، لأن هذه الصيغة لا تحرر بلدا محتلا، ولا تمنع صاروخا من السقوط على رؤوس المسلمين، ولا تنصر مظلوما ولا تطعم جائعا ولا تفك أسيرا. هذا إضافة إلى المطالبة بمواصلة فتح جسور الإغاثة الجوية والبحرية والجوية.

    عجوز في التسعين تشارك في المسيرة وتصرح للشروق اليومي:
    إذا سقطت ومت فلن تكون حياتي أغلى من حياة أطفال غزة

    أبدى العديد من المواطنين المشاركين في المسيرة الذين تحدثت إليهم "الشروق اليومي" تذمرهم الشديد من مواقف الدول العربية مما يحدث في غزة، ووجهوا انتقادات لاذعة للحكام العرب وعلى رأسهم الرئيس المصري حسني مبارك وعمرو موسى، كما طالبوا أصحاب القرار في الحكومات العربية بتطليق سياسة النعامة واتخاذ سبيل القوة لنجدة غزة التي تأكلها النيران.

    خالتي يامنة "مواطنة طاعنة في السن من حي بلكور"

    وفي وسط جموع المتظاهرين، وقعت أنظارنا على عجوز طاعنة في السن تنادي بأعلى صوتها المبحوح "غزة، غزة رمز العزة"، سألناها كيف تمكنت من اختراق هذه الجموع رغم عدم قدرتها على المشي، فقالت: كنت في زيارة عائلية لإبنتي المتزوجة في بلوزداد، فصادفت في طريق عودتي هذا العدد الهائل من الشباب ينادي بنصرة غزة فانضممت إليهم. ووالله لو سقطت ومت تحت الأقدام لما تأسفت لذلك، فليست حياتي أغلى من حياة أطفال غزة.

    أعوان الأمن يتعاملون باحترافية ويتألمون لجراح غزة

    توافدت قوات الأمن مباشرة بعد انطلاق المسيرة، وازداد عدد الأعوان من قوات حفظ النظام العمومي عندما اقتربت المسيرة من دار الصحافة "الطاهر جاووت" بساحة أول ماي. ولوحظ تعاملها الحذر والاحترافي مع الوضع، حيث لم تسجل أية اشتباكات مع المتظاهرين، بل حاول الأعوان أن يحافظوا على النظام العام من دون الإساءة إلى أي شخص. ورغم محاولات بعض الدخلاء على المسيرة من الشباب الطائش الذي كان ينادي بشعارات لاعلاقة لها بالحدث مثل إطلاق التعليقات الساخرة والضرب بالأيدي على سيارات الشرطة، إلا أن أعوان الأمن كانوا هادئين في أدائهم. وأثناء اقترابنا من بعضهم، كانوا جميعهم متألمين لجراح غزة. وصرح رجل أمن بزي مدني للشروق اليومي أنه وزملاءه تلقوا تعليمات بعدم مس أي مواطن من المشاركين فيالمسيرة بسوء.
    -------------------------------------------------------
    مصالح الأمن تتفهم الغضب الجماهيري وتفسح المجال للمتظاهرين

    تجمعات ومسيرات عفوية في أغلب الولايات تضامنا مع غزة


    شهدت عدة ولايات بشرق وغرب الجزائر، مسيرات عفوية نهاية الأسبوع تضامنا مع سكان غزة، طالبوا خلالها بمحاكمة المسؤولين الاسرائيليين على المجازر المرتكبة منذ أسبوع بالقطاع.


    مصالح الأمن تسمح بمسيرة في تيارت وتمنعها في عين تموشنت

    تطورت، الخميس، الوقفة التضامنية مع غزة التي دعا إليها المكتب الولائي لحركة مجتمع السلم بتيارت إلى مسيرة انطلقت من ساحة الشهداء وتفرقت عند سينما الأطلس، مرورا بأهم شوارع المدينة، حيث رفع المشاركون عددا من اللافتات ورددوا شعارات مؤيدة لفلسطين، ساهمت في انضمام كثير من المواطنين إليها.
    وحسب المنظمين، فقد كانت الفكرة تنظيم وقفة تضامنية أمام مقر حركة مجتمع السلم في جوار الجامع العتيق على الساعة العاشرة، إلا أن توافد العدد الكبير من المواطنين والحماس المتقد بفعل الكلمات التي ألقاها المشاركون دفع الجموع إلى الخروج إلى الشارع وهو ما أدى بالمنظمين إلى ضبط العملية والسير في مسيرة جابت مدينة تيارت ابتداء من الحادية عشر، تحت أعين رجال الشرطة الذين تابعوا تحركها من الانطلاق حتى تفرق المشاركون.
    من جانب آخر، أقدم صبيحة أول أمس بعض الشباب بمدينة المالح ولاية عين تموشنت على التجمهر بمحطة الحافلات بالمنطقة تضامنا مع ضحايا قطاع غزة وضد ما يحدث من قتل وإبادة جماعية جهرا، وأمام مرأى ومسمع العالم ككل، فقد قرر أصحاب المبادرة القيام بمسيرة من المكان المذكور إلى المخرج الشرقي للمدينة على طول الطريق الرئيسي حاملين لافتات وشعارات تدين الأفعال الإرهابية الإسرائيلية، لكن محاولة الشباب التحرك بالمسيرة السلمية اصطدمت بمصالح الأمن التي طوقت المكان تحسبا لأي انزلاق خارج إطار المسيرة.

    سكان الشرق في وقفات "أضعف الإيمان

    واصل المواطنون تضامنهم اللامحدود مع أهلنا في غزة، مستغلين كل الفرص حتى التي أقامتها أحزاب وجمعيات.
    ففي قسنطينة، أقامت حركة مجتمع السلم زوال الخميس، تجمّعا شعبيا، حضره حتى البعيدين عن الحركة، وهذا بعنوان نصرة لإخواننا بغزة وتحت شعار "كلنا غزة"، كما وقفت إذاعة سيرتا المحلية يوم الأربعاء ببرامجها مع أبناء غزة وفتحت المجال لمستمعيها الذين أبانوا تجاوبا كبيرا، وسيرت أكاديمية المجتمع المدني تجمّعا مماثلا، كان الأقوى والأكثر جلبا للسكان وخاصة من الشباب الذين داسوا العلم الإسرائيلي وأحرقوه، ورفعوا العلم الفلسطيني، بينما سارت خطب أئمة المساجد وخاصة جامع الأمير عبد القادر إلى ضرورة العمل لأجل رفع رأس المسلمين، وأجمعت كل مساجد شرق البلاد من دون استثناء على ضرورة الوقوف بالجوارح والدعاء لأهل فلسطين أجمعين.. وذاك أضعف الإيمان.
    وما أنجح الوقفات التي شهدتها مختلف المدن الشرقية، هو كون الخميس كان يوم عطلة مدفوعة الأجر، وعموما فإن معظم فنادق الشرق، خاصة التابعة للقطاع العمومي، ألغت الاحتفال الذي تعوّدت إقامته بمناسبة حلول رأس السنة الميلادية.

    حداد وطني عبر الجامعات وتجمع شعبي حاشد بالعاصمة الاثنين المقبل

    دعا الاتحاد العام الطلابي الحر إلى تجمع وطني حاشد بالجزائر العاصمة يوم الاثنين المقبل وقبل ذلك إعلان حداد وطني عبر كل جامعات الوطن بداية من الأحد، وبالموازاة مع ذلك تنظيم مسيرات حاشدة في جميع المؤسسات الجامعية الموزعة عبر ولايات الوطن بمشاركة كل الفعاليات والشركاء الجامعيين وتحريك المجتمع المدني والأحزاب السياسية.
    وقرر الاتحاد في لقاء عاجل لمكتبه التنفيذي الوطني بعد تطرقه للتطورات الحاصلة في الأراضي الفلسطينية وبالخصوص العدوان الصهيوني المرتكب في حق الشعب الأعزل في غزة، وأمام خطورة هذا الوضع وضرورة التفاعل القوي تضامنا مع الشعب الفلسطيني استنفار كافة مناضليه وهياكله عبر كل الجامعات بداية من اليوم السبت من خلال حملة وطنية واسعة النطاق تحت شعار "أغيثوا غزة.. طلاب الجزائر مع غزة الصمود والعزة.. كلنا مقاومة".
    وحسب الأمين العام للاتحاد إسماعيل مجاهد فإنه تم إطلاق مبادرة المليون توقيع لطلاب الجامعات يطالب من خلالها بمحاكمة الكيان الصهيوني على المجازر المرتكبة في فلسطين ومطالبة الدول العربية بقطع علاقاتها مع إسرائيل والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بالجزائر على ازدواجية المعايير وتخلف المؤسسات الدولية عن نجدة شعب أعزل في حالة خطر، بل بتواطؤ من هذه المؤسسات لسكوتها.
    كما سيتم تنظيم أيام تضامنية مع غزة في كل الجامعات من خلال المعارض والندوات التحسيسية بأهمية القضية ووضع شاشات عملاقة في كل الأحياء الجامعية لمتابعة الأخبار، وتعبئة الوسط الجامعي، مع دعوة كل النشطاء الحقوقيين ونقابات المحامين والمنظمات الدولية للمشاركة في متابعة العدو الصهيوني في المحاكم الدولية كمجرمي حرب.
    ---------------------
    المخابز تشهد كسادا غير مسبوق لحلويات "لابيش"

    عائلات تقاطع احتفالات رأس السنة تضامنا مع ضحايا غزة


    قاطعت العديد من العائلات الجزائرية احتفالات رأس السنة، وعلى غير عادتها، منعت دخول كل أصناف الحلويات والأطعمة الدسمة المعهودة لإحياء ليلة رأس السنة الميلادية التي عادة ما تكون مميزة وفرصة للمّ شمل العائلة، وتجمعت هذه المرة حول شاشات التلفزيون لمتابعة أخبار القصف الإسرائيلي وما خلفه من مآسي تضامنا مع ضحايا غزة.
    زارت "الشروق اليومي" الخميس العديد من مخابز العاصمة أين وجدت كمّا معتبرا من حلويات "لابيش" المخصصة لاحتفالات رأس السنة التي لا زالت معروضة في الرفوف على عكس السنوات الماضية أين كانت هذه المحلات تعرف تدافع واصطفاف عدد كبير من المواطنين لشراء هذا النوع من الحلويات التي كانت تنفذ في الساعات الأولى من صباح آخر يوم من السنة.
    التجار الذين وجدناهم في حالة حيرة لما ألم ببضاعتهم من كساد غير مسبوق أكدوا أن ما يجري في غزة وخروج الناس في وقفات وتجمعات جماهيرية في العديد من شوارع العاصمة جعل الزبائن "يستحيون" من شراء حلويات الاحتفال، وفي هذا السياق قال "ك. م" بائع في مخبزة ديدوش مراد بالعاصمة "السنة الماضية أغلقنا المحل في وجه الزبائن نظرا للإقبال الكبير على حلويات "لابيش" التي بعنا منها ما يزيد عن 300 قطعة كبيرة معظمها كان عن طريق الدفع المسبق، وما فاجأنا هذه السنة هو الإقبال المحتشم للعائلات على محلنا، والغريب في الأمر أن العديد من العائلات التي كانت لا تفوّت الاحتفالات برأس السنة وجعلت منه أمرا مقدسا لم تأت هذه السنة لاقتناء ما كانت تتهافت عليه في السنوات الماضية" ويضيف المتحدث "أنا شخصيا لم أكن أظن أن العائلات الجزائرية ستكون بهذا القدر من التضامن والقدرة على التضحية بأجمل يوم لها في السنة".
    وفي حديثنا مع بعض العائلات التي لاقيناها يوم الأول من جانفي في مختلف شوارع العاصمة أكد لنا بعض الأولياء أنهم احتفلوا بليلة رأس السنة واشتروا مختلف أنواع الحلويات والأطعمة لإدخال الفرحة على أطفالهم الذين لا ذنب لهم لما يحدث في غزة، ولكن جل العائلات التي حاورناها شجبت الدمار والقتل والإرهاب الحاصل في غزة، وأكدت أن أقل ما يمكن أن تفعله هو مشاركة الفلسطينيين الجرحى آلامهم وأحزانهم بأقل شيء وهو الدعاء لهم وترك تقليد المسيحيين المتواطئين مع اليهود.
    وفي هذا السياق يقول بركاتي من العاصمة، طبيب وأب لخمسة أطفال "أنا لم أفوت في حياتي احتفالات رأس السنة، ولكني وجدت نفسي مجبرا على تربية أبنائي على التضحية ومشاركة أطفال غزة أحزانهم عن طريق شراء "شحيحة" وتعويد أبنائي على الإنفاق، أما لابيش فلم تدخل بيتي لأن عائلتي قررت إقامة صلاة التهجّد للدعاء أن يثبت الله أبطال غزة.." ما الحاجة رقية التي تملك أزيد من 12 حفيدا فإنها أعطت تعليمة لجميع أبنائها أن يجتمعوا عندها ويتبرع كل واحد منهم بما يستطيع أن يقدمه لفلسطين، وفي حديثها عن "لابيش" ضحكت وقالت: الذي يأكلها سوف يحاسب لأنه لا يملك قلبا..

  2. [2]
    فاطمةالمهاجرة
    فاطمةالمهاجرة غير متواجد حالياً

    إستشارية الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية فاطمةالمهاجرة


    تاريخ التسجيل: Feb 2008
    المشاركات: 1,598
    Thumbs Up
    Received: 164
    Given: 149
    بالفعل رغم انه ممنوع علينا التظاهرات الا انه سمح اخيراللشعب ان يعبر عن استيائه لمل يحدث لاهلنا بغزة لكن هدا الحظر نستطيع تفهمه فلاسباب امنية بحتة خشية ان تلهينا عن عدونا الرئسي فالامن لم يستقر بعد واي حدث و اي عمل ارهابي سيجعلنا نلتفت الى مصابنا و نترك القضية الهامة الا وهي نصرة اخواننا بفلسطين

    0 Not allowed!



  3. [3]
    محمد جزائر
    محمد جزائر غير متواجد حالياً
    عضو فعال
    الصورة الرمزية محمد جزائر


    تاريخ التسجيل: Jun 2008
    المشاركات: 87
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخواني هدا ليس بغريب ولا بجديد عن شعب صامد لايرضى بالدل والهوان لا لنفسه ولا لاخيه المسلم
    فهدا أقل شىء يمكن أن يفعله شعبنا المسلم لأخوانه بغزة...وما خفي كان أعظم


    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر

    0 Not allowed!


    من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة

  4. [4]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    أهل الجزائر أهل الرحمة و النخوة والإيمان
    جزاكم الله خير
    مع تحفظي على مسألة التظاهر في الشوارع لأنها ليست وسيلة ناضجة أو فعالة لبذل الجهد

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  5. [5]
    اراس الكردي
    اراس الكردي غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية اراس الكردي


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,629

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    بارك الله فيهم
    وفي كل من وقف مع الحق

    0 Not allowed!


    إن الكريم إذا قدر غفر فسبحان الله القادر الكريم


    لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

    ************************

    موقع القرأن الكريم

  6. [6]
    شيراد الجزائر
    شيراد الجزائر غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية شيراد الجزائر


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 0
    السلام عليكم من بلاد الجهاد . . .

    لا زالت قدر الشعب تغلي جراء الظلم النازل في غزة . . . و أسفرت حتى الآن عن ميلاد اللجنة الشعبية لإغاثة غزة
    ودعم المقاومة بحضور الناطق الرسمي عن حماس سامي أبو زهري

    كما شلت الجامعات تضامنا نع الأهل في غزة

















    0 Not allowed!


    [SIGPIC][/SIGPIC]

  7. [7]
    ابن البلد
    ابن البلد غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابن البلد


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 6,997
    Thumbs Up
    Received: 1,092
    Given: 1,787
    مظاهرات الجزائر متميزة ودعمها متميز
    جزاهم الله خيرا ودفع عنهم الشر
    لا حاجة للأمن الداخلي لفض المظاهرات ......هذا رأيي
    فالمظاهرة تأخذ وقتها للتعبير عن الرأي , ولحشد الالناس وإظهار التضامن وتبعث رسالة واضحة عن شعور الشعب تجاه أخيه ولهذا هي ليست ضد أي نظام

    0 Not allowed!


    لا اله الا الله محمد رسول الله

    there is no god except Allah
    Muhammad is the messenger of Allah

  8. [8]
    شيراد الجزائر
    شيراد الجزائر غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية شيراد الجزائر


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 12
    Given: 0
    السلام عليكم . . .

    هذا جديد التحرك الشعبي في الجزائر مساندة لإخواننا في غزة

    جاء في جريدة الشروق لنهار اليوم


    العاصمة .. عشرات الطلبة رفعوا شعارات مناهضة للصهيونية مطالبين بفتح أبواب كلياتهم للمطالبة بمسيرة سلمية، فيما اصطف عشرات المواطنين على طول الطرق المحيطة بالجامعة المركزية، مما أدى إلى تدخل أفراد الشرطة لفك حالة الإختناق .. أصواتهم كانت تسمع من البريد المركزي طيلة أكثر من سبع ساعات كاملة .. في مشهد يلوح في الأفق بضرورة فتح الأبواب للمسيرة السلمية.
    • طوارئ أمام السفارة المصرية، حالة اختناق .. وسقوط المطر لم يمنع أصوات التنديد.
    • ممثلو ورؤساء التنظيمات الطلابية : "مسيرة الطلبة قادمة لا محالة"
    • العاصمة، أمس واليوم، على غير أيامها العادية .. انتشار واسع لقوات الأمن أمام كل جامعات ومعاهد
    • الساعة العاشرة والنصف تجمع بعض الطلبة بساحة الجامعة المركزية أغلبهم من ممثلي المنظمات والجمعيات الطلابية، التي دعت إلى مسيرة سلمية انطلاقا من الجامعة المركزية، ليتوافد على التجمع عشرات الطلبة والطالبات حاملين صور بشعة لمجازر غزة طيلة سبعة أيام كاملة، رفعوا فيها أصواتهم عالية "كلنا صلاح الدين .. كلنا غزة .. خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سيعود .. إفتحوا لنا الأبواب .. نريد مسيرة سلمية" لتتعالى معها أصوات الزغاريد من طرف الطالبات في مشهد أدى إلى تجمع عشرات المواطنين المارين على طول الطريق، ومرددين مع الطلبة في حاجز أمني نفس الشعارات .. حتى أنها كانت تسمع من البريد المركزي، وهو ما أدى إلى انتشار واسع لمختلف قوات الأمن لتطويق أبواب الجامعة ومنع الدخول أو الخروج منها، أو حتى الاقتراب من الباب، قبل أن تتعالى مرة أخرى أصوات الطلبة قائلين " يا شرطة أنتم أيضا معنيون".
    • الساعة منتصف النهار وعشر دقائق بدأ بعض الطلبة يقتربون من الباب محاولين الدخول إلى الجامعة قبل أن تمنعهم عناصر الأمن بعدم الإقتراب من الباب حتى لو كان لمجرد المشاهدة لا المشاركة.
    • افتحوا لنا الأبواب.. فنحن نريد مسيرة سلمية
    • عندما كانت عقارب الساعة تشير إلى الواحدة إلا ربع .. زاد عدد المتظاهرين خلف أسوار جامعة يوسف بن خدة، وزاد معها حماس الطلبة بصعود أحد الشباب على البوابة طالبا بفتح الباب مما أدى إلى تطويق المكان ومنع حتى الصحفيين من الإقتراب، قبل أن يخترق شيخ هرم ذو لحية بيضاء كان مرتديا قميصا رافعا يديه إلى السماء "يا رب انصر أبناءنا في غزة .. اتركوهم يخرجون افتحوا لهم الأبواب .. لماذا نحرم من التظاهر من أجل إخواننا في غزة .. هؤلاء طلبة لن يكسروا لن يفعلوا شيئا؟"، وأمام دعائه وتهليله رفع المتظاهرون مطالبهم مجددا بفتح البوابة. خاصة بعد حمل أحد المتظاهرين العالم الفلسطيني والتلويح به، فيما كان يلف حول رقبته الوشاح الفلسطيني، ليصعد إلى البوابة طالب آخر وهو يلوح بإحدى صور المجزرة قائلا : "إنها غزة يا مسلمين .. العار العار يا مبارك ..".
    • الساعة الواحدة وعشر دقائق قررنا ترك الطلبة والإتجاه إلى مقر السفارة المصرية في الجزائر وعلى طول الطريق كانت حركة المرور مختنقة، انتشار واسع لمختلف قوات الأمن، وكأن شيئا ما سيحدث في الطرقات، خاصة منها على مستوى "ديدوش مراد، رضا حوحو، محمد الخامس .. الخوف من مسيرة الطلبة دفع أصحاب بعض المحلات المجاورة خاصة منها لبيع المأكولات السريعة للتوقف عن العمل، ليوم كامل بعد أن أغلق المارة المتوقفون لمؤازرة الطلبة في مسيرتهم ضد العدوان الصهيوني".
    • من جانبهم، أكد ممثلو ورؤساء المنظمات الطلابية في الجزائر بمختلف ألوانها، بضرورة السماح لهم بمسيرة سلمية في العاصمة للتنديد بالإجتياح البري على غزة ليلة أول أمس واستمرار القصف الجوي عليها، وأكد هؤلاء أن قمع مسيرات الطلبة وتطويقها داخل الجامعات سيؤدي حتما إلى ردود فعل عكسية، وهدد هؤلاء بالتنظيم لمسيرة تنطلق من خارج أسوار الجامعة، في حال استمرار الإجتياح البري على غزة.



















    كما أن الجزائر ارسلت 40 طنا من المساعدات اليوم لغزة

    أكد جمال ولد عباس وزير التضامن والأسرة والجالية بالخارج أنه تلقى أمس تعليمات من رئيس الجمهورية لاستكمال برنامج المساعدات الغذائية والطبية المقدمة لأهل غزة، وبداية إرسال تجهيزات المتمثلة في سيارات الإسعاف ومولدات كهربائية في إطار تجهيز المركز الصحي الذي سينصب اليوم بالقرب من معبر رفح بإشراف 8 أطباء جزائريين وعلى رأسهم رئيس الهلال الأحمر الجزائري الدكتور حاج حمو بنزغير.


    • وعززت السلطات الجزائرية مساعداتها الطبية والغذائية، حيث أرسلت، أمس، سيارتي إسعاف لنقل الجرحى والشهداء، بالإضافة إلى 30 طنا من المواد الغذائية (25 طنا من الفرينة و5 أطنان من الحليب) و10 أطنان من الأدوية موجهة لضحايا قطاع غزة المتواجدين تحت القصف الإسرائيلي المتواصل ليومه التاسع على التوالي، في وقت يشتكي ممثلو حركة حماس الفلسطينية من صعوبة في وصول تلك المساعدات. وأكد اللواء محمود لعرابة قائد القاعدة الجوية لبوفاريك في تصريح لـ »الشروق اليومي« أن عمليات الشحن الجسر الجوي تتم في ظروف حسنة، نافيا وجود عراقيل على مستوى مطار العريش المصري، موضحا أن الطائرات تحط في ظروف حسنة وإن كان المطار صغير ولا يتسع لأكثر من 3 طائرات.
    • وتأتي هذه المساعدات الطبية والغذائية استكمالا لأول عملية تمت منذ أيام فقط، مع بداية سقوط شهداء وجرحى قطاع غزة، حيث أعلن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة عن فتح جسر جوي يربط الجزائر من مطار بوفاريك العسكري بمطار العريش المصري، لنقل المساعدات وتجسدت بإرسال طائرتين من المواد الغذائية والطبية.
    • هذا، وأكد سامي أبو زهري، الناطق الرسمي باسم حركة حماس الفلسطينية في ندوة »الشروق اليومي«، أول أمس، أن هناك صعوبات كبيرة في وصول تلك المساعدات، وطالب السلطات المصرية بفتح معبر رفح الحدودي، داعيا الأنظمة العربية »للضغط على مصر من أجل السماح بمرور المساعدات خاصة الطبية منها«، وقال أن »غزة بها مستشفى كبير واحد ولا يمكن أن يستوعب عدد الجرحى«.
    هذا و قد أفتى الشيخ شمس الدين بـأن العالم كله أرض معركة والواجب تسليح المقاومة
    نص الفتوى خاصة بأحداث غزّة للشيخ شمس الدين



    • الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد فإن الوقت ليس وقت تنديد وشجب واستنكار ولا وقت اجتماعات في الفنادق، الوقت هو وقت إيمان وسواعد وبنادق، فالأمة الإسلامية في مواجهة وحش صهيوني كاسر اتخذ من قتل النساء والأطفال والشيوخ هدفا له.
    • لا فرق عنده بين رجل وامرأة ولابين شيخ وطفل، ولا بين مدني وعسكري، يدمر المساجد والمدارس والمستشفيات والجامعات ويقصف سيارات الإسعاف ومنازل الناس البسطاء، بل وحتى مرابض الغنم واسطبلات الحيوانات، بل ويقتلع حتى الأشجار ويعيث في المزروعات فسادا، يستولي على مياه الشرب ويحرم أهل فلسطين وغزة حتى من الكهرباء، لم يسلم من وحشيته حتى النساء الحوال، بل ولا حتى الرضع في بطون أمهاتهم.
    • هذا الوحش الصهيوني الكافر الخاسر الذي يقوم على أساس عقيدة صهيونية يهدف لإبادة المسلمين والاستيلاء على أرض فلسطين بهدف بناء - الهيكل- وقيام اسرائيل الكبرى، لا يمكن وقف هذا السرطان الخبيث المزروع في أوصال الأمة إلا بالاستئصال التام، لذلك ندعو كل مسلم لمقاومة هذا الوحش الصهيوني، كل مسلم مطالب بمقاومته من موقعه وحسب طاقته وأولى هذه الأولويات أن تعمل جيوش البلاد الإسلامية وتجار السلاح على تسليح المجاهدين في فلسطين تسليحا جيدا مثلما تعمل أمريكا على تسليح الصهاينة، وعلى الحكومات العربية العاجزة والخائفة والمكبلة بالاتفاقيات المحرمة أن لا تحول بين الشعوب المسلمة وتحرير فلسطين، وعلى أصحاب المال أن يجاهدوا بمالهم وذلك بمد إخوانهم في غزة بالمال والانفاق على المجاهدين والأرامل واليتامى والصناعة الحربية، واقتناء السلاح من أعظم القربات.
    • وعلى الشباب المسلم القادر على الجهاد الإلتحاق بصفوف المجاهدين الفلسطينيين، فإن حالت دون ذلك الحدود الموروثة عن الاستعمار واتفاقيات الخيانة المبرمة مع العدو الغاصب فالواجب علي كل مسلم آنس من نفسه القدرة ضرب المصالح الصهيونية في أي مكانه فوق الأرض فالكرة الأرضية أضحت كلها أرض معركة ضد الصهيانة، فحيثما وجد صهيوني يؤمن بإسرائيل الكبرى ويعمل على قيامها ويدعم كيانها بأي طريقة من طرق الدعم فهو عدو محارب وجب على المسلمين القضاء عليه، فلتتحول الأرض كلها ميدان حرب ومعركة مع الصهاينة وعلى المسلمين أن ينسوا خلافاتهم ويوحدوا صفوفهم ضد هذا الوحش الصهيوني الذي عمل على التهامهم قطعة قطعة وعلى الحكام أن لا يلجموا شعوبهم بلجام الاستبداد وأن يخرجوا خوف أمريكا من قلوبهم وأن يحتموا بشعوبهم وينسجموا معها فليس هناك أضر على الأوطان من أن تكون الشعوب في واد والحكام في واد آخر، ومهما طال الليل فلا بد من طلوع الفجر.
    • أما الواجب على كل مسلم في هذه المحنة العصيبة أن يبيت نية الجهاد في سبيل الله دائما ويستصحبها في نفسه ويعلمها أولاده وزوجته وجيرانه وأصدقاءه وتلامذته، وأن يشارك في كل عمل يغيظ العدو ويسر الصديق من تجمعات ومسيرات وندوات فكرية وملتقيات وتبرعات وأعمال خيرية، والواجب أيضا على كل مسلم مقاطعة كل كيان أو هيئة أو شركة تموّل الكيان الصهيوني وتساعده بأي نوع من أنواع التمويل والمساعدة، وكل عمل يصب في خانة مساعدة الكيان الصهيوني على البقاء أو على النمو والاستمرار فهو حرام وكبيرة من الكبائر وخيانة لله ورسوله وسائر المؤمنين، وإني أفتي وأتحمل المسؤولية أمام الله تعالى والأمة، ولا أخاف في الله لومة لائم أن أي قانون أرضي مهما كان مصدره إذا كان يخالف أحكام الشريعة الإسلامية القطعية فهو باطل من القول وزورا لا يجوز تطبيقه ولا العمل به، بل يجب إلغاؤه واستبداله، وكل اتفاقية أو قانون وضع لحماية اسرائيل وتوفير الأمن والأمان لها فهو باطل لايجوز لأي مسلم تطبيقه، بل الواجب إعلان البراءة منه ولا ينفع المسلم بين يدى الله تعالى أن يقول كنت مكبلا بالقوانين الوضعية واتفاقيات الخيانة.
    • ختاما هذه الفتوى تصلح للأوضاع في فلسطين المحتلة وعلى كل مسلم أن يتأكد أن تدمير الأوطان الإسلامية وإضعافها بأي نوع من أنواع التدمير يصب في خدمة الحركة الصهيونية، فلا يجوز للمسلم المساهمة في جريمة تقوية اسرائيل وإضعاف بلاد المسلمين، فالاحتلال الصهيوني هو أشد أنواع الإرهاب.
    • قال تعالى "لاينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم، إن الله يحب المقسطين، إنما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم أن تولوهم، ومن يتولهم فأولئك هم الظالمون"، الممتحنة 8 - 9.
    • الجزائر في: 06 محرّم 1430 هـ
    • الموافق: السبت 03 جانفي 2009م.

    0 Not allowed!


    [SIGPIC][/SIGPIC]

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML