دورات هندسية

 

 

أفضل Game لعام 2008 .. اضرب بوش بالحذاء

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 23 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 23
  1. [11]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101

    Talking كما تدين تدااااااااااااا اااااان .... الجزاء من جنس العمل



    له له ....
    يعني اخرة تعبه ولفه حول العالم ومشاوراته وسهره لراحة الشعوب ..
    نودعه بحذاء ..
    لا وكمان العاب رماية ؟؟
    العجيب
    ان الاعلام الاميريكي لم يتفوه باي كلمة تسئ لمنتظر بل وجه كل الانتقاد لبوش
    وهاهو اليوم يصنع اللعبة
    اللعبة الاولى احلى لانها اكثر واقعيه ( تجعلك تعيش الحدث )
    بس في كلام يبدو ان صاحب الحذاء يتكلم به
    هل فهمه احد ؟؟
    اللعبة رقم 3
    تذكرك انها
    Just for fun
    مايدهشني ان كثير من العرب يعارضون مافعله منتظر ويرون انه اساء الى الصحافة
    ويرى البعض ان ماحدث هو تمثيلية وان اسمه لم يكن ضمن قائمة الصحفين الذين سيحضرون المؤتمر
    طبعا هم احرار في ارائهم
    ولكن
    اريد ان اسالهم
    ترى مالذي دفع منتظر لفعل مافعل ؟؟؟

    بوش تضرر بالفعل ..
    ليس بالضرورة ان يكون الضرر جرحا نازفا
    تكفيه الاهانة الكبيرة التي ادهشت حراسه فمنعتهم من التحرك ..
    مثل هذه الالعاب لن نلعب بها طول اليوم كالاطفال ولن نردد طول الوقت ( خذ انت تستحق )
    بل سنسعد برؤية هذا المجرم يهان
    وحتى اللحظة احب ان اتابع تلك اللقطات على التلفاز وهو يقذف بالحذاء طبعا لاتشفى به
    وهل مافعله معنا قليل ؟
    الا يكفي تواطؤ العالم معه على الاسلام والمسلمين وغزة واحدة من بينها
    فهل تستكثرون علينا التشفي والسخرية منه ...


    0 Not allowed!








  2. [12]
    اراس الكردي
    اراس الكردي غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية اراس الكردي


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,629

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    بارك الله بيك اخي الكريم

    و الحمد لله الذي اكرم العراقيين
    بان جعل اذلال واهانة عدو الله والبشرية
    على يد العراقيين

    وان كان الغرب لعب ببوش على الكومبيوتر
    فقد لعب العراقيين به في بث حي و مباشر

    0 Not allowed!


    إن الكريم إذا قدر غفر فسبحان الله القادر الكريم


    لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

    ************************

    موقع القرأن الكريم

  3. [13]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي محمود فراج مشاهدة المشاركة
    نعم أخي يوجد من يظن أننا ننفس عن أنفسنا بألعاب لا تضر بوش ..
    و يوجد من يظن أنه – على حد قول أحدهم هنا في الملتقى - أنه ما بقي لنا سوي التهكم علي شخص ولي زمنه ، و يتساءل ماذا نحن فاعلون لديننا ووطننا بدلامن تضييع الوقت فيما لا يفيد ..
    ..............
    و يجدر أن أُبيِّن أنِّي ما أعرضُ هذه الألعاب من أجل التنفيس عن النفس و لا التهكم و لا لأقول : اتخذوا هذه الألعاب " كبديل " عن العمل الجاد لديننا ووطننا .. و لا لأضيع الوقت ..
    و إنما لي قراءات في مذكرات رؤساء دول و كتب كتبها من كانوا صناع القرار في يوم من الأيام ... و علمت جيدا أن هذه المذكرات و تلك الكتب هي أهم ما يقرؤه الرؤساء و صناع القرار الحاليين و يعتبرونها عِبَر ومواعظ هامة للغاية يستفيدون منها أكثر من غيرها لأنهم يجدون فيها رؤية من نفس الزاوية التي يقفون فيها و دائما تكون رؤية أكثر عُمقا و موضوعية من رؤية العوام أو ربما الأشخاص الذين هم ليسوا في موضع يجعلهم يرون ما يراه المقربون من دائرة صنع القرار ..
    ..............
    أرى أن نتفهم شعور بوش الآن بعد ثمان سنوات من حكم أمريكا .. بوش الآن في الميزان ..
    ما الخسائر التي تكبدتها الولايات المتحدة بسبب رعونته و سياساته .. كيف استلم الحكم و عنده فائض في الميزانية بينما الآن حديث عن كارثة مالية تُقدَّر ب 12 تريليون دولار ...
    بوش الآن مهتم ب كيف ينظر هو إلى نفسه و كيف ينظر إليه المجتمع الأمريكى و كيف يراه الناس حول العالم ... السؤال الأكثر ترددا الآن هو ماذا سيقول التاريخ عن بوش ؟ و كيف سيُقَيِّمُه و في أي مزبلة من مزابل التاريخ سيلقيه ؟
    .............
    باختصار ..
    على المستوى الاقتصادي ، خسائر فادحة ..
    على المستوى العسكري ، فشل ذريع و غرق في وحل العراق و أفغانستان و قتلى و جرحى و معاقين بأعداد كبيرة في صفوف الجيش الأمريكي .
    أما على المستوى الشخصي ، فالإهانة .. الإهانة لدرجة أنه أصبح لعبة يقذفها الأطفال بالحذاء ..
    .................................
    ذكرت قبلا مقارنة بين قصتين :
    قصة حذاء ترفَعُ قدْرَ إنسان مُحْترم ... و قصة حذاء تحط قدر مجرم و تنزله منزلته .
    http://www.arab-eng.org/vb/showpost.php?p=925560&postcount=11
    وقد سُئِلَ بوش هذا السؤال : ماذا تتوقع أن يقول التاريخ عنك؟
    فأجاب :أنا لن أكون موجودا حتى أعرف ماذا سيقول التاريخ عني ...
    أما الآن فبوش يعرف الإجابة جيدا و يعرف أن التاريخ سيقول أنه كان واحدا من أحط الحكام في التاريخ و أسوأهم خلُقا و أكثرهم ظلما و لم يسمع عن شيء أسمه العدل و الإنصاف و الإنسانية و نصرة المستضعَفين ... يعني كان حقيرا بكل ما تحمله الكلمة من معانٍ ... و بهذه الصفات فأنسب شيء في حقه هو الضرب بالحذاء .. فالرسالة واضحة و مفهومة و مناسبة و تليق بمنزلة بوش التي يستحقها كأحد برابرة العصر و مجرمي الحرب .
    ...................
    و هذا الحذاء أصبح أحد أشهر الأحذية في التاريخ و رائع أن يكون الحديث عنه مرتبط بإهانة بوش ..
    و أما الأحذية الأخرى الشهيرة فمنها .. حذاء الرئيس السوفيتي خروشوف التي وضعها على الطاولة في الامم المتحدة، وحذاءالفنان الهولندي "فان كوخ" الذي رسمه في لوحته ذائعة الصيت ... وحذاء غاندي الذي له قصة تستحق أن تُروى .. فقد سقط حذاء غاندي و هو يركب القطار و لم يكن من الممكن أن ينزل ليأخذه ، فما كان منه إلا أن خلع حذاءه الآخر و ألقاه بجوار الحذاء الذي سقط ...
    و عندما سؤل عن ذلك قال : لو أن أحد الفقراء وجد فردتي الحذاء فيمكنه أن يلبسه أما إذا وجد فردة واحدة فلن يلتفت إليها ...
    فانظر إلى قصة حذاء ترفع قدر إنسان محترم ... و قصة حذاء تحط قدر مجرم و تنزله منزلته .
    كفيت ووفيت اخي الحبيب
    استمعت الى بعض الآراء التي تقول ان هذا الصحفي تصرف بطريقة غير حضارية ونسي هؤلاء التحضر الذي جاء به بوش واذنابه الى العراق (قلعة العرب)
    نسي هؤلاء ان ابن العراق البار منتظر اعلامي وقاوم المجرم بالاعلام والاعلام يمكن ان يكون بالقلم او بالكلمة او بالصورة او..او ... ولكن لان منتظر رجلا مبدعا فقد ابدع وسيلة جديدة في الاعلام وهي الاعلام بالصرماية على وجه القبيح بوش
    يوم امس استمعت الى ندوة على بي بي سي قيل فيها انه كان على منتظر ان يسأل بوش سؤالا محرجا فيكون قد استخدم الاعلام ضده بدلا من ضربه بالحذاء وينسى اصحاب هذا الرأي ان بوش غزى العراق دون اي نوع من انواع الشرعية دون ان يشعر بالاحراج....وهل يمكن لخنزير ان يشعر بالاحراج؟؟؟!!!
    استغرب من بعض الذين يرون في عمل منتظر عملا تافها لا يستحق كل هذا الكلام عنه وينسبون آرائهم للاسلام وينسون ان الاسلام جعل للذود عن الحق ونكران الباطل وجوها تبدأ بتغييره باليد مرورا باللسان وصولا الى القلب (وهو اضعف الايمان).
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم: من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه فان لم يستطع فبقلبه وذلك اضعف الايمان.

    0 Not allowed!



  4. [14]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة

    له له ....
    يعني اخرة تعبه ولفه حول العالم ومشاوراته وسهره لراحة الشعوب ..
    نودعه بحذاء ..
    لا وكمان العاب رماية ؟؟
    العجيب
    ان الاعلام الاميريكي لم يتفوه باي كلمة تسئ لمنتظر بل وجه كل الانتقاد لبوش
    وهاهو اليوم يصنع اللعبة
    اللعبة الاولى احلى لانها اكثر واقعيه ( تجعلك تعيش الحدث )
    بس في كلام يبدو ان صاحب الحذاء يتكلم به
    هل فهمه احد ؟؟
    اللعبة رقم 3
    تذكرك انها
    just For Fun
    مايدهشني ان كثير من العرب يعارضون مافعله منتظر ويرون انه اساء الى الصحافة
    ويرى البعض ان ماحدث هو تمثيلية وان اسمه لم يكن ضمن قائمة الصحفين الذين سيحضرون المؤتمر
    طبعا هم احرار في ارائهم
    ولكن
    اريد ان اسالهم
    ترى مالذي دفع منتظر لفعل مافعل ؟؟؟

    بوش تضرر بالفعل ..
    ليس بالضرورة ان يكون الضرر جرحا نازفا
    تكفيه الاهانة الكبيرة التي ادهشت حراسه فمنعتهم من التحرك ..
    مثل هذه الالعاب لن نلعب بها طول اليوم كالاطفال ولن نردد طول الوقت ( خذ انت تستحق )
    بل سنسعد برؤية هذا المجرم يهان
    وحتى اللحظة احب ان اتابع تلك اللقطات على التلفاز وهو يقذف بالحذاء طبعا لاتشفى به
    وهل مافعله معنا قليل ؟
    الا يكفي تواطؤ العالم معه على الاسلام والمسلمين وغزة واحدة من بينها
    فهل تستكثرون علينا التشفي والسخرية منه ...
    حاول بوش أن يقلل من حجم الإهانة و معناها .. بأنه قال أنه لم يكن خائفا و أن الحذاء هو مقاس 10 ..
    و طبعا نحن نقدر ما يشعر به ونقول له : مفهوم مفهوم .. لا داعي أن توضح ..
    ..........
    بعض وسائل الإعلام تحاول أن تقلل من حجم الإهانة و معناها و تقول أن الغرب لا يفهم أن الضرب بالحذاء عند العرب معناه الإهانة وفقط .. و انما الغرب يعتقد أن معناه ( حرية التعبير و الإختلاف في وجهات النظر و الكلام ده ! ) ..
    لكن الحقيقة أن بوش يعرف ووسائل الإعلام تعرف جيدا أن الإهانة بالحذاء هي إستكمال مسلسل الفشل الإقتصادي و العسكري و الإنحطاط الأخلاقي الذي لازم بوش ..
    بوش يعرف الآن ، كيف ينظر العالم إليه و ماذا سيقول التاريخ عنه و في أي مزبلة يضعه ...
    و قد عُرِفَ عن بوش منذ بداية حكمه أنه لم يقرأ ولا سطر واحد في كتب التاريخ و ليس عنده أي تصور عن إلتزاماته على المستوى الإنساني و الأخلاقي ...
    و في نهاية حكمه تبين أيضا أنه فشل على المستوى العسكري و الاقتصادي .
    .............
    عندما نتحدث عن رؤساء سابقين نقول فعل كذا و إتخذ قرار كذا و نخلص إلى مميزات و عيوب فترة حكمهم ... فما هي مميزات فترة بوش ؟
    إذا كانت مميزات فترة بوش هي " ديمقراطية " المالكي و كرزاي و عباس ...
    فردُّنا على هذه الديمقراطية هو .......... الحذاء ..............
    و كما قلت يكفيه أن يكون لعبة تقذفها الأطفال بالحذاء ..
    ...................
    أما الكلام الحقيقي الذي ذكره منتظر الزيدي فكان ردا على بوش الذي تحدَّث عن أن هذه هي الزيارة الأخيرة ( زيارة الوداع ) فقال له منتظر : هذا ما نودعك به يا .... و ذكر له أسماء بعض الحيوانات !
    و الصوت في اللعبة الأولى هو جزء مقتطع من هذا المعنى .
    ....................
    العرب الذين يعارضون ما فعله منتظر يقسمون الموضوع إلى قسمين..
    القسم الأول هو : النظر إلى هذا التصرف من الناحية المهنية .. و أن مهنية منتظر كصحفي كانت تقتضي أن يوجِّه له سؤال محرج و أن يسجِّل ما يجري و يعلِّق عليه و هكذا .
    القسم الثانى هو : النظر إلى هذا التصرف من الناحية السياسية و الأخلاقية و كرد فعل تجاه جرائم بوش .. و أعتقد أن الجميع يوافق على تصرف منتظر من هذه الناحية .. طبعا ما عدا كلاب الحراسة .
    ..............
    إذا كان أسمه غير مدرج ضمن قائمة الصحفين الذين سيحضرون المؤتمر .. و استطاع أن يدخل و يفعل ما فعل فهذا معناه أنه دخل بصفته مواطن عراقي شريف حر يتعامل مع رئيس الدولة التي احتلته ..
    ..............
    و في تقديري أن الأمر لا يتوقف عند التشفي و فقط .. و مختصر الرسالة له و لأمثاله : أنه لا تعارض بين أن تحقق مصالحك و أن يكون عندك و لو الحد الأدنى من الأخلاق و الإنسانية و العدل ...
    الرسالة له و لأمثاله هي : تصرَّف كإنسان حتى لا تُعامل معاملة البهائم و تُضرب بالحذاء .



    0 Not allowed!



  5. [15]
    Alinajeeb
    Alinajeeb غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية Alinajeeb


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 1,051
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    والله ضريته

    0 Not allowed!



  6. [16]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اراس الكردي مشاهدة المشاركة
    بارك الله بيك اخي الكريم
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اراس الكردي مشاهدة المشاركة

    و الحمد لله الذي اكرم العراقيين
    بان جعل اذلال واهانة عدو الله والبشرية
    على يد العراقيين

    مشكور على المرور .. نصر الله العراق وأهل الحق فيه على عدوهم .

    0 Not allowed!



  7. [17]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد محمد خالد مشاهدة المشاركة
    استغرب من بعض الذين يرون في عمل منتظر عملا تافها لا يستحق كل هذا الكلام عنه وينسبون آرائهم للاسلام وينسون ان الاسلام جعل للذود عن الحق ونكران الباطل وجوها تبدأ بتغييره باليد مرورا باللسان وصولا الى القلب (وهو اضعف الايمان).
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم : من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه فان لم يستطع فبقلبه وذلك اضعف الايمان.

    مرحبا بك أخي الحبيب ..
    نعم الإسلام دين الرفق و ما كان الرفق في شيء إلا زانه و ما نزع من شيء إلا شانه ...
    لكن يجدر بالمسلم أن يعتقد أن الإسلام دين الحكمة .. فالرفق له موضعه و الشدة لها موضعها ..
    و اقرأ قول الله سبحانه {مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ } من الفتح29
    فالمسلم يجب عليه أن يكون شديدا في موضع الشدة و رحيما في موضع الرحمة ...
    و استقبال المجرم بوش بالترحيب و بالورود و بكل سرور هو عمل لا يليق بالمسلم ..


    0 Not allowed!



  8. [18]
    ابو سـ ع ـد
    ابو سـ ع ـد غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2008
    المشاركات: 12
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    لووووووووووووول

    نزلت كل الغيض اللي فيني .. وضربت فيه حتى عاف حياته خخخخ ..

    شكرررررررررررا

    0 Not allowed!



  9. [19]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    أعجبتني و أضحكتني هذه الصور ( من مشاركة لأخي أحمد صلاح عبود )
    .........................
    ملامح بوش تؤكد أنها ليست المرة الأولى



    ....................
    و هنا بوش ينظم الصفوف .. حتى يساعد منتظر على " إصابة الهدف بدقة "



    ........................

    وهنا بوش يستعد و يهيء وجهه لتلقي الضربة





    .................................
    و كان ذلك بعنوان :
    صور من القنادر التي لم يستطع الامساك بها حارس المرمى الدولي نوري المالكي





    0 Not allowed!



  10. [20]
    ابو اسامة63
    ابو اسامة63 غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 4,249
    Thumbs Up
    Received: 49
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي محمود فراج مشاهدة المشاركة
    مرحبا بك أخي الحبيب ..
    نعم الإسلام دين الرفق و ما كان الرفق في شيء إلا زانه و ما نزع من شيء إلا شانه ...
    لكن يجدر بالمسلم أن يعتقد أن الإسلام دين الحكمة .. فالرفق له موضعه و الشدة لها موضعها ..
    و اقرأ قول الله سبحانه {مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ } من الفتح29
    فالمسلم يجب عليه أن يكون شديدا في موضع الشدة و رحيما في موضع الرحمة ...
    و استقبال المجرم بوش بالترحيب و بالورود و بكل سرور هو عمل لا يليق بالمسلم ..
    كلام يوزن بميزان الذهب.....جزاك الله كل خير

    0 Not allowed!



  
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 23 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML