دورات هندسية

 

 

نوافير الكرة العملاقة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12
  1. [1]
    الصورة الرمزية رزق حجاوي
    رزق حجاوي
    رزق حجاوي غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 7,648
    Thumbs Up
    Received: 4,986
    Given: 1,442

    نوافير الكرة العملاقة

    السلام عليكم
    بدأت كرات الجرانيت الضخمة التي تعوم وتدور على طبقة رقيقة من المياه، باكتساب شعبية عارمة في جميع أنحاء العالم. يحدثنا بن سمولي في هذا المقال عن فن وعلم نوافير الكرات العائمة.
    لم يعد وجود نوافير الكرات العائمة مقتصراً على أماكن محددة فقط، حيث يتم تركيب أعداد متزايدة منها في مواقع مختلفة، تمتد من ديزني لاند في أميركا، إلى مراكز التسوق والحدائق العامة في أوروبا، وذلك بهدف لفت نظر العامة ومنحهم ما يلهمهم ويطلق العنان لمخيلاتهم.
    لقد تحولت هذه النوافير الجذابة إلى حديث كثيراً ما يتناوله الناس، وهم يحاولون فهم وتفسير كيف يمكن لكرة حجرية عملاقة، قد يصل وزنها إلى 45 طناً، أن تعوم على طبقة رقيقة من الماء، وتدور بسهولة مطلقة، بحيث يستطيع حتى أصغر الأطفال تغيير اتجاهها كيفما أراد.
    ولد مفهوم هذا النوع من النوافير لدى رئيس إحدى شركات تقطيع الحجارة في فنلندا، حيث استغل فترة كساد اجتاحت قطاع الإنشاءات والأبنية في جميع أنحاء العالم منذ عدة سنوات، وذلك لتطوير فكرة أمضى حياته في دراستها وتقييمها.

    فقد قام ييرو فينيكا، رئيس مجلس الإدارة في شركة سورفيكيفي آوي، وهي واحد من بضع شركات تقوم حاليا بتصنيع هذا النوع من النوافير في العالم، بتطوير أول نافورة على شكل كرة، وذلك لتركيبها فيما بعد في مدينة برلين، حيث يستطيع اليوم ملايين المارة رؤية الكرة البراقة العملاقة، المصنوعة من حجر الجرانيت الأحمر، والتي يصل وزنها إلى خمسة أطنان كاملة، وهي تدور بأناقة وجمال على طبقة شديدة الرقة من الماء، وذلك في مركز المدينة.
    ومنذ ذلك الحين، بدأت الشركة باستلام طلبات لتصنيع كرات شبيهة بتلك المركبة في برلين، وذلك من بلدان مختلفة مثل إيطاليا، الصين، سنغافورة والولايات المتحدة الأميركية، كما بدأت الشركة بتوجيه اهتمامها إلى أسواق الشرق الأوسط.
    ويقول فينيكا إن شركته تطمح إلى إنتاج ما يصل إلى ست كرات صخرية عملاقة في السنة، وذلك بالإضافة إلى العديد من الكرات الأصغر حجماً، ومنها ما يصل إلى أحجام يمكن وضعها على الطاولات.

    يقول فينيكا: "نريد أن تتمكن النوافير التي ننتجها من بث الفرح والمتعة في بلدات ومدن تنتشر في جميع أنحاء العالم، وذلك لأن الثنائية التي تؤلفها كل من المياه المتدفقة والحجارة المصقولة بعناية فائقة، تشكّل عامل جذب شديد الفعالية."
    وأضاف فينيكا إن سرّ نجاح الشركة يكمن في قدرتها على تقطيع وصقل الحجارة بدقة عالية جداً، تصل إلى أجزاء بالمائة من الملليمتر، مما يجعلها واحدة من بضع شركات فقط في العالم كله، تستطيع الوصول إلى هذه النتيجة.
    وحول ذلك يقول: "إذا لم يتجاوز هامش الخطأ ما يصل إلى 4 – 8 أجزاء بالمائة من الملليمتر، فإن النافورة الكروية العائمة ستشتغل بشكل طبيعي، إلا أنه كلما زادت الدقة في القياسات والأبعاد، قلت كمية المياه التي تحتاجها النافورة حتى تشتغل."
    وعلى سبيل المثال، فإن الكرة العملاقة التي يصل وزنها إلى خمسة أطنان، والتي تم تركيبها في مدينة برلين، تدور باستخدام 13 لتراً من المياه في الدقيقة، كما تبلغ سماكة طبقة الماء التي تفصل ما بين جسم الكرة والقاعدة التي تحته، ما بين 1 – 2 من أعشار الملليمتر، فقط.
    وبالإضافة إلى ضرورة الالتزام بالدقة التامة في المقاييس، فإن الكرة الصخرية التي تدور يجب أن تكون على قدر كبير من التوازن. فمن الممكن أن تمضي شركة سورفيكيفي شهرين على الأقل لتشكيل وصقل كرة صخرية ضخمة مصنوعة من حجر الجرانيت الفنلندي، بينما تستغرق عملية موازنة الكرة بشكل دقيق أياماً عدة إضافية.
    يقول فينيكا حول هذا الأمر: "على الرغم من أن الجزء الأساسي من العمل يتم على ماكينات نقوم بالتحكم فيها بواسطة الكمبيوتر، فإن الخطوات النهائية من العمل تكون يدوية دائما، فإظهار الصفات المميزة لكل حجر أمر يحتاج إلى عين بشرية خبيرة."
    أما كريستيان لوباس، الذي يعمل كاستشاري للشركة الفنلندية هنا في دبي، فيقول إن تلك النوافير تمتلك فرصة كبيرة للدخول إلى أسواق الإمارات العربية المتحدة، وذلك بالنظر إلى عدد المشاريع الإنشائية الراقية التي هي قيد التنفيذ في المدينة.
    يقول كريستيان لوباس: "لقد قمت بعرض هذه النوافير أمام العديد من الأشخاص هنا، وأعتقد أن هناك عدداً لا بأس به من المشاريع التي يمكن تركيب النوافير ضمنها، مثل الدوارات التي في الشوارع، أو الحدائق التخصصية، وذلك كنصب للتذكير باجتماع دولي هام، بالإضافة إلى إمكانية الاستفادة منها كمَعلَم يشير إلى سلسلة عالمية للفنادق. أما الطريقة التي يجب اتباعها لدمج تلك النوافير وجعلها منسجمة مع التصميم المعماري المحيط بها، بحيث تصبح واحدة من عوامل الجذب ضمن التصميم الكلي، فهي تعود إلى المهندس المعماري أو المصمم، وتعتمد على سعة الخيال التي يتمتع بها.
    ويقول لوباس، الذي يعمل في الشرق الأوسط منذ عام 1986 في مجالات التنقيب وتصنيع الحجارة والصناعات المعدنية، إن هناك أسباباً متعددة تجذب الناس إلى هذه النوافير الكروية.
    وحول ذلك يقول: "بالنسبة إلي، فإن ما يجذبني إلى هذه الكرات هو الجانب التقني، بالإضافة إلى الأضواء وعملية الدوران بحد ذاتها. فسطح كرة الجرانيت التي تدور، والانعكاسات التي نشاهدها عليها، دائما التغيير. أما بالنسبة لأغلبية الناس، فما يجذبهم إلى تلك النوافير هو الجانب الهندسي، بالإضافة إلى عامل الفضول. فالكرات التي قد يصل وزنها إلى ما بين 10 أطنان و 45 طناً تدور بسهولة مطلقة، تجعل من السهل على أي طفل أن يحركها."
    تتألف هذه النوافير من الكرة الرئيسية المصقولة، بالإضافة إلى القاعدة التي تشكل ما يشبه إطارات محامل الكرات. أما أسلوب عملها فهو شديد البساطة، ويعتمد على المبادئ العلمية الأساسية، حيث تدور الكرة بشكل حر ومستمر عندما يتم ضخ المياه من أسفلها، وذلك طالما حافظت الكرة على استدارتها التامة وتوازنها. كما يمكن للكرة أن تدور عن طريق ضخ الهواء من أسفلها، بدلا من المياه.
    ويشرح لوباس العملية بقوله: "تعتمد حركة الكرة بشكل أساسي على أحد مبادئ الفيزياء المائية. فالمياه تصل عن طريق أنبوب صغير، ثم تقوم بتوزيع نفسها بشكل متساوٍ على مساحة كبيرة، والضغط في السائل أو الهواء يوزع نفسه بشكل متساوٍ على المساحة الكلية للسطح، بحيث لا تحتاج إلى استخدام ضغط عالٍ.
    كما أن هناك مبدأين آخرين يتم استخدامهما في العملية: إن توتّر سطح الماء يكون عالي المستوى (مما يفسّر تمكن الحشرات وبعض الحيوانات الأخرى من الركض على سطح الماء)، الأمر الذي يجعل من الصعب اختراق هذا السطح. وبالإضافة إلى ذلك، عندما تقوم المياه برفع الكرة إلى الأعلى، فإن الاهتزازات الصغيرة الموجهة التي يسبّبها جريان الماء أو الهواء، تجعل الكرة تدور ذاتياً بسهولة شديدة وبالطريقة المطلوبة، طالما استمر ضخ المياه أو الهواء تحتها. كما أنه من الممكن إحداث اهتزازات في اتجاهات أخرى.
    ولكي تنجح عملية الدوران، يتوجب أن تكون الكرة أولا ذات شكل كروي تماما، وثانيا أن تتمتع بتوازن كامل ثلاثي الأبعاد، بحيث يتوزع الوزن بشكل متساوٍ. ويمكن لك أن تعرف جودة صناعة الكرة بمجرد النظر إلى كمية المياه التي تحتاجها لكي تطوف وتدور، فكلما كانت جودة الصناعة أعلى، كلما قلّت كمية المياه اللازمة."
    وقد قامت الشركة الفنلندية بتصنيع نوافير كروية من مختلف القياسات والأقطار، بما فيها تلك التي تتألف من كرة صغيرة أو مجموعة منها، لكنها تركز جلّ اهتمامها اليوم على الكرات التي لا تقل قياسات أقطارها عن 60 سنتمتراً، وقد تصل إلى عدة أمتار، غير أن الكلفة ترتفع بشكل حاد كلما ازداد الحجم.
    يقول لوباس: "المشكلة الأساسية ليست في التصنيع بحد ذاته، بل في إيجاد كتلة صخرية متجانسة ومتوازنة بشكل ثلاثي الأبعاد، بالحجم المطلوب، على أن تكون خالية من الشقوق أو العيوب الأخرى.
    إن أكبر كرة نستطيع إنتاجها حاليا يبلغ قطرها 3.2 متر، لكننا لم نجد لها زبونا بعد."

  2. [2]
    حسان2
    حسان2 غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية حسان2


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,979
    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 0
    مقالة شيقة ومثيرة للاهتمام, سلمت يداك أخي رزق وجزاك الله خيرا على الجهود التي تبذلها

    0 Not allowed!



  3. [3]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    يا جماعة، والله الموضوع بيستحق التقييم، وأنا أول البادئين..

    مشكور م. رزق....... تقبل تحيـــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  4. [4]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    أنا حاسس أنه الموضوع حلو
    بس مش فاهم هيه بتشتغل إزاي
    مشكور م رزق و ننتظر التفسير الميسر

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  5. [5]
    شريف مصطفى إبراهيم
    شريف مصطفى إبراهيم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية شريف مصطفى إبراهيم


    تاريخ التسجيل: Sep 2008
    المشاركات: 735
    Thumbs Up
    Received: 59
    Given: 25
    شكرا م / رزق على الموضوع
    رأيت مثل هذه الكرة في أحد المراكز التجارية بمدينة الرياض ، وهي ليست بنافورة بالمعني الذي يطرأ للأذهان ، وإنما ما يظهر فقط هو الكرة ولا تظهر المياه للعيان ، وقد يكون ذلك لزيادة اجتذاب انتباه زوار المركز للتساؤل عن كيفية دوران الكرة.
    جزاك الله خيراً

    0 Not allowed!



  6. [6]
    رزق حجاوي
    رزق حجاوي غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية رزق حجاوي


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 7,648
    Thumbs Up
    Received: 4,986
    Given: 1,442
    السلام عليكم
    اشكر لادارة المنتدى على الطريقة الجديدة لتنزيل الصور
    وهذه اول مشاركة بهذه الطريقة


    0 Not allowed!



  7. [7]
    إبراهيم أسامة
    إبراهيم أسامة غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إبراهيم أسامة


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 3,107
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 3
    جامده بجد................

    0 Not allowed!


    أنا في الحياة وديعة وغدا سأمضي عابرا في رحلتي

  8. [8]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    الله .....روعة
    فعلاً شئ مبهج جداً
    لكن لازلت لا أعلم كيف تتحرك بسهولة كما وضحت م رزق ..

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  9. [9]
    هادي المهندس
    هادي المهندس غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية هادي المهندس


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 1,072
    Thumbs Up
    Received: 50
    Given: 0
    السلام عليكم
    والله جميله جدا انا سابقا كنت اراها وتوقعت هي لا تتحرك بسبب وزنها لكن استغرب كيف يمكن تحريكها وبسهوله هل هل لها علاقه بقوانين الجاذبيه وقوانين الوزن ام ماذا ؟؟؟؟
    مع تحياتي

    0 Not allowed!



  10. [10]
    اسمهااان
    اسمهااان غير متواجد حالياً
    عضو فعال
    الصورة الرمزية اسمهااان


    تاريخ التسجيل: Oct 2008
    المشاركات: 104
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    سلمت يداك على ما أعطيت و أبدعت أخي الكريم
    جزاك الله جزيل الشكر و جعله في ميزان حسناتك

    0 Not allowed!


    "نحن لن نستسلم ننتصر أو نموت سوف تأتي أجيال من بعدي تقاتلكم أما أنا فحياتي أطول من حياة شانقي"

  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML