دورات هندسية

 

 

المسطرة الحاسبة "slide rule" جزء من تاريخ الهندسة المدنية

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18
  1. [1]
    الصورة الرمزية حسان2
    حسان2
    حسان2 غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,979
    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 0

    المسطرة الحاسبة "slide rule" جزء من تاريخ الهندسة المدنية

    الأخوات والأخوة الكرام
    عندما ذكرت المسطرة الحاسبة"المنزلقة" في معرض الحوار في باب: "لقاء خاص مع مهندسي الهندسة المدنية" لاحظت أن معظم الأخوات والأخوة ان لم يكن جميعهم لا يعرفونها وربما لم يتخيلو عما كنت اتحدث, لذلك أحببت تعريفكم على هذه المسطرة السحرية التي لازمتني حوالي 8 سنوات وما زلت أحتفظ بها حتى اليوم والتي أصبحت من محتويات متحف الهندسة المدنية



    A slide rule positioned so as to multiply by 2. Each number on the D (bottom) scale is double
    the number above it on the C (middle) scale




    The slide rule, also known as a slipstick[1], is a mechanical analog computer. The slide rule is used primarily for multiplication and division, and also for "scientific" functions such as roots, logarithms and trigonometry, but does not generally perform addition or subtraction.

    Slide rules come in a diverse range of styles and generally appear in a linear or circular form with a standardized set of markings (scales) essential to performing mathematical computations. Slide rules manufactured for specialized fields such as aviation or finance typically feature additional scales that aid in calculations common to that field.

    William Oughtred and others developed the slide rule in the 1600s based on the emerging work on logarithms by John Napier. Before the advent of the pocket calculator, it was the most commonly used calculation tool in science and engineering. The use of slide rules continued to grow through the 1950s and 1960s even as digital computing devices were being gradually introduced; but around 1974 the electronic scientific calculator made it largely obsolete and most suppliers exited the business.



    المسطرة الحاسبة (بالإنجليزية: Slide rule) هي آلة حاسبة تماثلية تتكون من مسطرتين، أو أكثر، مدرجتين، تنزلقان على نفس المستوى، و تسمح بالقيام بعمليات حسابية متعددة مثل الضرب و القسمة و حساب الجذور و حساب المثلثات و اللوغريتمات. إخترع المسطرة الحاسبة الرياضي الإنجليزي، وليام أغتريد William Oughtred، في سنة 1630، و بقيت مستعملة بشكل واسع حتى بداية سبعينات القرن الماضي.


  2. [2]
    رزق حجاوي
    رزق حجاوي غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية رزق حجاوي


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 7,648
    Thumbs Up
    Received: 4,985
    Given: 1,442
    السلام عليكم
    اشكرلاستاذنا المهندس حسان الذي يتحفنا في كل مرة ولا يبخل علينا من عطائة جزالله عنا خير الجزاء.
    لا اعرف لماذا تعيد ببعض منا الى ذكريات وسنوات طيوله قد يستغرب البعض منها ومن تذكرها فنسبة كبيرة كانت في علم عالم الغيب ، فالمرة الاولى رأيتها بحياتي كانت في جامعة دمشق في مختبر الفيزياء قبل ثلاثين عاما بالتمام والكمال ففي مثل هذه الايام التحقت متأخرا بالجامعة.
    والحق يقال انني رأيتها معلقة على الحائط بنموذج كبير ( طول 4 متر وارتفاع 1 متر) وفوق اللوح (السبورة)ولكن لم نتعلم على طريقة استخدامها لان عصر تكنولوجيا الاله الحاسبة قد ظهر وقتها وكانت متوفرة وباسعار غالية.
    م. زرق عبداللطيف حجاوي

    0 Not allowed!



  3. [3]
    الاصلى
    الاصلى غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية الاصلى


    تاريخ التسجيل: Feb 2008
    المشاركات: 275
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    مسطرة رائعة كان اخى الاكبر يستعملها ونحتفظ بها حتى الان
    جزاك الله خيرا

    0 Not allowed!


    اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

  4. [4]
    حسان2
    حسان2 غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية حسان2


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,979
    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رزق حجاوي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    اشكرلاستاذنا المهندس حسان الذي يتحفنا في كل مرة ولا يبخل علينا من عطائة جزالله عنا خير الجزاء.
    لا اعرف لماذا تعيد ببعض منا الى ذكريات وسنوات طيوله قد يستغرب البعض منها ومن تذكرها فنسبة كبيرة كانت في علم عالم الغيب ، فالمرة الاولى رأيتها بحياتي كانت في جامعة دمشق في مختبر الفيزياء قبل ثلاثين عاما بالتمام والكمال ففي مثل هذه الايام التحقت متأخرا بالجامعة.
    والحق يقال انني رأيتها معلقة على الحائط بنموذج كبير ( طول 4 متر وارتفاع 1 متر) وفوق اللوح (السبورة)ولكن لم نتعلم على طريقة استخدامها لان عصر تكنولوجيا الاله الحاسبة قد ظهر وقتها وكانت متوفرة وباسعار غالية.
    م. زرق عبداللطيف حجاوي
    أخي الكريم رزق حجاوي
    أشكر مداخلتك الجميلة والتي ساهمت في احياء الكثير من الذكريات في ذهني, دائما عندما نتوقف لحظات لالتقاط أنفاسنا من أعباء الحياة اليومية تأخذنا الذاكرة ومشاعر الحنين الى أزمنة مضت ولحظات نراها اليوم شديدة القرب الى قلوبنا, بالغة الأثر في شعورنا بالانتماء والرضى , على الرغم أنها ربما كانت في حينها تثير فينا مشاعر مختلفة.
    ذكرياتك عن المسطرة المعلقة على الحائط كنموذج عن ماضي الهندسة المدنية اختلطت في ذهني مع ذكريات استعمال هذه المسطرة لسنين طويلة كنت وكل طلاب كلية الهندية في ذلك الحين نرا فيها أداتنا السحرية وكنا نعمل عليها برشاقة وسرعة لا تقل عن عن رشاقة تعاملنا مع الآلات الحاسبة فيما بعد.
    واليوم عندما أجد نفسي أمام جهاز الكومبيوتر اللذي يجري ملايين العمليات في الثواني ويفتح آفاقا لا حصر لها. أتساءل أحيانا: هل أنا نفس ذلك الطالب اللذي كان يقضي الساعات الطوال يستمتع بسحر المسطرة الحاسبة لاجراء حسابات كان يعتقد أنها من غير هذه المسطرة مستحيلة وفيما بعد المهندس اللذي احتاج مرة للعمل المتواصل على هذه المسطرة لخمسة عشر يوما بمعدل 10 ساعات يوميا لحل اطار ثنائي الأبعاد لملعب كرة قدم, يتطلب اليوم بضع دقائق على الكومبيوتر ؟ وهل هذا العالم هو نفس العالم الجميل اللذي كان؟
    كل هذه المشاعر المختلطة دفعتني للتذكير بهذه المسطرة العجيبة التي لا تعني ربما بشيئ لكل مهندسي عالم اليوم ولكنها كانت أهم من هذه الكومبيوترات العجيبة اليوم ولزمن طويل

    0 Not allowed!



  5. [5]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    أشكرك جزيل الشكر م. حسان على هذا الموضوع الرائع..

    نعم كنت قد ذكرت لك مسبقاً في ذاك الموضوع أني لم أستخدمها قطعاً، ولكني تعرفت عليها شخصياً منذ دخولي الجامعة :) فوالدي يمتلك واحدة منها، وأستطيع رؤية مدى حنينك وشوقك لتلك الأيام في وجه والدي عندما كان يشرح لي عن استخدام تلك المسطرة، التي هي ما تزال موجودة في مكتبته إلى الآن بجانب علبة كبيرة تحوي العديد من الفرجارات مختلفة القياسات والرؤوس و و و..

    طيب أمر آخر.. كيف كانت تحسب عمليات ضرب الأرقام في السابق؟؟ أعتقد كان لها طريقة أخرى لم أستطع استيعابها، ولكن ما أسمعه فقط هو (ميزان الضرب، وتسعة ساقطة) ههههههههه

    تقبل تحيـــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  6. [6]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الحلول مشاهدة المشاركة
    أشكرك جزيل الشكر م. حسان على هذا الموضوع الرائع..

    نعم كنت قد ذكرت لك مسبقاً في ذاك الموضوع أني لم أستخدمها قطعاً، ولكني تعرفت عليها شخصياً منذ دخولي الجامعة :) فوالدي يمتلك واحدة منها، وأستطيع رؤية مدى حنينك وشوقك لتلك الأيام في وجه والدي عندما كان يشرح لي عن استخدام تلك المسطرة، التي هي ما تزال موجودة في مكتبته إلى الآن بجانب علبة كبيرة تحوي العديد من الفرجارات مختلفة القياسات والرؤوس و و و..

    طيب أمر آخر.. كيف كانت تحسب عمليات ضرب الأرقام في السابق؟؟ أعتقد كان لها طريقة أخرى لم أستطع استيعابها، ولكن ما أسمعه فقط هو (ميزان الضرب، وتسعة ساقطة) ههههههههه

    تقبل تحيـــــــــاتي..

    ما شاء الله..نفس الكلام مع والدي..اتعجب كيف يحافظ اباءنا على ادواتهم و كيف نضيع ادواتنا :)
    بالاضافة لما ذكرت ارى في خزانة والدي بعض أقلام التحبير و ادوات غريبة الشكل لا اعرف فائدتها !
    و ايضا بعض دفاتر المحاضرات ..لكن لا تلمسها لان الورق قد يذوب في يدك.
    استغرب كيف كانوا يرسمون دون (أرسطو)!
    وكيف كانوا (يفونسون) دون لمبة 200 واط

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  7. [7]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسان2 مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم رزق حجاوي
    أشكر مداخلتك الجميلة والتي ساهمت في احياء الكثير من الذكريات في ذهني, دائما عندما نتوقف لحظات لالتقاط أنفاسنا من أعباء الحياة اليومية تأخذنا الذاكرة ومشاعر الحنين الى أزمنة مضت ولحظات نراها اليوم شديدة القرب الى قلوبنا, بالغة الأثر في شعورنا بالانتماء والرضى , على الرغم أنها ربما كانت في حينها تثير فينا مشاعر مختلفة.
    ذكرياتك عن المسطرة المعلقة على الحائط كنموذج عن ماضي الهندسة المدنية اختلطت في ذهني مع ذكريات استعمال هذه المسطرة لسنين طويلة كنت وكل طلاب كلية الهندية في ذلك الحين نرا فيها أداتنا السحرية وكنا نعمل عليها برشاقة وسرعة لا تقل عن عن رشاقة تعاملنا مع الآلات الحاسبة فيما بعد.
    واليوم عندما أجد نفسي أمام جهاز الكومبيوتر اللذي يجري ملايين العمليات في الثواني ويفتح آفاقا لا حصر لها. أتساءل أحيانا: هل أنا نفس ذلك الطالب اللذي كان يقضي الساعات الطوال يستمتع بسحر المسطرة الحاسبة لاجراء حسابات كان يعتقد أنها من غير هذه المسطرة مستحيلة وفيما بعد المهندس اللذي احتاج مرة للعمل المتواصل على هذه المسطرة لخمسة عشر يوما بمعدل 10 ساعات يوميا لحل اطار ثنائي الأبعاد لملعب كرة قدم, يتطلب اليوم بضع دقائق على الكومبيوتر ؟ وهل هذا العالم هو نفس العالم الجميل اللذي كان؟
    كل هذه المشاعر المختلطة دفعتني للتذكير بهذه المسطرة العجيبة التي لا تعني ربما بشيئ لكل مهندسي عالم اليوم ولكنها كانت أهم من هذه الكومبيوترات العجيبة اليوم ولزمن طويل
    متعك الله بموفور الصحه والعافيه وجزاك خيرا استاذنا الفاضل م حسان

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  8. [8]
    حسان2
    حسان2 غير متواجد حالياً

    إستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية حسان2


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,979
    Thumbs Up
    Received: 205
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الحلول مشاهدة المشاركة
    أشكرك جزيل الشكر م. حسان على هذا الموضوع الرائع..

    نعم كنت قد ذكرت لك مسبقاً في ذاك الموضوع أني لم أستخدمها قطعاً، ولكني تعرفت عليها شخصياً منذ دخولي الجامعة :) فوالدي يمتلك واحدة منها، وأستطيع رؤية مدى حنينك وشوقك لتلك الأيام في وجه والدي عندما كان يشرح لي عن استخدام تلك المسطرة، التي هي ما تزال موجودة في مكتبته إلى الآن بجانب علبة كبيرة تحوي العديد من الفرجارات مختلفة القياسات والرؤوس و و و..

    طيب أمر آخر.. كيف كانت تحسب عمليات ضرب الأرقام في السابق؟؟ أعتقد كان لها طريقة أخرى لم أستطع استيعابها، ولكن ما أسمعه فقط هو (ميزان الضرب، وتسعة ساقطة) ههههههههه

    تقبل تحيـــــــــاتي..
    أخي الكريم أبو الحلول
    كانت عمليات الضرب تجرى باستعمال المسطرة اللحاسبة المذكورة وتتطلب عمليات زلق المسطرة الوسطية التي تبدو في الصورة "المسطرة مكونة من ثلاث مساطر اثنان ثابتتان علوية وسفلية والثالثة منزلقة وسطية ومن قطعة بلاستيكية تنزلق على الجميع وظاهرة في الصورة" بحيث تضع صفرها على الرقم الأول المراد ضربه "على المسطرة السفلية" ومن ثم تزلق القطعة البلاستيكية ليوضع مؤشرها على الرقم الثاني المراد ضربه في المسطرة العلوية وتقرأ النتيجة في المسطرة السفلية ويبقى تقدير الفواصل وموقعها على المستعمل,
    بذلك يمكنك تصور عملية ضرب واحدة كم تتطلب من عمل ومع ذلك أنا أؤكد لك أننا جميعا كنا نجري عمليات الضرب بسرعة لا تقل كثيرا عن سرعة الآلة الحاسبة اليوم

    0 Not allowed!



  9. [9]
    راسم النعيمي
    راسم النعيمي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية راسم النعيمي


    تاريخ التسجيل: Aug 2007
    المشاركات: 644
    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 0
    السلام عليكم
    والله يا اخي ارجعتني الى سنين عديده مضت وكانت جميله جدا بذكرياتها التي لاتزال تعيش في خيالي وكأنها اليوم
    ولا زلت كم كانت مشكلتي الكبيره هو في اختيار موقع الفارزه (ههههههههههههه) ولم استطع السيطره على تلك الفقرة الا بعد جهد جهيد وكم كانت فرحتي كبيره عندما جلب لي والدي رحمة الله عليه حاسبه ذات اربع عمليات فقط
    اثناء ذهابه لاداء فريضة الحج وعودته وكانت في وقتها من عجائب الدنيا السبع ولا زلت اتذكر كيف كنت ادخل فيها الى قاعة الدرس متبخترا وعيون زملائي ترقبني بكل غبطة
    اه ثم اه لقد اثرت فينا الذكريات الف الف شكر على هذا الموضوع الممتع

    0 Not allowed!


    النعيـ ع ح ـــمي

  10. [10]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسان2 مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم أبو الحلول
    كانت عمليات الضرب تجرى باستعمال المسطرة اللحاسبة المذكورة وتتطلب عمليات زلق المسطرة الوسطية التي تبدو في الصورة "المسطرة مكونة من ثلاث مساطر اثنان ثابتتان علوية وسفلية والثالثة منزلقة وسطية ومن قطعة بلاستيكية تنزلق على الجميع وظاهرة في الصورة" بحيث تضع صفرها على الرقم الأول المراد ضربه "على المسطرة السفلية" ومن ثم تزلق القطعة البلاستيكية ليوضع مؤشرها على الرقم الثاني المراد ضربه في المسطرة العلوية وتقرأ النتيجة في المسطرة السفلية ويبقى تقدير الفواصل وموقعها على المستعمل,
    بذلك يمكنك تصور عملية ضرب واحدة كم تتطلب من عمل ومع ذلك أنا أؤكد لك أننا جميعا كنا نجري عمليات الضرب بسرعة لا تقل كثيرا عن سرعة الآلة الحاسبة اليوم
    نعم م. حسان، هذا عمل المسطرة الحاسبة كما تتفضل..
    ولكني سمعت كثيراً عن ميزان الضرب، هو إجراء عمليات الضرب ذهنياً بطريقة سمعتها مرة ولكني نسيتها قبل أن أستوعبها هههههههههه، سمعت أن هذه الطريقة كانت تعطى في المدارس قديماً..

    تقبل تحيـــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML