بسم الله الرحمن الرحيم

يسعني أن أطرح هذا الموضوع، متمني من الجميع متابعته وطرح المشاكل القائمة لدى الدول والخاصة بالإسكان، مع امكانية تقديم افكاركم لتفادي مشاكل الإسكان القائمة في العالم.

جميعاً نعلم أن المسكن الصحي اللائق أحد أهم الإحتياجات الأساسية للفرد والأسرة في المجتمع المعاصر، وأحد المعايير التي يتم بها قياس النمو في الدول هو توفر السكن المناسب لمواطنيها، وفي إطار الإهتمام بالمواطن وتوفير سبل الراحة له أولت ليبيا إهتماما خاصا بقطاع الإسكان من خلال تخصيص موارد ضخمة إنعكست في صورة مشاريع إسكانية تربعت فوق جميع المدن والقرى.

التأثيرات المباشر على الإسكان :/

التخطيط :/ وهو الأساس الذي سيتم من خلاله وعن طريقه تحديد الأولويات وتذليل العراقيل وتحديد المسارات التي سيتم إتباعها للتنفيذ بحيث نحصل على حلول لأكبر عدد من المشاكل الإسكانية بأقصر الطرق نضمن ويشمل:/

- التخطيط العام للمدن.
- تخطيط المناطق السكنية داخل المدن والقرى.
- تخطيط البنية التحتية والمرافق العامة.
- التصاميم الحضرية التي تحدد تنسيق المباني وتجانسها وتصنيفاتها وواجهاتها.

أدوات التنفيذ :/
- القوى العاملة بجميع أنواعها العادية والماهرة والهندسية والإدارية.
- الآليات والمعدات.
- مواد البناء سواء المصنعة منها أو الخام.
- العناصر الفنية الغير مباشرة اللازمة للإشراف والمتابعة.

مصادر التمويل :/ وهو أياس النمو الإسكاني و ينقسم الإسكان في ليبيا إلى عدة أنواع وفق مصادر التمويل/

- مشاريع الإسكان العامة التي تقوم مؤسسات الدولة بتمويلها ، ثم يتم تخصيصها للمواطنين إما على هيئة مساعدات أو عن طريق أقساط بدون فوائد.
- مشاريع الإسكان الوظيفي وهي التي تقوم مؤسسات الدولة بتمويلها، ويستفيد من هذه المشاريع بشكل مؤقت الموظفون والعمال التابعين لهذه المؤسسات إما بمقابل رمزي أو بدون مقابل.
- مشاريع الإسكان الإستثماري وهي التي تقوم مؤسسات الدولة أو القطاع الخاص بإستثمار أموالها فيها، إما عن طريق تنفيذ مساكن للتأجير أو البيع، أو عن طريق منح قروض وتسهيلات بفوائد للمواطنين والشركات لتنفيذ مشاريع إسكانية.
- مشاريع الإسكان الخاص وهي التي يقوم بتنفيذها المواطنون على حسابهم للملكية الخاصة.


نأمل المساهمة لغرض الإستفادة للجميع.