مبروك للوطن العربي هذا الانجاز

أخواني خريجي جامعة الملك فهد للبترول والمعادن
الجامعة تنفرد بالمركز الأول والوحيدة عربياً في أشهر تصنيف لجامعات العالم
الجامعة بين أفضل 400 جامعة على مستوى العالم

يسعدنا أن نزف لكم البشرى والتهنئة بتحقيق إنجازٍ عالميٍ جديدٍ يضع جامعتكم، في المرتبة الأولى عربياً ضمن التصنيف العالمي الشهير للجامعات (التايمز) لتكون من بين أفضل 400 جامعة عالمية وبين أعلى 2% من الجامعات على مستوى العالم، وذلك حسب النتائج التي أعلنها اليوم هذا التصنيف حيث حققت الجامعة المركز 338 عالمياً من بين أكثر من ثلاثين ألف جامعة ومؤسسة تعليمية للتعليم العالي.
ونظراً لما لهذا التصنيف من شهرة عالمية حسب معرفة المختصين بهذا الشأن واعتماده على مؤشرات مهمة تعكس جوانب متعددة لجودة التعليم والبحث العلمي وتشمل آراء المختصين الأكاديميين عن الجامعة حسب تخصصاتهم العلمية، وآراء جهات التوظيف في خريجي الجامعة، ونسبة الاستشهادات المرجعية العالمية للنتاج البحثي لأعضاء هيئة التدريس، ونسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلبة، وتنوع جنسيات أعضاء هيئة التدريس وتنوع جنسيات الطلبة في الجامعات، لذا فإن هذا المركز الذي حصلت عليه الجامعة يعد إنجازاً نوعياً مهماً ومكملاً للجهود التي تبذل لتميز الجامعة وتطورها.
وإننا إذ نحمد الله تعالى على هذا التميز للجامعة، فإن الجامعة تدرك الحاجة لتحقيق مزيد من التميز وتنمية الدورين الأكاديمي والبحثي، والاستمرار في إتباع أساليب أكثر جدة وتطوراً لتحسين مستوى المخرجات والوصول إلى معايير الجودة العالمية وتعزيز قدرة الخريجين على المساهمة في النهوض بالمجتمع وقدرة الأساتذة على الابتكار والإبداع والبحث والتطوير وزيادة إمكانات البحث العلمي والتكنولوجي وتطويعه لمقتضيات مسيرة التنمية.
وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه،،،
رابط الخبر:
http://www.kfupm.edu.sa/kfupm/gen/pressrelease_ara.asp
الموقع الإلكتروني:
http://www.topuniversities.com/world.../fullrankings/



تصنيف التايمز كيو إس العالمي للجامعات
يهدف تصنيف التايمز كيو إس العالمي للجامعات إلى تحديد الجامعات ذات المستويات التي ترقى من خلال أدائها الوطني ورسالتها المحلية في مجتمعاتها إلى بلوغ مستوىً عالمي، بحيث يمكن مقارنتها وتحديد مرتبتها ضمن أرقى الجامعات العالمية. وبصيغة أخرى فإنه يمكن إطلاق لقب "جامعة عالمية" على جميع الجامعات التي تأهلت للدخول في تصنيف التايمز كيو إس العالمي للجامعات