دورات هندسية

 

 

ما هي ميزات وعيوب الكتب العربية و الإنجليزية برأيك ؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. [1]
    الصورة الرمزية إسلام علي
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479

    ما هي ميزات وعيوب الكتب العربية و الإنجليزية برأيك ؟

    بسم الله الرحم الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ملاحظ أن المتلقي فقد نشاطه المعهود هذه الأيام !!
    عموماً
    أنا نزلت كتابين واحد بالعربي يشرح MS Project والثاني بالإنجليزية عن الـ Detailing
    الأول لذيذ ومفهوم و سلس ووكاتبه من أبناء جلدتنا ويتكلم بألستنا ومختصر ومقتصر على الفوائد ويمتع القارئ
    والثاني ـ الإنجليزي ـ سمج و رزل ومحشو بالتفاهات وما لا يهم القارئ رغم اهمية الكتاب ورغم مستوى الكاتب الرفيع وكذلك الأمر بالنسبة للأكواد العربية والأجنبية رغم أن الاجنبية أكثر دقة علمياً إلا أن لا روح لها
    يا سلام كده لما تفتح كتاب الجواب الكافي لإبن القيم رحمه الله تتلذذ بالمعاني وبقوة اللغة وبروح الود والفهم الدقيق والعلم الواسع ..تعالَ كذلك وافتح كتاب لعالم نفس أجنبي تلاقيه غبي وتافه ورزل رغم أنه قد يكون محق
    هل أنا المعيب أم ماذا ؟
    هل مستواي في اللغة الإنجليزية ضعيف وبصطنع الحجج ؟ لا أعرف
    حد يفيدني من أهل الخبرة

    من مواضيع إسلام علي :


    0 Not allowed!


    التعديل الأخير تم بواسطة Abo Fares ; 2008-10-12 الساعة 02:55 PM سبب آخر: خطأ إملائي

    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  2. [2]
    السَّبنتى
    السَّبنتى غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية السَّبنتى


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 173
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Talking وجهة نظر

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .. و بعد:



    اعتمادا على خبرتي القليلة في الحياة:d، و ثقافتي الضحلة في علم اللغات:d، و ضعف مَلَــكَتِي في القراءة:d ..

    أرى أنه:

    بالنسبة للذين لغتهم الأم هي العربية و شبوا عليها:
    فإن مميزات الكتب العربية:

    1/ فهم المادة المقروءة بعمق و سرعة و استيعاب أكبر، و بالتالي ينتج عن ذلك أمرين:

    الأول: تتيح هذه الميزة مجال للإبتكار و التأليف و اللإبداع بشكل أسرع و متقن في نفس الوقت.

    الثاني: أيضاً ينتج عنه بإذن الله سرعة في عجلة التطور و زيادة التحصيل العلمي.

    2/ زيادة المعرفة الثقافية بعلم اللغة و مفردتها و معانيها، و بالتالي قد ينتج عن ذلك أمرين:

    الأول: زيادة التأثر بسماع كتاب الله و سنة نبيه المصطفى عليه الصلاة و السلام، و حصول وقع و أثر عميق في نفسه فيصبح من الوقَّافين عند حدود الله و أحكامه.

    الثاني: أيضا قد يؤدي إلى إدارك عدد من حقائق الإعجاز العلمي، فيزداد الذين آمنوا إيمانا و تعطى إجابة واضحة على السؤال: لماذا أنا مسلم أو لماذا اخترتُ الإسلام. فتعطي محفزا قويا لربط الدعوة بالعلوم التطبيقية.



    أما عيوب الكتب العربية:

    فمنها: في العلوم التطبيقية المعاصرة ستواجه عدة مشاكل:

    1/ في بعض المواضيع لن تجد كتاب عربي يشرح شرحاً وافيا له و كاملا، مثال: موضوع البلاطات و أنواعها و طرق تصميما لن تجد شرحا وافيا كاملا لكل نوع إلا في الكتب الإنجليزية.

    2/ و بعض الكتب العربية التطبيقية ستجد أن الكتب غير مفهومة ( كلام عربي خالي من أي معنى و مغزى، مجرد تركيب جمل مترجمة )، مثال: أذكر حين كنا في الجامعة قال لي صاحبي في هندسة الاتصالات ( كان قد اشترى كتابا في تخصصه بالعربي ) قال لي: مش أنت تحب اللغة و تقرأ فيها كثيرا؟

    قلت: نعم، قال: تعال فهمني ما معنى هذا المقطع و ما ذا يفيد؟ فقرأت المقطع .. فلم أفهم شيئاً، فأعدت قراءته بتركيز أعلى .. فلم أفهم شيئاً، فقرأت ما قبله و ما بعده .. فلم أفهم شيئأ، كلام متراكب بلا معنى، و كم تحسرنا على كتب عربية اشترينها لم تفدنا في شيء، على العموم من أفضل الكتب العربية في الهندسة المدنية ( من وجهة نطري الشخصية القاصرة ) هي الكتب الصادرة عن الكلية التقنية بالسعودية و كذلك مؤلفات الداخاخني.

    3/ أيضا في بعض المواضيع الحديثة و المتطورة لن تجد كتبا بالعربية تتكلم عنها إلا بعد مدة، و قد تجد نفسك تجري خلف عجلة التطور بسنوات .. بل في بعض الحالات قد تجد نفسك تركب عجلة قد انتهى استخدامها أو قل استخدامها؛ لقِدمِها، مثال: في أمريكا في عام 1972 تم إصدار توصية بعدم استخدام التصميم بنظرية إجهادات التشغيل إلا في البلاطات المصمتة و الكمرات البيسطة ( اللا إطارية ) على ما أذكر، ابحث عن الكتب العربية المؤلفة في طرق التصميم بهذه النظرية ستجد أن بعض الكتب ألفت بعد مرور عشرين سنة من التاريخ المذكور، و بعضاها أكثر و بعضها أقل.





    أما عن مميزات الكتب الإنجليزية:

    فنستطيع القول بأن العيوب التي ذكرتها في الكتب العربية هي مميزات في الكتب الإنجليزية.



    أما عيوبها : فيمكن أيضا أن نقول هي عدم الحصول على المميزات في الكتب العربية أو سنحتاج فترة زمنية أطول و قت أكثر و جهد مضاعف للحصول عليها .. أي سيكون على حساب كمية التحصيل العلمي.



    هذا كله بالنسبة للناطقين باللغة العربية التي هي لغتهم الأم



    أما بالنسبة للذين لغتهم الأم هي الانكليزية و شبوا عليها:

    فستكون المميزات التي ذكرتها هي تقريبا نفسها بالنسبة لهم مع كتبهم الإنجليزية، و كذلك العيوب.



    و أضيف فائدة و شاهد من التاريخ على ما ذكرت:

    في عام 1945م أنزلت على اليابان قنبلتين ذريتين واحدة على هيروشما و الأخرى على نجزاكي، و قبلها بسنة قصفت مدينة طوكيو العاصمة بمئتين و خمسين قنبلة Tnt فدمرت معظم المدينة.

    على إثر هذه الأحداث صارت اليابان أقرب ما يكون إلى: أناس عاشوا في عصور قديمة يسيرون على أرض مبسوطة، فاجتمع عدد من كبار الشخصيات و المفكرين اليابانية و قرروا أن يعدوا بناء اليابان و جعلها في مقدمة الدول، فوضعوا تخطيطا لذلك، و يقال أن الخطوة رقم واحد كانت: أن نعود إلى الأصل!

    ما هو الأصل الذي عادوا إليه و الذي هو بوابة التقدم؟ إنها العودة إلى اللغة اليابانية و تقويتها في الشعب؛ فلذلك تجدهم اليوم لديهم مركز كبير متخصص في الترجمة، لا يكاد يظهر علم جديد في العالم إلا و يأتو به و يترجمونه و يدخلونه المكتبة.

    و غيرها من الشواهد التاريخية كثير، كنهضة أوروبا بعد ترجمة علوم المسلمين، و غيرها كثير ... .



    و جزى الله كل من تحمل و قرأ ما كتبت

    0 Not allowed!



  3. [3]
    إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 12,009
    Thumbs Up
    Received: 1,093
    Given: 2,479
    أهلاً بك م السبنتي إفتقدناك يا رجل :rolleyes:
    وجهة نظر جيدة وممتازة وكافية كما عودتنا
    أرجو تفاعل باقي الأعضاء

    0 Not allowed!



    لنعمل بجدية لتحسين مجال العمارة والإنشاء في سبيل خدمة أمتنا وهويتها الإسلامية, لا للتغريب ولا للعبثية والتفاخر في العمارة.
    لنتجنب أن نكون ممن قال الله فيهم
    : ( أتبنون بكل ريع آية تعبثون * وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون )

  4. [4]
    عبد الجواد
    عبد الجواد غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 507
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    السلام عليكم:

    لا أجد ما أضيف إلى كلام الأخ السبنتي شيئاً، إلا التأكيد على ما قاله مرة أخرى، وهو أنه للأسف فإن الكتب العربية (التقنية) لا ترقى إلى مستوى الكتب الإنكليزية، وبشكل خاص كتب العلوم الحديثة مثل البرمجة وعلوم الحاسب، ومع هذا فإني أحاول الاستفادة أولاً من الكتب العربية.
    أما أن الكتب الإنكليزية لا روح فيها والعكس في العربية فهذا كلام صحيح أحياناً وخاطئ بل معاكس تماماً أحياناً أخرى (وأنا مازلت أتحدث عن الكتب التقنية لأني لم أطلع على غيرها).

    وأريد هنا (ولو أنه خارج عن الموضوع) أن أنبه الأخ بشر إلى خطأ كتابي وقع فيه وأعلم أنه يرحب بهذا التنبيه وهو كلمة تعالى يجب أن تكتب تعال، وهناك فرق كبير في المعنى.

    0 Not allowed!



  5. [5]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السَّبنتى مشاهدة المشاركة
    2/ و بعض الكتب العربية التطبيقية ستجد أن الكتب غير مفهومة ( كلام عربي خالي من أي معنى و مغزى، مجرد تركيب جمل مترجمة )، مثال: أذكر حين كنا في الجامعة قال لي صاحبي في هندسة الاتصالات ( كان قد اشترى كتابا في تخصصه بالعربي ) قال لي: مش أنت تحب اللغة و تقرأ فيها كثيرا؟

    قلت: نعم، قال: تعال فهمني ما معنى هذا المقطع و ما ذا يفيد؟ فقرأت المقطع .. فلم أفهم شيئاً، فأعدت قراءته بتركيز أعلى .. فلم أفهم شيئاً، فقرأت ما قبله و ما بعده .. فلم أفهم شيئأ، كلام متراكب بلا معنى، و كم تحسرنا على كتب عربية اشترينها لم تفدنا في شيء، على العموم من أفضل الكتب العربية في الهندسة المدنية ( من وجهة نطري الشخصية القاصرة ) هي الكتب الصادرة عن الكلية التقنية بالسعودية و كذلك مؤلفات الداخاخني.
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    مشكور الأخ بشر على طرحه للموضوع الذي يدفعنا للتأسف فعلاً، ولكن أتمنى أن يكون الموضوع وطرحه ومناقشته نابع عن حبنا للغتنا العربية لغة القرآن، وليس نابعاً من ضعفٍ في اللغة الانكليزية..

    أشكر الأخ السبنتي على تحليله للموضوع، وأؤيده تماماً في هذه النقطة، وهناك مداخلتين على النقطة نفسها:
    أولاً أنا لست ضد الترجمة أبداً، فواقع التقدم والتطور الهندسي خارجاً وتأخرنا نحن العرب هي قضية لا يمكن لأحد نكرانها، ولا يكون الحل أبداً بأن نحارب كتبهم ومراجعهم وأن نقوم بتأليف كتب جديدة تفتقد الكثير من المعلومات التي يجب أن تحتويها..
    ثانياً أنا لست مع الترجمة العمياء التي نجدها الآن في الكثير من الكتب العربية المترجمة عن الكتب الانكليزية، والتي حتى لا نجد عليها كلمة (ترجمة) بل نجد (تأليف).. نلاحظ وجود العديد من هذه الكتب الحاوية فقط على مفردات متراكبة، أقصد غير متراكبة!!.. حتى علامات الترقيم نجدها نفسها كما هي تماماً في الكتاب المترجم، والتي تختلف قواعدها في اللغة الإنكليزية عنها في اللغة العربية..

    إذاً في النهاية، في ظل التخلف الذي وصلنا إليه، أنا مع الكتب الإنكليزية قلباً وقالباً، حقيقةً أتأسف لذلك، ولكن هذا هو الواقع.. طبعاً هناك بعض الكتب العربية القيمة، ولكنها قليلة، وهناك بعض الكتب المترجمة الترجمة المضبوطة، ولكنها قليلة أيضاً..

    ملاحظة للأخ السبنتي: (تم تصحيح الأخطاء الإملائية وحذف المشاركة المتعلقة بذلك)..

    مع تحيـــــــــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  6. [6]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الجواد مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم:

    لا أجد ما أضيف إلى كلام الأخ السبنتي شيئاً، إلا التأكيد على ما قاله مرة أخرى، وهو أنه للأسف فإن الكتب العربية (التقنية) لا ترقى إلى مستوى الكتب الإنكليزية، وبشكل خاص كتب العلوم الحديثة مثل البرمجة وعلوم الحاسب، ومع هذا فإني أحاول الاستفادة أولاً من الكتب العربية.
    أما أن الكتب الإنكليزية لا روح فيها والعكس في العربية فهذا كلام صحيح أحياناً وخاطئ بل معاكس تماماً أحياناً أخرى (وأنا مازلت أتحدث عن الكتب التقنية لأني لم أطلع على غيرها).

    وأريد هنا (ولو أنه خارج عن الموضوع) أن أنبه الأخ بشر إلى خطأ كتابي وقع فيه وأعلم أنه يرحب بهذا التنبيه وهو كلمة تعالى يجب أن تكتب تعال، وهناك فرق كبير في المعنى.
    مشكور أخي عبد الجواد على التنبيه، بارك الله فيك..
    الفرق بيني وبينك أن كلانا شعر بالخطأ الإملائي، ولكن أنت لك الفضل بأنك نبهت إليه وأنا لم أفعل ;)

    تم التعديل..

    0 Not allowed!




  7. [7]
    Ayman
    Ayman غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية Ayman


    تاريخ التسجيل: Feb 2003
    المشاركات: 2,100
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    موضوع هام جدا و شائك...
    ما رأيك في طرح هذا السؤال...
    لو تريد ان تدخل ابنك مدرسة السنة الأولى..فماذا تفضل؟
    المدارس الأجنبية أم المدارس العربية؟ و لماذا؟
    لي تجر بة مع هذا الموضوع ارويها بعد الفاصل ..

    0 Not allowed!



    اللهم تقبل

  8. [8]
    أبو تميم السوري
    أبو تميم السوري غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2008
    المشاركات: 41
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    السلام عليكم
    هل من أحد لديه فكرة, فيما اذا كانت ""اسرائيل"" تدرس الهندسة باللغة العبرية أم الانكليزية؟؟؟

    0 Not allowed!



  9. [9]
    أبو تميم السوري
    أبو تميم السوري غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2008
    المشاركات: 41
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الحمد لله الذي أتاح لي الفرصة فدرست الهندسة في جامعة حلب باللغة العربية وكتب عربية ثم تابعت دراستي في ألمانيا في جامعة برلين التقنية طبعا باللغة الالمانية والانكليزية (بعض المراجع) وبكل تواضع أقول: اذا استمر تقاعسنا في محاولات الترجمة والتعريب, فسيأتي يوم يقرأ فيه أحفادنا القرآن باللغة الانكليزية, ولاأدري جوابا لسؤال يطرح علينا يوم الحساب عن من أسن سنة ومن اتبعه بها والله أعلم.

    0 Not allowed!



  10. [10]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ayman مشاهدة المشاركة
    موضوع هام جدا و شائك...
    ما رأيك في طرح هذا السؤال...
    لو تريد ان تدخل ابنك مدرسة السنة الأولى..فماذا تفضل؟
    المدارس الأجنبية أم المدارس العربية؟ و لماذا؟
    لي تجر بة مع هذا الموضوع ارويها بعد الفاصل ..
    لا، المدارس العربية طبعاً، والإسلامية التي تتبع السنة المحمدية حصراً.. وأعتقد أن قصتك أخي أيمن شبيهة بالعديد من القصص الخطيرة التي سمعنا عنها..

    مع تحيــــــــــاتي..

    0 Not allowed!




  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML