دورات هندسية

 

 

Have a Good Weekend - NEW

صفحة 135 من 216 الأولىالأولى ... 3585125131 132 133 134 135136 137 138 139 145185 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1,341 إلى 1,350 من 2152
  1. [1341]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439

    انها تبدو حقيقيه - ابداع فعلا :1/3

    it looks real














    يتبع ............... 2/3

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  2. [1342]
    نور الجزائرية
    نور الجزائرية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية نور الجزائرية


    تاريخ التسجيل: Aug 2008
    المشاركات: 2,014
    Thumbs Up
    Received: 34
    Given: 7

    Smile زادنا الله من حكمتك يا شيخنا

    [quote=mohy_y2003;1065127]
    الضحك على الذقون






    عائض القرني

    كثرة عدد السكان مع الجودة فضيلة عند الأمم لكن الخطأ أن يكثر العدد بلا نفع ولا إنتاج، والإسلام يحث على طلب الذرية الطيبة الصالحة، ولكن إذا تحولت كثرة النسل إلى عبء اجتماعي صار هذا خطأ في التقدير، ونحن في الشرق أكثر الأمم نمواً سكانياً مع ضعف في التربية والتعليم، فقد تجد عند الواحد عشرين ابناً لكنه أهمل تأديبهم وتعليمهم فصار سهرهم في دبكة شعبية مع لعب البلوت وأكل الفصفص بلا إنتاج ولا عمل، بل صاروا حملاً ثقيلاً على الصرف الصحي والطرق والمطارات والمستشفيات، بينما الخواجة ينجب طفلين فيعتني بهما فيخرج أحدهما طبيباً والآخر يهبط بمركبته على المريخ،وأنا ضد جلد الذات لكن ما دام أن الخطأ يتكرر والعلاج يستعصي فالبيان واجب،



    لا زال بعض العرب يرفع عقيرته عبر الشاشات ويقول: أنا ابن جلا وطلاع الثنايا، ثم تجده في عالم الشرع لا يحفظ آية الكرسي، وفي عالم الدنيا لم يسمع بابن خلدون وابن رشد، وتجد الغربي ساكتاً قابعاً في مصنعه أو معمله يبحث وينتج ويخترع ويبدع، أرجو من شبابنا أن يقرأوا قصة أستاذ ثوره اليابان الصناعية «تاكيو اوساهيرا» وهي موجودة في كتاب «كيف أصبحوا عظماء؟» كيف كان طالباً صغيراً ذهب للدراسة في ألمانيا، فكان ينسل إلى ورشة قريبة فيخدم فيها خمس عشرة ساعة على وجبة واحدة، فلما اكتشف كيف يدار المحرك وأخبر الأمة اليابانية بذلك استقبله عند عودته إلى المطار إمبراطور اليابان، فلما أدار المحرك وسمع الإمبراطور هدير المحرك قال: هذه أحسن موسيقى سمعتها في حياتي،



    وطالب عربي في المتوسطة سأله الأستاذ: الكتاب لسيبويه مَنْ ألَّفه؟ قال الطالب: الله ورسوله أعلم، والتمدد في الأجسام على حساب العقول مأساة، والافتخار بالآباء مع العجز منقصة، لن يعترف بنا أحد حتى نعمل وننتج، فالمجد مغالبة والسوق مناهبة، وإن النجاح قطرات من الآهات والزفرات والعرق والجهد، والفشل زخّات من الإحباط والنوم والتسويف، كن ناجحاً ثم لا تبالي بمن نقد أو جرّح أو تهكم، إذا رأيت الناس يرمونك بأقواس النقد فاعلم أنك وصلت إلى بلاط المجد، وأن مدفعية الشرف تطلق لك واحدا وعشرين طلقة احتفاء بقدومك



    لقد هجر الكثير منّا الكتاب وأصبح يعيش الأمية فلا يحفظ آيةً ولا حديثاً ولا بيتاً ولم يقرأ كتاباً ولم يطالع قصة ولا رواية، ولكنه علّق في مجلس بيته شجرة الأنساب؛ ليثبت لنا أنه من أسرة آل مفلس من قبيلة الجهلة، والوحي ينادي «إن أكرمكم عند الله أتقاكم»، والتاريخ يخبرك أن بلال مولى حبشي، وهو مؤذن الإسلام الأول، وأن جوهر الصقلي فاتح مصر وباني الأزهر أمازيغي أمهُ تبيع الجرجير في مدينة سبتة، ولكن النفس الوثّابة العظيمة لا تعتمد على عظام الموتى؛ لأن العصامي يشرّف قبيلته وأمته وشعبه ولا ينتظر أن يشرفه الناس، لقد كان نابليون شاباً فقيراً لكنه جدّ واجتهد حتى أخذ التاج من لويس الرابع عشر، وفتح المشرق وصار في التاريخ أسطورة، وهو القائل: «الحرب تحتاج إلى ثلاثة: المال ثم المال ثم المال، والمجد يحتاج إلى ثلاثة: العمل ثم العمل ثم العمل».

    لقد أرضينا غرورنا بمدح أنفسنا حتى سكِرَ القلب بخمر المديح على مذهب جرير: أَلَستُم خَيرَ مَن رَكِبَ المَطايا؟ وقد ركب الآخر بساط الريح وإف 16 والكونكورد. ولو اجتمعنا ما انتجنا سيارة «فولكس فاغن» فضلاً عن «كراسيدا». ورحم الله امرُؤًا عرف تقصيره فأصلح من نفسه ولابد أن تقنع المريض بمرضه حتى يستطيع أن يعالج نفسه على أني اعترف بأن عندنا عباقرة ونوابغ يحتاجون لمراكز بحوث ومؤسسات لرعايتهم ومعامل ومصانع لاستقبال نتاجهم.

    لقد تركت اليابان الحرب وتابت إلى الله من القتال وتوجهت للعمل والإنتاج، فصارت آيةً للسائلين وكدّس العراق قبل الغزو السلاح واشتغل بحروبٍ مع الجيران، فانتهى قادته إلى المشنقة، وجُوِّع الشعب ثم قُتِل وسُحِق. سوف نفتخر إذا نظر الواحد منّا إلى سيارته وثلاجته وتلفازه وجواله فوجدها صناعةً محلية. وأرجو أن نقتصد في الأمسيات الشعرية فإن عشرة دواوين من الشعر لا تنتج صاعاً من شعير

    يقول نزار قباني:

    وطالعوا كتب التاريخ واقتنعوا متى البنادق كانت تسكن الكتبا؟ وعلينا أن نعيد ترميم أنفسنا بالإيمان والعمل وتهذيب عقولنا بالعلم والتفكر، وهذا جوهر رسالتنا الربانية الخالدة وطريق ذلك المسجد والمكتبة والمصنع، والخطوة الأولى مكتبة منـزلية على مذهب الخليفة الناصر الأندلسي يوم ألزم الناس بإنشاء مكتبة في كل منـزل وقراءة يومية مركزة، وهذا خير من مجالس الغيبة والقيل والقال وقتل الزمان بالهذيان.. «وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون




    شكرا لك اخي محي على هذا الاختيار الرائع مما كتبه شيخنا عائض القرني و انني من محبيه في الله و اعتز بكل ما يكتبه سواء كان عن العلم او المرأة اوعن امور الحياة اليومية ...و لقد اسعدنا بزياته لنا في الجزائر مؤخرا و زادت سعادتنا لما جلس يتحدث عند عودته عن جمال الجزائر بكل نواحيه ...
    و لي ان ارفق اختارك هذا بهدا المقال ...ابتسم ...ما دمنا في موضوعنا الاسبوعي هذا للابتسامة .

    ابتسم ...للدكتور عائض القرني
    كل من لاقيتُ يشكو دهره ليت شعري هذه الدنيا لمن ؟
    هذه الدار مشوبة بالكدر، ممزوجة بالهم معروفة بالنّكد (( لَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ فِي كَبَدٍ ))[البلد:4]، وكل عاقل وعالمٍ وأديب وفيلسوف يقدم لك وصفة في مواجهة أحزانها ومصائبها، فأبو الطيب المتنبي يقول لك:
    لا تَلقَ دَهرَكَ إِلا غَيرَ مُكتَرِثٍ مادامَ يَصحَبُ فيهِ روحَكَ البَدَنُ
    فهو يدعوك لعدم المبالاة ومواجهة الأمور بعدم اكتراث، ولكن إيليا أبو ماضي يدلّك على التّبسم في وجه الحوادث:
    قال: الليالي جرّعتْني علقما قلتُ: ابتسم ولئن جَرعَت العلقما
    إذاً ابتسم أمام كل أزمة وعند كل مصيبة ومع كل ألم؛ لأن التّحسر والبكاء والندم لا يجدي لكن التّبسم إعلان للانتصار وإظهار للظفر وتعزية للنفس وإثبات للصبر ورضا بالقدر واعتراف بالواقع، يوم مات ابنك فبكيت هل عاد؟ يوم خسرت المال فتأسّفت هل رجع مالك؟ قهرك العدو فصرخت وضجرت فهل انتصرت عليه؟ إذاً لا تحوّل المصيبة إلى مصيبتين ولكن عند الأزمة اصنع من الليمون شراباً حلوا، وقد حفظ لنا التاريخ عظماء صارعوا الأحداث وعاركتهم الملمات وهم يتبسّمون في عين العاصفة ويضحكون في وجوه الخطوب، كما قال أبو الطيب لسيف الدولة:
    وَقَفتَ وَما في المَوتِ شَكٌّ لِواقِفٍ كَأَنَّكَ في جَفنِ الرَدى وَهوَ نائِمُ
    تَمُرُّ بِكَ الأَبطـالُ كَلمـى هَزيمَةً وَوَجهُكَ وَضّاحٌ وَثَغرُكَ باسِمُ
    ولما مات ابن الفضيل بن عياض ضحك الفضيل فقال له أصحابه مالك؟ قال: ليعلم ربي أني رضيتُ، ولما وقعت الهزيمة في أحد على المسلمين وكثر القتل والجراح في المؤمنين قال الرسول صلى الله عليه وسلم لأصحابه: "صفّوا ورائي لأثني على ربي" بل بعضهم كان يقابل النوائب بالنعاس وقد جعله الله حلاً للمؤمنين فقال عنهم في أحد: (( إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِنْهُ ))[الأنفال:11] وكان مع الحجاج ابن يوسف ثلاثة آلاف مقاتل ومع شبيب الخارجي ستون فارساً فأخذ شبيب من قوة قلبه ومضاء عزيمته ينعس على بغلته ثم دارت الحرب فانتصر على الحجاج وهزم جيشه وطاردت زوجته غزالة الحجاج بجند قليل معها حتى خرج من قصر الإمارة فقال الشاعر يهجو الحجاج:
    هَلاّ بَرَزتَ إِلى غَزالَةَ في الوَغى بَل كانَ قَلبُكَ في جَناحَي طائِرِ
    أَسدٌ عَلَيَّ وَفي الحُروبِ نَعامَةٌ رَبـداءُ تجفلُ مِن صَفيرِ الصافِرِ
    إذاً ليس لي ولك من حل أمام أي معضلة أو نكبة إلا التّبسم إذا لم تستطع النوم والنعاس.

    إن في الناس عظماء وصابرين يتبسّمون عند كل ملمّة ومع كل مصيبة وهم أهل الرضى والأمن الداخلي والإيمان القوي، إنهم أصحاب القلوب الكبيرة منهم المقعد على كرسيّه الذي يوزع البسمات على الجمهور، ومنهم المريض من سنوات على السرير الأبيض الذي تزين وجهه بسمة الرضى، ومنهم من خسر ثروته فسلّم للقدر وتبسّم أمام الأمر الواقع، أيها الراضون بقضاء الله، أيها المتبسمون عند الخطوب (( سَلامٌ عَلَيْكُمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ ))[الرعد:24].


    0 Not allowed!


    اختكم ابنة المليون و النصف مليون شهيد




  3. [1343]
    المهندس أبو هادي
    المهندس أبو هادي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية المهندس أبو هادي


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 536
    Thumbs Up
    Received: 21
    Given: 10
    "ليس لدي الوقت لأفكر فيما حرمت منه لدي الكثير من النعم لأفكر فيها"
    هذا ماقالته هيلن كيلر وهي أعجوبة في قهر الصعاب والتحديات
    لمن فاته الاطلاع على هذه العبقرية الفذة إلى الرابط
    هيلن كيلر

    0 Not allowed!



  4. [1344]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439

    انها تبدو حقيقيه - ابداع فعلا :2/3














    يتبع ............... 3/3

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  5. [1345]
    إنسانة من تراب
    إنسانة من تراب غير متواجد حالياً
    مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 1,017

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohy_y2003 مشاهدة المشاركة
    كن مع الله ولا تبالي










    ثم ما أن دخلنا الشهر الخامس إلا ويصاب الطفل بمرض عجيب لم أره في حياتي


    التهاب شديد في الغشاء البلوري حول الصدر وقد شمل عظام الصدر و كل المناطق


    حولها مما اضطرني إلى أن أفتح صدره واضطرُ أن أجعل القلب مكشوفا بحيث إذا


    بدلنا الغيارات ترى القلب ينبض أمامك عندما وصلت حالة الطفل لهذه المرحلة


    قلت للأم : خلاص هذا لايمكن علاجه بالمرة لا أمل لقد تفاقم وضعه ، فقالت الحمد لله


    مضى الآن علينا ستة أشهر و نصف وخرج الطفل من الإنعاش لا يتكلم لا يرى لا يسمع


    لا يتحرك لا يضحك و صدره مفتوح ويمكن أن ترى قلبه ينبض أمامك والأم هي


    التي تساعد في تبديل الغيارات صابرة ومحتسبة هل تعلمون ما حدث بعد ذلك ؟


    وقبل أن أخبركم ، ما تتوقعون من نجاة طفل مر بكل هذه المخاطر والآلام والأمراض ؟


    وماذا تتوقعون من هذه الأم الصابرة أن تفعل وولدها أمامها عل شفير القبر


    و لا تملك من أمرها الا الدعاء والتضرع لله تعالى هل تعلمون ما حدث بعد شهرين


    ونصف للطفل الذي يمكن أن ترى قلبه ينبض أمامك ؟ لقد شفي الصبي تماما


    برحمة الله عزوجل جزاء ً لهذه الأم الصالحة وهو الآن يسابق أمه على رجليه


    كأن شيئا ً لم يصبه وقد عاد كما كان صحيحا معافى ً لم تنته القصة بعد ، ما أبكاني


    ليس هذا ، ما أبكاني هو القادم : بعد خروج الطفل من المستشفى بسنة و نصف


    يخبرني أحد الإخوة في قسم العملياتبأن رجلا ً وزوجته ومعهم ولدين يريدون رؤيتك


    فقلت من هم ؟ فقال بأنه لا يعرفهم فذهبت لرؤيتهم وإذا بهم والد ووالدة الطفل الذي


    أجريت له العمليات السابقة عمره الآن 5 سنوات مثل الوردة في صحة وعافية


    كأن لم يكن به شيء ومعهم أيضا مولود عمره 4أشهر




    فرحبت بهم وسألت الأب ممازحا ًعن هذا المولود الجديد الذي تحمله أمه


    هل هو رقم 13 أو 14 من الأولاد ؟ فنظر إلي بابتسامة عجيبة


    ( كأنه يقول لي : والله يا دكتور إنك مسكين )


    ثم قال لي بعد هذه الابتسامة : إن هذا هو الولد الثاني


    وأن الولد الأول الذي أجريت له العمليات السابقة


    هو أول ولد يأتينا بعد 17 عاما من العقم


    وبعد أن رزقنا به ، أصيب بهذه الأمراض التي تعرفها




    لم أتمالك نفسي وامتلأت عيوني بالدموع وسحبت الرجل لا إراديا ً من يده


    ثم أدخلته في غرفة عندي وسألته عن زوجته ، قلت له من هي زوجتك


    هذه التي تصبر كل هذا الصبر على طفلها الذي أتاها بعد 17 عاما من العقم ؟


    لا بد أن قلبها ليس بورا ً بل هو خصبٌُُُ بالإيمان بالله تعالى



    هل تعلمون ماذا قال ؟ أنصتوا معي يا أخواني و يا أخواتي وخاصة يا أيها الأخوات الفاضلات


    فيكفيكن فخرا ً في هذا الزمان أن تكون هذه المسلمة من بني جلدتكن لقد قال :


    أنا متزوج من هذه المرأة منذ 19 عاما وطوال هذه المدة لم تترك قيام الليل إلا بعذر شرعي


    وما شهدت عليها غيبة ولا نميمة ولا كذب واذا خرجتُ من المنزل أو رجعتُ إليه


    تفتح لي الباب وتدعو لي وتستقبلني وترحب بي وتقوم بأعمالها بكل حب ورعاية وأخلاق وحنان


    ويكمل الرجل حديثه ويقول : يا دكتور لا استطيع بكل هذه الأخلاق و الحنان


    الذي تعاملني به زوجتي أن أفتح عيني فيها حياءً منها وخجلا ً


    فقلت له : ومثلها يستحق ذلك بالفعل منك


    انتهى كلام الدكتورخالد الجبير حفظه الله




    يقول الله تعالى :


    وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ (155)


    الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ (156)


    أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ (157)


    سورة البقرة



    و يقول عليه الصلاة والسلام :


    ما يصيب ُ المسلم َ من نصب ٍ ولا وصبٍ ولا هم ٍ ولاحزن ٍ

    ولا أذىً ولا غم ٍ حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها خطاياه







    هكذا تكون الزوجه - هذه المشاركه طبقا للاستراتيجيه الجديده في التعامل مع المرأه



    سبحانك يارب

    اليوم في محاضرة للدكتور خالد الجبير على مسرح البلدية ، وانا مدعوة لحضورها بعد صلاة المغرب ....

    إن شاء الله رح أعمل جهدي روح وأحضر مادام هيك الأسلوب راقي ...
    تهانينا على هذه الاستراتيجية الحكيمة ، فعلاً مؤثرة

    شكرا جزيلاً وجزاك الله خيرا

    0 Not allowed!


    فإنّ مع العسر يسرا ...
    إنّ مع العسر يسرا ...
    شرف المؤمن قيام الليل
    وعزّه الاستغناء عن الناس

  6. [1346]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 439

    انها تبدو حقيقيه - ابداع فعلا :3/3



    url=http://www.up.6y6y.com][/url]


    خلوا بالكم وانتوا بتبصوا احسن تقعوا ههههههههههههه

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  7. [1347]
    نوارة
    نوارة غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية نوارة


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 643
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 23
    لما فتحت اليوم مالقيت حتى حد

    وين كان كل الاعضاء حتى الزوار ماكانش





    لما لقيت روحي وحدي خفت وخرجت





    0 Not allowed!



  8. [1348]
    فاطمةالمهاجرة
    فاطمةالمهاجرة غير متواجد حالياً

    إستشارية الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية فاطمةالمهاجرة


    تاريخ التسجيل: Feb 2008
    المشاركات: 1,598
    Thumbs Up
    Received: 164
    Given: 149
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohy_y2003 مشاهدة المشاركة
    it looks real














    يتبع ............... 2/3
    لقد اعجب كل زملائي المعماريين هذا الابداع والجميع يحييك فشكرا اخ محي

    0 Not allowed!



  9. [1349]
    إنسانة من تراب
    إنسانة من تراب غير متواجد حالياً
    مشرف متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 1,017

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0

    كيف تكون سعيداً في الدوام












    0 Not allowed!


    فإنّ مع العسر يسرا ...
    إنّ مع العسر يسرا ...
    شرف المؤمن قيام الليل
    وعزّه الاستغناء عن الناس

  10. [1350]
    Abo Fares
    Abo Fares غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 9,248

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 344
    Given: 291
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    بعد هذه الحرب الضروس ... الإنتربول قرر التدخل، حيث أنها معركة مجهولة النتائج حقيقةً ..

    تدخل الإنتربول يأتي خوفاً من النتائج التي قد تودي بالإنتربول نفسه ، ليحط رحله في سجن أبو غريب ، وذلك بعد إغلاق غوانتانامو ....... أعتقد غوانتانامو أفضل من أبو غريب ......



    النتيجة، سيتم حذف جميع تلك المشاركات عن هذه المعركة، وشكراً لكم جميعاً :)

    لكم جميعاً تحيـــــــاتي..


    0 Not allowed!




  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML