دورات هندسية

 

 

موضوع مهم جداً وخصوصاً في رمضان ... أحذروا

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. [1]
    الصورة الرمزية مهاجر
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً

    مشرف عــــــــام

    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258

    موضوع مهم جداً وخصوصاً في رمضان ... أحذروا

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إخواني هذه نصيحة لكم ... فلقد رأيت هذا الخطأ يتكرر بين إخواني حال الوضوء.

    فكما تعلمون أهمية الوضوء لصحة الصلاة ... ولكن هناك أمر يشكل على بعض الناس ويتسبب في عدم إكمال وضوئهم.

    ففي رمضان وحال الصيام ...
    نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم عن المبالغة في المضمضة ولم ينهانا عن المضمضة نفسها. وبالمثل فلقد نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم عن المبالغة في الإستنشاق ولم ينهانا عن الإستنشاق.

    أي وبإختصار فلقد نهينا عن المبالغة في الفعل لا في الفعل نفسه. فالمضمضة والإستنشاق من سنن الوضوء المؤكد عليها في اكثر من حديث صحيح عن الرسول صلى الله عليه وسلم. فلنحرص على التقيد بسنن الوضوء كما وردت عن الرسول صلى الله عليه وسلم وذلك لأداء الصلاة بنفس مطمئنة وخاشعة لله سبحانه وتعالي.

    فأن كنت صائماً وأردت الوضوء فتمضمض وأستنشق كما كنت تفعل وأنت غير صائم ولكن لا تبالغ في فعلهما، هذا كل ما في الأمر.


    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    أترككم مع نص للفتوى

    السؤال:
    أريد ان اعرف كيفية المضمضة في الصوم ؟
    رضا محمد من مصر
    الجواب:
    الحمد لله وبعد ؛
    المضمضة في الصوم كالمضمضة في غير الصيام ولكن يبتعد عن المبالغة في ذلك لورود النص بذلك .

    عَنْ لَقِيطِ بْنِ صَبِرَةَ ‏قَالَ :‏ ‏قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ أَخْبِرْنِي عَنْ الْوُضُوءِ ؟ قَالَ ‏: « ‏أَسْبِغْ ‏ ‏الْوُضُوءَ ، ‏وَخَلِّلْ ‏بَيْنَ الْأَصَابِعِ ، وَبَالِغْ فِي ‏الِاسْتِنْشَاقِ إِلَّا أَن تَكُونَ صَائِمًا »
    رواه أبو داود (142، 143) ، والترمذي (38) ، والنسائي (1/66، 69) ، وابن ماجه (448) من طريق عاصم بن لقيط بن صبرة به . قال الترمذي : ‏حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ

    وقد جاء النهي عن المبالغة في المضمضة في رواية أخرى ذكرها الدولابي كما ذكر ذلك الزيلعي في " نصب الراية " (1/16) فقال :
    "ورواه أبو البشر الدولابي في "جزء جمعه من أحاديث سفيان الثوري" فذكر فيه المضمضة والاستنشاق ، فقال : حدثنا محمد بن بشار ثنا عبد الرحمن ابن مهدي ثنا سفيان الثوري عن أبي هاشم إسماعيل بن كثير بن - هكذا في المطبوع والصواب عن
    كما سيأتي عند ابن القطان - عاصم بن لقيط عن أبيه لقيط بن صبرة مرفوعاً : « أسبغ الوضوء ، وخلل بين الأصابع ، وبالغ في المضمضة والاستنشاق ، إلا أن تكون صائما »، انتهى.

    وذكره ابن القطان في كتابه الوهم والإيهام" بسنده المذكور ، ثم قال : وهذا سند صحيح . وابن مهدي أحفظ من وكيع ، فإن وكيعاً رواه عن الثوري ، لم يذكر فيه المضمضة ، انتهى كلامه .ا.هـ. كلام الزيلعي .

    وقال ابن القطان في " بيان الوهم والإيهام الواقعين في كتاب الأحكام " (5/592 -593 رقم 2810) قال :
    " وذكر من طريق النسائي عن لقيط بن صبرة قلت : يا رسول الله ، أخبرني عن الوضوء؟ قال : « أسبغ الوضوء ، وبالغ في الاستنشاق ، إلا أن تكون صائما »

    وهو صحيح ، وترك منه زيادة ذكرها الثوري في رواية عبد الرحمن بن مهدي ، عنه ، وهي الأمر بالمبالغة أيضا في المضمضة .
    ولفظ النسائي ، هو من رواية وكيع عن الثوري .
    وابن مهدي أحفظ من وكيع ، وأجل قدرا .

    قال أبو بشر الدولابي - فيما جمع من حديث الثوري - حدثنا محمد بن بشار ، حدثنا عبد الرحمن ابن مهدي ، عن سفيان ، عن أبي هاشم عن عاصم بن لقيط ، عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم : « أسبغ الوضوء ، وخلل بين الأصابع ، وبالغ في المضمضة والاستنشاق ، إلا أن تكون صائما » . وهذا صحيح .ا.هـ.

    ‏قال صاحب عون المعبود (6/492) : واعلم أنه يكره للصائم المبالغة في المضمضة والاستنشاق لحديث الأمر بالمبالغة في ذلك إلا أن يكون صائما .
    وَاخْتُلِفَ إِذَا دَخَلَ مِنْ مَاء الْمَضْمَضَة وَالِاسْتِنْشَاق إِلَى جَوْفه خَطَأ , فَقَالَتْ الْحَنَفِيَّة وَمَالِك وَالشَّافِعِيّ فِي أَحَد قَوْلَيْهِ وَالْمُزَنِيّ إِنَّهُ يُفْسِد الصَّوْم وَقَالَ أَحْمَد بْن حَنْبَل وَإِسْحَاق وَالْأَوْزَاعِيُّ وَأَصْحَاب الشَّافِعِيّ إِنَّهُ لَا يُفْسِد الصَّوْم كَالنَّاسِي .ا.هـ.

    والصحيح أنه لا يفسد صومه إن كان خطأ
    والله أعلم

    http://www.saaid.net/Doat/Zugail/156.htm

  2. [2]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258

    Arrow سنن الوضوء

    والشيء بالشيء يذكر دعوني هنا انقل لكم:

    سنن الوضوء كما وردت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم منقولة من موقع رسول الله


    سنن الوضوء

    1- البسملة .

    2- غسل الكفين ثلاثاً في أول الوضوء .

    3- البدء بالمضمضة والاستنشاق قبل غسل الوجه .

    4- الاستنثار باليسار ، لحديث ( فغسل كفيه ثلاث مرات ، ثم تمضمض ، واستنشق ، واستنثر ثم غسل وجهه ثلاث مرات .. ) متفق عليه .

    5- المبالغة في المضمضة والاستنشاق لغير الصائم ، لحديث ( وبالغ بالاستنشاق إلا أن تكون صائماً ) أخرجه الأربعة .
    • معنى المبالغة في المضمضة : إدارة الماء في جميع فمه .
    • معنى المبالغة في الاستنشاق : جذب الماء إلى أقصى أنفه .

    6- المضمضة والاستنشاق من كف واحدة ، بحيث لا يفصل بينهما ( ثم أدخل يده فتمضمض واستنشق من كفٍ واحده ) متفق عليه .

    7- السواك ومحله عند المضمضة ، لحديث ( لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل وضوء ) رواه أحمد والنسائي .

    8- تخليل اللحية الكثيفة عند غسل الوجه ، ( كان ~صلى الله عليه و سلم ~ يخلل لحيته في الوضوء ) أخرجه الترمذي .

    9- صفة مسح الرأس .
    • صفة مسح الرأس : ( أن يبدأ من مقدمة الرأس إلى آخر القفا ثم يعود إلى المقدمة مرة آخرى )
    • وأما المسح الواجب : ( فهو تعميمه بالمسح على أي صفة كانت ) ، و ( مسح رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ برأسه فأقبل بيديه وأدبر ) متفق عليه

    10- تخليل أصابع اليدين والرجلين ، لحديث ( أسبغ الوضوء وخلل بين الأصابع ) أخرجه الأربعة .

    11- التيامن وهو البدء باليمين من اليدين والرجلين قبل اليسار ، لحديث ( كان رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ يعجبه التيمن في تنعله .. وطهوره ) متفق عليه .

    12- الزيادة على الغسلة الواحدة إلى ثلاث غسلات في غسل الوجه واليدين والرجلين .

    13- النطق بالشهادتين بعد الفراغ من الوضوء ، بأن يقول ( أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، وثمرتها : إلا فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء ) رواه مسلم .

    14- الوضوء في البيت : قال ~صلى الله عليه و سلم ~ : ( من تطهر في بيته ، ثم مشى إلى بيت من بيوت الله ليقضي فريضة من فرائض الله ، كانت خطوتاه إحداهما تحط خطيئه ، والأخرى ترفع درجة ) رواه مسلم .

    15- الدلك : هو إمرار اليد على العضو مع الماء أو بعده .

    16- الاقتصاد في الماء : ( كان ~صلى الله عليه و سلم ~ يتوضأ بالمد ) متفق عليه .

    17- مجاوزة محل الفرض في الأعضاء الأربعة (اليدين والرجلين ) ( لأن أبا هريرة توضأ فغسل يده حتى أشرع في العضد ، ورجله حتى أشرع في الساق ثم قال : هكذا رأيت رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ يتوضأ ) رواه مسلم .

    18- صلاة ركعتين بعد الوضوء : قال رسول الله ~صلى الله عليه و سلم ~ ( من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر له ما تقدم من ذنبه ) رواه البخاري ومسلم ، وعند مسلم من حديث عقبة بن عامر ( إلا وجبت له الجنة ) .

    19- إسباغ الوضوء : وهو إعطاء كل عضو حقه في الغسل فهو الإتمام واستكمال الأعضاء .
    • ويتوضأ المسلم في يومه وليلته عدة مرات ، وبعضهم خمس مرات ، وبعضهم قد يكون أكثر عندما يريد أن يصلي الضحى أو قيام الليل ، وعلى حسب تكرار المسلم للوضوء يطبق هذه السنن ويكررها فيحصل على الأجر العظيم .


    ثمرة تطبيق هذه السنن عند الوضوء :
    أنه يدخل في قوله ~صلى الله عليه و سلم ~ ( من توضأ فأحسن الوضوء خرجت خطاياه من جسده حتى تخرج من تحت أظفاره ) رواه مسلم .

    0 Not allowed!



  3. [3]
    رائد المعاضيدي
    رائد المعاضيدي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية رائد المعاضيدي


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,402
    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 12
    جزاك الله خيرا"

    0 Not allowed!






  4. [4]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    جزاك الله خيرا أخي أبو محمد على التنبيه...

    0 Not allowed!



  5. [5]
    محب الشرقية
    محب الشرقية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محب الشرقية


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,175
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    جزاك الله خيرا

    0 Not allowed!






  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML