إخوتي الكرام
أبارك لكم هذا الشهر الكريم شهر القرآن والنصرة والجهاد
وأهديكم هذه الأنشودة التي خرجت عن سمت النشيد المطرب المعاصر
لتوصل رسالة يطأطىء لها جبين كل مسلم اليوم
رسالة من عمق الحصار من قلب طفل ذاق عذابات اليهود وذوي القربى
فلم يصمت كما صمت الكبار من أمتنا
ولكنه أطلقها كلمات توقظ النيام من المسلمين
نعم هي تستحق أن يراها كل مسلم على وجه الأرض
الأنشودة على هذا الرابط:
عتبي عليكم يا مسلمين