حق الفكرة ... وحق الاختراع في عالمنا العربي خاصة في مجال الطاقة

م.محمد الكردي

عضو جديد
إنضم
15 نوفمبر 2005
المشاركات
2,997
مجموع الإعجابات
46
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم

أشكر كل الذين تفاعلوا مع الدرسين الماضيين وأعرف أن أسلوب طرحهما كان مملا وطويلا ويرجع ذلك لطبيعة الدرس الأول الذي يناقش مفهوم علمي كبير وهو مفهوم الطاقة بكل ما يندرج تحته من أنواع وأصناف وطرق وغيرها ولذلك لم يكن هناك طريقة إلا تغطيته بشكل كامل مرة واحدة ومن ثم نفصل في دروس لاحقة

علم الطاقة المتجددة علم واسع ورائع ومهم وقابل للتجديد في أي لحظة فكل فكرة فيها توفير للطاقة أو استغلال طاقة مهدرة [BLINK]أو[/BLINK] انتاج طاقة من مواد معينة [BLINK]أو[/BLINK] أي فكرة ابداعية تستثمر أي شكل من أشكال الطاقة بشكل أفضل يرفع كفاءة استغلالها هي أيضا طاقة متجددة وبديلة وهذا من أهم أهداف القسم هو تحفيز جميع المهندسين على اللإدلاء بما لديهم من أفكار لتستفيد منها الأمة ويستفيد منها من لديهم القدرة على تطبيقها.

ولا نريد أن نكون بخلاء :mad: فليست الفكرة أن أحفظ لنفسي حق الفكرة وتموت الفكرة بموتي أو بتخلي عنها أو عدم قدرتي على جعلها ترى نور الواقع ولكن كأبناء أمة متخلفة في عصر التكنولوجيا فإن علينا أن نطرح كل مالدينا وبكل وضوح لعل وعسى أن يستفيد منها مستفيد أو يستغلها مبدع فيجعلها من مجرد فكرة إلى حقيقة تسجل لصالح العرب والمسلمين.

كلنا نتمنى أن يكون لدى العرب القدرة على حفظ حقوق الملكية وحق الفكرة لكن إذا كان الجواب لايوجد فهل يعني أن نهرب أفكارنا للغرب ( وهو الحاصل للأسف لأن لديهم القدرة على حفظ حقك مثلا 20 عاما ) وبالمقابل أمتك تتخلف 20 عاما أخرى للوراء.:eek:

المهم لن أطيل فأنا لا أقول أن نبيح حق الفكرة ولا نحفظها ولكن يجب أن يناقش الموضوع بشكل أقوى ضمن هذه المشاركة ويجب أن نعرف من هو المسؤول وفي نفس الوقت أريد أن أقول كلمة مهمة:

إن أظهرت فكرتك فاستغلها غيرك فسجلت له فإن عقيدتنا كمؤمنين تقول أن حق الفكرة وحق خدمة البشرية - إن كنت من المحتسبين الذين لا يعملون إلا طلبا للأجر والثواب من الله - إن عقيدتنا تقول إن سجلت لغيرك في الدنيا فهي لك في الآخرة وأجرها وأجر كل من انتفع بها من البشر هو في ميزان حسناتك.


لذلك لا تبخل على أمتك بأفكارك واطرح ولا تخجل لعل فكرة ينتج منها نهضة:) ... ولنعمل أيضا بالتوازي على الحث على ضمان حق الفكرة وعلى حماية العقول العربية والمسلمة فهي أمانة أيضا

أخوكم م.محمد الكردي ... فلسطين​
 
التعديل الأخير:
ر

رجب عبدالله حكومة

زائر
Really , it is very nice idea and I am very happy to do my best to participate by providing any more new articles
 

أبوموسى

عضو جديد
إنضم
17 مايو 2006
المشاركات
287
مجموع الإعجابات
2
النقاط
0
رجب عبدالله حكومة قال:
Really , it is very nice idea and I am very happy to do my best to participate by providing any more new articles
aslam 3likm
 

لغدير

عضو جديد
إنضم
9 ديسمبر 2005
المشاركات
24
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بسم الله الرحمن الرحيم / وبعد : أشكرك أخي م. محمد الكردي على رؤيتك ، وتصورك لموضوع في غاية الأهمية ، ويحتاج فعلا مناقشة موضوعية ، وأشاركك الرأي في أن الأفكار قد تكون سببا في بعث أمة ، في نهوض شعب ، في تفجير طاقة عند أحدنا ، ... وهي أولا واخيرا ترمي إلى نشر علم ، بقصد المصلحة العامة للمؤمنين ومن خلالهم للإنسانية جمعاء . والأجر يعطيه الله وليس أحد من الناس . غير أننا نستدرك على هذا الكلام بالقول : صاحب الفكرة أحق بها طرحا وتنفيذا ، إلا أن العيب عندنا؛ فقد ننتج أفكارا في غاية الأهمية وغالبا ، لا نجد من يتبناها أو يحتضنها، أو يمونها ويمولها ، ومن ثم تموت الفكرة ... أو يأخذها من لديه أمكانيات التنقيذ والتصنيع خارج دائرة ديار الإسلام ...
ولعل الأخ صاحب القكرة يطلب منا أن نجد صيغا جديدة للتعامل مع سوق الأقكار الحرة والمهمة لتوظيفها في عالمنا العربي الإسلامي ، وهذا يضظرنا إلى البحث عن فضاء نطرح فيه ما لدينا من تصورات في عالم الأفكار العلمية .
قد يكون موضوع الطاقة الشمسية من أهم المواضيع التي يمكن أن نسهم بها في خدمة المصلحة العامة ، ونشوء خلايا بحث واهتمام بين أعضاء الملتقى في تقديري يمكن أن يفعل هذا المسعى ، ويأتي بثمار طيبة وحسنة , ولصاحب الفكرة الهداية والسداد في مزيد من التقدم والرقي .
وجزى الله المحسنين . أخوكم جمعي . مهتم بكم وبأفكاركم
 

م.محمد الكردي

عضو جديد
إنضم
15 نوفمبر 2005
المشاركات
2,997
مجموع الإعجابات
46
النقاط
0
أهلا بك أخي الكريم

كل ما نود أن نصله من خلال هذه المشاركة هو التالي :

أولا : هل من المبرر لصاحب المشروع والفكرة أن يسرب الفكرة للخارج ويخدم بها غير أمته مع علمي كما ذكرت أن ألأمة فيها خلل في هذا المجال فالوضع الطبيعي هي أن تحفظ له حق فكرته لكن هذا هو الواقع فهل يبرر هذا الواقع خدمة آخرين ؟

ثانيا : كيف يمكن أن نشجع حق حفظ الفكرة ؟ ومن هم المسؤوولون ؟

ثالثا: هل يحتسب صاحب المشروع الذي فيه خدمة الأمة والبشرية الأجر والثواب عند الله أم أن كل همه هو العائد المالي والشهرة فقط ؟

شكرا لك مرة أخرى وانتظر تعليقات ومساهمات الجميع واقتراحاتهم ؟
 

لغدير

عضو جديد
إنضم
9 ديسمبر 2005
المشاركات
24
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
أخي المشرف على قسم الطاقة / تحية ود واحترام وبعد / بداية أشكرك على التفاعل الإيجابي للموضوع ، وبعدها أقول : النقاط الثلاثة المطروحة من طرفك تعد في حد ذاتها أطروحة جامعية ، وحقيقة هي كذلك .
إنها جدلية في منتهى الدقة ، وتمثل في تقديري فلسفة البناء الثقافي والحضاري لأمتنا ، ومن غير شك الجواب عليها قد يشكل مدرسة جديدة في التعامل مع هكذا أفكار .
- إما أن نختار التعامل مع الخارج ونسوق له أفكارنا خدمة للإنسانية ، وننال المال والشهرة
- وإما أن نعرض أفكارنا ومشاريعنا على مراكز البحث عندنا ، ونرضى بالدون ، ونطالب بل
ونناضل من أجل ترقية قسم البحث ومراكزه .....وهلم جرا
- وإما أن نسعى لأنشاء مركز بحث عربي إسلامي ، له فروع هنا وهناك يتبنى مشاريعنا وأفكرنا
المبدعة ، تنطلق كوحدات بحث على مستوى كل بلد أو قطر ، توجه وتراعى من الإ خوة في
الملتقى بحيث يتم التنسيق بين المشرفين والمنفذين بكيفية ما ( تناقش وتقترح ....) ....
- احبذ ان ننطلق من أرضيتنا المعرفية الحديثة ، ومن وسائلنا المتاحة لنا وليس مما ننتظره من
غيرنا ( الغرب عموما ) . فالحاجة وليدة الأختراع ، أو أم الاختراع !!! اليس كذلك ؟
- قد تكون الانطلاقة من فكرة إنشاء نادي الأفكار والمشاريع على مستوى قطري بداية ثم تطور وهكذا ....

* أما كيف نشجع حق حفظ الفكرة ؟ فاتصور بنشر ثقافة القيم بين الناس ، عندنا نحن المسلمين قيم الحق والعدل ، والصدق وعدم الغش ..... وعند الآخرين احترام أخلاقيات المهنة ، ومعاقبة المعتدي
- الذي يعد عندهم سارقا - وكشفه وفضحه أمام الناس ... كل هذه وسائل مساعدة لحفظ الحق .

* المسؤولون هم الحكام العاجزون عن وضع خطط تسيير لدواليب الحكم ، وتنصيب المراقبين على تنفيذ وتطبيق هذه الخطط .

* احتساب الاجر والثواب هو من مقاصد شرع الله ، والناس يتنافسون عليه وفقا لنياتهم ، ذلك أن الأعمال بالنيات ، ولكل امرئ ما نوى - أما السعي وراء المال الحلال فمشروع وندعو إليه ، ونحفز على امتلاكه ، بينما الشهرة ، في تقديري هي فساد النية ، ولا تليق بمؤمن ولا مؤمنة .

فهذه بعض خواطري المرتجلة أسديها ببراءة ، واطرحها عارية كالحقيقة ، محبة في التواصل مع إخواني المهندسين لعل الله يجمع بيننا على مشاريع تخدم أمتنا . والله الموفق .
أخوكم جمعي .
 

labeeb

عضو جديد
إنضم
29 يناير 2006
المشاركات
268
مجموع الإعجابات
4
النقاط
0
اشكرك على الموضوع الجيد والهام فعلا


ليس لدي ما اضيفه
سوى ان المسؤلية في الاول والاخير في تخلفنا تعود للحكام المتخلفين
واذا كان رب البيت بادف ضاربا ......

الحقيقة اعجبتني مشاركة الاخ لغدير
جزاكم الله خير جميعا وسدد خطاكم
 

أصيل

عضو جديد
إنضم
6 فبراير 2006
المشاركات
35
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
السلام عليكم ورحمة الله :
إني أجدها فرصة لطرح بعض همومي بما أنكم طرحتم هذا الموضوع للنقاش ، سأختصر أكثر كلامي .

أبدأ بالرد على قولك أخي المهندس محمد الكردي بخصوص أنه على المخترعين العرب والمسلمين
أن ينشروا اختراعاتهم وألا يسوقوها للغير ، أقول هي مفارقة لا يمكن أن تتحقق على أرض الواقع
فبمجرد طرح الفكرة الجديدة بشكل مجاني فالحاصل كما يلي :ـ
الأمة ليست مهتمة أصلاً بهذا الشأن ، حينها سيفقد المخترح حقوقه الفكرية والمادية بهذا الشأن ،
والأهم من ذلك كله والله إنها الحقوق المعنوية واسألوني عنها كمجرب فمشاعري تجاه اختراعي أنه كولد من صلبي ولا يمكنني أبداً رؤيته وقد نسب للآخرين ، أستكمل حديثي حينما يعلن فكرته أمام الملأ من سيكون متصيداً لها غير الأمم الأخرى المهتمة بهذا الأمر ، حينها ما الذي سيجنيه هذا المخترع المسكين الذي أفنى حياته في اختراعه هذا أو ذاك غير إهدار حقوقه ، وتقديم مجهوداته للأمم الأخرى التي تتحين أي غلطة من أي عربي لانتهاك حقوقه الفكرية ونسبها ظلماً لأي شخص منهم ، حينها ابحث عن حقك يا عربي ، أو شوف الخدمة التي قدمتها لأمتك ، يعني أعلنا أو ما أعلنا قومنا نايمين ، لذلك فالأولى بهذه المقاييس ولمقاييس واعتبارات أخرى حفظ الحقوق الفكرية والتحفظ الشديد في هذه الناحية من قبل المخترعين العرب وعليهم ألا يبوحوا بذلك إلا لخبراء ثقات لتقديم المشورة لهم إلى أن ييسر الله لهم وترى مخترعاتهم النور . . .

إني أجدها فرصة للإعلان للمرة الأولى عن كوني أحد المخترعين العرب ، وإن من اختراعاتي المهمة
جداً آلة هي عبارة عن مضخة أو توربين ، استطعت بتوفيق الله أن أجعلها وبدون مبالغة تحتوي على
جميع مزايا المضخات الأخرى في حين أنها أيضاً قد خلت من جميع العيوب في جميع أنواع المضخات
الأخرى ، وهذا الاختراع قد جهزته قبل سنة تقريباً ، وهو ذو عوائد تجارية ضخمة ، ولكن للعوائق التي
نتحدث عنها الآن فإني أقف مكتوف الأيدي دون إيجاد وسيلة لحفظ حقوقي الفكرية والمعنوية على الأقل
ويعلم الله أن الحقوق المادية لا أقارنها أبداً بالحقوق الفكرية من الناحية النفسية، إضافة لكوني ما زلت شاباً بالمرحلة الجامعية ولا أملك المال الكافي لتمويل هذا الاختراع علماً بأنه والحمد لله مكتمل تماماً من الناحية الفنية ،
أي أني لست بحاجة لتعديلات أخرى على المشروع ، ومع ذلك فإني لا أستطيع فعل شيئ ، غير تأمل المستقبل ، وللمعلومية فقد ألحقت هذه الاختراعات ضرراً مجحفاً بدراستي أكاد أترك مواصلة الدراسة
بسببها والله المستعان ، أكتب هذه الكلمات على أمل الوصول إلى حل لمعظلتي هذه ، فبإمكاني تقديم
الكثير والكثير لأمتي ، أما مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين فلم أجد عندها ما ييسر لي أمري ، فكل ما قدموه لي هو أن أرسل نموذج فكرتي للمؤسسة لتبقى سنوات في أرفف المؤسسة ،
وبعد هذه السنوات لن أجد من خدمات المؤسسة غير التأكد من عدم وجود اختراع مشابه !
لو كان هذا الاختراع موجوداً لرأيته في شتى ميادين الحياة ، السيارة والبيت والمصنع والمزرعة كلها
تحتوي على مضخات ، وبوجود المضخة التي قد اخترعتها لن أجد شيئاً من تلك المضخات الأخرى إلا
ما ندر . . .

إخوتي الكرام أنتم تناقشون مشكلة ، وهذا نموذج حي بينكم ، ما الحل؟ :80: ، هل أموت قبل أن أعلن عن اختراعاتي أم أعطيها بعد عناء السنين من يكسب منها أموالاً ضخمة ويكسب حقوقها المعنوية وهو
لا يستحقها ولم يسهر الليالي في تصميمها ولا في اكتساب جميع ما احتوته الميكانيكا من أجلها . . .

، ، ، أسأل الله أن يوفقني وإياكم ، وأن يجعلني من أبناء أمتي الصالحين النافعين المصلحين ، وأن يمكننا من دروب الخير والنجاح .
 

أصيل

عضو جديد
إنضم
6 فبراير 2006
المشاركات
35
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
بالمناسبة وبما أن الحديث عن الطاقة فهذه المضخة ذات كفاءة عالية جداً ، أي أنها أقل المضخات استهلاكا للطاقة لأنها تستخدم نسبة عالية جداً من الطاقة القادمة إليها في عملية الضخ دون تسريب ،
لذلك فهي مناسبة أيضاً للغازات نظراً لكفاءتها العالية في حين أنها تتميز بعدم وجود احتكاك عالي بداخلها ، وهذا مما لم تستطع المضخات الأخرى توفيره ، ومن الممكن صناعتها من عدة خامات
حسب نوع التشغيل أو الوظيفة كالبلاستيك والفولاذ ونحوها ، وهي ذات تكلفة صيانة منخفضة ،
فبإمكانها العمل بعمر افتراضي طويل مقارنة بغيرها ، خلاصة أكرر هي تحتوي على جميع مزايا
المضخات الأخرى وتخلصت بفضل الله وتوفيقه من جميع سيئات المضخات الأخرى المتعددة الأنواع
والاستخدامات ، لذلك فإنها ستحل بكل جدارة محل جميع المضخات الأخرى . . .

، ، ، والله تعالى أعلم .
 

yacxp

عضو جديد
إنضم
22 أبريل 2006
المشاركات
1
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
je peu pas lire les donnees

salam alikm djamaat el khair
i can't read the text becaus is coded by 000000000
excus my :4:
 

م.محمد الكردي

عضو جديد
إنضم
15 نوفمبر 2005
المشاركات
2,997
مجموع الإعجابات
46
النقاط
0
شكرا لكل من مر بالموضوع سواء علق أم لا

أخواني الكرام نريد فعلا أن نناقش الموضوع على أوسعه

فهي مشكلة كبيرة جدا تعطل حركة التطور في مجتمعنا العربي

لذلك نريد أن نزيل الغبار عن النقاط التالية:

1) من هو المسؤول عن هذا ومن هو الذي بيده أن يحفظ الحقوق ويصونها ؟

2) ماذا ستفعل لو تعرضت لموقف من هذا النوع وتم سرقة أفكارك أو اختراعك ؟

3) ولمن سبق وتعرضوا لمثل هذا سواء على صعيد فكرة مشروع أو مخترع أفيدينوا من تجربتكم ؟

4) من كانت له تجربة بالغرب كيف تعاملوا معه ؟

صحيح أننا هنا فقط نتكلم لكن الاشباع برسالة الآمانة وحماية الأفكار قد تخلق جيل شاب جديد يعرف ما قيمة الفكرة لصاحبها وفي النهاية أرى أن الموضوع لا ينفصل عن الأمانة بمفهومها العام الديني فأمانة الفكرة من صميم الدين الاسلامي

لذلك أرى أنا أن الحل الكلي هو تنمية تقوى القلوب لدى الجيل المقبل أما الحل في الفترة الحالية فهذا أنتظره منكم.

كيف يمكن أن أحمي فكرتي واحسن توجيهها ؟
 

نظامي

مستشار التصنيع الرشيق Lean Manufacturing
إنضم
10 مايو 2004
المشاركات
59
مجموع الإعجابات
3
النقاط
0
السلام عليكم أخي الكريم، الموضوع مهم ولا يحتاج كما يقال الى وقفة لأننا قد توقفنا كثيراً.
بالنسبة للأسئلة التي طرحتها من وجهة نظري:
1- المسئوليةتقع على الحكومات وحدها لانها لم تؤسس المؤسسات القوية القادرة على حفظ حقوق الملكيات الفكرية ولا إقتصادياتنا وثقافتنا الحالية تسمح لنا بانتاج افكارنا تجارياً وتصديرها.
2- لو تعرضت للموقف السابق في الوضع الحالي لن استطيع ان اعمل شيئاً. فلا توجد لدينا على الاقل في بلدي جهة سجلت فيها اختراعي ولا لدينا قانون مطبق يعالج القضية وان اتجهت لرفع قضية في الغرب او الشرق فانا كالمستجير من الرمضاء بالنار!

لذا فاننا في البداية يلزم ان ننشر ثقافة حماية الحقوق الفكرية، جنباً الى جنب مع تأهيل إقتصاد قوي بكل ما تعنيه الكلمة من معنى لكي نستطيع ان ننتج الافكار التي نبتكرها.
 
إنضم
21 يونيو 2006
المشاركات
15
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
الموضوع حله بسيط و يسير وهو كلمة حسبنا الله ونعم الوكيل في معظم الاحيان عندما توجد فكرة ما لتطوير عمل ما اولجلب مكسب مادي من ورائها يكون صاحب الفكرة هو الحلقة الاضعف ويحتار بين امرين اما ان يعرضها على اكاديمي اعلى منهمرتبة وخبر لتطويرها و دراسة جدواها العملية لاحقا او ان يعرضها على ممول لتحويلها من فكر الى واقع واغلب الاحيان تسرق هذه الفكرة فاما ان ينسبها الاكاديمي الى نفسه واما انيسرقها الممول ويقوم بمشروعه الذي يصبح خاصا به
السبب الرئيسي في هذا وذاك هوعدم وجود قانون يحمي الناتج الفكري في بلداننا العربية وللاسف بل العكس هو الصحيح فانه عند العامة هذا من الشطارة و النباهة وعند الدولة ستسمع الضحكات على اعلى مستوى اذا طرحت مشكلتك
لذلك حسبنا الله ونعم الوكيل
 

ahmedeldeep

عضو جديد
إنضم
25 أغسطس 2005
المشاركات
410
مجموع الإعجابات
6
النقاط
0
mzsk76 قال:
شكرا لكل من مر بالموضوع سواء علق أم لا

أخواني الكرام نريد فعلا أن نناقش الموضوع على أوسعه

فهي مشكلة كبيرة جدا تعطل حركة التطور في مجتمعنا العربي

لذلك نريد أن نزيل الغبار عن النقاط التالية:

1) من هو المسؤول عن هذا ومن هو الذي بيده أن يحفظ الحقوق ويصونها ؟

2) ماذا ستفعل لو تعرضت لموقف من هذا النوع وتم سرقة أفكارك أو اختراعك ؟

3) ولمن سبق وتعرضوا لمثل هذا سواء على صعيد فكرة مشروع أو مخترع أفيدينوا من تجربتكم ؟

4) من كانت له تجربة بالغرب كيف تعاملوا معه ؟

صحيح أننا هنا فقط نتكلم لكن الاشباع برسالة الآمانة وحماية الأفكار قد تخلق جيل شاب جديد يعرف ما قيمة الفكرة لصاحبها وفي النهاية أرى أن الموضوع لا ينفصل عن الأمانة بمفهومها العام الديني فأمانة الفكرة من صميم الدين الاسلامي

لذلك أرى أنا أن الحل الكلي هو تنمية تقوى القلوب لدى الجيل المقبل أما الحل في الفترة الحالية فهذا أنتظره منكم.

كيف يمكن أن أحمي فكرتي واحسن توجيهها ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخى العزيز المهندس محمد الكردى جزاك الله خيرا على هذا الطرح المتميز
ومن وجهة نظرى ان من قام بابتكار فكرة او طريقة معينة فانها ليست ملكه وانما هى ملك للبشرية كلها فمن الطبيعى ان تكون هذه الفكرة مبنية على فكرة اخرى والفكرة الاخرى مبنية على اخرى والا يجب ان نقول ان الابتكارات فى الميكانيكا هى ملك نيوتن وحده .
ولكن السرقة هى انك تقوم بنسب موضوع او فكرة لغير صاحبها
وتخيل مثلا لو كل من قام بعمل فكرة او ابتكار قام بحجبه عن البشرية خوفا فى السرقة ؟
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

أصيل

عضو جديد
إنضم
6 فبراير 2006
المشاركات
35
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
ahmedeldeep قال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخى العزيز المهندس محمد الكردى جزاك الله خيرا على هذا الطرح المتميز
ومن وجهة نظرى ان من قام بابتكار فكرة او طريقة معينة فانها ليست ملكه وانما هى ملك للبشرية كلها فمن الطبيعى ان تكون هذه الفكرة مبنية على فكرة اخرى والفكرة الاخرى مبنية على اخرى والا يجب ان نقول ان الابتكارات فى الميكانيكا هى ملك نيوتن وحده .
ولكن السرقة هى انك تقوم بنسب موضوع او فكرة لغير صاحبها

وتخيل مثلا لو كل من قام بعمل فكرة او ابتكار قام بحجبه عن البشرية خوفا فى السرقة ؟

لك مني تحية طيبة أخي أحمد ، ولأستاذي مشرف القسم خالص الشكر على مجهوداته البينة والمباركة
والمثمرة بحول الله والتي جعلتني من المعجبين بنشاطه واختياره للمواضيع البناءة .

رداً على تعليقك بخصوص الملكية الفكرية أقول لو أنك مزارعاً وتملك أحد الحقول ثم نويت زراعة
القمح فما كان منك إلا أن اشتريت الحبوب وتعلمت الطريقة الصحيحة لزراعة هذا المحصول ثم
استخدمت أدوات الري إما من النهر أو من البئر أو أن الله أكرمك بالمطر ، وكنت قد بذلت الكثير
في حراسته ورعايته وحمايته من الحشرات ، بعدها أتى موعد الحصاد وأنت تتلهف للرزق الذي
سيمنحك الله جراء عملك هذا ، ذهبت بالقمح للطاحونة وتم طحن الحبوب وذهبت للسوق لبيع
المحصول ، فكانت المفاجأة بزبون يقف أمامك وهو يقول لك ، لماذا تريد بيع المحصول بالمال ؟
لماذا لا تعطيني إياه بدون مقابل ؟ سترفض بالطبع هذه المطالب الغريبة لهذا الرجل . . .
سيبدأ هو طبعاً بسرد حجته وراء قوله وسيذكرك بأن الحبوب لم تنتجها أنت في البداية ، بل إنك
قد حصلت عليها من عند الناس سواءً بمقابل أم بدونه وسيذكرك بأنك قد استخدمت الماء الموجود في النهر أو البئر الذي هو ليس ملكك أصلا أو أنك قد اكتفيت بماء المطر الذي لم يكن لك مجهود في إنتاجه .
سيقول لك بأنك لست السبب في نمو شجرة المحصول بل إن الله هو من قدر ذلك . سيقول لك بأنه هناك
من علمك الزراعة ولست أنت يا من تتمسك بمحصولك من أتيت بشيئ من عندك .
في نهاية كلامة سيطرح عليك هذا الاقتراح الرائع : ما دام أن الكثيرين يزرعون القمح فلماذا يأخذون
المال مقابلاً له ؟ لماذا لا يبدؤون بتوزيعه مجاناً ليعم الخير على الناس ؟!

بالتالي لن نجد حبة قمح تزرع ، بالتالي لن نجد من يفني حياته في تقديم اختراع مفيد للبشرية .

أقول لو كنت ستقدم ذلك القمح مجاناً بعد تلك الحجج من ذلك المشتري بعد أن بذلت عناء الشهور ،
وأرهقت بدنك وعقلك واستغرقت نفسك شوقاً لمحصول جيد ؛ فإن المخترع حينها لن يمانع من تقديم
مجهوداته بالمجان . . .

أريد أيضاً بهذه المناسبة أن أنوه بالجهودات الكبيرة من إدارة الملتقى لحفظ الحقوق الفكرية للملتقى
ولأعظائه ، فلهم مني خالص الشكر والتأييد .

، ، ، دمتم بكل خير وعلى دروب النجاحات نلتقي بفضل الله .
 

م.محمد الكردي

عضو جديد
إنضم
15 نوفمبر 2005
المشاركات
2,997
مجموع الإعجابات
46
النقاط
0
بارك الله فيك أخي أصيل

لقد لخصت المفهوم بأكمله من خلال مثالك الرائع

فعلا لابد من نقدر المجهود ونثمن تعب كل مجتهد فهذا واجب المسؤولين

وفي نفس الوقت يا من سرقت ويامن ظلمت احتسب عند الله عزوجل واطرح قصتك وناضل كي لا يتكرر ما حدث لك مع غيرك

كلنا يهمنا صالح بلادنا وأمتنا لذلك كلنا يجب أن نعمل من أجلها حتى لو أفنينا كل وقتنا ومجهودنا في سبيل النهوض بالأمة من جديد

ما زلت أنتظر أعضاء الملتقى لطرح موقفهم وتجاربهم الخاصة
 

ahmedeldeep

عضو جديد
إنضم
25 أغسطس 2005
المشاركات
410
مجموع الإعجابات
6
النقاط
0
أصيل قال:
لك مني تحية طيبة أخي أحمد ، ولأستاذي مشرف القسم خالص الشكر على مجهوداته البينة والمباركة
والمثمرة بحول الله والتي جعلتني من المعجبين بنشاطه واختياره للمواضيع البناءة .

رداً على تعليقك بخصوص الملكية الفكرية أقول لو أنك مزارعاً وتملك أحد الحقول ثم نويت زراعة
القمح فما كان منك إلا أن اشتريت الحبوب وتعلمت الطريقة الصحيحة لزراعة هذا المحصول ثم
استخدمت أدوات الري إما من النهر أو من البئر أو أن الله أكرمك بالمطر ، وكنت قد بذلت الكثير
في حراسته ورعايته وحمايته من الحشرات ، بعدها أتى موعد الحصاد وأنت تتلهف للرزق الذي
سيمنحك الله جراء عملك هذا ، ذهبت بالقمح للطاحونة وتم طحن الحبوب وذهبت للسوق لبيع
المحصول ، فكانت المفاجأة بزبون يقف أمامك وهو يقول لك ، لماذا تريد بيع المحصول بالمال ؟
لماذا لا تعطيني إياه بدون مقابل ؟ سترفض بالطبع هذه المطالب الغريبة لهذا الرجل . . .
سيبدأ هو طبعاً بسرد حجته وراء قوله وسيذكرك بأن الحبوب لم تنتجها أنت في البداية ، بل إنك
قد حصلت عليها من عند الناس سواءً بمقابل أم بدونه وسيذكرك بأنك قد استخدمت الماء الموجود في النهر أو البئر الذي هو ليس ملكك أصلا أو أنك قد اكتفيت بماء المطر الذي لم يكن لك مجهود في إنتاجه .
سيقول لك بأنك لست السبب في نمو شجرة المحصول بل إن الله هو من قدر ذلك . سيقول لك بأنه هناك
من علمك الزراعة ولست أنت يا من تتمسك بمحصولك من أتيت بشيئ من عندك .
في نهاية كلامة سيطرح عليك هذا الاقتراح الرائع : ما دام أن الكثيرين يزرعون القمح فلماذا يأخذون
المال مقابلاً له ؟ لماذا لا يبدؤون بتوزيعه مجاناً ليعم الخير على الناس ؟!

بالتالي لن نجد حبة قمح تزرع ، بالتالي لن نجد من يفني حياته في تقديم اختراع مفيد للبشرية .

أقول لو كنت ستقدم ذلك القمح مجاناً بعد تلك الحجج من ذلك المشتري بعد أن بذلت عناء الشهور ،
وأرهقت بدنك وعقلك واستغرقت نفسك شوقاً لمحصول جيد ؛ فإن المخترع حينها لن يمانع من تقديم
مجهوداته بالمجان . . .

أريد أيضاً بهذه المناسبة أن أنوه بالجهودات الكبيرة من إدارة الملتقى لحفظ الحقوق الفكرية للملتقى
ولأعظائه ، فلهم مني خالص الشكر والتأييد .

، ، ، دمتم بكل خير وعلى دروب النجاحات نلتقي بفضل الله .
اخى العزيز اصيل جزاك الله خيرا ولكن ما ذكرت مختلف تماما عن ما كنت اقصد فانت تتكلم عن المنتجات
والمنتجات تحتاج الى تكاليف ويجب ان يحصل بائعها على ثمنها وانا كلامى كان عن الابحاث فهناك فرق كبير فاذا قمت بابتكار فكرة مثلا لمنتج جديد و نشرت هذه الفكرة فى كتاب او فى الملتقى وجاء احد الاشخاص وقام باخد الفكرة وقام بعمل المنتج فهل تسطيع ان تقوم بطلب مقابل لهذه الفكرة ؟
فمن وجهة نظرى ان هذا ليس سرقة والا لماذا قمت بعرض الفكرة اصلا ؟؟
أليس لتستفيد منها البشرية
ولماذا لم تحتكرها لك او تقوم ببيعها مثل الشركات الاجنبية مثل مايكرسوفت فالان نحن نعرف ان الحكومة الاميريكية تطالبها بعرض اكواد الويندوز او تقسيم الشركة
فمثلا نظام التشغيل لينكس طبعا معلوم لدى الجميع ان من قام بصنع النواه هو لينس
ولكن يمكن لاى شخص عادى ان ياخد هذه النواه
وهى موجودة على الموقع الاتى
www.kernel.org
ويقوم بتعديل سطر واحد على الاقل و ستصبح باسمه
ونرى الان العديد من الشركات التى تطرح نظام التشغيل لينكس بعد التعديل مجانا لانه ابتكار وليس منتج مثل الويندوز
هل تعتقد الان ان للينس أخد مقابل او اى حقوق الذى لولاه ما كان اللينكس موجود !!!!!!!!

ومثال اخر نرى الان شركات السيارات فى جميع دول العالم تحقق مكاسب مروعة والفكرة كانت لواحد هو الذى اخترع محرك السيارة

هل تستطيع ان تخبرنى اين حقوق من قام باختراع محرك السيارة ؟؟


ولكن السرقه ان لم يقم بالتغيير فيها ؟؟
ولاتنسى انى ذكرت فى رسالتى الاولى
ان السرقة انك تقوم بنسب موضوع او فكرة لغير صاحبها
 

أصيل

عضو جديد
إنضم
6 فبراير 2006
المشاركات
35
مجموع الإعجابات
0
النقاط
0
ahmedeldeep قال:
اخى العزيز اصيل جزاك الله خيرا ولكن ما ذكرت مختلف تماما عن ما كنت اقصد فانت تتكلم عن المنتجات


والمنتجات تحتاج الى تكاليف ويجب ان يحصل بائعها على ثمنها وانا كلامى كان عن الابحاث فهناك فرق كبير فاذا قمت بابتكار فكرة مثلا لمنتج جديد و نشرت هذه الفكرة فى كتاب او فى الملتقى وجاء احد الاشخاص وقام باخد الفكرة وقام بعمل المنتج فهل تسطيع ان تقوم بطلب مقابل لهذه الفكرة ؟
فمن وجهة نظرى ان هذا ليس سرقة والا لماذا قمت بعرض الفكرة اصلا ؟؟
أليس لتستفيد منها البشرية
ولماذا لم تحتكرها لك او تقوم ببيعها مثل الشركات الاجنبية مثل مايكرسوفت فالان نحن نعرف ان الحكومة الاميريكية تطالبها بعرض اكواد الويندوز او تقسيم الشركة
فمثلا نظام التشغيل لينكس طبعا معلوم لدى الجميع ان من قام بصنع النواه هو لينس
ولكن يمكن لاى شخص عادى ان ياخد هذه النواه
وهى موجودة على الموقع الاتى
www.kernel.org
ويقوم بتعديل سطر واحد على الاقل و ستصبح باسمه
ونرى الان العديد من الشركات التى تطرح نظام التشغيل لينكس بعد التعديل مجانا لانه ابتكار وليس منتج مثل الويندوز
هل تعتقد الان ان للينس أخد مقابل او اى حقوق الذى لولاه ما كان اللينكس موجود !!!!!!!!

ومثال اخر نرى الان شركات السيارات فى جميع دول العالم تحقق مكاسب مروعة والفكرة كانت لواحد هو الذى اخترع محرك السيارة

هل تستطيع ان تخبرنى اين حقوق من قام باختراع محرك السيارة ؟؟


ولكن السرقه ان لم يقم بالتغيير فيها ؟؟
ولاتنسى انى ذكرت فى رسالتى الاولى

ان السرقة انك تقوم بنسب موضوع او فكرة لغير صاحبها

مرحبا بك اخوي : للمعلومية فإني أستمتع كثيراً بالنقاش معك .
بالنسبة للتكاليف فالاختراعات غالباً لكي تصبح اختراعات وليس لكي تصبح منتجات في السوق ستكلف
مخترعها تكاليف باهضة بحسب تعقيد الاختراع ، فالتكلفة المادية للمخترعات قد تودي بالكثير من المخترعين إلى الفقر في حال كانت لديهم رغبة كافية في إنجاح مخترعاتهم وإصلاح عيوبها ،
مما يزيد الأمر تعقيداً أن التكاليف أو المصاريف التي ينفقها المخترع على اختراعه تكون بدون دراسة جدوى كما هو الحال بالنسبة للمنتجات الأخرى فالمزارع لديه افتراض بأنه سيحصل على القمح بعد فترة معينة وهذه أمور سبق وأن جربها أشخاص آخرين قبله ، أي أنه على علم مسبق بالنتائج الافتراضية ، أما المخترع فإنه لن يكون لديه علم مسبق بالنتائج الافتراضية ؛ قد ينجح في اختراعه
وقد يفشل في اهتراعه بعد إنفاق الكثير من الأموال في الأبحاث وبعد سهر الليالي ، وبعد قراءة الكثير
من الكتب والمصادر ، وبعد تدهور صحته النفسية التي قد تودي به لمرض الانطوائية ، وحدث ولا حرج .

النقطة الثانية التي تحدثت فيها عمن قد يأخذ اختراعي بعد نشره :
نعم فهذا معلوم حتى على المستوى الرسمي من قبل الجهات الدولية المعنية بالحقوق الفكرية ، فناشر
الفكرة سيكون افتراضاً قد نشرها لأنه مستغني عنها أو أنه لا يريد حفظ حقوقها الفكرية ، ولكن الحديث هنا ليس عن هؤلاء وإنما الحديث عمن يرغبون بحفظ حقوقهم الفكرية ؛ وإجابة على سؤالك فأنا أصلا لم أقم بنشر الفكرة ، أما القوانين بهذا الخصوص فبحسب علمي أنه لا يجوز للمخترع الذي نشر اختراعه أن يطالب بحقوقه الفكرية بعد سنة من تاريخ النشر في حال عدم وجود شهادة براءة لديه تثبت حقوقه . وأنا لهذا السبب ممن يتحفظون على اختراعاتهم لحين التمكن من إاصدار براءة ، وللمعلومية
لا أجد معوقات قانونية ، فمكاتب البراءات الأمريكية والأوروبية والصينية والروسية وغيرها تفي بالغرض ، بغض النظر عما فعلته الدول العربية في هذا الجانب ، فالمعوقات لدي كما ذكرت في بداية حديثي هي معوقات مادية أو مالية ، لذلك فإنه هنا يأتي دور المؤسسات الاستثمارية أو رجال الأعمال .
وللمعلومية فالاختراع لا يبقى حكراً لمخترعه أبد الدهر ؛ كلها عشر أو خمسة عشر سنة أو سبعة عشر
على أكثر تقدير ، ثم يصبح الاختراع مجاني لجميع المستفيدين أو المصنعين .


ميكروسوفت من يستطيع اصلاً منافستها ؛ إذا هي محتكرة لاختراعاتها بشكل تلقائي ، ومع ذلك فهي
حريصة على حفظ حقوقها الفكرية لدى المنظمات المختصة ،
أخي الكريم سمعت عن إحدى الشركات الأوروبية لم يحظرني اسمها تستخرج براءات اختراع كل يومين ، وأنت منزعج من فرد مسكين يحلم ببراءة أو اثنتين طيلة حياته . . .
ثم أن النظام لينكس نظام قديم على ما يبدوا لي وبشكل تلقائي سيتم نزع الحقوق الفكرية بعد سبعة عشر عام من تاريخ صدور البراءة ، ويبدوا لي أن عمر هذا النظام أطول من هذه الفترة . وللمعلومية فليس
الحصول على شهادة براءة هو السبيل لحفظ الحقوق الفكرية ، فقد تكون الحقوق الفكرية محفوظة بشكل أبدي بالنسبة للاختراعات التي لا يمكن اكتشاف مكوناتها ، على سبيل المثل المشروب الغازي السيئ المسمى "بيبسي" هو ذو مكونات أساسية لا يعلم بها غير الأمناء جداً بتلك الشركة العملاقة ،
والذي أعرفه أن أبناء العائلة المالكة للشركة هم فقط من يتوارثون ذلك السر ، والكثير منا لا يلقى بالاً
لما يشربه من شرور ، بل إنه قد سبق وأن قرأت أن الترجمة لكلمة "PEPSI" هي إدفع كل قرش من أجل أن تنقذ إسرائيل ، إذا هذا المشروب حقير لدرجة أنه لا يساوي الأموال التي ندفعها مقابلة ، بل هي ليست أكثر من تبرعات لليهود بمحض إرادتنا .
ثم أن شركة ميكروسوفت لم تنشر ذلك النظام إلا بعد أن امتصت جميع الخيرات التي تريدها منه .

بالنسبة لمحرك السيارة وكافة الاختراعات سيكون بإمكان أي شركة تصنيع الاختراع ، والاستفادة منه وإفادة الشرية منه بعد أن تدفع مقابلاً رمزياً للمخترع خلال فترة الحماية فقط ، وبعد هذه الفترة لن يبقى للمخترع غير الشرف المعنوي .
محرك السيارة كان قد تم اختراعه قبل قوانين الحماية الفكرية المعاصرة ، التي جعلتنا نتمكن من الاستفادة من ذلك المحرك ، حيث أن المخترعين يتسابقون يومياً على إيجاد طرق جديدة للاستفادة منه ،
وأيضاً مخترع المحرك نفسه قد استفاد من اختراعه كثيراً في زمانه ، واستفادته قد تتجاوز استفادة المخترعين في هذا الزمان .

ما دام أنك تعترف بأن السرقة هي نسب الفكرة لغير صاحبها فلا خلاف بيني وبينك ،
نعم بكل تأكيد حينما تنسب الفكرة لغير صاحبها فلن يتمكن صاحبها من الاستفادة منها ؛ لذلك أتت قوانين الحماية الفكرية التي تحاول نسب الحقوق الفكرية لأصحابها تشجيعاً للمخترعين ، وحفاظاً على الفطرة أو القانون القاضي بأنه لا يجوز الاعتداء على حقوق الآخرين . ثم إني لو نشرت فكرتي بدون حفظ حقوقها أو قبل الحصول على براءة اختراع هل ستضمن عدم وجود من ينوي سرقة فكرتي ؟!
هل أنت متأكد من أن جميع الناس يمتلكون نفوساً سوية خالية من التسلط والكذب وحب الظلم والاعتداء ، وحب الحصول على حقوق الآخرين بدون تعب ؟!!

، ، ، لجميع مهندسي وأعظاء ملتقى المهندسين العرب أطيب تحية ، وأرجوا للجميع ليلة مباركة .
 

ahmedeldeep

عضو جديد
إنضم
25 أغسطس 2005
المشاركات
410
مجموع الإعجابات
6
النقاط
0
أصيل قال:
مرحبا بك اخوي : للمعلومية فإني أستمتع كثيراً بالنقاش معك .
بالنسبة للتكاليف فالاختراعات غالباً لكي تصبح اختراعات وليس لكي تصبح منتجات في السوق ستكلف
مخترعها تكاليف باهضة بحسب تعقيد الاختراع ، فالتكلفة المادية للمخترعات قد تودي بالكثير من المخترعين إلى الفقر في حال كانت لديهم رغبة كافية في إنجاح مخترعاتهم وإصلاح عيوبها ،
مما يزيد الأمر تعقيداً أن التكاليف أو المصاريف التي ينفقها المخترع على اختراعه تكون بدون دراسة جدوى كما هو الحال بالنسبة للمنتجات الأخرى فالمزارع لديه افتراض بأنه سيحصل على القمح بعد فترة معينة وهذه أمور سبق وأن جربها أشخاص آخرين قبله ، أي أنه على علم مسبق بالنتائج الافتراضية ، أما المخترع فإنه لن يكون لديه علم مسبق بالنتائج الافتراضية ؛ قد ينجح في اختراعه
وقد يفشل في اهتراعه بعد إنفاق الكثير من الأموال في الأبحاث وبعد سهر الليالي ، وبعد قراءة الكثير
من الكتب والمصادر ، وبعد تدهور صحته النفسية التي قد تودي به لمرض الانطوائية ، وحدث ولا حرج .

النقطة الثانية التي تحدثت فيها عمن قد يأخذ اختراعي بعد نشره :
نعم فهذا معلوم حتى على المستوى الرسمي من قبل الجهات الدولية المعنية بالحقوق الفكرية ، فناشر
الفكرة سيكون افتراضاً قد نشرها لأنه مستغني عنها أو أنه لا يريد حفظ حقوقها الفكرية ، ولكن الحديث هنا ليس عن هؤلاء وإنما الحديث عمن يرغبون بحفظ حقوقهم الفكرية ؛ وإجابة على سؤالك فأنا أصلا لم أقم بنشر الفكرة ، أما القوانين بهذا الخصوص فبحسب علمي أنه لا يجوز للمخترع الذي نشر اختراعه أن يطالب بحقوقه الفكرية بعد سنة من تاريخ النشر في حال عدم وجود شهادة براءة لديه تثبت حقوقه . وأنا لهذا السبب ممن يتحفظون على اختراعاتهم لحين التمكن من إاصدار براءة ، وللمعلومية
لا أجد معوقات قانونية ، فمكاتب البراءات الأمريكية والأوروبية والصينية والروسية وغيرها تفي بالغرض ، بغض النظر عما فعلته الدول العربية في هذا الجانب ، فالمعوقات لدي كما ذكرت في بداية حديثي هي معوقات مادية أو مالية ، لذلك فإنه هنا يأتي دور المؤسسات الاستثمارية أو رجال الأعمال .
وللمعلومية فالاختراع لا يبقى حكراً لمخترعه أبد الدهر ؛ كلها عشر أو خمسة عشر سنة أو سبعة عشر
على أكثر تقدير ، ثم يصبح الاختراع مجاني لجميع المستفيدين أو المصنعين .


ميكروسوفت من يستطيع اصلاً منافستها ؛ إذا هي محتكرة لاختراعاتها بشكل تلقائي ، ومع ذلك فهي
حريصة على حفظ حقوقها الفكرية لدى المنظمات المختصة ،
أخي الكريم سمعت عن إحدى الشركات الأوروبية لم يحظرني اسمها تستخرج براءات اختراع كل يومين ، وأنت منزعج من فرد مسكين يحلم ببراءة أو اثنتين طيلة حياته . . .
ثم أن النظام لينكس نظام قديم على ما يبدوا لي وبشكل تلقائي سيتم نزع الحقوق الفكرية بعد سبعة عشر عام من تاريخ صدور البراءة ، ويبدوا لي أن عمر هذا النظام أطول من هذه الفترة . وللمعلومية فليس
الحصول على شهادة براءة هو السبيل لحفظ الحقوق الفكرية ، فقد تكون الحقوق الفكرية محفوظة بشكل أبدي بالنسبة للاختراعات التي لا يمكن اكتشاف مكوناتها ، على سبيل المثل المشروب الغازي السيئ المسمى "بيبسي" هو ذو مكونات أساسية لا يعلم بها غير الأمناء جداً بتلك الشركة العملاقة ،
والذي أعرفه أن أبناء العائلة المالكة للشركة هم فقط من يتوارثون ذلك السر ، والكثير منا لا يلقى بالاً
لما يشربه من شرور ، بل إنه قد سبق وأن قرأت أن الترجمة لكلمة "PEPSI" هي إدفع كل قرش من أجل أن تنقذ إسرائيل ، إذا هذا المشروب حقير لدرجة أنه لا يساوي الأموال التي ندفعها مقابلة ، بل هي ليست أكثر من تبرعات لليهود بمحض إرادتنا .
ثم أن شركة ميكروسوفت لم تنشر ذلك النظام إلا بعد أن امتصت جميع الخيرات التي تريدها منه .

بالنسبة لمحرك السيارة وكافة الاختراعات سيكون بإمكان أي شركة تصنيع الاختراع ، والاستفادة منه وإفادة الشرية منه بعد أن تدفع مقابلاً رمزياً للمخترع خلال فترة الحماية فقط ، وبعد هذه الفترة لن يبقى للمخترع غير الشرف المعنوي .
محرك السيارة كان قد تم اختراعه قبل قوانين الحماية الفكرية المعاصرة ، التي جعلتنا نتمكن من الاستفادة من ذلك المحرك ، حيث أن المخترعين يتسابقون يومياً على إيجاد طرق جديدة للاستفادة منه ،
وأيضاً مخترع المحرك نفسه قد استفاد من اختراعه كثيراً في زمانه ، واستفادته قد تتجاوز استفادة المخترعين في هذا الزمان .

ما دام أنك تعترف بأن السرقة هي نسب الفكرة لغير صاحبها فلا خلاف بيني وبينك ،
نعم بكل تأكيد حينما تنسب الفكرة لغير صاحبها فلن يتمكن صاحبها من الاستفادة منها ؛ لذلك أتت قوانين الحماية الفكرية التي تحاول نسب الحقوق الفكرية لأصحابها تشجيعاً للمخترعين ، وحفاظاً على الفطرة أو القانون القاضي بأنه لا يجوز الاعتداء على حقوق الآخرين . ثم إني لو نشرت فكرتي بدون حفظ حقوقها أو قبل الحصول على براءة اختراع هل ستضمن عدم وجود من ينوي سرقة فكرتي ؟!
هل أنت متأكد من أن جميع الناس يمتلكون نفوساً سوية خالية من التسلط والكذب وحب الظلم والاعتداء ، وحب الحصول على حقوق الآخرين بدون تعب ؟!!

، ، ، لجميع مهندسي وأعظاء ملتقى المهندسين العرب أطيب تحية ، وأرجوا للجميع ليلة مباركة .
جزاك الله خيرا اخى العزيز فانا ايضا سعيد جدا بالمناقشة معك فى هذا الموضوع واتمنى ان نرى المزيد من مشاركات اخواننا والحمد لله لا يوجد خلاف بيننا بل على العكس جاء ردك مكملا وشاملا ففى البداية ذكرت ان تكاليف االاختراعات باهظة جدا ولكن عندما تصبح منتجات فانها لا تساوى شى فدعى اذكر لك مثال التليفون المحمول فعند اختراعه كان خيال و تكلف الكثير وكان سعره باهظ جدا ولكن انظر الان اصبح لا يساوى شى فانا ارى ان ثمن التلفون المحمول لا يساوى ابدا التكنولوجيا الموجودة به .

وفى النقطة الثانية قد وجهتنا الى امر مهم وضرورى جدا وهو تسجيل براءة الاختراع حيث يجب علينا الاهتمام بهذه النقطة حيث اذا وجدت شخص قد نسب فكرتك اليه وقال انه من قام باختراعها فليس من حقك المطالبة باى حقوق الا اذا كان لديك حقوق ملكية وبراءة اختراع وبهذه المناسبة ادعو جميع الاعضاء الى زيارة الموقع الرسمى لبراءة الاختراع والعلامات التجارية الاميريكية على الرابط الاتى
http://www.uspto.gov/

والنقطة التالية فدعنى اوضح لك معلومات بسيطة عن لينكس
فهو اصلا نظام يونكس التى قامت باختراعه شركة AT&T الاميريكية ثم قامت بنشره وعندما وجدت انه حقق نجاح كبير وستخدمته جميع الشركات اصبحت تطالب مبالغ مالية بسبب ذلك وبالفعل نجحت فى احتكاره مره اخرى
وبعد ذلك قام احد مهندسيها ومن مطورى النظام بعمل جمعيه خاصه بعمل برامج مجانية وليس لها اى حقوق سنه 1984 وتسمى بى GUN وقام بوضع رخصة للبرامج تسمى General Public License
ويمكنك ان تجد هذا فى موقعهم
The GNU Operating System


Free as in Freedom

وبعد ذلك واجهتم مشكلة وهى نواه نظام التشغيل kernel
حيث قام بعملها كما ذكرت لينس سنه 1991 و تم دمجها فى برامجهم المجانية لتكوين نظام تشغيل مثل يونكس ولكن مجانى وسموه
linux / gun not unix
وفى النهاية دعنى اضع بعض الاعتبارات فى الموضوع

اولا واهمها :: نسب الموضوع الى شخص غير صاحبه سرقة
ثانيا :: من حق صاحب الموضوع نشره او احتكاره ولكن اذا احتكره فانه قد ارتكب جريمة مشروعه فى حق البشرية وفى ديننا الاسلامى غير مشروعة
ثالثا :: يجب على كل من ينشر اختراعه ان يقوم بتسجيل براءة اختراع له معترف بها والا سيكون هو الخاسر
وشكرا لكم جميعا على متابعتكم
 
أعلى