.. الهندسة المدنية ..

إن الهندسة المدنية عي أعرق واقدم فروع الهندسة واكثرها التصاقا بنشأةالإنسان وتطورة عبر السنين والعصور .
فالهندسة المدنية تعني بتطوير وتسهيلحياة الانسان وتكيف ونطويع البيئة النحيطة بة بما يتلائم مع رغباتة واحتياجاته.
والهندسة المدنية قي وقتنا المعاصر اصبحت يمنجزاتها العملاقة رافدا منروافد الرقي والتقدم العمراني والحضاري لبني البشر.
فقيل ما يزيد عن 5000عام، قام المهندسون المدنيون بترك بصماتهم الواضحة في تاريخ شعوبهم، ومن شواهد تلكالبصمات :
معبد الوركاء في العراق، وأهرامات الجيزة في مصر، وقنوات المياهالرومانية، وشبكة الطرق في الامبراطورية الفارسية.
وقبل ما يزيد عن 4000 عامكانت مدينتي هاربا وموهانجاوارا في الباكستان مزودتان بأحدث ما وصلت إليه تقنيةالهندسة الصحية، حيث كانت قنوات الصرف المخفية في شوارع المدينة مبطنة بالطابوق ،ومزودة بنقاط التفتيش مثلما نجدها اليوم.
وقبل3000 عام بني سد مآرب العظيمبطول ميلين وبإرتفاع 120 قدما ، وعرضة عند القاعدة 500 قدم. وقبل 2700 عام كانتقنوات الري تجلب المياة لمدينة نينوي في العراق عبر ما يزيد عن خمسين كيلومترا.
وتم بناء سور الصين العظيم في فترة قياسية لا تزيد عن عشر سنوات ، وبطوليزيد عن 2500 كيلومترا، وكان ذلك سنة 200 قبل الميلاد.
وفي الامبراطوريةالرومانية كانت شبكات الطرق المعبدة بالاجر تربط مدن الامبراطورية وتدعم سيل
التجارة .
وتقسم الهندسة المدنية الي عدة فروع وسنذكر اهم الفروعالرئيسية الهندسية :
1- هندسه الانشاءات : تهتم بالانشاء للمباني والجسور والسدود و ناطحات السحاب.... وغيرها ..
2-
هندسة التربة : تدرسخواص التربه وانواعها ومقدار تحملها كما تعرف تربة الشرقية غير عن الرياض مثلا.
3-
هندسة الطرق : تدرس انواع الاسفلت وتصميم الاشارات والشوارع و هذاالقسم ممتع جدا...
4-
هندسة المياه : تدرس الياة الجوفيه وتاثيرها علىالبناء وقياس مياة الانهار والسدود والامطار...
5-
هندسة الخرسانه : تدرس مكوناتها وكيفية التحكم في صلابتها والانواع لكل منطقة ....
6-
هندسة المساحة : تدرس فنون حساب المساحات للمشاريع من خلال اجهزه متطوره بالاضافةالى قياس المرتفعات....
ثالثاً.. مهندسي الهندسة المدنية ..
- مهندس إنشائي: ومهمته التصميم الإنشائي للمنشأة بمعنى بعد أن يقومالمعماري بعمل التصميم المعماري للمنشأة تبرز مهمة المهندس الإنشائي حيث من المفترضأن المعماري قام برسم التفاصيل جمالية والشكلية للمنشأة نجد أن مهمة الإنشاء هيتخليق هيكل عظمي للمنشاة يستطيع أن تحمله بمعنى أخر لو أن هناك حمل ما في منشأة مامهمة الإنشائي هو تصميم المنشأ بحيث يتحمل هذا الحمل.
كيف؟ نتخيل أنهناك دولاب ما في شقة في دور في عمارة أين يذهب هذا الحمل؟
تعالوا معي نتخيل: بداية الدولاب هذا يقف على أرضية هذه الأرضية هي عنصر إنشائي يسمى بلاطة هذهالبلاطة هي نفسها الأرضية التي نقف عليها وفي نفس الوقت هي سقف جيراننا الذين فيالدور وكذلك سقفنا هو أرضية جيراننا في الدور الأعلى إذن البلاطة أو السقف هي أولعنصر إنشائي يقوم بحمل هذا الحمل (الوزن) ولكن هل السقف يتكون فقط منبلاطات؟
الإجابة أحياناً نعم وأحياناً لا ولكن سنأخذ الحالة الشائعة وسنقولأنه يكون من بلاطات وكمرات حيث أننا لو دققنا النظر في منشأ قبل بناء الحوائط فيه (الطوب) نجد أنه توجد فيه ما يسمى بالكمرات التي غالباً ما يجتهد المصمم الإنشائيفي إخفائها داخل الحوائط وقلما تظهر للمرء لأن شكلها سيئ وكذلك تقلل من ارتفاعالدور ووظيفة الكمرات هي حمل البلاطات لأن البلاطات تكون صغيرة السمك (في حدود 12سم) ولا تستطيع حمل نفسها لبحور (مسافات) كبيرة إذا البلاطة تحمل الدولاب سالفالذكر الذي ينتقل من البلاطة إلى الكمرة وهناك أنواع كثيرة من البلاطات ولكل نوعطريقة تصميم المهم أن الكمرات هي الأخرى تنقل حملها إلى عناصر رأسية تسمى بالأعمدةوهناك أنواع كثيرة منها أيضاً ولكل نوع تصميم والأعمدة نقوم بنقل حملها إلى أعمدةالدور الذي يليه والذي يليه إلى الذي يليه وهكذا حتى نصل إلى الأرض فنجد أن كل عموديحمل حمله بالإضافة إلى حمل الأعمدة التي فوقه ولو ارتكزت الأعمدة بحملها على الأرضلغرزت في الأرض وهنا تقوم الأعمدة بنقل حملها إلى عناصر مسطحة تسمى بالأساساتوفائدتها مثل فائدة خف الجمل حيث يمنع رجله من الغرز في الأرض ويتم الربط بينالأساسات بعناصر تمسى بالسملات ووظيفتها منع الهبوط المنفصل للقواعد ولكل نوع منالأساسات طريقة تصميم تتدرج في الصعوبة وأعقدها اللبشة وهناك عشرات من العناصرالأخرى مثل القباب والأسقف المطوية والقشريات والإطارات والعقود والجمالوناتوالحوائط الحاملة والساندة والخزانات والسدود والقناطر وغيرها
والكثير منالمنشات تحتاج لسنوات من العمر لدراستها ودراسة طرق تصممها وتحتاج لسنوات من العمرحتى تتمكن من التمكن منها ويمكن الاعتماد عليك كمهندس مصمم لها بدلاً من أن تنهارفوق قاطنيها لا قدر الله إذا مهمة المهندس هي نقل الحمل من مكانه إلى الأرض و بأمانعبر العناصر الإنشائية المختلفة (بلاطات وكمرات وأعمدة و قواعد وغيرها) وتصميم هذهالعناصر (أي تحديد أبعادها وتسليحها) وأخيراً تحمل مسئولية هذا التصميم لأن التصميمهنا أصبح له مسئولية جنائية في حالة انهيار العمارة فهل يستطيع مهندس عمارة أن يلمبكل هذا بالإضافة في كورس بسيط لا يتجاوز ترم بالإضافة إلى كل المسؤوليات الملقاهعلى عاتقه؟ أظن لا والهدف من إعطائه كورسين الخرسانة ونظرية المنشآت هو أن يحسبإحساس شريكه الإنشائي فلا يبتكر منشآت وهمية لا يمكن تنفيذها. فما فائدة الإبداعما دام لا يمكن تنفيذه؟
ونكمل كلامنا وتتعرض المنشآت لأنواع مختلفة منالأحمال فليس الدولاب فقط وهو ما تقوم المنشآت بحمله ولكن هناك أحمال أخرى تقومبحملها المنشآت ويتم تصنيفها إنشائياً على حسب استخدام المنشأ فأحمال المبانيالسكنية تختلف عن أحمال المكتبات (أرفف تحمل أطنان من الكتب) ويختلف عن حمل المخازنوعن حمل المصانع (ماكينات واهتزازات بل كل ماكينة لها حمل مختلف وتأثير مختلف علىالمنشأ) ويختلف ذلك عن حمل المدارس والجامعات وقاعات الأفراح (تخيل نفسك وأنت جالسفي مدرج كلية الهندسة بجامعة البترول ومعك خمسة ألاف فرد ويحملك سقف واحد بدون أيعمود في المنتصف) أو تخيل نفسك في الإستاد تتابع مبارة الأهلي والإتحاد أنت و 75ألف متفرج ومنشأ واحد فقط هو الذي يحملكم وغيرها من الأمثلة الكثير ..
وبالإضافة لهذا توجد أحمال أخرى مثل أحمال الزلازل والرياح فتخيلنفسك في أحد برجي مركز التجارة العالمي (بعد الشر عنك) والمبنى غير مصمم لمقاومةالرياح أو الزلازل فستجد أن المبنى يرقص مع كل هبة رياح أو عند حدوث زلزال لا قدرالله ولو أدخلتك في طرق مقاومة المنشأ للزلازل لأدخلتك في تخصص جديد يسمى تخصصمباني عالية يدرسه نوعية متخصصة جداً من مهندسي التصميم الإنشائي كدراسات متخصصةولا يدرسه دونهم من مهندسي التصميم الإنشائي فهل يستطيع المهندس المعماري عمل هذاوبالإضافة لها تصميم الكباري والخزانات بأنواعها الأرضية والمرتكزة وهو ما لا يتدخلفيهم المعماري مطلقاً.
ويبقى أن أقولكلمة صغيرة وهي أن لكل مهنة اختصاصها ولا يستطيع شخص واحد أن يلم بكل شئ وفي العالمالمتقدم التخصص الدقيق هو الأصل ولكلاً عمله والعمل الواحد يصنعه فريق وليس شخصوهذا هو سبب تقدمهم وسبب تأخرنا نحن. وقد رأيت بنفسي منشات يقوم بتصميمها معمارياًوإنشائياً وصحي وكهرباء بل وتنفيذها شخص واحد سوأ كان إنشائي أو معماري وقد يكونغير مهندس إلا أن هذه المنشآت بسيطة مثل فيلا صغيرة أو عمارة صغيرة أو مسجد صغيرإلا أن هذا ليس بهندسة الهندسة في المشاريع الكبرى التي تحتاج إلى التخصص الدقيق ..
وبالإضافة إلى التخصصات السابقة يوجد ما يلى :
- مهندس تنفيذ : سواء كان إنشائي للهيكل والأساسات أو معماري للتشطيبات والعبرة بالخبرة.
-
مهندس تخطيط عمراني: لتخطيط المدن
-
مهندس جودة
-
مهندس تخطيط ومتابعة
-
مهندس عقود ومستخلصات
-
مهندس مساحة
-
مهندس تقدير و مراقبة تكاليف
-
مهندس حصر وكميات
-
مهندستركيبات صحية
-
مهندس تركيبات كهربائية
-
مهندس مرافق شبكات مياه وصحي
-
مهندس مرافق كهرباء وتليفونات
-
مهندس مرافق طرق
-
مهندس ( إلكتروميكانيك (تكييف – مصاعد