أكاديمية أون لاين للتدريب

 

 

ابتكارات هندسية

المصدر : موقع موهوبون www.mawhopon.net (لا يفوتكم ) وده ملف فيديو يعرض فيه مدير الموقع موقعه الرائع http://www.mawhopon.net/ver_ar/video.php *************************************** ابتكار

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [1]
    الصورة الرمزية إسلام علي
    إسلام علي غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 11,514
    Thumbs Up
    Received: 584
    Given: 1,586

    Exclamation ابتكارات هندسية

    المصدر : موقع موهوبون www.mawhopon.net
    (لا يفوتكم )
    وده ملف فيديو يعرض فيه مدير الموقع موقعه الرائع
    http://www.mawhopon.net/ver_ar/video.php
    ***************************************
    ابتكار طريقة يدوية لربط سلك التسليح


    الثلاثاء، 23 ديسمبر 2008 - 16:12
    طريقة يدوية لبرم سلك حديد التسليح
    حصل المخترع المصري "مصطفى رشاد محمد محمود" على براءة اختراع من أكاديمية البحث العلمي عن اختراعه عدة يدوية لبرم سلك حديد التسليح.

    والاختراع الجديد عبارة عن عدة يدوية لحدادين التسليح يستخدمونها لربط السلك عن طريق البرم، ويستخدم السلك في ربط أسياخ التسليح المستخدمة في بناء الهياكل الخرسانية.

    ويتم استخدام هذه الطريقة بحيث يمسك العامل بيده يد العدة ويقوم بوضع الخطاف (مقدمة العدة) حول السلك ثم يجذب اليد إلى الخلف فيدور الخطاف مسببًا برم السلك ، ويستخدم مسمار نقل قدرة (فتيل) لتحويل الحركة الخطية إلى حركة دورانية.

    0 Not allowed!


    التعديل الأخير تم بواسطة إسلام علي ; 2009-03-10 الساعة 11:32 PM


    › شاهد أكثر: ابتكارات هندسية


  2. [2]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 11,514
    Thumbs Up
    Received: 584
    Given: 1,586
    "قالب طوب" ضد الرطوبة يوفر 80% من مواد البناء

    الثلاثاء، 23 ديسمبر 2008 - 16:12


    قوالب طوب صناعية
    ابتكر "يحيى عبد الفتاح محمد" خمسة نماذج لقوالب طوب صناعية من مقاسات وألوان مختلفة وحصل بها علي براءة اختراع من أكاديمية البحث العلمي بعد التأكد من جدواها.

    ويتميز قالب الطوب الجديد بأنه يوفر أكثر من 80% من مواد البناء ومانع للرطوبة ودرجات الحرارة العالية وسهل في تركيب الكهرباء وكاتم للصوت ويمنع تشقق الحوائط.

    وصمم "يحيي" قالب الطوب بحيث يوجد به من أعلي مجري علي جميع أنواع المقاسات بعمق 2 سم وأسفل القالب بروز 1 سم بحيث تكون القوالب "عاشق ومعشوق" وفي منتصف القالب توجد فتحة مربعة بمقاسات مختلفة.

    ويتمنى "يحيي" إنتاج ابتكاره محلياً حتى يتم الاستفادة منه لتوفير مبالغ مالية ضخمة تنفق علي مواد البناء وإنقاذ أرواح الأبرياء من التعرض لخطر الموت بالإضافة لمواجهة محتكري صناعة الأسمنت الذين يرفعون الأسعار بدون ضوابط.

    المخترع
    ولد "يحيي عبدالفتاح محمد" بعزبة "أبو خميس" مركز "منيا القمح" بمحافظة الشرقية في أسرة متوسطة الحال.. والده يعمل موظفا بسيطا من محدودي الدخل وراتبه لايكفي لسد احتياجات الأسرة الضرورية وتكاليف الدروس الخصوصية لخمسة أبناء يدرسون في مراحل التعليم المختلفة.

    اعتاد يحيي فك وتركيب مختلف الأجهزة وأدخل بعض التعديلات علي أنواع مختلفة منها لرفع كفاءتها وعمل في أكثر من مركز صيانة لإصلاح الأجهزة الكهربائية حتي اكتسب خبرة طويلة ولقبه جيرانه "بالمهندس".

    لم يتوقف طموح يحيي عند الهدف المادي بل قرر الحصول علي الثانوية العامة حتي يستطيع استكمال مشواره التعليمي ويلتحق بالجامعة لتحقيق حلمه القديم، وتأثر يحيي بتكرار حوادث سقوط المنازل وخاصة في المناطق الشعبية ووفاة الأبرياء من المواطنين.

    0 Not allowed!



  3. [3]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 11,514
    Thumbs Up
    Received: 584
    Given: 1,586
    مواد بناء جديدة تتحدى الكوارث

    الثلاثاء، 23 ديسمبر 2008 - 16:12


    عالم الفلك لوط بوناطيرو
    أعلن عالم الفلك لوط بوناطيرو عن اختراعه نمط بناء جديد قادر على التصدي للزلازل، والاختراع خاص بمواد بناء قادرة على امتصاص الصدمات التي تتسبب فيها مختلف الكوارث الطبيعية بدءا بالزلازل إلى الفيضانات فالحرائق وما إليها مما يهدد المباني السكنية والمرافق العمومية.

    وضع وبوناطيرو -أشهر علماء الفلك والفيزياء الفلكية في الجزائر- اللمسات الأخيرة على الاختراع، مشيراً إلى أن نمط البناء الجديد سيقلص بشكل غير مسبوق الخسائر الناجمة عن الكوارث الطبيعية المختلفة سواء تعلق الأمر بالأرواح البشرية أو الممتلكات.

    يقول بوناطيرو: "طورت مشاريع لإنجاز بنايات إسلامية ذكية مضادة لكل الكوارث الطبيعية، لأنها تستجيب لمقاييس البيئة، تعتمد أساساً على الشكل، معززا المشروع باقتراح مواد بناء جديدة لرفع عنصر الأمان والسلامة. والتي تم تجربتها في كندا وأثمرت عن نتائج جدّ مشجعة".

    وأضاف: "تعتمد هذه البنايات على طريقة جديدة في تشييدها، فبعد أن نقوم ببناء جدارين لكل حائط، نضع عازل بلاستكي بينهما، بهدف الحفاظ أولاً على درجة الحرارة الداخلية، ما يجنبنا الإفراط في استعمال الطاقة، فمثلاً إذا شبّ حريق في شقة، يتم التحكم فيه بسرعة، لأن العازل البلاستكي والجدارين يجعلان الالتهاب بطيء".

    وأشار العالم الجزائري أنه قام بإدخال عنصر الثقل، فالأشكال الدائرية والمتوازية تساعد على توزيع الكتلة، وهذا ما استخلصه بوناطيرو من طريقة بناء المساجد، فمهما كانت قوة الزلزال فإن شكل البناء يُعطّل من مفعوله أضراره.

    أما فيما يخص الفيضانات فيقول: "اقترحنا بنايات على شكل طائرات تجعل الماء يدور حولها دون أن يحدث أي ضرر، وأخيراً أضفنا عمود حديدي يمتد من فوق البناية إلى قاعدتها للحماية من خواطر "الصاعقة"، إذ يعمل العمود على امتصاص الشحنة الكهربائية التي تُحدث أحياناً أضراراً بليغة تصل إلى حد وفاة الأشخاص".

    ويؤكد عالم الفلك الجزائري أن ما دعاه إلى التفكير في ابتكاره كثرة الزلازل والبراكين التي ستكثر في الفترات القادمة لسببين أحدهما طبيعي والثاني بفعل الإنسان.

    ويقول في هذا الصدد: "الشمس لها دورات وأهمها دورة 11 سنة، وحين تكون في الذروة، تكثر الزلازل والكوارث، والتغيرات الجوية، لتنخفض تدريجياً إلى غاية اكتمال الدورة، وهي دورة فلكية عادية".

    "أما العامل الثاني: فهو من صُنع يد الإنسان، بسبب التلوث، وقد لا تصدقون إن قلنا لكم أن المصانع وحدها تخلف حوالي 7 مليارات طن من أوكسيد الكربون، أي ما يمثل 80٪ من المجموع، بإضافة نسبة 20٪ التي تشمل عوامل النبات والبراكين. فتصوروا التكاثف المستمر لغاز ثاني أوكسيد الكربون الذي يؤدي بصفة مباشرة إلى تقليص طبقة الأوزون التي ينجرّ عنها الارتفاع الشديد للحرارة، وهذا ما يمكن أن يؤدي إلى ذوبان الثلوج في القطبين الشمالي والجنوبي وغرق أجزاء من اليابسة".

    وبوناطيرو يعتبر أول عربي يحصل على المرتبة الأولى في الاختراعات الجديدة، بعد أن كشف عن آخر اختراعاته في لندن، ومنها "الساعة الكونية" التي تجمع وظائف خمسة أنواع من الساعات، وكان ذلك سنة 2000. ليعود الدكتور إلى الواجهة بعد ست سنوات من البحوث المعمّقة، باختراعه لنظام بنايات إسلامية ذكية تقاوم كل الكوارث الطبيعية المحتملة (زلازل، فيضانات، أعاصير.. إلخ)، ونظير هذا الاختراع حصد الباحث الجزائري لوط بوناطيرو أربع تكريمات: اثنتان في لندن من طرف مؤسسة المتبرعين، في شهر أكتوبر 2006، ثم تلاه تكريم بروكسل دائماً لنفس الاختراع. أما عربياً، فلقد كانت الإمارات العربية السبّاقة لتكريمه في أبوظبي شهر ديسمبر 2006، هذا بالإضافة للعديد من الجوائز التي تلقاها عبر مختلف ولايات الوطن.

    0 Not allowed!



  4. [4]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية إسلام علي


    تاريخ التسجيل: Mar 2005
    المشاركات: 11,514
    Thumbs Up
    Received: 584
    Given: 1,586
    جهاز سوري خاص بالضغط والشد على البيتون

    الثلاثاء، 23 ديسمبر 2008 - 16:12


    الدكتور ادوارد شديد
    اخترع الدكتور ادوارد شديد جهازا بالضغط والشد على البيتون الجهاز مؤلف من خلية تستطيع من خلالها وضع العينة البيتونية, تتألف هذه الخلية من ستة أجزاء متصلة بعضها مع بعضها الآخر و تتشكل هذه الخلية من قضبان مركبات خلائط الألمنيوم التي تتأثر بالتشوهات المرنة.

    يعتمد مبدأ توزيع الحمولة الكلية المطبقة من آلة الضغط على العينة البيتونية الأسطوانية بحيث تكون محملة بشكل موازي مع القضبان الشاقولية التي تؤلف الخلية. و منذ سنوات عديدة تم اعتماد منحني الإجهاد و التشوه البيتوني العامل على الضغط, حيث تم إظهار الجزء الصاعد من المنحني, و من المعلوم أن منحني الإجهاد والتشوه للبيتون العامل على الشد, لم يعتمد في أي دراسة لذا فقد انصبت الدراسة على تصميم جهاز يعمل على الضغط و الشد معا, بغية الحصول على العلاقة التي تربط الإجهاد والتشوه للجزء الهابط(النازل) من المنحني و ذلك من أجل التحقق من صحة قوانين الإجهاد و التشوهات التي تم اقتراحها نظريا حيث تم تنفيذ هذا العمل على عينات بيتونية أسطوانية نظامية.

    المواصفات الفنية و طريقة العمل:

    يستند المبدأ المعتمد في الدراسة على توزيع الحمولة الكلية عبر القضبان المؤلفة من خلائط الألمنيوم (التي تتأثر بالتشوهات المرنة حيث يتم قياس التشوهات بواسطة JAUGES لقياس سعة التشوهات على قضبان خلائط الألمنيوم) والعينة البيتونية.

    تكون العينات البيتونية محملة بشكل موازي مع القضبان الشاقولية. وقد تم حساب أبعاد القضبان المؤلفة لخلائط الألمنيوم و العينات البيتونية المضغوطة. لقد تم تعيير الجهاز لحمولات دورية(ألف دورة) على مجموعة القضبان المؤلفة للجهاز و تم استنتاج قيمة EAL.

    تم قياس التشوهات خلال التحميل للقضبان الشاقولية بواسطة مقياس السعة الكهربائي الذي يقيس التشوهات Jauges Resistives, وقد تم وصله بنظام إعطاء المعلومات عن طريق حاسوب كما تم قياس القيم الناتجة بواسطة برنامج يسمح بتحديد الحمولة التي تتحملها كل من قضبان الألمنيوم و التشوهات الوسطية للعينة البيتونية, ونستطيع إيجاد الحمولة التي يتحملها البيتون اعتبارا من الحمولة الكلية المطبقة من المكبس و شبهتها التي تتحملها قضبان خلائط الألمنيوم, بهذه الطريقة نستطيع أن نستنتج الجزء الهابط من المنحني الموافق الناتج عن انكسار العينة البيتونية.

    الجهاز المستخدم مؤلف من خلية نستطيع من خلالها وضع العينة البيتونية مؤلفة مما يلي:

    - قرص فولاذي من معدن(xc18) يشكل قاعدة الخلية( الجهاز) و هو الجزء الذي تستند عليه العينة البيتونية و يبلغ قطر هذا القرص(280mm).

    - أربعة قضبان من خلائط الألمنيوم AZBGU طول كل قضيب (320mm)و هذا الطول يساوي طول العينة البيتونية, تثبت هذه القضبان مع القاعدة المعدنية و تسمح خلائط الألمنيوم المستخدمة بإعطاء تشوهات مرنة خطية حتى قيمة 0.006 , كما أن قطر كل قضيب يساوي 50mm .

    - أربعة قضبان من الفولاذ (xc18) بطول (105mm) قطر كل منها (50mm) و هي على استقامة القضبان الأساسية من الألمنيوم التي تثبت على الجزء العلوي للخلية المعدنية بواسطة قرص معدني آخر.

    - قرص كبير من الفولاذ (xc18) و مقطع متغير بشكل (Piston).

    - قرص علوي يستند عليه أربعة قضبان تسمح بنقل الحمولة التي تطبقها آلة الضغط بقطر يساوي (65mm).

    منحني الإجهاد و التشوه للبيتون الخاضع للشد:

    - يسمح الجهاز المصمم بإيجاد منحني الإجهاد والتشوه للبيتون الخاضع للشد.

    إن الفرضيات الأساسية التي تتعلق بالشد البسيط تتمثل بالنقاط التالية:

    - يجب أن تكون سطوح العينة الأسطوانية البيتونية مستوية تماماً.

    - يجب أن تتمركز العينة البيتونية ضمن الجهاز بطريقة يتم فيها تطبيق حمولة شد محورية تماماً.

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.