مطلوب مهندسين شبكات وفنيين


 

صفحة 1 من 11 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 102
  1. [1]

    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 13
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    Thumbs up مخطط تفكيك الماء عن طريق الرنين الكهربائي

    السلام عليكم ورحمة الله وبراكته هذا الموضوع منقول من احد المنتديات لي تعم الفائدة
    هذا المخطط في عملية تحليل الماء مهم جدا للمبتدئين
    تعرّف على الحقيقة و تحرّر . ساهم في صنع عالماً مثالياً طالما حلمت به مع الكثير من الآخرين . مارس حريتك في فرض إرادتك و اصنع حياة نظيفة و صحية لك و للأجيال القادمة .
    قم ببناء و تركيب نظام رخيص و صحي في سيارتك . نظام يعمل على وقود الماء ، مستعيناً بأدوات بسيطة هي في متناول يديك . إنها بكل بساطة وسيلة فعّالة في تحويل الماء العادي إلى غازي الهيدروجين و الأكسيجين ، فتحترق في المحرّك بدلاً من ذلك الوقود التقليدي الغالي الثمن ، بالإضافة إلى مساهمته الكبيرة في تسميم البيئة !.
    هذا النظام البسيط يستمد الطاقة الكهربائية من الدارة الكهربائية للسيارة ذاتها ، فلا حاجة لأي طاقة كهربائية إضافية ، و لا بطاريات و لا دارات تقوية أو غيرها من زوائد و إضافات . يوصل إلى جهاز الكاربرتير و من ثم إلى المحرّك دون مواجهة أي تعقيدات من أي نوع .
    سهولة هذا النظام تكمن في أنك تنتج الكمية التي تريدها من غاز الاحتراق ( الهيدروجين و الأكسيجين ) . ذلك بواسطة وصل دواسة البنزين العادية بهذا النظام الجديد مما يجعلك تحدد كمية الغاز المنتجة بنفس الوقت الذي تدوس فيه على الدواسة كي تزيد السرعة . فبالتالي ، يكون الاستهلاك حسب الطلب ، و لا داعي لإنتاج الغاز الغير ضروري !. الفرق الوحيد في هذا النظام هو أنك تستخدم الماء كوقود بدلاً من مشتقات البترول ..
    فكرة عامة :
    تعتمد عملية تفكيك جزيئات الماء على عنصرين رئيسين :
    1ـ دارة الطنين : الإلكترونية التي تصدر ترددات ذات وتيرة محددة إلى مفاعل تفكيك الماء .
    2 ـ مفاعل تفكيك الماء : و هو عبارة عن وعاء من الماء ( قطعة من أنبوب PVC الذي يستخدم في التمديدات الصحية قطره ( 10 سم ) محكم الإغلاق من جميع الجوانب ما عدا ثقبان يمثلان مخرج للغاز و مدخل للماء ، مثبت في قاعدته من الداخل اسطوانتين متداخلتين من الستانلس ستيل ( معدن مضاد للتأكسد ) . و هاتان الاسطوانتان موصولتان بدارة الطنين الإلكترونية .
    فأصبح لدينا جهاز رنين كهربائي ، حيث تتذبذب الاسطوانات المعدنية المغطسة في الماء بعد صدمها بنبضة كهربائية قادمة من دارة الرنين الإلكترونية . فيتفكك الماء و يصبح غاز قابل للاشتعال .
    فعمل الدارة الإلكترونية إذاً هو توليد نبضات كهربائية ( موجات مربعة ) مما يجعلها تحوّل الاسطوانات ( المغطسة في الماء ) إلى أداة طنين متذبذبة . و كلما أردت أن تزيد من سرعة المحرّك ، تزيد إنتاج الغاز المستخلص من الماء بواسطة توسيع النبضة المربعة الصادرة من دارة الطنين الإلكترونية . و بكلمة أخرى نقول : عندما تدوس على دواسة البنزين ، تكون قد أرسلت المزيد من الطاقة إلى اسطوانات الطنين المغمورتان بالماء ، و بالتالي المزيد من غاز الهيدروجين و الأكسيجين المستخلص إلى المحرك ( غرفة الاشتعال ) .




    نمـوذج بدائـي :
    حوض التفاعل :
    هو عبارة عن أنبوب من البلاستيك المستخدم في التمديدات الصحية ( PVC ) ، يتحمل درجة حرارة عالية نسبياً ، قطره [10 سم ] ، و طوله
    [ 20 سم ] ، محكم الإغلاق من الجانبين ، إلا أن الفتحة العلوية ( غطاء علوي ) قابلة للفك و التركيب من أجل الصيانة . القاعدة في الأسفل مثبت فيها أنبوبين من الستانلس ستيل . يملأ الحوض بالماء العادي ، لكن يترك فيه مساحة فارغة لكي يتجمع الغاز الناتج من تفكيك الماء (ارتفاع خمسة سنتيمتر أو أكثر من الفراغ ) . للحوض منفذين فقط . مدخل للماء الجديد ، و مخرج للغاز الناتج من التفاعل . وجب على الحوض أن يبقى ثابتاً و مستقيماً ( غير مائل ) بقدر ما يمكن . أما اسطوانتي الستانلس ستيل في قاعدة الحوض ، فهي موصولتين عن طريق أسلاك معزولة تماماً بدارة إلكترونية ترسل نبضات تجعلها تهتز بمقدار 0.5-SA مما تؤدي إلى تفكيك جزيئات الماء .

    مبـدأ العمـل :
    تعتمد هذه الوسيلة على المبدأ الذي وجده المخترع الأمريكي "ستانلي ماير" ، براءة اختراع : USP#4,936,961 و هي بعنوان : "وسيلة لاستخلاص الوقود الغازي من الماء".
    توصل ماير إلى حقيقة أن الماء إذا تعرّض لرنين ذات اهتزاز محدد ، سوف يؤدي به الأمر إلى التفكك ، و يتحوّل بالتالي إلى غاز . أما الطاقة الكهربائية اللازمة لفعل ذلك ، فتقاس بالميلي أمبير MILI AMPS . أي كمية قليلة لا تؤثر على أداء الدارة الأساسية للسيارة .

    براءة الاختراع الأساسية ( بالإضافة إلى الكثير غيرها ) مرفقة مع هذه الدراسة

    ذكر ماير مبدأ هذه العملية في براءة اختراعه معتمداً على ملاحظاته حول التغيرات التي تحصل في البنية الذرية للماء بعد تعرضها لموجات الرنين التي توصّل إلى اكتشافها :
    يظهر في الشكل المقابل المراحل التي تمر فيها الذرات المائية خلال تعرضها للرنين .
    الحرف A+ يمثل جدار أنبوب الستانلس الداخلي ، بينما B- يمثل جدار الأنبوب الخارجي .
    في المرحلة الأولى 3A تكون الجزيئات في حالة عشوائية غير منظمة . في المرحلة الثانية 3B ، يبدأ الطنين ، تصبح في حالة اصطفاف . في المرحلة الثالثة 3C ، يزداد الرنين ، تبدأ حالة الاستقطاب Polarization . في المرحلة الرابعة 3D ، ارتفاع الطنين ، تبدأ مرحلة امتداد الجزيء elongation . أما المرحلة الخامسة و الأخيرة 3E ، و بعد أن يستقر الطنين في مستواه المقرّر ، يتفكك الجزيء و ينهار ، فتتحرر الذرات و تتطاير ، فينتج الغاز .





    نجح ماير في تطبيق ابتكاره الجديد على الأرض
    الواقع . و قام بإجراء بعض التعديلات على محرك سيارة فحوّله كي يعمل على وقود الماء . و قاد هذه السيارة لفترة طويلة من الزمن مثبتاً مدى فعالية هذه الوسيلة و كفاءة أدائها العالية .لكنه تعرض للاغتيال في العام 1998م قبل أن يكمل مشروعه ( الحلم ) في بناء أجهزة خاصة تضاف للسيارات العادية فتمكنها من العمل على وقود الماء .
    من أجل بناء هذا النظام ، أنت بحاجة إلى ما يلي :
    ـ وعاء من البلاستيك يعمل كخزان للماء . مع مضخة وقود عادية ( كالتي في السيارة ) .
    ـ دارة طنين إلكترونية ( سنشرحها بالتفصيل لاحقاً ) ، و أسلاك .
    ـ مادة الإيبوكسي EPOXY ( و هي مادة لاصقة تستخدم في صناعة الفايبر غلاس و البلاستيك ) ، يمكن استعاضته بأي معجون قوي كمعجون الحديد مثلاً أو أي مادة أخرى مضادة للماء و الحرارة .
    ـ وعاء تفاعل ( عبارة عن أنبوب PVC ) ، مع أنابيب من الستانلس ستيل ( سنشرح المقاسات لاحقاً )
    ـ جهاز كربراتير من نوع F1 ، أو أي جهاز آخر يستخدم عادةً في المحركات التي تعمل على الغاز . خرطوم مطاطي قوي كالذي يستخدم لنقل غاز الطبخ من الاسطوانة .
    ـ نظام تحسس حرارة . إما لتحسس حرارة رأس اسطوانات المحرك ، أو تحسس حرارة العادم .
    ـ نظام تحسس لتحديد مستوى الماء في حوض التفاعل . بالإضافة إلى نظام تحسس مستوى الضغط في حوض التفاعل .
    ـ تبديل صمامات المحرّك بصمامات من الستانلس ستيل ( منعاً للتأكسد و الصدأ )
    ـ معالجة البستون و اسطوانات المحرك بالسيراميك ( تلبيسها بالسيراميك ) ، منعاً للتأكسد و الصدأ .
    ـ معالجة العادم بالسيراميك أو تبديله بعادم من الستانلس ستيل .
    ( قد تتذمّر من هذه التعديلات ، لكن تذكر أنك ستحصل على وقود مجاني إلى الأبد )
    ............................
    الإجراءات المتبعة بالتتالي :
    ـ قم بتركيب نظام التحسس الحراري ( CHT لرأس الاسطوانة أو EGT للعادم ) .
    ـ ابني الدارة الإلكترونية المذكورة في هذه الدراسة ( هناك مخططات لدارتين مختلفتين ، اختر التي تناسبك ) . قم بتجريبها كي تتأكد من صحة الترددات المطلوبة .
    ـ ابني حوض التفاعل و أخضعه للتجربة ( افحص تسريب الماء أو مدى حفظ الضغط أو غيرها من عيوب طارئة ) .
    ـ قم بتركيب خزان الماء ( يمثّل خزان الوقود ) ، أوصله بمضخة المياه ، ثم إلى حوض التفاعل ، الذي بدوره سيوصل بدارة الطنين الإلكترونية .
    ـ شغّل المحرّك ، و قم بعض التعديلات و التضبيطات حسب حالة الأداء و مستواه . إلى أن تحصل على الأداء المطلوب .
    ـ قم بتركيب صمامات الستانلس ستيل في المحرك ، و عالج البستونات و الاسطوانات بالسيراميك .
    ـ لبس العادم بالسيراميك ، أو استبدله بعادم من الستانلس ( منعاً للتأكسد و الصدأ مع مرور الوقت ) .
    ...........................

    المواصفات التفصيلية :
    كيف تبني المفاعل
    قصمقطع من أنبوب PVC( 10 سم ) بطول ( 20 سم ) . ( وجب أن يكون الأنبوب سميك من نوع الأصلي ) . إن لم تجد له غطاءان مخصصان له ( أي من مادة PVC ) يمكن أن تضع الغطائين ( العلوي و السفلي ) من مادة الخشب ، لكن مطلي بمادة عازلة أو لاصقة و لها مناعة ضد الحرارة و الماء ( كمعجون الحديد مثلاً أو الإيبوكسي ) . أنظر إلى الأشكال التالية :
    مقاسات اسطوانات الطنين :
    طول الاسطوانات ( 10 سم ) ،
    قطر الاسطوانة الخارجية مقداره
    ( 1.8 سم ) ، و سماكة جدارها لا تتعدى ( 1 مم ) . قطر الاسطوانة الداخلية (1.25 سم) و سماكة الجدار لا تتعدى ميليمتر واحد . مثبتة على القاعدة ( الغطاء السفلي ) كما هو مبيّن في الشكل المقابل .
    أما المسافة الفاصلة بين جدار الاسطوانة الخارجية و جدار الاسطوانة الداخلية فوجب أن لا تتعدى ( 5 مم ) ، و كلما كانت المسافة أقرب ، كانت فعالية الطنين أكبر . و يفضّل لو تكون المسافة ( 1 مم ) .
    تثبّت الاسطوانات على القاعدة ( الغطاء السفلي ) عن طريق صنع حفرة في القاعدة يكون قطرها مناسباً لقطر الاسطوانة الخارجية . و بعد تثبيت الاسطوانات تملأ الفراغات بمعجون الحديد أو أي مادة صلبة مضادة للماء أو الحرارة .
    أما الفراغ الذي وجب صنعه بين الاسطوانتين ، فقد تواجه صعوبة في ذلك ، لكن حاول الاستعانة بسواره من البلاستيك كحاجز بين الاسطوانتين ( تكون سماكتها بنفس المقاس المقرر بين الاسطوانتين ، أي من 1 إلى 5 مم ) .

    بعد تثبيت الاسطوانات على القاعدة ( غطاء سفلي ) ، قم بتركيب القاعدة في أنبوب البلاستيك PVC ، فيصبح لديك وعاء يوجد في قاعدته اسطوانتي الطنين . لاحظ في الشكل الذي يبين منظر جانبي للقاعدة ( الغطاء السفلي ) أن هناك ثقبان رفيعان لمرور الأسلاك الموصولة بين دارة الطنين الإلكترونية و اسطوانات الطنين . ( وجب على الأسلاك أن توصل بالاسطوانات عن طريق اللحام و ليس الربط أو أي طريقة أخرى ) . ( وجب على الأسلاك أن تكون معزولة تماماً عن الماء ) .
    ـ من أجل تثبيت الغطاءان ( القاعدة و الغطاء العلوي ) على أنبوب الـ PVC بشكل جيّد و متين ، خاصة إذا كانت خشبية ، استخدم البراغي كما هو مبيّن في الشكل . ( استخدم خمسة براغي للقاعدة و ثلاثة للغطاء العلوي ) .
    الدارة الإلكترونية :
    أن صنع دارة طنين إلكترونية ليست عملية صعبة ، و هناك طرق كثيرة لفعل ذلك . فهي معروفة جيداً عند جميع العاملين في مجال الإلكترونيات .

    ـ الدارة التي وجب تطبيقها هي تلك التي تطلق إشارة ذات موجات مربّعة WAVESSQUARE . أما النبضة الترددية المطلوبة ، فهي تتراوح بين ( 10 إلى 250 KHZ ) . لكن يفضّل أن تضع مفتاح تحكم ( رغلاج ) يعطيك حرية أكثر في تحديد التردد المناسب من خلال الاختبار .

    ـ هناك مخططين لدارتين مختلفتين ( رقم 1 و 2 ) ، اختر المخطط الذي يناسبك . تستمد هذه الدارات طاقة كهربائية من بطارية السيارة ، ( 12 فولط ) ( استطاعة من 1 إلى 5 أمبير ) .

    كلما أردت زيادة إنتاج الغاز ، أعمل على توسيع النبضة المربّعة
    VICINITY OF 90% MARK 10% SPACE ( OFF/ON )

    ( جميع التفاصيل مذكورة في المخططات . اختر المخطط المناسب لك . و استعن بخبير إلكترونيات لتطبيقها )
    الضغط :
    يفضل أن تثبت على وعاء التفاعل نظام تحسس للضغط حتى تتمكن من التعرف على مستواه . حيث أن هذا الأمر هام جداً .
    ( أنظر مخططي الدارات الإلكترونية (1) و (2) حيث أنها مرفقة مع دارات تحسس )
    بعد تشغيل الدارة ، و عندما يصبح مستوى الضغط إلى مابين 30 و 60 psi ، يكون قد أصبح الوقت مناسب لتشغيل المحرّك و من ثم الانطلاق .
    ـ مستوى الضغط العادي يتراوح بين 15 و 25 psi
    ـ مستوى الضغط عند ارسال المزيد من النبضات ( لتسريع المحرك ) يتراوح بين 30 و 60 psi .
    ـ ثبّت صماما أمان يقوم بالتنفيس عندما يصبح الضغط بمستوى 75 psi .
    الكربراتور :
    قم بتبديل جهاز الكربرتور بجهاز آخر من نوع ( F1 ) ، أو أي كربرتور مخصص للمحركات التي تعمل على الغاز .
    ـ لا تبدل أي نظام تمديد أساسي في سيارتك . حاول أن تجعل هذا النظام منفصل تماماً عن نظام الوقود الأساسي . و ركّب محوّل خاص يمكّنك من التحويل بين أنظمة الوقود حسب الطلب .
    ..................
    ـ عند تطبيق هذه المخططات حاول في البداية إجراء العملية على محرّك صغير أو قديم حتى تتمكن من إتقانها جيداً .
    ـ بعد نجاحك في تطبيق هذا النظام على المحرّك ، لا تتأخر بعدها في استبدال صمامات المحرّك بصمامات ستانلس ستيل ، بالإضافة إلى معالجة البستونات و اسطوانات المحرّك بالسيراميك كي لا يتعرّض للتأكسد و الصدأ .

    المخططات
    المخطط رقم 1
    يبين النظام بالكامل

    مخطط رقم 2
    يبيّن دارة طنين بسيطة . مرفق مع مخطط لنظام تحسس مستوى الماء في المفاعل و في الخزان
    المخطط رقم 3
    يبين دارة طنين أخرى . مرفق معها دارة تمثل نظام تحسس لمستوى الضغط في المفاعل ، و درجة الحرارة ( البوجية أو العادم ) ، و مستوى الماء في المفاعل ، و مستوى الماء في الخزّان

  2. [2]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية مبتدىءلينوكس


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 707
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    رائع بل اكثر من رائع


    هذا هو الجزء الاول من تسيير السيارة على الماء

    والباقى كان باستخدام طاقة البخار عن طريق رشاشات لاو بخاخات لرش الماء داخل السلندرات لمضاعفة كبس الماء على البساتم و للحصول على العزم الكافى لتسيير

    شكرا لك اخى الكريم على هذا العرض الرائع

    0 Not allowed!



  3. [3]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية عضو1


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 290
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    بارك الله فيك أخي الكريم على ماتقدمت به وهو طبق من ذهب للجميع للعمل على التطبيق العملي

    0 Not allowed!



  4. [4]
    عضو متميز
    الصورة الرمزية عضو1


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 290
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ندعو الجميع للتجارب العالميه على أرض الواقع

    0 Not allowed!



  5. [5]
    جديد
    الصورة الرمزية ابو الركاب


    تاريخ التسجيل: Oct 2008
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكور على كل هذا التوضيح والله بستاهل

    0 Not allowed!



  6. [6]
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    المشاركات: 12
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    بوركت على الشرح الرائع وهناك حساس لمستوى الماء يوجد في الدافئ اليابانيه التي تعمل على الكهرباء والنفط يوجد في الخزان تبع النفط حساس لقياس مستوى النفط يطفئ الصوبه عند عدم وجود وقود وهي متوفرة بكثرة (مستعملة ) .

    0 Not allowed!



  7. [7]
    عضو
    الصورة الرمزية aissa39


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 13
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبراكاته انا التجربتي الشخصية شبه ناجحة ولكن عندي خلل واحد هو كل ما اشتري صفائح ستانلس ستيل القيها مغشوشة يعني غير صافيا وعندا تجريبها في الخلية يصفر الماء و يبداء بالتعفن وانا اشد ما اكره هذه المشكلة واطلب منكم المساعدة في عينة اين اجد ستانلس ستيل صافي سواء في السوق او اجهزا فيها ستالنس ستيل صافي (( غسالة او صينية ....الخ)) وسلام عليكم ورحمة الله وبراكاته .................

    0 Not allowed!



  8. [8]
    عضو
    الصورة الرمزية bao1955


    تاريخ التسجيل: Nov 2008
    المشاركات: 31
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    موضوع رائع ومفيد هذا ما نحتاج اليه بارك الله فيك

    0 Not allowed!



  9. [9]
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية Amjad79


    تاريخ التسجيل: May 2009
    المشاركات: 159
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    موضوع رائع ومفيد هذا ما نحتاج اليه بارك الله فيك

    0 Not allowed!


    ,,,, اللهم وفقنا لما تحبه وترضاه ,,,,,

  10. [10]
    عضو فعال
    الصورة الرمزية ابو عبدالله الثاني


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 67
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكور على المجهود الطيب

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 11 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML