الملاحظات
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1 الصرف الصحي في السودان ... هل يتحول من نقمة إلى نعمة؟ 
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    13
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 4,294,967,295
    من أولويات إدارة المشاريع الناجحة أن تقدم حلول ابتكارية للمشاكل التي تواجه متطلبات العملاء ، وبالنظر إلى مشاريع الإسكان والبناء والتشييد نجد أن من أهم هذه المتطلبات إزالة هاجس مشاكل الصرف الصحي. في بلادنا السودان تعد إشكالية الصرف الصحي ذات تعقيد مركب ناتج عن ضعف تغطية شبكة الصرف الصحي والتي لا تتجاوز 2 % (إثنين في المائة) من سكان العاصمة القومية الخرطوم، بحسب دراسة استقصائية ميدانية أجريت بواسطة جامعة الخرطوم، كما لا توجد شبكات مدن ولا محطات معالجة خارج العاصمة الخرطوم. ولهذا فإن تقديم حلول فاعلة وناجحة يعد ذا أولوية خاصة في أي من مشاريع الإسكان والتشييد.
    ما الذي يفعله قطاع البناء والتشييد في السودان اليوم بخصوص معضلات الصرف الصحي؟ إن الحل الذي تواطأ عليه معظم العاملين في هذا القطاع هو بناء أحواض التحليل Septic Tanks ، ولكن حوض التحليل لا يعد حلا متكاملا إذ يواجه المرء بتساؤل: أين يتم تصريف الناتج عن حوض التحليل؟ في معظم الأحيان يتم استخدام آبار تحفر إلى مستوى الماء تحت السطحي أو الآبار الجوفية، مما قد يتسبب في كارثة تلوث مخزون الحوض الجوفي، ولهذا فقد قررت الجهات الحكومية مؤخرا منع الحفر لمستوى المياه الجوفية. الإشكالية الثانية في استخدام الآبار هي التكلفة العالية في حفر البئر، خاصة إذا علمنا ان هناك بعض المناطق قد يصل الحفر فيها إلى أكثر من أربعين مترا (أكثر من مائة وعشرين قدما). كما ان كثير من هذه الآبار تحتاج إلى صيانة أشتهرت باسم (التغويص) نتيجة لوصول بعض الرسوبيات إلى البئر، تجدر الإشارة إلى أن عملية (التغويص) هذه عملية مكلفة وغير مضمونة النتائج لصعوبة التأكد من تنفيذها بصورة سليمة. البديل الآخر للآبار هو حفر الأمتصاص (Soakaway Pits) الذي اشتهر محليا باسم (المصاص)، استخدام المصاص أيضا لا يخلو من بعض الإشكاليات المتمثلة في تأثيره على المباني المجاورة، واحتياجه إلى صيانة دورية.
    السؤال الذي يتبادر الآن: ماهي الحلول التي ينتجها العالم المتقدم لحل مشكلات الصرف الصحي في المناطق التي لا تتوفر فيهاخدمات الصرف الصحي المتكاملة ؟ ,والإجابة الإستقرائية لما يحدث في العالم تبين أن الإتجاه العام الذي ينتهجه العلم الحديث هو استخدام محطات معالجة مصغرة لامركزية Package Sewage Treatment Plants تغطي منطقة محددة (حي أو مربع) أو منشأة (مستشفى، مجمع سكني، معسكر، ....) تنتج عن هذه المعالجة مياه مقبولة لإعادة التدوير، يمكن الإستفادة منها كرة أخرى لري الأشجار وتكوين أحزمة خضراء تصلح البيئة وتنفع الناس من حولها. وبذا يكون الصرف الصحي خادما للبيئة ومفيدا وإيجابيا بدلا ان يكون سببا للتلوث والآثار السالبة على البيئة والمجتمع.
    وقد بدأ استخدام هذه المحطات المصغرة في السودان منذ زمن قريب، وتشير دراسة التجارب لمحطات معالجة الصرف الصحي في السودان- وهي بالطبع ليست كثيرة، ولكنها مفيدة لإستخلاص كثير من الدروس- تشير إلى أهمية مراعاة البيئة وظروف البلاد. إن أفضل التقنيات وأكثرها تطورا في بلاد متقدمة أخرى ليست بالضرورة أن تكون هي الانسب لبلادنا، إذ من اهم العوامل التي تحدد اختيار أي نظام من أنظمة المعالجة المتعددة: تكلفة التشغيل والصيانة، وكيفية تصريف المياه المعالجة . نود أن ننبه أيضا إلى أهمية تدريب الكادر الوطني على معرفة هذه التقنيات بحيث يمكن تشغيل هذه المحطات بالصورة التي تحقق افضل النتائج، كما أنه لا بد من التنسيق بين الجهات المختلفة التي تؤثر أو تتأثر بعملية المعالجة. وفي هذا الخصوص نحمد لهيئة المواصفات والمقاييس السودانية إنشاء المواصفة السودانية لمعالجة الصرف الصحي.
    نتمنى أن تتضافر الجهود من الجميع: البيوتات الهندسية والجهات الحكومية ، من أجل معالجة جيدة للصرف الصحي، تؤدي إلى سودان أفضل بيئة، وأكثر خضرة.



    مواضيع ذات صلة

    0 Not allowed!


    رد مع اقتباس  

  2. #2  
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    69
    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 17
    تسلم على جلب هذه المقالة .. و للاسف ما ذكر عن محطات المعالجة اللامركزية دوما تحدد اختيارها صعوبات تنفيذ محطات معالجة مركزية و شبكات نقل لها .. و هذا ما لا يوجد في الخرطوم .. من حيث طبغرافية الارض السهله من حيث نوع التبة و انحدار الارض تجاه النيل .. و وجود الاراضي لعمل محطات المعالجة .. و ضوء الشمس و درجة الحرارة خلافا للدول الاوربية او تلك التي لا تساعدها طبغرافية الارض .. المشكلة في السودان يا سيدي في التمويل و ليس غيره .. الاجدى هو البحث عن تمويل لمحطات معالجة مركزية ضخمة و متكاملة من محطات المعالجة ببحيراتها الي منشأات الضح للمياه المعاد تدويرها لرى الزراعة و شبكاتها و كذلك انشاء مصانع لانتاج و تعبئة الاسمدة الحيوية من رواسب البحيرات .. هذا هو الحل الامثل و الارخص من حيث العائد و تكلفة التشغيل على المدى البعيد .. فقط يحتاج الي تمويل و قرار شجاع ..


    0 Not allowed!


    رد مع اقتباس  

  
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML