يمكن تعريف طاقة المحيطات بأنها الطاقة التي تعتمد علىاختلاف درجات الحرارة ما بين الماء الموجود في سطح المحيط والماء الموجود في العمقللاستفادة من هذا الاختلاف في خدمات مختلفة أهمها توليد الكهرباء.
إن هذه العملية تتحقق عندما يكون الاختلاف في درجات الحرارة بينالطبقة العليا الدافئة للمحيط والطبقة السفلى من 20 إلى 30 درجة مئوية حيث أن هذهالشروط تتوفر في المناطق المدارية .
تعتمد هذهالطريقة على جلب المياه السفلى من قاع المحيط عن طريق زرع أنبوب ضخم ومرتفع الثمنوالذي يغطس إلى حوالي الميل أو أكثر في المحيط .
التقنيات المستخدمة:
إن عملية الحصول على الطاقة بالاعتماد على التدرج الحراري يمكن أنتستخدم إحدى التقنيات التالية :
--1-
الدورة المغلقة : إن هذه الطريقة تستخدم مائع ذو نقطة غليان منخفضة كالأمونيا وذلك من أجل تدوير عنفهبخارية لإنتاج الكهرباء . إن مياه المحيط السطحية الدافئة تضخ من خلال مبادل حراريحيث يتبخر الأمونيا بينما مياه المحيطة العميقة الباردة تضخ من خلال مبادل حراريآخر لتكثف البخار معيدة إياه إلى سائل يعاد تدويره في الدارة منجديد.
2-
-- الدورة المفتوحة : إن هذه الدارة تعتمد علىمياه المحيط المدارية الدافئة السطحية لانتاج الكهرباء وذلك من خلال إمرار المياهفي وعاء ضغط منخفض (0.03 من الضغط الجوي ) وبالتالي يقوم هذا الماء بالغليان وينتجالبخار . بعدها يقاد هذا البخار عنفة ضغط منخفض تكون متصلة مع منوبة لإنتاجالكهرباء . البخار الذي تخلص من ملوحته الموجودة في مياه المحيط هو تقريبا َ عبارةعن مياه نقية لذلك يعاد تكثيفها إلى سائل باستخدام مياه القاع الباردة .
--3-
الدارة المشتركة : هذه الدارة تجمع بينالدارتين السابقتين حيث مياه المحيط السطحية الدافئة تدخل إلى غرفة مفرغة من الضغطفتتحول هذه المياه السطحية إلى بخار هذا البخار يعود ليدور في دورة مغلقة من أجلتحريك عنفة لإنتاج الطاقة الكهربائية .
التقنيات الأخرى:
لطاقةالتدرج الحراري في مياه المحيطات استخدامات أخرى غير إنتاج الطاقة الكهربائية وأهمها :
1-
- تحلية المياه : وذلك عن طريق الدارةالمفتوحة أو الدارة المشتركة باستخدام مكثفات سطحية يتم فيها إعادة تكثيف البخارالناتج عن المياه المالحة للمحيط عن طريق تماس غير مباشر مع مياه المحيط الباردة . هذه المياه المكثفة خالية من الملوحة و هي مياه نظيفة يمكن أن تساق إلى المدنالقريبة لاستخدامها إما لأغراض السقاية أو للشرب . ويعتبر استخدام الدارة المشتركةمن أجل الحصول على الماء هو أفضل من الدارة المفتوحة وذلك لأن حجم المكثف المطلوبيكون أصغر .

-2-
تأمين مياه جيدة لأحواض الأسماكوالكائنات البحرية : إن المياه الناتجة من قاع المحيط هي مياه باردة غنية بالعناصرالغذائية وهي تعتبر بيئة جيدة لنمو العوالق النباتية التي تؤدي لوجود أنواع مختلفةمن الأسماك لذلك يمكن جر هذه المياه إلى أحواض صناعية لتربية الأسماك والاستفادةمنها حيث أن العديد من أنواع الأسماك كالسلمون والسرطان البحري والمحار يمكنها أنتعيش في هكذا أحواض.



- 3-التبريد وتكييف الهواء : إنالمياه الباردة الموجودة في قاع المحيطات تبلغ درجة حرارتها 5 درجة مئوية وهذا مايخلق لنا فرصة لتأمين كميات كبيرة من مياه التبريد في المناطق القريبة من المحطاتالتي تستخدم التدرج الحراري .

مواضيع ذات صلة