:جديد المواضيع
النتائج 1 إلى 3 من 3

ادوات البناء القديمة

  1. #1
    عضو متميز

    User Info Menu

    ادوات البناء القديمة

    هذا المثلث الخشبي جزء من أدوات البناء، والذي كان يستعمل للتأكد من أن جميع الحوائط كانت ملساء وكاملة الاستواء.
    إذ تتألف تلك الأداة من قطع ثلاث: اثنتان منها مثبتتان بعضهما إلى بعض، في مثلث قائم الزاوية، على حين يتخذ من القطعة الثالثة الصغيرة، وتر عمودي، حيث يتدلى منه مثقال من الحجر الجيري، بحبل من رأس الزاوية القائمة.
    فإذا ما وضع بدقة على حائط مستو، سقط خيط المثقال بين الخطين المحددين على الوتر.
    الأبعاد الارتفاع ٣١ سم






    يتألف ميزان البناء الخشبى هذا من قطعتي خشب قصيرتين، تبرزان على زاوية قائمة، من شريحة أطول.
    وكتلة الميزان المشكلة من الحجر الجيري، كانت تعلق على قمة الزاوية.
    وبالعمل وفق وظيفة تلك الأداة المذكورة، فإن الخيط يمس القطعة السفلى البارزة، عند إمساك اللوح الطويل، قبالة السطح العمودي.
    وقد زخرفت هذه الأداة باسم سننجم، الذي كان رئيسا للفنانين.
    الأبعاد الارتفاع ٤٨ سم


    الصور مرفقة

    الصور المرفقة الصور المرفقة
    • نوع الملف: jpg 222.jpg‏ (11.2 كيلوبايت, 110 مشاهدات)
    • نوع الملف: jpg 223.jpg‏ (11.8 كيلوبايت, 80 مشاهدات)

    0 Not allowed!
    إن الـعيون التي في طرفها حَـوَرٌ*** قَـــتَلْننا ثـم لـــم يـــحيين قـــــتلانا
    يصرعنَ ذا اللُّبِّ حتى لا حراكَ بهِ*** وَهُــنَّ أضعفُ خـلقِ الله أركــــانا

  2. #2
    عضو فعال

    User Info Menu

    Thumbs up

    السلام عليكم
    مشكور أخي sail على المعلومات المفيدة، أتمنى وأرجو إن شاء الله أن نأخذ عبر من هذه الادوات ونقوم بإبتكار وإختراع أدوات تفيدنا وتسهل عملنا، فإن جميع الإبتكارات السابقة أتت من التفكير لأسهل حل للمشكل وبفكر في غاية البساطة وبالإمكانيات المتوفرة,
    لاأريد أن نكون أمة مستهلكة فقط ولا أرى أننا ينقصنا الذكاء أو الافكر, بل أرى أننا نخزن طاقات كبيرة و مفيدة يجب إستعمالها بلإرادة والتفكير إنشاء الله
    السلام عليكم وشكرا للجميع


    0 Not allowed!

  3. #3
    عضو متميز

    User Info Menu

    شكرا elho على المرور
    بالطبع نحن العرب امة مستقبلة عكس السلف الاول
    علما بان كل الاختراعات الحديثة عرفت بدراسة التاريخ العربى القديم من قبل الاخرين من الغربين
    فنحن من امة ابوبكر الرازى و ابن سينا و ابن بطوطة


    0 Not allowed!
    إن الـعيون التي في طرفها حَـوَرٌ*** قَـــتَلْننا ثـم لـــم يـــحيين قـــــتلانا
    يصرعنَ ذا اللُّبِّ حتى لا حراكَ بهِ*** وَهُــنَّ أضعفُ خـلقِ الله أركــــانا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •