لقد إنفصل جبل جليدي شمال كندا عن موقعة بالقطب الشمالي ، وتبلغ مساحة هذا الجبل ضعف ونصف مساحة المملكة الأردنية وهو يتجه جنوبا ، ومن أهم تأثيرات ذوبان الثلج في القطب الشمالي هو إندفاع كميات كبيرة من المياه الحلوة إلى المحيطات ، وستتمد مياه هذه المحيطات لتغمر المياه مساحات شاسعة من الشواطيء وخصوصا الأراضي الواطئة مثل دلتا النيل ، وفي هذه المرحلة ستخفض الحرارة في شمال الكرة الأرضية درجة أو درجتين مما سيؤدي إلى دخول هذا الجزء مرحلة عصر جليدي مصغر يعتقد العلماء أن هذا سيحصل خلال العشر سنوات القادمة .

السؤال : ما هو تأثير عصر جليدي جديد على منطقة الشرق الأوسط ؟؟؟؟