:جديد المواضيع
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 19

إدعوا بالشفاء لأخيكم جعفر

  1. #1
    عضو فعال

    User Info Menu

    إدعوا بالشفاء لأخيكم جعفر



    بسم الله الرحمن الرحيم
    إدعوا بالشفاء لأخيكم جعفر دغلس ابن كلية الهندسة قسم الهندسة الكيماوية في جامعة النجاح الوطنية _فلسطين الذي طالته يدالغدر والفلتان الأمني مساء الخميس14/12/2006
    حيث طالته أيديهم على مدخل بيته أثناءدخوله وأخيه لبيته حيث استقرت الرصاصة في خاصرته ليلقى في أحضان والدته وأخواته بعد أن استطاع أخوه سحبه من تحت وابل من الرصاص.
    ثم لينقل الى المستشفى في حالة حرجة بينه وبين الموت دقائق بعد ان قطعت الرصاصة شرياناً رئيسياً كماصرح الطبيب المشرف هناك والآن يرقد في المستشفى بحالة خطرة.
    فإنا لله وانا إليه راجعون......





    0 Not allowed!

  2. #2

  3. #3
    عضو فعال

    User Info Menu

    rabena m3akom we ma3 kol 2l nas 2l mazloma
    we ua7'od 2l klab dol

    eslam128


    0 Not allowed!

  4. #4

  5. #5

  6. #6
    عضو

    User Info Menu

    اللهم اشفه وعافه واعف عنه ودمر من ظلمه
    حسبنا الله ونعم الوكيل


    0 Not allowed!

    من مواضيع ابوطارق المقدسي :


  7. #7
    عضو فعال

    User Info Menu

    بسم الله الرحمن الرحيم

    خفافيش الليل تعود من جديد..

    والأجهزة الأمنية مستمرة في بياتها الشتوي ..فمتى تستيقظ من غيبوبتها

    (قصة جعفر)
    أترك روايتها لأحبابه في قسمه وأنقلها لكم على لسانهم










    جعفر أحمد رؤوف عوايص (جعفر دغلس)

    الطالب في قسم الهندسة الكيماوية

    والى من لم يعرف جعفر بعد.. والى من لم يسمع قصته نقول:








    جعفر دغلس .. مثالا لنا في الاخلاق والتفوق والابداع ..أحببناه وعشقناه، عشقنا به حب إخوانه وجامعته ، غشقنا فيه نفسه التي وطنها على خدمة أبناء كليته ، رافقناه طول عمرنا القصير في هذه الجامعة وهو يردد( الخلق عيال أحبهم اليه انفعهم لعياله ) ، لكننا لم نتوقع يوما من الايام ان نراه بهذه الحالة المؤلمة ، فاقدا للوعي ، يعيش في عالم أخر ، لاندركه نحن ولانعرف متى يستيقظ؟


    جعفر دغلس خرج من البيت كعادته ، مبتسما محلقا برأسه الى السماء ذاهبا لزيارة مريض في المستشفى ، وعند عودته وبرفقته شقيقه وقبل دخوله البيت بأمتار، وقعت الكارثة رصاصات بلهاء اخترقت جسده الطاهر وسقط على الارض مدرجاً بالدماء وأخوه وأهله يصرخون ولا احد يجيب استمر الرصاص الغادر ولا أحد يجيب ودمه الطاهر ينزف على الارض أخذ أهله بيديه وهم يسحبونه الى البيت ولا أحد يلبي النداء، صمت في هذه اللحظة كل العالم ولم يتكلم الا اهله ، صرخوا وبكوا ،وأخيرا وبعد ان وصل صراخهم الى رفاق له في أحد السكنات جاءوا مسرعين والعيون تبكي ، من ؟ هل هذا أخونا جعفر ؟ نعم لقد تغير لون جعفر وتغيرت ملامحه حتى أحبته لم يعرفوه لقد فقد كل دمه ، وأهله ينتظرون مغادرة الأوغاد الشارع .. نعم أصابوه برصاصة من الخلف .. أي غدر يا عصابة الموت ؟


    بعد ذلك نقل جعفر الى المستشفى بسيارة أجرة ، وهو مصاب برصاصة في الجانب الايمن من خاصرته ، وهرع أصدقاؤه وأحبابه إلى هناك ، لكنهم لم يروه لأنه في غرفة العمليات ، الكل ينتظر وعقارب الساعة ما زالت تتحرك لكنها للأسف تتحرك ببطء شديد ، فقدنا أعصابنا ونحن ننتظر ، غرفة العمليات مغلقة مرت الساعة الأولى كنهار كامل، ومرت الساعة الثانية فكانت أطول من التي قبلها ومرت الثالثة والرابعة فكانتا كألف عام ،كان الدعاء سلاحنا الذي امتشقناه ولم نتوقف عنه لحظة واحدة ، ندعو الله ان نراه مرة أخرى ، لتكتحل العين برؤية من تحب ، لقد أعطينا جعفر أكثر من 21 وحدة دم ..الكل يريد ان يعطي دمه الى حبيبه جعفر ، والسباق كان بين الاحبة من يتبرع له أولاً ومن سيفوز بهذا الوسام الفريد من نوعه، لقد أصبح الأن جعفر خارج غرفة العمليات وبحوزته دماء أحبته وأخوته ورفاقه ، لكنه للأسف لم يستيقظ بعد !!!!


    أخذوه الى غرفة العناية المركزة، ومنعونا من الدخول اليه، لكن قلوبنا مازالت تنبض بحبه و دماؤنا مازالت تسكن في قلبه وجسده ، وما زلنا ننتظر ان نراه بيننا.

    قالوا لنا الحمد لله على سلامته لقد اصابت الرصاصة منطقة الخاصرة اليمنى وقطع وريد رئيسي في بطنه وتهتكت بعض أحشاء بطنه ،وان جعفر وصل المستشفى في غيبوبة ,ووصل برفقته بضع قطرات من الدماء ,وانه بفضل الله تم السيطرة على النزيف مبدئياً وتمّ إعطائه أكثر من 21وحدة دم و30 وحدة بلازما .
    هل تعلمون أحبتي أن كل وحدة دم بلازما تعادل وحدتين من الدم العادي , أي أن أخيكم جعفر وضع له 81 وحدة دم.

    هذه حالة جعفر الصحيّة .. فما هي حالة من أطلق عليه النار !!!
    *ألا يعلم من أطلق عليه النارأن اسرائيل رفضت نقل جعفر إلى مستشفى هداسا بسبب وضعه الأمني؟
    *ماذنبك ياأخي الحبيب وما ذنب أهلك وما ذنبنا نحن ؟
    *هل أصبحت حياة الناس رخيصة الى هذا الحد ؟
    *من أي معدن صهيو أمريكي صنعت تلك القلوب القذرة التي أطلقت عليك النار ؟

    وأخر ما نقول : حسبنا الله ونعم الوكيل

    اخوانك وأحبابك ـ طلبة كلية الهندسة
    منقول(عن بيان وزّع في الجامعة يوم السبت 16/12/2006)
    لك بالشفاءالعاجل Jenen مع تمنيات
    قسم الهندسة الكهربائيّة







    0 Not allowed!
    التعديل الأخير تم بواسطة Jenen ; 2006-12-18 الساعة 12:47 PM

  8. #8
    عضو

    User Info Menu

    لقد اسلت دمعي وذكرتني بمصابنا الجلل والله اني كلما دخلت القسم احسه فارغا خاويا فقد غاب عنه اروع من فيه .............
    حسبي الله ونعم الوكيل


    0 Not allowed!

    من مواضيع ابوطارق المقدسي :


  9. #9

  10. #10

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •