كتائب الكيلاني تصدر إعلانها الأول عن عملياتها في العراق



عام :العالم العربي والإسلامي :الثلاثاء 11رمضان 1427هـ – 3 أكتوبر 2006م آخر تحديث 1:59 م بتوقيت مكة



مفكرة الإسلام [خاص]: في أول عملية تتبناها منذ تأسيسها، أعلنت كتائب الشيخ عبد القادر الكيلاني الصوفية صباح اليوم الثلاثاء في بيان مسئوليتها عن اغتيال المدعو محسن عبد اللطيف الجابري أحد قيادي حزب الدعوة الشيعية في مدينة كركوك.
وجاء في البيان الذي علق على باب جامع الشيخ جاسم العبيدي في الحويجة بكركوك، وحصل مراسل 'مفكرة الإسلام' على نسخة منه، 'تمكن إخوانكم في كتائب الشيخ عبد القادر الكيلاني من اغتيال الخبيث محسن عبد اللطيف الجابري أحد قيادي حزب الدعوة والمسئول عن تسليم قوات الاحتلال أربع مخازن مكدسة بالعتاد عام 2005 والوشاية بعدد كبير من إخواننا المجاهدين في بقية الفصائل'.
وأشار البيان إلى أن الكتائب 'ستنشر مجمل عملياتها الجهادية التي سبقت خلال الفترة القادمة'.