:جديد المواضيع
صفحة 1 من 8 12345 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 76

النصر آت ....هكذا ظهر جيل صلاح الدين .... تابع معنا

  1. #1
    عضو شرف

    User Info Menu

    النصر آت ....هكذا ظهر جيل صلاح الدين .... تابع معنا

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إن الباطل لا يجد قوته في طبيعته، بل تأتيه القوة من جهة أخرى فتمسكه أن يزول ، أما الحق فثابت بطبيعته قوي بنفسه
    الحقيقة محتاجة إلى من ينكرها ويردها كحاجتها إلى من يقر بها ويقبلها، فهي بأحدهما تثبت وجودها وبالآخر تثبت قدرتها على الوجود والاستمرار.
    ( مصطفى صادق الرافعي )


    إن كان للباطل اليوم جولة فللحق جولات وإن كنا قد هزمنا فالنصر لا بد آت
    لكنه لن يأتي لقوم أعزة على المؤمنين أذلة على الكافرين ولا يجاهدون في سبيل الله ويخافون في الله لومة لائم

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لآئِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }المائدة54

    ولن يأتي لقوم متفرقين
    ولن يأتي لقوم قلوبهم محشوة بالغل على بعضهم البعض
    ولن يأتي لقوم يقدمون مصالحهم الشخصية على مصالح الأمة
    واليوم نحن إن أصابتنا الذلة فليس بسبب قوة العدو وجبروته وعزته .... بل لأننا رضينا أن نتصاغر ونتصاغر حتى ظننا أن عدونا أعزّ منا

    في عهود الدولة الأموية والعباسية .... كانت أخطاء جسيمة ترتكب .... وكان هناك الكثير من المنافقين والخونة .... ولم يكن الخلفاء معصومين ...بل كانوا كثيري الغفلة وكانوا مذنبين ...لكنهم إذا ما ذكرهم أحد من علماء الأمة فاضت عيونهم خوفاً وخشية من الله الواحد القهار واعترفوا بذنوبهم ...وعادوا فاستغفروا وسألوا الله تعالى التوبة ....

    فالنصر آت .... لقوم عصوا الله تعالى ربما .... لكنهم عادوا واعترفوا.... أنابوا واستغفروا
    النصر آت .... لقوم نزغ الشيطان بينهم ربما .... لكنهم أسكتوه واستعاذوا بالله
    النصر آت ... لقوم نسأل الله تعالى ان نكون منهم



    كانت تلك كلمات تجول في خاطري أحببت مشاركتكم إياها بعد أن أبى علي صبري كتمها

    والسلام عليكم


    0 Not allowed!
    [SIGPIC]http://www.4shared.com/photo/Wpzk3byT/_online.html[/SIGPIC]

  2. #2
    عضو شرف

    User Info Menu




    0 Not allowed!
    أخوانى فى الله اعضاء الملتقى الكرام
    كنت قد انقطعت لفترة كبيرة عن التواصل معكم
    ووجدت رسائل على الخاص كثيره يطلب فيها راسليها المساعده
    لذلك اعتذر لكم جميعا عن عدم التواصل والرد عليها فى حينها


    كن صديق على الفيس بوك

  3. #3
    V.I.P

    User Info Menu

    جزاك الله خيرا على مشاركتنا هذه الخواطر النبيلة...

    تجول في خواطرنا مشاعر مختلطة ...وخواطر معقدة ... لها شعور غريب لم نشعر به من قبل...
    ولكننا نؤمن بالله ونؤمن بأن
    النصر آت
    بإذن الله تعالى



    0 Not allowed!

  4. #4
    عضو شرف

    User Info Menu

    بسم الله الرحمن الرحيم

    النصر آت إخوتي لقوم نسأل الله تعالى أن نكون منهم

    والحصار هو مقدمة النصر كما كان الحصار المفروض على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم مقدمة للفتح المبين
    هذا الموضوع القديم نعيد رفعه اليوم هدية لأهلنا في غزة ...هؤلاء القوم الصابرون المحتسبون الذين نتعلم كل يوم منهم ...والذن يذكروننا بصبر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

    و لنا نحن لننظر ونتعظ ....لنتأمل ونتفكر ....لنبحث عما يجمعنا لا مايفرقنا ...لنكون متحابين في الله أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين عساه ربي يرفع الغمة عنا وينصرنا على أنفسنا ثم على أعدائنا



    0 Not allowed!
    [SIGPIC]http://www.4shared.com/photo/Wpzk3byT/_online.html[/SIGPIC]

  5. #5
    عضو متميز

    User Info Menu

    النصر قادم

    و لكن هل بنا

    أم بغيرنا ؟؟!!

    هل نحن نستحق هذا النصر ؟!!


    قال ابن القيم رحمه الله ليس المستغرب أننا نحب الله تبارك و تعالى
    ليس بمستغرب أن الفقير يحب الغني و أن الذليل يحب العزيز
    فالنفس مجبولة على حب من أنعم عليها و تفضل عليها بالنعم
    لكن العجيب من ملك يحب رعيته ويحب عباده ويتفضل عليهم بسائر النعم
    *******
    أحبائي قبل ان ابدأ فى صفاتهم دعوني اولاً اعطي لكم بضع من الامثلة
    اشترى أبو عبد الله النباجي جارية سوداء للخدمة فقال لها: قد اشتريتك ، فضحكت فحسبها مجنونة
    فقال: أمجنونة أنتِ؟؟
    فقالت: سبحان من يعلم خفيات القلوب ،، ما بمجنونة أنا
    ثم قالت: هل تقرأ شيئاً من القرآن ؟؟
    قال: نعم.. فقالت: اقرأ عليّ
    فقرأ عليها: بسم الله الرحمن الرحيم
    فشهقت شهقة وقالت: يا الله هذه لذة الخبر فكيف لذة النظر؟
    فلما جن الليل وطأ فراشاً للنوم فقالت له: أما تستحي من مولاك أنه لا ينام وأنت تنام؟.. ثم أنشدت
    عجباً للمحب كيف ينام جوف الليل
    وقلبه مستهام
    إن قلبي وقلب من كان مثلي
    طائران إلى مليك الأنام
    فأرضي مولاك إن أردت نجاة
    وتجافى عن إتباع الحرام
    قال النباجي فقامت ليلتها تصلي فقمت من نومي أبحث عنها فإذا هي تناجي ربها ساجدة وتقول: بحبك إياي لا تعذبني.. فلما انتهت قلت لها : كيف عرفت أنه يحبك؟؟
    قالت: أما أقامني بين يديه وأنامك ،، ولولا سابق محبته لي لم أحبه أما قال: يحبهم ويحبونه


    يا الله ؟؟؟؟؟؟؟؟

    هل وصل احدنا لفقه هذه المرأه ؟؟؟؟؟

    هل وصل احدنا لهذه المنزله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    امنت بيك يا رب
    *******
    رُوي أن ملك الموت جاء إلى إبراهيم عليه السلام ليقبض روحه
    فقال له إبراهيم عليه السلام: هل رأيت خليلاً يميت خليله ؟؟
    فأوحى الله إليه يا إبراهيم : هل رأيت حبيباً يكره لقاء حبيبه ؟
    فقال إبراهيم عليه السلام : ياملك الموت اقبضني الآن
    *******
    ولما خُير نبينا صلى الله عليه وسلم بين الحياة الدنيا ولقاء الله عز وجل قال : بل الرفيق الأعلى
    يقول ابن الربيع ابن خثيم لما احتضر أبي بكت أختي فقال لها: يا بنية لا تبكي ولكن قولي يابشرى فاليوم ألقى ربي
    وكانت امرأة متعبدة تقول: والله لقد سئمت الحياة ولو وجدت الموت يباع لاشتريته شوقاً إلى الله تعالى وحباً للقائه
    فقيل لها: أفعلى ثقة أنت من عملك؟؟
    فقالت: لا ولكن لحبي إياه وحسن ظني به اشتقت إلى لقياه أفتراه يعذبني وأنا أحبه
    قلت أنا: لا والله ... فإنه يحبهم ويحبونه
    وما أحسن حسن الظن بالله والرجاء بالله فمن أحب شيئاً أحسن ظنه به ورجاه
    *******
    مرض أعرابي فقيل له: إنك تموت .. قال: وأين يُذهب بي ؟؟
    قالوا : إلى الله عز وجل
    قال: فما أجمل الموت وما أجمل لقاء الله

    إنه حسن الظن بالله ومن أحب شيئاً أحسن الظن به



    قال أحمد ابن الحواري سمعت أبا سليمان الداراني ووقفت عليه وهو لا يراني فسمعته يقول مناجياً ربه

    لأن طالبتني بذنوبي لأطالبنك بعفوك..ولأن طالبتني بتوبتي لأطالبنك بسخائك..ولأن أدخلتني النار لأخبرن أهل النار أني أحبك


    *******
    واسمع كلام العارفين بالله الراجين رحمته قال أيوب السختياني: إن رحمة قسمها في دار الدنيا وأصابني منها الإسلام إني لأرجوا من 99 رحمة ما هو أكثر من ذلك
    وقال بعض العباد لما علمت أن ربي عز وجل هو الذي سيحاسبني زال عني حزني لأنه الكريم الذي إذا حاسب عبده تفضل يا الله
    يا الله لو يعلم المدبرون عنه كيف انتظاره لهم ورحمته إياهم وشوقه إلى ترك معاصيهم لتقطعت أوصالهم شوقاً إليه
    هذه إرادته في المدبرين عنه فكيف بالمقبلين عليه ؟؟
    وإني لأرجو الله حتى كأنني
    أرى بجميل الظن ما الله صانع
    *******
    قال ابن المبارك جئت إلى سفيان الثوري عشية عرفة وهو جاثٍ على ركبتيه وعيناه تهملان
    فقلت له : من أسوأ هذا الجمع حالاً ؟؟
    قال : الذي يظن أن الله لا يغفر لهم
    أليس هو الذي قال: ورحمتي وسعت كل شيء
    يا الله من الذي يحصي نعمك ويقوم بأداء شكرك؟؟ إلا بتوفيقك وإنعامك وفضلك
    وإني لأدعوا الله أطلب عفوه
    واعلم أن الله يعفو ويغفر
    لأن أعظم الناس الذنوب فإنها
    وإن عظمت ففي رحمة الله تصغر
    قال الربيع ابن أنس: علامة حب الله كثرة ذكره والشوق إلى لقائه فمن أحب شيئاً أكثر من ذكره وأحب لقائه
    *******
    انظر الى حالك انت الان
    أسألك بالله إن كنت صادقاً محباً فأين صليت الفجر اليوم ؟؟ في جماعة المسلمين أم كنت في ركب المتخلفين؟؟
    اسمع المحب الصادق وهو يقول: 40 سنة ما فاتتني تكبيرة الإحرام
    والآخر يقول 50 سنة ما فاتتني صلاة الجماعة
    أما ترون أننا بحاجة لمراجعة حساباتنا في محبتنا؟؟
    أما ترون أننا بحاجة أن نعرف حقيقة معنى يحبهم ويحبونه



    عندها يأت النصر

    بعد حب الموت و كراهية الحياة من أجل لا إله الا الله محمد رسول الله



    0 Not allowed!
    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  6. #6
    مشرف عــــــــام

    User Info Menu

    Lightbulb شاكر لك اهتمامك

    جزاك الله خير مشرفتنا الفاضلة

    ولكن اليس من وسيلة لحلقات علمية عن وضعنا الأن والوضع في ايام سبقت


    0 Not allowed!


    أعــــــوذ بالله من نفــــــحة الكبرياء




    http://www.arab-eng.org/vb/uploaded2...1279788629.swf

    "إن العـمل القليل المســتمر خير من العـمل الكثير المـنقطع.."


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  7. #7
    عضو شرف

    User Info Menu

    النصر أت عندما يأتي للمسلمين يوم يكسرون فيه حاجز الخوف ويحطموا الجدران الوهمية

    بينهم ... كما حطم اهل غزة جدران الحصار بينهم وبين مصر....

    وكأن الله عز وجل يضرب لنا مثلا نحتذي به في هؤلاء ،،،، لو أنهم استمروا بالصمت والسكون

    ولم يتحركو لمات أطفالهم جوعا وكبارهم مرضا .... لكن هي الحركة هي الشجاعة

    يامسلمين ياعرب لمرة واحدة فقط سجلو موقف شجاعة في تاريخكم الحديث....


    0 Not allowed!

  8. #8
    عضو متميز

    User Info Menu

    اللهم أجعلنا من الاحسنين أعمالا

    وارزقنا حسن العمل وان يكون خالصا لوجهك الكريم

    ----------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر
    [/COLOR]


    0 Not allowed!
    التعديل الأخير تم بواسطة محمد ابو مريم ; 2008-01-28 الساعة 07:31 PM

  9. #9
    عضو متميز

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طلعت الجدى مشاهدة المشاركة
    النصر قادم

    و لكن هل بنا

    أم بغيرنا ؟؟!!

    هل نحن نستحق هذا النصر ؟!!


    قال ابن القيم رحمه الله ليس المستغرب أننا نحب الله تبارك و تعالى
    ليس بمستغرب أن الفقير يحب الغني و أن الذليل يحب العزيز
    فالنفس مجبولة على حب من أنعم عليها و تفضل عليها بالنعم
    لكن العجيب من ملك يحب رعيته ويحب عباده ويتفضل عليهم بسائر النعم
    *******
    أحبائي قبل ان ابدأ فى صفاتهم دعوني اولاً اعطي لكم بضع من الامثلة
    اشترى أبو عبد الله النباجي جارية سوداء للخدمة فقال لها: قد اشتريتك ، فضحكت فحسبها مجنونة
    فقال: أمجنونة أنتِ؟؟
    فقالت: سبحان من يعلم خفيات القلوب ،، ما بمجنونة أنا
    ثم قالت: هل تقرأ شيئاً من القرآن ؟؟
    قال: نعم.. فقالت: اقرأ عليّ
    فقرأ عليها: بسم الله الرحمن الرحيم
    فشهقت شهقة وقالت: يا الله هذه لذة الخبر فكيف لذة النظر؟
    فلما جن الليل وطأ فراشاً للنوم فقالت له: أما تستحي من مولاك أنه لا ينام وأنت تنام؟.. ثم أنشدت
    عجباً للمحب كيف ينام جوف الليل
    وقلبه مستهام
    إن قلبي وقلب من كان مثلي
    طائران إلى مليك الأنام
    فأرضي مولاك إن أردت نجاة
    وتجافى عن إتباع الحرام
    قال النباجي فقامت ليلتها تصلي فقمت من نومي أبحث عنها فإذا هي تناجي ربها ساجدة وتقول: بحبك إياي لا تعذبني.. فلما انتهت قلت لها : كيف عرفت أنه يحبك؟؟
    قالت: أما أقامني بين يديه وأنامك ،، ولولا سابق محبته لي لم أحبه أما قال: يحبهم ويحبونه


    يا الله ؟؟؟؟؟؟؟؟

    هل وصل احدنا لفقه هذه المرأه ؟؟؟؟؟

    هل وصل احدنا لهذه المنزله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    امنت بيك يا رب
    *******
    رُوي أن ملك الموت جاء إلى إبراهيم عليه السلام ليقبض روحه
    فقال له إبراهيم عليه السلام: هل رأيت خليلاً يميت خليله ؟؟
    فأوحى الله إليه يا إبراهيم : هل رأيت حبيباً يكره لقاء حبيبه ؟
    فقال إبراهيم عليه السلام : ياملك الموت اقبضني الآن
    *******
    ولما خُير نبينا صلى الله عليه وسلم بين الحياة الدنيا ولقاء الله عز وجل قال : بل الرفيق الأعلى
    يقول ابن الربيع ابن خثيم لما احتضر أبي بكت أختي فقال لها: يا بنية لا تبكي ولكن قولي يابشرى فاليوم ألقى ربي
    وكانت امرأة متعبدة تقول: والله لقد سئمت الحياة ولو وجدت الموت يباع لاشتريته شوقاً إلى الله تعالى وحباً للقائه
    فقيل لها: أفعلى ثقة أنت من عملك؟؟
    فقالت: لا ولكن لحبي إياه وحسن ظني به اشتقت إلى لقياه أفتراه يعذبني وأنا أحبه
    قلت أنا: لا والله ... فإنه يحبهم ويحبونه
    وما أحسن حسن الظن بالله والرجاء بالله فمن أحب شيئاً أحسن ظنه به ورجاه
    *******
    مرض أعرابي فقيل له: إنك تموت .. قال: وأين يُذهب بي ؟؟
    قالوا : إلى الله عز وجل
    قال: فما أجمل الموت وما أجمل لقاء الله

    إنه حسن الظن بالله ومن أحب شيئاً أحسن الظن به



    قال أحمد ابن الحواري سمعت أبا سليمان الداراني ووقفت عليه وهو لا يراني فسمعته يقول مناجياً ربه

    لأن طالبتني بذنوبي لأطالبنك بعفوك..ولأن طالبتني بتوبتي لأطالبنك بسخائك..ولأن أدخلتني النار لأخبرن أهل النار أني أحبك


    *******
    واسمع كلام العارفين بالله الراجين رحمته قال أيوب السختياني: إن رحمة قسمها في دار الدنيا وأصابني منها الإسلام إني لأرجوا من 99 رحمة ما هو أكثر من ذلك
    وقال بعض العباد لما علمت أن ربي عز وجل هو الذي سيحاسبني زال عني حزني لأنه الكريم الذي إذا حاسب عبده تفضل يا الله
    يا الله لو يعلم المدبرون عنه كيف انتظاره لهم ورحمته إياهم وشوقه إلى ترك معاصيهم لتقطعت أوصالهم شوقاً إليه
    هذه إرادته في المدبرين عنه فكيف بالمقبلين عليه ؟؟
    وإني لأرجو الله حتى كأنني
    أرى بجميل الظن ما الله صانع
    *******
    قال ابن المبارك جئت إلى سفيان الثوري عشية عرفة وهو جاثٍ على ركبتيه وعيناه تهملان
    فقلت له : من أسوأ هذا الجمع حالاً ؟؟
    قال : الذي يظن أن الله لا يغفر لهم
    أليس هو الذي قال: ورحمتي وسعت كل شيء
    يا الله من الذي يحصي نعمك ويقوم بأداء شكرك؟؟ إلا بتوفيقك وإنعامك وفضلك
    وإني لأدعوا الله أطلب عفوه
    واعلم أن الله يعفو ويغفر
    لأن أعظم الناس الذنوب فإنها
    وإن عظمت ففي رحمة الله تصغر
    قال الربيع ابن أنس: علامة حب الله كثرة ذكره والشوق إلى لقائه فمن أحب شيئاً أكثر من ذكره وأحب لقائه
    *******
    انظر الى حالك انت الان
    أسألك بالله إن كنت صادقاً محباً فأين صليت الفجر اليوم ؟؟ في جماعة المسلمين أم كنت في ركب المتخلفين؟؟
    اسمع المحب الصادق وهو يقول: 40 سنة ما فاتتني تكبيرة الإحرام
    والآخر يقول 50 سنة ما فاتتني صلاة الجماعة
    أما ترون أننا بحاجة لمراجعة حساباتنا في محبتنا؟؟
    أما ترون أننا بحاجة أن نعرف حقيقة معنى يحبهم ويحبونه



    عندها يأت النصر

    بعد حب الموت و كراهية الحياة من أجل لا إله الا الله محمد رسول الله

    جزاك الله خيرا علي هذا الجمع الموفق

    ارجو تغير اللون الاصفر لانه لا يظهر جيدا
    ----------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر



    0 Not allowed!

  10. #10
    عضو شرف

    User Info Menu

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إخوتي الأكارم ..... للنصر شروط ..... المتمعن في كتاب الله يستنبطها .....والناظر في التاريخ يعيها تماماً ..... واليوم نحن أشد مانكون حاجة للتمعن والتفكر ومن ثم التطبيق ليتحقق لنا النصر بإذن الله

    إخوتي ... هل تظنون أن جيل صلاح الدين الذي نصره الله تعالى انتصر بفضل ظهور صلاح الدين؟؟؟؟؟ أم بفضل تغييرات لمست كل منحىً من مناحي الحياة ..... تغيير لامس كل فرد من أفراد ذلك الجيل

    أنصح كل الإخوة الأعضاء أن يقرؤوا هذا الكتاب ( هكذا ظهر جيل صلاح الدين وهكذا عادت القدس ) للكاتب الدكتور ماجد عرسان الكيلاني

    ولمن يصعب عليه قراءة كتاب سأقوم بعرض بسيط لبعض أهم ماجاء في الكتاب كلما سمحت الفرصة بإذن الله .... فالكتاب يقدم رؤية واضحة منطقية مستقاة من كتاب الله تعالى ومن التاريخ لشروط النصر والنهضة ومقدماتهما

    ويجب أن نعلم جميعاً أننا كلنا معنيون بالتغيير .... ومعنيون بالعمل كل حسب الموقع الذي أقامه الله تعالى فيه

    الكتاب موجه للرجال والنساء عامة .... للحكام وللشعوب ..... للفقهاء والعلماء والشيوخ ..... لقادة الجماعات الإسلامية والأحزاب..... للعسكريين والمجاهدين ..... للمسؤولين عن التربية والتعليم وللمسؤولين عن وسائل الإعلام ..... ولسان الحال في هذا الخطاب هو ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )

    وكبداية موفقة من الكاتب نجده يبين لنا في مقدمته القيمة:

    أن هذه الأمة فيها قدر وافر من الإخلاص لكن ينقصها العنصر الهام الثاني والأساسي في العمل وهو ( الصواب ) وأن المواجهة الحقيقية التي يحتاجها العالم الإسلامي هي:

    أولاً:مواجهة مع الذات يقوم بها العلماء والساسة وعامة الأمة بغية تحريرها من التبعية الثقافية للغير وتمكينها من اكتشاف الهوية وتحقيق الانتماء إلى ماضي الازدهاؤ والمنعة وتحليل الحاضر واستشراف المستقبل فإذا انتصرت الأمة في هذه المواجهة فستكون عندها مؤهلة للمرحلة الثانية وهي: مواجهة الغير المعتدي بثقة واستقلالية وجدارة ولسوف تنتهي المعركة بنصر مادي وفتح اجتماعي



    0 Not allowed!
    التعديل الأخير تم بواسطة طالبة الجنة ; 2008-01-29 الساعة 05:22 PM
    [SIGPIC]http://www.4shared.com/photo/Wpzk3byT/_online.html[/SIGPIC]

صفحة 1 من 8 12345 ... الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •